قصص محرمة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Forbidden Stories

Forbidden Stories logo (black text).svg

تاريخ التأسيس 2017; منذ 4 سنوات (2017)
مكان التأسيس Paris
الموقع الرسمي forbiddenstories.org

قصص محرمة Forbidden Stories هي منظمة غير ربحية مهمتها "مواصلة نشر أعمال الصحفيين الآخرين الذين يواجهون التهديدات أو السجن أو القتل". لتحقيق ذلك، يُسمح للصحفيين بإرسال أعمالهم إلى Forbidden Stories، بحيث يتمكن الصحفيون الآخرون من الوصول إلى المواد في حالة عدم تمكن المحقق الأصلي من متابعتها. وهي تشارك مع منظمات مثل مراسلون بلا حدود[1] ومؤسسة حرية الصحافة.[2]

تم الإشادة بهذه المنظمة دوليًا من قِبل عِدة مؤسسات مثل كولومبيا جورناليس ريفيو،[3] وديلي تايمز (باكستان)،[4] ودويتشلاند فونك،[5] والجارديان،[6] ولوموند،[7] وRTBF.[8]

في مارس 2018، حصلت المنظمة على الجائزة الكبرى "مشروع صحفي العام" في القمة الفرنسية السنوية للصحافة[9] وكانت ضمن القائمة المختصرة لجائزة الصحافة الأوروبية عن فئة الابتكار في عام 2019.[10]

القصص[عدل]

استمرت "القصص المحرمة" في عمل الصحفيين بعد وفاتهم:

  • في مشروع Green Blood، استمر عمل 13 صحفيًا قُتلوا بسبب تغطيتهم للقضايا البيئية حول الممارسات المبهمة لشركات التعدين في تنزانيا وغواتيمالا والهند Crispin Perez، Desidario Camangyan، Ardiansyah Matra'is، Gerardo Ortega، Darío Fernández Jaén، Wisut Tangwittayaporn، Hang Serei Odom، Sai Reddy، Mikhail Beketov، Jagendra Singh وSoe Moe Tun وKarun Misra وMaría Efigenia Vásquez Astudillo.[14][15]
  • التحقيق في اختطاف وقتل الصحفي الإكوادوري خافيير أورتيغا والمصور بايل ريفاس وسائقهم إفراين سيجارا جزء من الحدود القاتلة.[16][17]

خلفية[عدل]

بدأ تصور مشروع Forbidden Stories من قِبل Laurent Richard، وهو صحفي استقصائي وصانع أفلام فرنسي[a] في عام 2015، بعد إطلاق النار في شارلي إبدو في 7 يناير 2015، والذي قُتل فيه 12 شخصًا وأصيب 11 آخرون - جميعهم من الصحفيين ورسامي الكاريكاتير.[28] كانت مكاتب شارلي إبدو بالقرب من مكان عمل ريتشارد.[28]

توفيت دافني كاروانا غاليزيا في انفجار سيارة مفخخة في 16 أكتوبر 2017. وفي 30 أكتوبر 2017، أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود ومنظمة أصوات الحرية غير الحكومية إطلاق منظمة "القصص المحرمة"، وهي منصة إلكترونية مشفرة آمنة[b] تتيح للصحفيين المهددين تحميل أعمالهم وتأمين بياناتهم ومعلوماتهم. وتسمح القصص المحرمة، التي أسسها لوران ريتشارد، للصحفيين بمواصلة التحقيقات الاستقصائية للصحفيين "الآخرين" وكشف النقاب عن قصصهم لجمهور عريض.[29][30][31][c] كان الغرض من "القصص المحرمة" هو "ردع الهجمات المحتملة على الصحفيين من خلال دعم عملهم، والإعلان عن جرائم قتل واختفاء الزملاء مثل كاروانا جاليزيا".[32] تواصل القصص المحرمة "عمل الصحفيين المقتولين أو المسجونين أو العاجزين بأي شكل آخر".

قال ريتشارد إن مشروع دافني تم تصميمه على غرار مبادرات مماثلة في الماضي تضمنت مقتل صحفيين آخرين، مثل مشروع أريزونا، حيث أكمل 38 صحفيًا أمريكيًا أعمال تحقيق دون بولز بعد مقتله عام 1976.[33] في عام 2015، واصل زملاءخديجة إسماعيلوفا من مشروع الإبلاغ عن الجريمة المنظمة والفساد (OCCRP) عملها على "الفساد والتهرب الضريبي للأسرة الحاكمة في باكو" من خلال مشروع خديجة، بعد أن سُجنت في أذربيجان. قامت Associação Brasileira de Jornalismo Investigativo (ABRAJI)، وهي منظمة غير حكومية للصحافة الاستقصائية البرازيلية، بتنفيذ أعمال تيم لوبيز الذي أُحرِق حياً بسبب تقصيه حول تجارة المخدرات في ريو دي جانيرو في عام 2002.[28][34]

الداعمون[عدل]

أبرز الداعمون هم:[35]

برنامج بيغاسوس[عدل]

في 18 يوليو 2021 كشف الكونسورتيوم عن التجسس على المعارضين السياسيين والصحفيين والنشطاء من قبل عدة دول باستخدام برمجيات Pegasus التي تسوقها شركة NSO Group الإسرائيلية.[38]

ملاحظات[عدل]

  1. ^ وفقًا لمقالة "نيمان ريبورتس" الصادرة في 17 أبريل 2018، فإن لوران ريتشارد هو المؤسس المشارك للبرنامج التلفزيوني الفرنسي العام "تحقيقات نقدية" ومنتج "العديد من القصص الاستقصائية الطويلة للتلفزيون". في عام 2012، كشفت "التحقيقات النقدية" عن فضيحة التهرب الضريبي في لوكسمبورغ، والمعروفة باسم "LuxLeaks". أشرف ريتشارد على تغطية برنامج LuxLeaks. توسع الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين في "LuxLeaks" مع أوراق بنما. كان ريتشارد زميلًا في Knight-Wallace لعام 2017 في جامعة ميشيغان. وهو أيضًا المؤسس والمدير التنفيذي لغرفة الأخبار الاستقصائية غير الهادفة للربح Freedom Voices Network.
  2. ^ يستخدمون ثلاث تقنيات مفتوحة المصدر هي: - Signal وPGP وSecureDrop ويستضيفون البيانات في العديد من الأماكن.
  3. ^ تم اعتقال ريتشارد ومصوره لفترة وجيزة في باكو في 14 مايو وصودرت معداتهم بما في ذلك لقطات لتقريره عن الفساد الحكومي في أذربيجان. لحسن الحظ أنه أعطى نسخة إلى خديجة إسماعيلوفا، التي "قامت بتهريبها إلى فرنسا نيابة عنه". وفقًا لمقال نشر في 24 أكتوبر 2017 بقلم جون ألسوب من CJR، كانت هذه التجربة دافعًا آخر لـ "إطلاق منصة مركزية على الإنترنت للصحفيين الاستقصائيين في المواقف الخطرة". وفقًا لـ "تقرير نيمان"، رفعت أذربيجان دعوى قضائية فاشلة ضد ريتشارد وزميله لـ "وصف البلاد بالديكتاتورية في" التحقيق النقدي "- وهي" المرة الأولى في التاريخ التي رفعت فيها حكومة أجنبية دعوى تشهير ضد الصحفيين الفرنسيين على أراضيهم ".

المراجع[عدل]

  1. ^ "Launch of Forbidden Stories project". مراسلون بلا حدود (باللغة الإنجليزية). 2017-10-30. مؤرشف من الأصل في 05 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "About Us". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "A new project will keep stories alive when journalists are killed". Columbia Journalism Review (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Marsi, Federica (2020-09-20). "Investigation Keeps Work of Silenced Journalists Alive". Daily Times (Pakistan) (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Investigativjournalismus - Für die Pressefreiheit kämpfen". إذاعة ألمانيا (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Greenslade, Roy (2017-11-05). "Boris Johnson's £1m for press freedom: a small response to a big threat". الغارديان (باللغة الإنجليزية). ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Forbidden Stories, le site qui sauvegarde l'information des journalistes". لو موند (باللغة الفرنسية). 2017-11-09. مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Un projet pour poursuivre les enquêtes de journalistes assassinés". آر تي بي إف (باللغة الفرنسية). 2017-10-31. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Collaboration Is Really Our Best Protection". Nieman Reports. April 17, 2018. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. Richard visited the Nieman Foundation in March, 2018 to discuss The Dapne Project الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Forbidden Stories". جائزة الصحافة الأوروبية. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "Project Miroslava". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "The Leads Not Investigated In The Miroslava Breach Murder". بيلنجكات (باللغة الإنجليزية). 2019-09-04. مؤرشف من الأصل في 05 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Ronderos, María Teresa (2019-09-05). "El Proyecto Miroslava le sube el costo al asesinato de periodistas en México (Published 2019)". نيويورك تايمز (باللغة الإسبانية). ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Green Blood". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Green blood". الغارديان (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Deadly Border". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 02 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Death On The Border". مؤسسة مكافحة الجريمة المنظمة والفساد [الإنجليزية] (باللغة الإنجليزية). 2018-10-24. مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "The Daphne Project". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Borg, Jacob (2020-10-14). "Daphne Project returns with more reports". Times of Malta (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Javier Valdez: internal war in the Sinaloa Cartel". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). 2017-11-17. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Saliba, Frédéric (2017-11-09). "Forbidden Stories, le site qui sauvegarde l'information des journalistes". لو موند (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Cecilio Pineda: shady ties between local officials and drug traffickers". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). 2017-10-24. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Jaclyn, Cosgrove (2017-12-21). "Outside of war zones, Mexico is the most dangerous place for journalists". لوس أنجلوس تايمز (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Football in Ghana : an off-limits investigation". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). 2020-01-16. مؤرشف من الأصل في 26 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Ahmed Suale Muder: Ghana Police Failed To Follow Key Lead — Report". Modern Ghana (باللغة الإنجليزية). 2020-01-16. مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "About the Cartel Project". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "The cartel project". الغارديان (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. أ ب ت Richard, Laurent (2018-04-16). "A warning to the corrupt: if you kill a journalist, another will take their place". الغارديان. ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 01 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Launch of Forbidden Stories project". مراسلون بلا حدود (RSF). 2017-10-30. مؤرشف من الأصل في 05 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "A new project will keep stories alive when journalists are killed". Columbia Journalism Review. October 24, 2017. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 01 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "French Journalist Detained In Baku". RadioFreeEurope/RadioLiberty. May 14, 2014. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Allsop, Jon (April 19, 2018). "Breathing new life into a murdered journalist's work". Columbia Journalism Review. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Richard, Laurent (2018-04-16). "A warning to the corrupt: if you kill a journalist, another will take their place". الغارديان. ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 01 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Collaboration Is Really Our Best Protection". Nieman Reports. April 17, 2018. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2019. Richard visited the Nieman Foundation in March, 2018 to discuss The Dapne Project الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "They support us". Forbidden Stories (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "Marina Walker Guevara". RSF (باللغة الإنجليزية). مراسلون بلا حدود. 2018-09-09. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "Fabrice Arfi". ميديا بارت (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 03 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Le "projet Pegasus" : de nombreux États utilisent un logiciel espion pour cibler leurs concitoyens". فرانس انتر. 18 juillet 2021. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة).

روابط خارجية[عدل]