قصف ضحيان 2018

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
قصف ضحيان 2018
جزء من الحرب الأهلية اليمنية (2015-الآن)
Sa'dah in Yemen.svg
موقع محافظة صعدة داخل الأراضي اليمنية أين حصل الهجوم
الموقع دهيان، محافظة صعدة
التاريخ 9 أغسطس 2018
الهدف حافلة أطفال (حسب معظم المصادر)
منصة إطلاق صواريخ حوثية (حسب التحالف)
الأسلحة طائرت حربية
الوفيات 49 قتيل (حسب وزارة الصحة اليمنية)
المنفذون قوات التحالف (بقيادة:
 الإمارات العربية المتحدة
 السعودية

في 9 آب/أغسطس من عام 2018، قصفت قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية حافلة مدرسية في سوق مزدحمة في ضحيان داخل محافظة صعدة في اليمن بالقُرب من الحدود مع السعودية.[1][2][3] قُتل خلال الهجوم 29 طفلا على الأقل ما دُونَ الخمسة عشر سنة،[4] بل إنّ معظمهم تحت سن العاشرة. ارتفعت حصيلة القتلى في وقت لاحق حيث وصلت -حسب المتحدث باسم وزارة الصحة اليمنية- إلى 50 شخصًا.[5]

الهجوم[عدل]

وفقا لمنظمة إنقاذ الأطفال -غير الحكومية- فإن الأطفال كانوا على متن حافلة متجهة إلى نزهة وقت الهجوم عندما توقف السائق للحصول على مشروب في منطقة ضحيان. كان الكثير من الأطفال يرتدون حقائب ظهر ملونة بالأزرق وتعود لليونيسيف حصلوا عليها كشكل من أشكال الإغاثة الإنسانية.[6] وفقا للجنة الدولية للصليب الأحمر فإن الهجوم أسفر عن مقتل مجموعة أطفال تحت سنّ العاشرة لا علاقة لهم بالحرب الدائرة في اليمن لا من قريب ولا من بعيد.

التغطية الإعلامية[عدل]

غطّت قناة المسيرة -التابعة للحوثيين- الهجوم على حافلة الأطفال ومنها استقت باقي القنوات العربية والعالمية الخبر على غرار بي بي سي عربية وقناة الجزيرة. تم التأكد من حصول الهجوم عقب انتشار عددٍ من مقاطع الفيديو على موقع تويتر تُصوّر ما تبقى من الحافلة وأشلاء الأطفال والجرحى. استنكرت العديد من الجهات -الدولية وغير الدولية- ما حصل أمّا التحالف بقيادة السعودية والإمارات فقد أصدر بيانًا في وقت لاحق ذكر فيه أنه أجرى غارة جوية فعلا على صعدة لكنه أكّد في الوقت ذاته على استهداف منصات إطلاق صواريخ وليس حافلة أطفال.

ردود الفعل[عدل]

  •  السعودية: ذكرت وكالة الأنباء الرسمية السعودية أن الهجوم عبارة عن "عمل عسكري" استهدفت العناصر المسؤولة عن الهجوم الصاروخي على مدينة جازان يوم الأربعاء.[7] وذكر بيان الوكالة "أن الضربات الجوية" كانت تتفق مع القوانين الدولية والإنسانية". ادعت الوكالة كذلك أن الحوثيين -كانوا ولا زالوا- يستخدمون الأطفال كدروع بشرية.
  •  الأمم المتحدة: أدان أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس الهجوم ودعا إلى تحقيق فوري ومُستقل من أجل معرفة الجاني والدوافع.
  • أدانت اليونيسيف الهجوم بشدة حيث قالت: «نشعر بالرعب ممّا حصل من هجوم على حافلة مدرسية في اليمن. خلال هذه الحرب قُتل العديد من الأطفال الأبرياء وشوهوا آخرون بالرغم من ارتدائهم حقائب ظهر تابعة لنا! ... يجب ألا يكون الأطفال هدفا خلال هذه الحرب؟»[8]
    • نشرت مديرة اليونيسيف هنرييتا فور تغريدة على حسابها في تويتر قالت فيها: «الاعتداءات على الأطفال أمر غير مقبول على الإطلاق ... كفى!»[9]
  •  الولايات المتحدة: ذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية السيدة هيذر نويرت أن الولايات المتحدة «تشعر بالتأكيد بالقلق إزاء التقارير التي تُفيد بوجود هجوم أسفر عن مقتل عدد من المدنيين» ثم دعت المملكة العربية السعودية لإجراء تحقيق فيما حصل.[10]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Yemen: Dozens of civilians killed in school bus attack". Al Jazeera. 10 August 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  2. ^ "Strike on Yemen bus kills 29 children". BBC News (باللغة الإنجليزية). 9 August 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  3. ^ Al-Mujahed، Ali؛ Raghavan، Sudarsan (9 August 2018). "Airstrike by U.S.-backed Saudi coalition on bus kills dozens of Yemeni children". The Washington Post (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  4. ^ Dehghan، Saeed Kamali (9 August 2018). "Dozens dead in Yemen as bus carrying children hit by airstrike". The Guardian (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  5. ^ Marsri، Lena (9 August 2018). "Saudi-led coalition airstrike kills dozens of children on bus in Yemen". ABC News (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  6. ^ Ensor، Josie (9 August 2018). "At least 29 children 'on their way to summer camp' among the dead after Saudi-led coalition air strike hits bus". The Telegraph (باللغة الإنجليزية). Agence France-Presse. ISSN 0307-1235. اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  7. ^ "Saudi Coalition Bombs School Bus in Yemen, Killing Dozens" (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  8. ^ "Reported air strike on school bus in Sa'ada, northern Yemen". www.unicef.org (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2018. 
  9. ^ "UN chief condemns air strike that hit school bus in northern Yemen, killing scores of children". UN News (باللغة الإنجليزية). 9 August 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2018. 
  10. ^ Beech، Eric (10 August 2018). "U.S. calls on Saudi-led coalition to probe Yemen attack". Reuters (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2018.