قلعة بني عباس (سفينة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قلعة بني عباس (474)
Kalat Beni Abas 474 (بالإنجليزية)
سفينة قلعة بني عباس.
سفينة قلعة بني عباس.

قلعة بني عباس (سفينة)
الخدمة
الجنسية  الجزائر
المالك القوات البحرية الجزائرية
المشغل القوات البحرية الجزائرية
الصانع إيطاليا فينكانتيري (Fincantieri)
تاريخ الطلب 10 أكتوبر 2010
أول طفو 9 جانفي 2014
التسمية قلعة بني عباس
التسجيل 474
الميناء قاعدة البحرية المرسى الكبير
الحمولة 700 طن
الوزن 8.300 طن (9.000 طن بكامل حمولتها)
الطول 142.9 متر
العرض 21.5 متر
عمق الماء 5.3 متر
الارتفاع 31 متر
القوة 2 توربينات ديزل فرتسيلا 36v12 بقدرة 16.800 حصان.
السرعة 20 عقدة
السرعة القصوى 20 عقدة
المدى 6.000 ميل بحري/11.265 كم
عدد الركاب 450
الطاقم 150 ضباط صف، ضابط إمدادات، بحارة، وإمكانية صعود 450 من مشاة البحرية
التسليح
الطائرات المحمولة 3 مروحيات نقل أغستاوستلاند إيه دبليو 101 أو 5 مروحيات خفيفة.
الكلفة 400 مليون يورو

قلعة بني عباس (474) [2](بالفرنسية: Kalaat Béni Abbès)، هي سفينة إنزال ودعم لوجستي (BDSL)، تابعة للقوات البحرية الجزائرية، وهي أكبر سفينة حربية بحرية في تاريخ الجزائر، وتعد من أحدث السفن العسكرية المجهزة بأحدث التكنولوجيات العسكرية و البحرية والقادرة على العمل والتدخل على نطاق واسع في مهام عسكرية ولوجيستيكية وإنسانية[3]، يمكن للسفينة أن تنفذ مهام قتال السفن، وأعمال القيادة والسيطرة لمجموعات العمل الجوية / البحرية المشتركة، وكذلك أعمال المراقبة، ومرافقة القوافل، ونقل القوات الخاصة وأعمال الإمداد للأسطول.

بُنيت السفينة في ورشات شركة الهندسة والأنظمة البحرية الإيطالية "أوريزونتي سيستيمي نافالي" وهو فرع لعملاق الصناعات الحربية والبحرية الإيطالي فينكاتيري بمنطقة ريفا تريغوزو بمدينة لاسبيتسيا شمال غرب إيطاليا، وهي نسخة مُكبرة ومُحسنة للسفن البرمائية الإيطالية فئة سان جورجيو (classe San Giorgio).

يبلغ طولها 143 متر والعرض 21.5 متر، وتصل إزاحتها إلى 9000 طن بكامل حمولتها، وتصل سرعتها 20 عقدة وذلك بفضل اثنين من محركات الديزل بمدى يبلغ 6000 ميل بحري بسرعة اقتصادية[4].[5] سطح السفينة يحتوي على مقصورة القيادة وبقعتين مهيأتان لاستقبال وهبوط المروحيات من الأمام ومن الخلف.

التاريخ[عدل]

أوت 2011، بعد مرور سنة من المشاروات بين القوات البحرية الجزائرية و مجمع الصناعات الحربية الإيطالي فينكانتري، اتضحت معالم السفينة الإيطالية التي تريد الجزائر اقتنائها من إيطاليا في إطار محاولة القوات البحرية الجزائرية تحديث وتوسيع أسطولها، وذلك بتزويدها بسفينة نقل لوجيستي تُصنعها الشركة الإيطالية "أوريزونتي سيستيمي نافالي" ويتعلق الأمر بالسفينة فئة «سان جورجيو»[6][7]، بعد رفضها للعرضين الفرنسي لمؤسسة DCNS المتمثل في الحاملة ميسترال «Mistral» والشركة الألمانية TKMS المتمثل في الحاملة MHD-200 و ذلك لرفضهما تلبية الشرط الجزائري في التصنيع المحلي.

تم تقطيع القطعة الأولى من الفولاذ وذلك بورشات ميناء ريفا تريغوزو في فبراير 2012[8]، وذلك بحضور ممثلي البحرية الجزائرية وممثلين من مؤسسة فين كاتيري وميناء لاسبستيا[9].

جانفي 2013، كجزء من التعاون البحرية الإيطالية والبحرية الجزائرية تم تقديم دورة تدريبية لمدة عامين لطاقم سفينة الدعم الوجستي الجديدة في الأسطول الجزائري (191 إطار)[10]. وتجرى هذه التدريبات في مركز التدريب البحري الجوي بمدينة تارانتو جنوب إيطاليا، وهذا بغية اكتساب الخبرات اللازمة لقيادة السفينة الجزائرية "قلعة بني عباس"، وسيواصل الطاقم المستقبلي لقلعة بني عباس دوراته التدريبية في إيطاليا إلى غاية ماي 2014، على أن يغادرها لفترة قصيرة قبل العودة إليها بعد استلام السفينة من ورشات ريفا تريغوزو بمدينة لا سبيتسيا شهر نوفمبر 2014، لتلقي تدريبات مباشرة على متن السفينة[10].

أكتوبر 2013، زار وفد من البحرية الجزائرية يضم 4 من ضباط قيادة مدارس البحرية الجزائرية مركز التدريب البحري الجوي الإيطالي (MARICENTADD)[11]. لاختبار أداء جهاز "محاكاة البحرية" (الذي يستنسخ محاكة لغرفة العمليات لسفينة الدعم اللوجستي الجديدة) في ضوء احتمال شراء البحرية الجزائرية لقطعة واحدة من الجهاز لاستخدامها في الجزائر لعدة أغراض (مثل تدريب طواقم BDSL المستقبلية أو طلاب أكاديمية البحرية الجزائرية)[11]. شهر ديسمبر 2013، تم تأجيل حفل إطلاق السفينة البرمائية قلعة بني عباس بأحواض بناء السفن بورشات فين كاتيري بمنطقة ريفا تريغوزو، بسبب حادث موت أحد العمال في الميناء بواسطة كابل انقطع عن الساحبة التي تحرك البارجة التي تستخدم لنقل السفينة الجزائرية[12][13].

8 جانفي 2014، تم اطلاق السفينة البرمائية الجزائرية قلعة بني عباس على ظهر بارجة إيطالية تُستعمل لسحب السفن، حيث تمّ سحبها إلى موقع توقفها النهائي بحوض بناء السفن موجيانو بمدينة لا سبيتسيا بالشمال الغربي للساحل الإيطالي[14].

تم في 4 سبتمبر 2014 في بلدة ليريتشي Lerici الساحلية المطلة جنوب إيطاليا، بالنقل الرسمي لسفينة والدعم اللوجستي تحت الراية الجزائرية، إيذانا بتسليمها التام نهاية الثلاثي الأول من العام المقبل وستبقى السفينة الجزائرية هناك إلى أواخر شهر فبراير 2015 حيث ستغادر إلى الجزائر. وحضرالحفل عدد من كبار ضباط القوات البحرية الجزائرية وممثلو شركة فينكانتيري الإيطالية[15].

نفّذت القوات البحرية الجزائرية والإيطالية تمريناً مكثفاً مشتركاً في فبراير 2015 قرب خليج تارانتو الإيطالية لرفع مستوى الجهوزية للطرفين، والتي شاركت فيه السفينة البرمائية قلعة بني عباس بطاقمها الجزائري في إطار التدريب قبل التسليم النهائي بالإضافة لرائدتي القوات البحرية الإيطالية حاملة الطائرات كافور و حاملة الطائرات جوزيبي غاريبالدي ووحدات تابعة للقيادة البحرية 3 للمجموعات الإيطالية[16]. أثناء وجودها في البحر نفذت الوحدات تدريبات على الرماية المضادة للطائرات والمضادة للسفن فضلا عن ممارسة العديد من التدريبات على إطفاء الحرائق والدفاع الجوي المعقد التي شهدت مشاركة مكثفة من طائرات سلاح الجو.

27 مارس 2015، رست سفينة القيادة ونشر القوات “قلعة بني عباس رقم المتن 474 بمقر قيادة القوات البحرية بالأميرالية في العاصمة الجزائرية، وقام بتدشينها وتفتيش السفينة الفريق أحمد ڤايد صالح، كما طاف بمختلف أقسامها[17].

ميزات السفينة[عدل]

هذه الوحدة، يبلغ طولها 143 مترا وعرضها 21.5 متر وقدرة ازاحة تقدر بـ9000 طن (أكبر قليلا من الوحدات الإيطالية). تتميز بوجود نقطتين لهبوط وإقلاع الطائرات المروحية التي يمكنها من أستقبال مروحيات من نوع أغستاوستلاند إيه دبليو 101 التي تستخدمها القوات البحرية في عمليات الانقاذ أو مروحيات من نوع ميل موسكو التي تستخدمها القوات البحرية في العمليات الهجومية.

مستشفى السفينة[عدل]

المزودة بأحدث التكنولوجيات في المجال العسكري البحري والقادرة على العمل والتدخل على نطاق واسع في مهام عسكرية ولوجيستيكية وإنسانية والمزودة بطاقم مكون من 150 فردا موزعين لتنفيذ مختلف المهام لقيادة السفين، كما تحتوي السفينة على مستشفى يسع 60 سرير من بينهم 2 للانعاش وقاعات لإجراء عمليات جراحية تتوفر على كافة الضروريات بالإضافة إلى مهبط للحوامات والتي تعززت بها قواتنا البحرية في إطار برنامج تحديث وعصرنة أسطولها البحري والذي سيسهم في الرفع من القدرات الدفاعية وفي تطوير وتعزيز قوام المعركة للجيش الوطني الشعبي.

القدرات البرمائية[عدل]

تملك السفينة قدرات برمائية كبيرة حيث تتميز باحتوائها على حوض قابل للاغراق بالمياه داخلها للسماح بدخول سفن الإنزال إلى بدنها بواسطة البوابة الخلفية، كما أن ذات الحوض بالإمكان إفراغه والاستفادة من المساحة لشحن 15 دبابة أو عربات جند أو خمسة مروحيات ثقيلة وكذلك لتخزين المعدات مع قدرة الوصول سواء من مقصورة القيادة وسطح السفينة عبر مصعد رافع مع قدرة رفع حمولة تفوق 30 طن.

لمناورات الهبوط والإبرار يتم إغراق الرصيف لتصريف السفن الثلاث من نوع (LCP) المصممة لنقل القوات أو العربات المدرعة من السفن إلى الشاطئ، وثلاثة سفن صغيرة من نوع (LCVP) المُعلقة في الرافعات بالجانب الأيسر للسفينة وقارب إنزال الأفراد عريض من نوع (LCM) وقاربين قابلين للنفخ تستعمله القوات الخاصة لتنفيذ عمليات إنزال سريعة على شواطئ العدو في الظروف الصعبة، مما يجعل السفينة أداة مباغتة حربية فعالة.

يتركز نظام الدفع على محركين يعملان بـالديزل من طراز فرتسيلا 12v32 بقدرة 6 ميغا واط لكل منهما، تسمح للسفينة بالوصول لسرعة قصوى تبلغ 20 عقدة. كما تحتوي على 4 مولدات لتوليد الطاقة الكهربائية من طراز Isotta Fraschini V1716 C2ME اضافة إلى مولد آخر مخصص للحالات الطارئة من طراز V1708 T3.

أنظمة السفينة[عدل]

الالكترونيات[عدل]

رادار EMPAR للبحث والمراقبة.

سيتم تجهيز سفينة قلعة بني عباس بمنظومة الكترونيات متطورة تنافس القوات البحرية العالمية ، بحيث سيتم تجهيزها بنظام الرادار إيسا (القيادة والتحكم والاتصالات والكمبيوتر والاستخبارات) من نوع اثينا-سي (ATHENA-C) لإدارة نظم القتال، والتنسيق بين المجموعات البحرية وتوجيه قيادة الدفاع الجوي المتكاملة وعمليات مابعد الهبوط للقوات البرية، وكذلك نظام الملاحة و مراقبة الطيران من صنع روسي gosopoznavaniya SIR)، رادار EMPAR الأوروبي للبحث و المراقبة و توجيه الصواريخ ثلاثي الأبعاد بتغطية زاوية قدرها 360° لمدى يصل إلى 500 كم، مماثل للذي تم تركيبه في فرقاطة من فئة أوريزونتي، ويهدف هذا الرادار لتوجيه منظومة صواريخ أستر 15 و 30.

جناح الحرب الالكترونية للسفينة تم تجهيزها من طرف الشركتين إلكترونيكا الإيطالية وطاليس الفرنسية بأنظمة EW، وسوق تشمل أيضا قاذفات لاطلاق قذائف للتشويش من نوع SCLAR-H، بينما الاتصالات السلكية واللاسلكية ستكون من مسؤولية شركة Selex Elsag الإيطالية، ويتحكم في نظام إطلاق النار من مدفع أوتو ميلارا الأمامي بواسطة رادار NA-25X الخاص بالشركة SELEX Sistemi Integrati، هذا الرادار يجعل سفينة قلعة بني عباس مماثلة لفرقاطة فئة الفريم (Classe FREMM).

التسليح[عدل]

تم تجهيز السفينة بمنظومة اطلاق 16 صاروخ أرض-جو من نوع أستر- 15 موضوعة على نظام الإطلاق العمودي سيلفر أ-50 (Sylver A-50 VLS) المُضادة للطائرات والدفاعات الصاروخية، ومدفع أمامي عيار 76 ملم من إنتاج شركة أتو ميلارا الإيطالية (OTO Melara 76 mm) يمكن استخدامها للدفاع الجوي أو ضد أهداف السطح، المدفعية تكتمل من خلال وجود مدفعين جانبيين عيار 25 مم[18].

تسمح سفينة قلعة بني عباس بحمل 3 مروحيات هجومية (مروحيات ميل مي-24/ميل مي-28) وحمل 5 دبابات تي-90 خاصة بالقوات البرية في الحظيرة، بالإضافة إلى نقل العتاد الثقيل. كما تحمل 450 جندي من فرق الانزال والاقتحام بكامل معداتهم تستطيع السفينة إبرارهم أو إجلائهم بواسطة سفن الإنزال والقوارب الصغيرة.

وصلات داخلية[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Italian shipyard Fincantieri delivered amphibious ship Kalaat Beni-Abbes to Algerian Navy نسخة محفوظة 06 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ http://www.radioalgerie.dz/news/ar/article/20150328/35179.html الفريق أحمد قايد صالح يشرف على رسو سفينة القيادة ونشر القوات "قلعة بني عباس"
  3. ^ "البحرية الجزائرية تتعزز بالسفينة الحربية الأكبر في تاريخها المسماة “قلعة بني عباس” جد متطورة. نسخة محفوظة 02 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "سفينة الإنزال الجزائرية الجديدة. نسخة محفوظة 22 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "البحرية الجوائرية تتدعم بقلعة بني عباس. نسخة محفوظة 18 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "الجزائر تقرر شراء سفينة الإنزال الإيطالية العملاقة «سان جورجيو». نسخة محفوظة 03 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "الجزائر تطلب سفينة من إيطاليا. نسخة محفوظة 16 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "فين كاتيري:ريفا تريغوزو، بداية بناء سفينة عسكرية جزائرية. نسخة محفوظة 16 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "ريفا تريغوزو: قص القطعة الأولى للوحدة الجزائرية. نسخة محفوظة 16 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ أ ب "القوات البحرية الجزائرية في تارانتو لتجري تدريبا لاكتساب خبرات قيادة السفينة الجديدة. نسخة محفوظة 22 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ أ ب "تارانتو:وفد من البحرية الجزائرية يزور مركز التدريب البحري الإيطالي.
  12. ^ "حالة موت بفينكانتيري خلال أعمال إطلاق سفينة قلعة بني عباس.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 06 يوليو 2014 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ "حادث مميت في حوض بناء السفن في فينكاتيري بريفا تريغوزو:ثلاثة مشتبه به بالقتل غير العمدي. نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "حوض بناء السفن فين كانتيري يطلق سفينة قلعة بني عباس (برنامج BDSL). نسخة محفوظة 24 يونيو 2014 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ "قلعة بني عباس رسميا تحت العلم الجزائري. نسخة محفوظة 02 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ " إدارة التدريب في خليج تارانتو. نسخة محفوظة 11 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "رسو سفينة القيادة ونشر القوات “قلعة بني عباس.
  18. ^ "كل شيء عن أول حاملة المروحيات الجزائرية واسمها. نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.