هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

قمة أبوظبي للإعلام

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

قمّة أبوظبي للإعلام هي قمة دولية حول الإعلام تعقد مرة كل سنتين في إمارة أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة من قبل هيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي [[توفور54} twofour54]. وتُعد القمّة من أبرز الفعاليات الإعلاميّة في المنطقة العربيّة خاصَّة أنها استضافت عددًا كبيرًا من رواد الإعلام والمحتوى الرقمي والابتكار في العالم والذين جاؤوا للتحدّث إلى جمهور القمّة في أبوظبي لأول مرة في الشرق الأوسط وأبرزهم: روبرت مردوخ وإريك شميدت وجيمس كاميرون وجيمس مردوخ ويوري ميلنر وهانز فيتسبرج. وتسعى القمّة إلى تعزيز مكانة إمارة أبوظبي من حيث الريادة الإعلاميّة وجذب الانتباه إلى صناعة الإعلام الترفيهي والمحتوى العربي والذي تهتمّ به إمارة أبوظبي.

وتعقد القمّة على مدار ثلاثة أيّام، تتنوّع فعالياتها بين الجلسات النقاشية والورش التدريبيّة. وتركّز القمة على أبرز صنّاع الإعلام في عدّة مجالات، من بيّنها: المحتوى العربي على الإنترنت، والتسويق، والإعلان، والمحتوى الإعلامي الإذاعي والتليفزيوني، وصناعة الموسيقى والترفيه وغيرها. وتُعقد القمّة تحت رعاية الفريق أول سموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وقد انعقدت النسخة الأولى لقمّة أبوظبي للإعلام في الفترة بين 18 و 20 مارس 2010. و عقدت نسختها الثانية بين 15 و 17 مارس 2011.[1] وستنعقد الدورة الثالثة من القمّة في الفترة من 9 إلى 11 أكتوبر 2012.

قمّة أبوظبي للإعلام 2012 (9-11 أكتوبر 2012)[عدل]

تُعقد القمة هذا العام على مدار ثلاثة أيام تحت شعار: "إعادة تعريف الحدود الرقمية" بمشاركة أكثر من 400 من القادة والمختصين في صناعة الإعلام. وسيلقي رجل الأعمال الشهير بيل غيتس الكلمة الافتتاحيّة الرئيسية للقمّة والتي ستقام في فندق ياس فايسروي في أبوظبي. وستسلّط القمّة الضوء على تطور الإعلام الرقمي في الأسواق الناشئة، وعلى مفهوم "الاضطراب التقني" الذي يقوم بإطلاق قنوات توزيع جديدة وزيادة الفرص التسويقية وتقديم فئات جديدة من المستفيدين. أما الجلسات الحوارية التي ستنعقد خلال القمة، فستناقش كيفية تنمية المهارات الرقمية ورعاية المواهب، والاهتمام بكافة وجهات النظر في عالم صناعة الإعلام والحوار ما بين الشرق والغرب، بالإضافة إلى الكشف عن القوى التي تتولى مسألة تكوين الواقع الإعلامي، والتعرف على مصادر ابتكار جديدة خارج نطاق المراكز الإعلامية التقليدية في الغرب.

كما ستشهد قمة أبوظبي للإعلام انعقاد مجموعة من الجلسات الحوارية العامة والنقاشات المغلقة والنقاشات الخاصة بمشاركة أهم المتخصّصين في صناعة الإعلام. وستجمع هذه الجلسات الحوارية بين أبرز العاملين في قطاعات الإعلام والتكنولوجيا والمستثمرين والصناعيين المبدعين في كل من الأسواق المتطورة والأسواق الناشئة. وسيتم التعريف عن مجموعة مختارة من رجال الأعمال والشركات التي ستتمكن من توفير فرص تعاون ما بين مؤسسي الصناعات وقادتها من جهة، والشركات الناشئة في القطاع من جهة أخرى.

وسيضاف إلى القمة هذا العام ولأوّل مرة برنامج يتيح لرجال الأعمال والمختصين في صناعة الإعلام المحليين ومن مختلف أرجاء المنطقة، فُرصًا غير مسبوقة للقاء والتعرف على مجموعة من أبرز رواد الأعمال والمستثمرين العالميين في صناعة الإعلام من خلال وُرَش عمل وصفوف تعليمية وحوارات تحفيزية متخصّصة، حيث ستقدّم شركتا دو للاتصالات وياهو، بالإضافة إلى مبادرة تغريدات 3 ورش عمل على مدار اليوم الأول من القمة حول موضوعات مختلفة.

أبرز المتحدّثين في قمّة أبوظبي للإعلام 2012[عدل]

شهدت قمّة أبوظبي للإعلام 2012 أكثر من 35 متحدّثًا عربيًّا ودوليًّا، بعضهم لأول مرة في الشرق الأوسط. وتشمل قائمة متحدثي القمة هذا العام:

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ قمة أبوظبي للإعلام 2011 تدري، تاريخ الولوج 7 سبتمبر 2011

وصلات خارجية[عدل]