قمل الخشب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-notice.svg

قمل الخشب

Porcellio scaber (left) and Oniscus asellus (centre) living on fallen wood
التصنيف العلمي
المملكة: Animalia
الشعبة: Arthropoda
الشعيبة: Crustacea
الطائفة: Malacostraca
الرتبة: Isopoda
الرتيبة: Oniscidea
Latreille, 1802
Infraorders and sections

قمل الخشب (woodlouse) (المعروف من قبل العديد من الأسماء الشائعة : انظر أدناه؛ وهي صيغة الجمع من قملة الخشب) هو أحد القشريات ذات الهيكل الخارجي الصلب، والمجزأ، والطويل وأربعة عشر ساقًا. قملة الخشب تنتمي للرتبة الفرعية أونسيديا (Oniscidea) داخل الرتبة إيسبودا (Isopoda)، بما يزيد عن 3000 نوع.

يمكن لقملة الخشب من جنسأرماديليوم (Armadillidium) أن تتجدد في مجال مثالي تقريبًا كآلية دفاعية، وبالتالي نجد أن هناك أسماء من بين الأسماء الشائعة مثل حشرة القرص الطبي (pill bug) أو رولي بولي (roly-poly) (الحشرة المتجددة الممتلئة). إلا أن أغلب أنواع قمل الخشب لا يستطيع فعل ذلك.[1]

الأسماء الشائعة[عدل]

تختلف الأسماء الشائعة لقملة الخشب في جميع أنحاء العالم المتحدث إنجليزية. وهناك عدد من الأسماء الشائعة يشير إلى أن بعض الأنواع من قمل الخشب يمكن يتجدد داخل كرة. وهناك أسماء أخرى تقارن قمل الخشب بالخنزير.

تشمل تلك الأسماء: "الحشرة المدرعة"،[2] و"باني القوارب" (نيو فاوندلاند، كندا[3] و"النجار" أو "كافنر" (نيو فاوندلاند ولابرادور, كندا[4] و"خشبة الجبن" (القراءة، بيركشاير (بيركشاير)),[5] و"الحشرة الجبنية" (شمال غربكينت (Kent))،‏[6] و"حشرة السيزموغراف" (يطلق أيضًا على يرقة النملة الأسد[7] و"حشرة القرص الطبي" (يتم استخدام هذا الاسم عادةً مع نوع أرماديليوم (Armadillidium))،‏[8] و"حشرة البطاطس"،[9] و"الحشرة المتجددة الممتلئة"،[9] و"الحشرة الخنزيرة"،[8] و"الحشرة المتجددة"،[10] و"الحشرة الطائشة" أو "الخنزير الطائش" (ديفون (Devon))،‏[11][12] و"الدويبة الصغيرة" (سكوتلاندا, نيوزلاندا، وأستراليا[13][14][15] و"الخنزيرة جرمر" (كورنوال (Cornwall))،‏[16] و"الفتى الجزار" (أستراليا),[17] و "حشرة الخشب" (كولومبيا البريطانية, كندا).[18]

الوصف ودورة الحياة[عدل]

لدى قمل الخشب قشرةــ مثل الهيكل الخارجي، والذي يجب أن يزول تدريجيًا كلما نمى. يحدث انسلاخ الجلد تدريجيًا على مرحلتين؛ يزول النصف الخلفي أولاً، ثم بعدها بيومين أو ثلاثة أيام في وقت لاحق تزول المقدمة. تختلف طريقة الانسلاخ هذه عن أغلب المفصليات، التي تقوم بتغيير قشرتها في عملية واحدة. يعتمد معدل الاستقلاب في قمل الخشب على درجة الحرارة. وعلى النقيض من الثدييات، والطيور، واللافقريات ليست "ذاتية التدفئة": درجة الحرارة الخارجية البيئية ترتبط مباشرة مع معدل التنفس.

سوف تظل أنثى قمل الخشب في مخصب البيض في جراب على الجانب السفلي من جسمها إلى أن يفقس صغارًا بيض. ثم تظهر الأم بعد ذلك لتلد صغارها. الإناث أيضا قادرة على إعادة الإنتاج لاجنسيًا.[19]

على الرغم من كونه من القشريات مثل جراد البحر أو السلطعون، إلا أن طعم قمل الخشب كريه يشبه "البول المركز".[19]

الحشرة القرصية والدودة الألفية القرصية[عدل]

(Glomeris marginata)

قد الحشرة القرصية (قمل الخشب من سلالة الأرماديليوم) (Armadillidiidae) يتم الخلط بين الدودة الألفية القرصية.[20] كلتا المجموعتين من المفصليات البرية المجزأة ولهما نفس الحجم تقريبًا. ويعيشان في بيئات متشابهة جدًا، كما أن كلتيهما لديها القدرة على التجديد داخل كرة. تبدو كل من الحشرة القرصية والدودة الألفية القرصية ظاهريًا متشابهتان للعين المجردة. يعد هذا مثالاً للتطور المتقارب.

يمكن التفريق بين الدودة الألفية القرصية وقملة الخشب على أساس وجود زوجين من الأرجل في كل جزء من أجزاء الجسم بدلا من زوج واحد مثل كل الحشرات ذات الأرجل المتساوية. كما أن الدودة الألفية القرصية لديها ثلاثة عشر جزءًا في جسمها، بينما قمل الخشب ليس به سوى إحدى عشر جزءًا فقط. وبالإضافة إلى ذلك، الدودة الألفية القرصية أكثر سلاسة، وتشبه الدودة الألفية العادية في التلوين وشكل أجزاء الجسم.

البيئات[عدل]

Environmental extremes
Hemilepistus reaumuri lives in  "the driest habitat conquered by any species of crustacean".
Hemilepistus reaumuri lives in "the driest habitat conquered by any species of crustacean".
Ligia oceanica is aquatic.
Ligia oceanica is aquatic.

على الرغم من وجودها في جميع أنحاء العالم، جاء قمل الخشب الموجود في الأمريكتين من أوروبا عن طريق البحر إلى جانب البشر.[19]

يتنفس قمل الخشب، الذي يعيش في البيئة البرية، عن طريق القصبة الهوائية مثل الرئتين في أرجله الخلفية التي تشبه المجداف (متعدد الأرجل)، وتسمى رئتا الأرجل المتعددة. تحتاج قملة الخشب إلى الرطوبة لأنها تفقد المياه بسرعة بسبب الإفراز ومن خلال بشرة، وبالتالي فإنها عادةً ما تكون موجودة في أماكن رطبة مظلمة، مثل أسفل الصخور وجذوع الأشجار، على الرغم من نوع واحد، هميليبستوس ريوموري (Hemilepistus reaumuri)، تسكن "البيئات الأكثر جفافًا التي يغزوها أي نوع من القشريات".[21] إنها عادةً ما تكون ليلية وتتغذى على النفايات، فهي تتغذي غالبًا على النباتات الميتة.

هناك عدد من قمل الخشب عاد إلى الماء. إن الأنواع القديمة التطورية أنواع برمائية، مثل دويبة البحر المائية (ليجيا أوشينيكا (Ligia oceanica))، التي تنتمي إلى سلالة ليجيدي (Ligiidae).

هناك أمثلة أخرى تشمل بعض هالونسكس (Haloniscus) الأنواع من أستراليا (Australia) (السلالة سكايفسيدي (Scyphacidae))، وفي نصف الكرة الشمالي توجد عدة أنواع من ترتشونسيدي (Trichoniscidae) وثيلاندونسكس (Thailandoniscus annae) (سلالة ستايلونيسيديا (Styloniscidae)). تشمل الأنواع التي يمكن أن تتكيف مع الحياة المائية كل من تيفلوترتشولغودس أكويتيكوس (Typhlotricholigoides aquaticus) (المكسيك) وكنتابرونسكس بريميتيفوس (Cantabroniscus primitivus) (إسبانيا).[22]

هناك نوع من العناكب المفترسة يسمى ديسديرا كروكيتا (Dysdera crocata) يتغذى بشكل حصري على قمل الخشب.

تعتبر قملة الخشب غذاء لمجموعة واسعة من آكلات الحشرات، ولكن الحشرات الوحيدة التي تتغذى على قمل الخشب بشكل حصري هي العناكب من نوع ديسديرا (Dysdera)، مثل عنكبوت قمل الخشب ديسديرا كروكيتا (Dysdera crocata).‏[8]

قمل الخشب كحيوانات أليفة[عدل]

على الرغم أن قمل الخشب، مثل ديدان الأرض، يتم اعتباره مفيدًا بشكل عام في الحدائق لدوره في إنتاج السماد وتقليب التربة، إلا إنه يتغذى على النباتات المزروعة، مثل الفراولة الناضجة والشتلات الناعمة.[23]

كما يمكن أيضا لقمل الخشب أن يغزو المنازل بشكل جماعي بحثا عن الرطوبة ويمكن أن يشير وجوده إلى مشاكل الرطوبة.[24] ومع ذلك، لا يُنظر إليه عادة باعتباره آفة منزلية خطيرة لأنه لا ينشر الأمراض ولا يضر الخشب أو البنايات.

الجزر البريطانية[عدل]

يوجد ما يزيد عن 40 نوعًا محليًا أو متجنسًا من قمل الخشب في الجزر البريطانية، يتراوح لونها وحجمها ((3–30 مليمتر or 0.1–1.2 بوصات)) ومنها خمسة أنواع فقط شائعة: أونيسكس أسيلوس (Oniscus asellus) (قملة الخشب الشائعة اللامعة)، وبروسليو سكابر (Porcellio scaber) (قملة الخشب الشائعة الخشنة)، وفلوسكيا مسكورم (Philoscia muscorum) (قملة الخشب الشائعة المخططة)، وترتشونسكو بوسيلوس (Trichoniscus pusillus) (قملة الخشب الشائعة القزمة)، وأرماديليديم فولغير (Armadillidium vulgare) (الحشرة القرصية الشائعة).

التصنيف[عدل]

الرتبة/القسم دبلوتشيتا

؛الرتبة هولوفيرتيكاتا (Holoverticata)

المراجع[عدل]

  1. ^ "Suborder Oniscidea". Bug Guide. March 25, 2009. 
  2. ^ Bill Amos (August 10, 2002). "Little armored tanks". Caledonian-Record. 
  3. ^ "Dictionary of Newfoundland English - boat n". اطلع عليه بتاريخ February 27, 2012. 
  4. ^ "Dictionary of Newfoundland English - carpenter n". اطلع عليه بتاريخ February 27, 2012. 
  5. ^ Paul Kerswill. "The sound of Reddin". BBC. اطلع عليه بتاريخ September 17, 2006. 
  6. ^ "Dave the blog: Cheesybug". اطلع عليه بتاريخ August 18, 2009. 
  7. ^ ""Sow bug"". Dictionary.com Unabridged (v 1.0.1). 2006. اطلع عليه بتاريخ August 17, 2006. 
  8. ^ أ ب ت Bruce Marlin. "Common Woodlouse, Sow Bug, Pillbug". North American Insects and Spiders. اطلع عليه بتاريخ February 10, 2009. 
  9. ^ أ ب Bert Vaux & Scott A. Golder. "Dialect Survey". Harvard University. تمت أرشفته من الأصل على September 3, 2006. اطلع عليه بتاريخ September 30, 2006. 
  10. ^ Gail Smith-Arrants (March 20, 2004). "You say potato bug, I say roly-poly, you say…" (PDF). Charlotte Observer. 
  11. ^ "BBC Devon: Voices". BBC Devon. اطلع عليه بتاريخ June 25, 2012. 
  12. ^ "365 Urban Species. #093: Woodlouse". The Urban Pantheist. اطلع عليه بتاريخ January 18, 2009. 
  13. ^ Mairi Robinson, الناشر (1987). The Concise Scots Dictionary (الطبعة 3rd Ed.). Aberdeen: Aberdeen University Press. صفحة 628. ISBN 0-08-028492-2. 
  14. ^ Maria Minor & A. W. Robertson (2006). "Guide to New Zealand soil invertebrates: Isopoda". Massey University. اطلع عليه بتاريخ May 13, 2007. 
  15. ^ Josh Byrne (2009). "Fact Sheet: Slater Control". اطلع عليه بتاريخ May 22, 2012. 
  16. ^ Matthew Francis (2004). Where the People Are: Language and Community in the Poetry of W.S. Graham. Salt Publishing. ISBN 1-876857-23-4. 
  17. ^ "Bugs Bugs Bugs!" (PDF). Museum Victoria. اطلع عليه بتاريخ March 30, 2010. 
  18. ^ "Wood Bug". Vancouver Sun. November 26, 2007. 
  19. ^ أ ب ت "How Now, Sow Bug?," Discover, August, 1999, 68.
  20. ^ "Pill woodlouse (Armadillidium vulgare)". ARKive.org. اطلع عليه بتاريخ February 13, 2009. 
  21. ^ Rod Preston-Mafham & Ken Preston-Mafham (1993). "Crustacea. Woodlice, crabs". The Encyclopedia of Land Invertebrate Behavior. MIT Press. صفحة 161. ISBN 978-0-262-16137-4. 
  22. ^ Ivo Karaman (2003). "Macedonethes stankoi n. sp., a rhithral oniscidean isopod (Isopoda: Oniscidea: Trichoniscidae) from Macedonia". Organisms Diversity & Evolution 3 (8): 1–15. doi:10.1078/1439-6092-00054. 
  23. ^ Phillip E. Sloderbeck (2004). "Pillbugs and sowbugs". Kansas State University. 
  24. ^ "Sow Bugs". Pestcontrolcanada.com. اطلع عليه بتاريخ August 17, 2012. 

الوصلات الخارجية[عدل]

  • - تصنيف ويكيميديا كومنز


كتابات أخرى[عدل]