كابتن ماجد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كابتن ماجد
キャプテン翼
الكابتن ماجد
الغلاف العربي للكابتن ماجد
الغلاف العربي للكابتن ماجد

فئة عمرية صغار وكبار
نوع رياضة
أنمي تلفزيوني
كاتب "يوتشي تاكاهاشي"
العرض الأصلي 19811988
عدد الحلقات 128
دبلجة عربية
دبلجة مركز الزهرة
بث عربي عدة محطات عربية
عدد الحلقات المدبلجة 5 أجزاء

الكابتن ماجد اسمها الياباني الأصلي キャプテン翼 (وتلفظ كابتن تسوباسا) سلسلة مانغا، مسلسل أنيمي وسلسلة ألعاب يابانية مشهورة، وتحكي قصة فريق كرة قدم للشباب والأطفال وتركز على شخصية ماجد كامل الذي أدته الممثلة الأردنية سهير فهد، وقد صدر العاب فلاش الأنمي باللغة العربية وأحدث ضجة كبيرة جداً لفترة طويلة، ويعد من أفضل الأنمي في مجال الرياضة، وهي من أوائل الألعاب (إن لم تكن الأولى) التي صدرت بالعربية، وذلك على جهاز نينتيندو NES.

مقدمة[عدل]

صدرت المانجا أولاً عام 1981مـ على يد يوتشي تاكاهاشي، وقد حققت المانجا شعبية كبيرة وقتها، وحكت قصة البطل تسوباسا اوزورا "Tsubasa Ozora" الذي يحلم أن يكون اللاعب رقم واحد في العالم.
لم تخل سلسة كابتن تسوباسا -شأنها أي أنمي آخر- من الخيال الياباني الواسع، حيث ستجد الكثير من الضربات القوية جداُ، والتي من المستحيل تطبيقها على أرض الواقع، مثل ضربة الكابتن هيوجا التي يستحيل على الحارس مسكها، وأحياناً تمزق شباك المرمى.

مع الشعبية التي حققها الكابتن تسوباسا في اليابان، أيضاً حصل على نفس الشعبية في دول أوروبا وأمريكا والشرق الأوسط، وفي عالمنا العربي، وقد عرف الأنمي المدبلج بالعربية باسم كابتن ماجد.
النجاح الرائع الذي حققه الأنمي في العالم سارعت شركة الألعاب الشهيرة تيكمو لصنع لعبة على جهاز نينتيندو العريق Famicom (أو الـNES)، وقد حققت اللعبة نجاحاً هائلاً -حالها مثل الأنمي- في اليابان وأمريكا، وكما أن الجزء الثاني من اللعبة صدر بالعربي، وعلى هذا كانت لعبة كابتن ماجد من الأول الألعاب التي صدرت باللغة العربية (إن لم تكن الأولى).

أخيراً يعرف الأنمي في دولة أمريكا بعنوان Flash Kicker

الحبكة[عدل]

نسخة المانغا العربية[عدل]

ظهرت في ربيع 1988 مجلة "كابتن ماجد" (و ليست لديها أية علاقة بمجلة "ماجد" الإماراتية للأطفال) وكانت من 30 صفحة تعنى بنشر قصص قصيرة من المانغا والكومكس المتعلق بالرياضة من إنتاج "يونغ فيوتشر" وتوزيع "تهامة" السعودية.
في البداية قامت هذه المجلة بنشر قصص مصورة بريطانية بعنوان Billy's Boots (أحذية بيلي، 1970) حول كرة القدم من مجلة Scorcher، وهي حول ولد يدعى بيلي لديه شغف بكرة القدم يريد الالتحاق بفريق مدرسته لكن تعوزه الموهبة إلى أن عثر على حذاء سحري لجده جعل منه لاعبا ماهرا. قامت المجلة بنشر قصص من هذه السلسلة تحت اسم "الكابتن ماجد والحذاء القديم" حتى العدد الثالث (سبتمبر 1988). على النقيض من سلسلة "كابتن تسوباسا" اليابانية الصادرة بالأبيض والسود كانت هاته السلسلة تصدر بالألوان وتتبع نمطا فنيا أوروبيا.
صدر العدد الرابع بعد الموسم الأول للدبلجة العربية لسلسلة الأنمي التلفزيوني سنة 1990، وكان لها دور هام في الترويج للحلقات التلفزيونية اللاحقة. تم تعويض السلسلة الأوروبية بنظيرتها اليابانية مع الاحتفاظ باسم "الكابتن ماجد" كعنوان للسلسلة واسم للشخصية الرئيسية، وتواصل نشر المجلة حتى العدد السابع بنشر أول فصول مانغا "الكابتن تسوباسا"، حين توقفت عن الصدور رغم ظهور إعلان لعدد ثامن لم يصدر يواصل نفس القصص.

نسخ الانمي العربية[عدل]

السلسلة الأصلية (الجزء الأول والثاني في الدبلجة العربية)[عدل]

يغطي هذا الموسم المانغا الأصلية وقد تم إنتاجه في سنة 1983 بعد سنتين من صدور أول عدد من المانغا. حتم اعتماد الأنمي على أحداث المانغا التي ما زالت حينئذ بصدد النشر، التمديد في أحداث الحلقات كي لا تنتهي القصة المتوفرة بسرعة، ما جعل بعض الركلات تدوم طوال حلقة كاملة بشكل أثار سخرية المشاهدين.
يتكون هذا الانمي من 128 حلقة ويسرد قصة طفل مغرم بكرة القدم يدعى "اوزورا تسوباسا" (الاسم الياباني يعني: "أجنحة السماء الزرقاء") أو "ماجد كامل" في الدبلجة يصل لمدينة نيشيزاوا ("المجد" في الدبلجة) ويتعرف على رفاق جدد في لعب كرة القدم. ينتهي الأنمي بحصول اليابان (منتخب العرب في النسخة العربية) على كأس العالم للشبان دون 17 سنة.

أنتجت شركة "يونغ فيوتشر" نسخة عربية لهذا الأنمي سنة 1990 بدبلجة أردنية حتى الحلقة 55 بأسماء عربية، ثم بدبلجة سورية من إنتاج مركز الزهرة تحت اسم "الجزء الثاني" غطت باقي الحلقات ال 573 حلقة من 56 إلى 128 واحتفظت بنفس الأسماء المعربة. لاحقا في 1990 وقع إنتاج سلسلة 14 حلقة إضافية تحت اسم "كابتن تسوباسا الجديد" (Shin ain Tsubasa) تتضمن تتمة الأحداث من المانغا منذ ذهاب ماجد إلى البرازيل حتى احترافه هناك، لكن لم تتم دبلجتها للعربية.

الدبلجة الأردنية

الدبلجة السورية

الكابتن تسوباسا J : كأس العالم للشباب (الجزء الثالث في الدبلجة العربية)[عدل]

أنتجت هذه السلسلة سنة 1994 ودبلجت للعربية أواخر التسعينات على يد مركز الزهرة في سوريا. لا علاقة لأحداث هذه السلسلة من 46 حلقة بعمل المانغا الأصلي، وتسرد مغامرات الشخصيات في تصفيات كأس العالم للشباب واحترافهم في الخارج. قامت الدبلجة العربية في مركز الزهرة بإتباع أسلوب متفرد في إنتاج النسخة العربية للعمل حيث تم إتباع أسلوب خاص عربي في إنشاء عبارات و حوارات النص و كذا أسلوب إخراجها الصوتي بشكل متناسب مغ الإخراج المرئي للنسخة اليابانية مما يختلف ظاهريا عن سياق النص الياباني في الجانب الثقافي و الفكري له مما أثار انتباه فئة من المتابعين للأنمايشن الياباني في منطقة الدول العربي حول عدم مطابقة تماما النسخة اليابانية مع المعربة مما يتنافى مع ميولاتهم ، لكن كون المتابعين ككل للعمل المدبلج كانوا من كل الفئات من غير العارفين بالنسخة اليابانية لذلك كان الموقف العام بالنسخة العربية لمركز الزهرة لهذا الجزء من العمل له صدى واسع و إعجاب و متابعة معتبرة لأن المشاهدين قيموا العمل من خلال مقدار الإضافة الفنية التي أظهرتها مركز الزهرة والتي تظهر من خلال العمل كمادة منتجة تقدم للمشاهد لذلك نوعية الحلقات المدبلجة و عددها و كيفية التعامل مع الحلقات أمور حدثت بشكل تقني و فني و من ثمة بقي للمشاهد تقييم العمل بمشاهدته أو تركه.

في إطار شراء شركة الزهرة لنسخة الأنمي بحقوقها الفكرية والإنتاجية لغرض الدبلجة و الاندماج في ضمن ثقافة أخرى و ليس بغرض الترجمة و تقديم عمل أجنبي فقد قامت بالتصرف بالعمل من خلال نسخة أخرى بغرض تعاقدي مع شركة تجارية بغية الترويج ضمن القيام بعملية ترويجية تجارية بحتة ولذلك تم دبلجة أخرى تحت عنوان كأس نيدو للأبطال، بغية الترويج لمنتج حليب "نيدو" و "نيدو" هي الشركة التي أمضت مع مركز الدبلجة اتفاقية للإشهار لمنتجها.

أفلام الكابتن ماجد (الجزء الرابع في الدبلجة العربية)[عدل]

تم إنتاج 4 أفلام أواخر الثمانينات تسرد مباريات اللاعبين إثر احترافهم وسط كأس العالم، وقعت دبلجتها للعربية من طرف مركز الزهرة في سوريا لكن مع تقسيمها إلى حلقات مراعاة للحيز الزمني. أنتج فيلم خامس سنة 1994 يتحدث عن مباراة للفريق دون ماجد ضد هولندا ولاعبيها العباقرة، لكن هذا الجزء لا يتبع قصة المانغا الأصلية ولم يحظ بدبلجة عربية.

الطريق إلى 2002 (الشبح في النسخة العربية)[عدل]

أحدث سلسلة مصورة من 52 حلقة تم إنتاجها في 2002 من قبل شركة شوغاكوكان لكنها أنتجت بحيث لا تتبع القصة الأصلية، مع أنها إعادة تصور لها بشخصيات أكبر سنا بقليل.

تم دبلجتها في 2005 للعربية في سوريا من طرف مركز الزهرة بعنوان "الشبح"، ويقال لها أيضا "الكابتن ماجد الجزء الخامس". لم يتغير أسلوب مركز الزهرة المتفرد عن المراكز الأخرى للدبلجة في إعطاء نَفَسْ وقيمة مضافة فنية وإخراجية و فكرية يتم إسقاطها على الثقافة الأصيلة لخصوصية الثقافة العربية الحقيقية ، لكن في هذه النسخة لم يقدم نفس المستوى الفكري والإخراجي الذي قدم في الجزء الثالث لاختلاف ظروف عطاء مركز الزهرة عن الوقت السابق.

مصادر[عدل]