كاظم نديم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كاظم نديم
كاظم نديم.jpg

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 1925  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 27 يونيو 2007 (81–82 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Libya (1951–1969).svg
ليبيا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة مغني،  وملحن،  وممثل مسرحي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

كاظم نديم (1925-2007) المعروف باسم أنور الطرابلسي مطرب، وملحن، وممثل مسرحي ليبي.

النشأة والولادة[عدل]

ولد بمدينة طرابلس سنة 1925 بدأ حياته معلم في المدرسة الإسلامية العُليا، وأصبح مدرس سنة 1944 كأول المدرسين في وقته. [2]

مسيرته الفنية[عدل]

تعلق بالفن في صغره وذلك عندما أخذه "أحمد قنابة" صديق والده إلى ركن الأطفال، ولم يترك الركن حتى تولى رئاسته بالإذاعة الليبية. وبحكم عمله بالتدريس استطاع أن يجمع، سنويًا، حوالي 200 صوت من مدارس نختلفة في طرابلس للمشاركة في إنشاد حفل نهاية العام الدراسي، ثم كُلف برئاسة النشاط المدرسي على مستوى ليبيا، وأخذ يتنقل بين مدارس المدن الليبية، واستطاع خلال ذلك من انتقاء العديد من الأصوات الجيدة. انتقل رسميا إلى الإذاعة سنة 1957، وكان أول العناصر التي أسست الإذاعة المحلية وأسس قسم ترأسه وهو قسم الموسيقى.

التلحين[عدل]

عندما كان رئيس قسم الموسيقى بالإذاعة، قام بتلحين القصائد العربية، وأول قصيدة كانت لأبي القاسم الشابيّ بعنوان "صلوات في هيكل الحب" ثم لحن لرفيق المهدوي "مصالحة بين حيبين" ولحن قصيدة نزار قباني "لا تحبيني"، ولحن أيضا "المستحيل " لعبد الوهاب البياتي وغيرها العديد، وواجه مشكلة عند تلحين القصائد كان لا يوجد من يغنيها حيث كانت الأغاني الشعبية وباللهجة الدارجة، وبما أنه أستاذ لغة عربية ودين ويُدرّس في القرآن في المسجد وأبوه عميد الكلية الدينية ووقتها كان الغناء عيب فغى بالإذاعة المسموعة باسم مستعار وهو " أنور الطرابلسي"، الذي كان يغني ألحان كاظم نديم. وبعدها أعطى ألحانه لخالد سعيد ومحمود كريّم وغيرهم. كما لحن لعدة فنانين عرب وليبين منهم "نورة أمين" الفنانة التونسية، وهاني شاكر، وسوزان عطية، وأصالة، وصابر الرباعي، ومن الفنانين الليبين، الفنان سلام قدري في العام 1952م أغنية "حبيت ما أقدرتش أنبين حبي خائف لتهجرني تحطم قلبي". كما لحن أغنية للفنان الراحل خالد سعيد في بداية مشواره مع الموسيقى والنغم كانت أغنية (بيناتكم ياساكنين الحارة)، ولحن أيضا للفنان عبد الله المشاي، والفنان علي القبرون الذي برز كمطرب من خلال البرنامج الإذاعي (ركن الهواة) حيث قدمه الفنان كاظم نديم. والفنان أحمد كامل في سنة 1958 انضم إلى برنامج ركن الهواة الذي كان يعده ويقدمه الفنان كاظم نديم، وخلال هذا البرنامج استطاع أن يقدم نفسه كفنان له رغبة وهواية بأن يصبح مطربا وعندما وجد فيه الفنان كاظم نديم تلك الموهبة والاستعداد وقف إلى جانبه وشجعه وانطلق من ركن الهواة كفنان موهوب. كما لحن للفنان "خالد الزواوي" أغنية القدس الذي شارك بها في مهرجان وحصل على الترتيب التاني من بين 80 مطرب ومطربة، غير أن الإعلام لم يعطه حقه ولم يكتبوا عنه كثيرا، وغيره الكثير منهم الجيل الجديد الشاب جيلاني.[3]

المسرح[عدل]

بعد تلحين القصائد اتجه إلى تلحين الأغاني الشعبية، ثم انتقل للثمثيل في المسرح، حيث مثّل عدة مسرحيات منها "طارق بن زياد" سنة 1947م، و"الفرسان الثلاثة " ومسرحية "قاتل أخيه"، و"جناب المفتش"، ودرس الإخراج المسرحي والتلفزيوني بروما، وبعد عودته أسس المسرح الوطني الذي أصبح مديرا له، وقام بتأسيس فرقة للثمثيل، تخرج منها شعبان القبلاوي، ولطفي بن موسى.

الوفاة[عدل]

توفي 27 يونيو 2007 بعد أزمة صحية ألمت به عن عمر يناهز 82 عاما.[4]

وصلات داخلية[عدل]

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://alwasat.ly/news/art-culture/249322
  2. ^ الوسط، بوابة. "حدث في مثل هذا اليوم: رحيل الفنان كاظم نديم". Alwasat News. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2019. 
  3. ^ الوسط، بوابة. "كاظم نديم.. فنان يختصر ذاكرة «الفن الجميل»". Alwasat News. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2019. 
  4. ^ "منتديات كووورة". forum.kooora.com. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2019.