كبريتات المغنيسيوم (استخدام طبي)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كبريتات المغنيسيوم (استخدام طبي)
Magnesium sulfate.JPG

اعتبارات علاجية
اسم تجاري Epsom salt, others
ASHP
Drugs.com
أفرودة
فئة السلامة أثناء الحمل ? (الولايات المتحدة)
طرق إعطاء الدواء IV, IM, by mouth, topical
معرّفات
CAS 10034-99-8
ك ع ت A06A06AD04 AD04
بوب كيم CID 24083
درغ بنك DB00653
كيم سبايدر 22515
المكون الفريد ML30MJ2U7I
ChEBI CHEBI:32599
ChEMBL CHEMBL2021423
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية MgSO4 - 7H2O
الكتلة الجزيئية 120.366

كبريتات المغنيسيوم ذات الاستخدام الطبي تستخدم لعلاج نقص المغنيسيوم في الدم، ومنع حدوث التشنجات عند النساء المصابات بتسمم الحمل (Eclampsia)[2] ، كما ويستخدم في علاج اضطراب النظم القلبي، تفاقم الأزمة، الإمساك، والتسمم بالباريوم [2][3].تعطى كبريتات المغنيسيوم على شكل ابرة وريدية أو عضلية أو عن طريق الفم [2][3]، وكما يستخدم باسم الملح الإنجليزي (epsom salt) في الحمامات المعدنية.[4] الآثار الجانبية الشائعة تتضمن هبوط ضغط الدم، احمرار البشرة، هبوط مستوى الكالسيوم في الدم .[2] الآثار الجانبية الأخرى تتضمن القيء، ضعف العضلات، نقصان التنفس.[5] كما ويمكن أن يؤذي جنين المرأة الحامل ولكن يمكن استخدامه في حالة كانت فوائد استخدامه أكثر من المخاطر.[6] ومن الآمن استخدامه للمرأة المرضعة.[6] كبريتات المغنيسيوم ذات الاستخدام الطبي هي أملاح كبريتات المغنيسيوم المائية [3]، الآلية التي تعمل بها ليست مفهومة بشكل كامل ولكن يعتقد بأنها تقلل من عمل الأعصاب.[2]

استخدمت كبريتات المغنيسيوم طبيا لأول مرة في أوائل عام 1618 م[7] ، كما ووضع على قائمة منظمة الصحة العالمية للأدوية الأساسية ، الأدوية الأكثر فعالية في نظام الرعاية الصحي [8]، وتبلغ قيمة البيع في البلدان النامية بين 0.35 إلى 8.75 دولارا للعبوة التي تبلغ سعتها 10مل بتركيز 50% من المحلول.[9][3] أما في بريطانيا العبوة التي تبلغ سعتها 4 مل بتركيز 20% من المحلول تكلف هيئة الخدمات الصحية الوطنية  NHs حوالي 10.23  باوند . وتكلف الخطة العلاجية كاملة حوالي أقل من25 دولارا في المملكة المتحدة الأميريكية.[1]

الاستخدامات الطبية[عدل]

Eclampsia (تسمم الحمل)[عدل]

تعتبر كبريتات المغنيسيوم العلاج الأولي ومن التدابير الوقائية لمنع  تسمم الحمل (eclampsia)[3] عند النساء الحوامل ، وذلك بقدرته على خفض ضغط الدم الانقباضي مع ابقاء ضغط الدم الانبساطي ثابتا وهذا يجعل تدفق الدم الواصل للجنين كاملا .

الولادة المبكرة[عدل]

استخدمت كبريتات المغنيسيوم في ما مضى ك tocolytic مانعة لحدوث الولادة المبكرة [10][11]ولكن تحاليل الميتا  فيما بعد فشلت في دعمه كدواء مضاد للانقباضات [12][13] ، كما واستخدامه لفترات طويلة أكثر من خمس لسبع أيام ممكن أن ينتج عنه مشاكل صحية للجنين.[14]

وجد أن كبريتات المغنيسيوم تقلل من خطر الإصابة بالشلل الدماغي,[15][16] عند أجنة النساء المعرضات لخطر الولادة المبكرة  ولكن من غير الواضح ما إذا كان يساعد في أجنة النساء اللواتي يلدن بموعدهن.[17]

المغاطس الملحية[عدل]

كبريتات المغنيسيوم تستخدم بالمغاطس الملحية خصوصا في العلاج التعويمي  floatation therapy  بحيث أن التراكيز الكبيرة من الأملاح ترفع الكثافة النوعية لماء المغطس، جاعلة الجسم عائما بفعالية، كما ويستخدم تقليديا في تحضير واعداد مغطس للأقدام لتخفيف ألم قرح الأقدام . السبب في ادراج املاح كبريتات المغنيسيوم جزئيا في المستحضرات التجميلية  هو أن زيادة القوة الأيونية تمنع  بعض تجاعيد الجلد المؤقتة (التقطيع الجزئي partial maceration ) التي تحدث نتيجة لغمر الأطراف مطولا في الماء النقي [18].توجد أيونات المغنيسيوم والكبريت طبيعيا في بعض المياه المعدنية .الفوائد الصحية المزعومة لمغطس الملح الإنكليزي لم تثبت بعد .[19]

الأبحاث[عدل]

وقد استخدمت كبريتات المغنيسيوم  كعلاج تجريبي لمتلازمة أيروكانجي  الناجمة عن سم لسعة قنديل البحر الايروكانجي ، ولكن فعالية هذا العلاج للمتلازمة لا تزال غير مثبتة.[20]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب Hamilton, Richart (2015). Tarascon Pocket Pharmacopoeia 2015 Deluxe Lab-Coat Edition. Jones & Bartlett Learning. صفحة 220. ISBN 9781284057560. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب ت ث ج ح "Magnesium Sulfate". The American Society of Health-System Pharmacists. مؤرشف من الأصل في 21 مايو 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 يناير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب ت ث ج British national formulary : BNF 69 (الطبعة 69). British Medical Association. 2015. صفحة 696. ISBN 9780857111562. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Kogel, Jessica Elzea (2006). Industrial Minerals & Rocks: Commodities, Markets, and Uses (باللغة الإنجليزية). SME. صفحة 625. ISBN 9780873352338. مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ WHO Model Formulary 2008 (PDF). World Health Organization. 2009. صفحة 75. ISBN 9789241547659. مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 يناير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب "Magnesium sulfate Use During Pregnancy | Drugs.com". www.drugs.com. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Willett, Edward (2006). Magnesium (باللغة الإنجليزية). The Rosen Publishing Group. صفحة 5. ISBN 9781404210073. مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "WHO Model List of Essential Medicines (19th List)" (PDF). World Health Organization. April 2015. مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Magnesium Sulfate". International Drug Price Indicator Guide. مؤرشف من الأصل في 21 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Magnesium sulfate for preterm labor". Webmd.com. 2007-01-19. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2009. اطلع عليه بتاريخ 06 يوليو 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Lewis DF (September 2005). "Magnesium sulfate: the first-line tocolytic". Obstet. Gynecol. Clin. North Am. 32 (3): 485–500. doi:10.1016/j.ogc.2005.03.002. PMID 16125045. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Simhan HN, Caritis SN (2007). "Prevention of Preterm Delivery". نيو إنغلاند جورنال أوف ميديسين. 357 (5): 477–487. doi:10.1056/NEJMra050435. PMID 17671256. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Nanda, K; Grimes, DA (2006). "Magnesium sulfate tocolysis: Time to quit". Obstetrics and Gynecology. 108 (4): 986–989. doi:10.1097/01.AOG.0000236445.18265.93. PMID 17012463. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Magnesium Sulfate: Drug Safety Communication – Recommendation Against Prolonged Use in Pre-term Labor". FDA. مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Doyle, LW; Crowther, CA; Middleton, P; Marret, S; Rouse, D (Jan 21, 2009). "Magnesium sulphate for women at risk of preterm birth for neuroprotection of the fetus". The Cochrane Database of Systematic Reviews (1): CD004661. doi:10.1002/14651858.CD004661.pub3. PMID 19160238. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Wolf, HT; Hegaard, HK; Greisen, G; Huusom, L; Hedegaard, M (Feb 2012). "Treatment with magnesium sulphate in pre-term birth: a systematic review and meta-analysis of observational studies". Journal of obstetrics and gynaecology : the journal of the Institute of Obstetrics and Gynaecology. 32 (2): 135–40. doi:10.3109/01443615.2011.638999. PMID 22296422. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Nguyen, TM; Crowther, CA; Wilkinson, D; Bain, E (Feb 28, 2013). "Magnesium sulphate for women at term for neuroprotection of the fetus". The Cochrane Database of Systematic Reviews. 2: CD009395. doi:10.1002/14651858.cd009395.pub2. PMID 23450601. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Bath - Hot Springs". مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Ingraham, Paul. "Does Epsom Salt Work? The science of Epsom salt bathing for recovery from muscle pain, soreness, or injury". Pain Science. مؤرشف من الأصل في 10 سبتمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Corkeron M (2003). "Magnesium infusion to treat Irukandji syndrome". Med J Aust. 178 (8): 411. PMID 12697017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)