هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

كثافة غذائية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مارس 2013)

مصطلح الكثافة الغذائية له عِدة معانٍ.

اكثر المعاني شهرةً بين تلك المعاني هو أن الكثافة الغذائية تمثل نسبة المحتوى الغذائي (بالجرامات) إلى إجمالي محتوى الطاقة (تقاس بالسعر الألفي (كيلو كالوري) أو الجول). ويُعد الطعام ذو الكثافة الغذائية نقيض الطعام ذي الطاقة العالية(يُطلق عليه أيضًا الطعام "الخالي من السعرات الحرارية"). ووفقًا للخطوط الإرشادية الغذائية للأمريكيين المنشورة في عام 2005، فإن الطعام ذا الكثافة الغذائية هو ذلك الطعام الذي يمد الجسم بكميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن، ويحتوي على كمية قليلة نسبيًا من السعرات الحرارية. وتعد الفاكهة والخضروات من الأطعمة التي تحتوي على قيمة غذائية عالية، بينما لا تتمتع المنتجات التي تحتوي على السكر المضاف والحبوب المعلبة والمشروبات التي تحتوي على كحول بهذه القيمة الغذائية.[1][2][3]

والمعنى الثاني يكمن في أن الكثافة الغذائية هي نسبة الطاقة الغذائية من السكريات (الكربوهيدرات) والبروتين والدهون إلى إجمالي الطاقة الغذائية. وحتى يتسنى حساب الكثافة الغذائية (بالنسبة المئوية)، تتم قسمة الطاقة الغذائية (بالسعرات الحرارية أو الجول) الموجودة في مادة غذائية معينة على الطاقة الغذائية الكلية الموجودة في الوجبة المحددة.

أما المعنى الثالث فيكمن في أن الكثافة الغذائية هي نسبة المكونات الغذائية التي يحتوي عليها طعام معين إلى المتطلبات الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان. لذا، فالطعام الكثيف غذائيًا هو الطعام الذي يحتوي على حزمة غذائية متكاملة.

المراجع[عدل]