كلبيات الأسنان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
سينودونت
العصر: Late Permian–Early Cretaceous

نشأت منهاالثدييات
بعضها يعيش حتى الآن

Belesodon magnificus.JPG
أحفورة Belesodon magnificus وتوجد في متحف التاريخ الطبيعي ب شتوتغارت ،ألمانيا.

المرتبة التصنيفية تحت رتبة[1]  تعديل قيمة خاصية المرتبة التصنيفية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية اﻷصنوفة اﻷعلى (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  حقيقيات النوى
مملكة  حيوان
عويلم  ثنائيات التناظر
مملكة فرعية  ثانويات الفم
شعبة  حبليات
شعيبة  فقاريات
شعبة فرعية  فكيات
عمارة  رباعيات أطراف
طائفة  مندمجات الأقواس
رتيبة  سفنكدونيات
رتبة  ثيرابسيد
الاسم العلمي
Cynodontia[2]  تعديل قيمة خاصية الاسم العلمي للأصنوفة (P225) في ويكي بيانات
الفصائل (العائلات)
أنظر النص

سينودونت (بالإنجليزية: cynodont) هي حيوانات قديمة من العصر البرمي المتأخر ظهرت على الارض منذ نحو 260 مليون سنة . يشمل ذلك الفرع الحيوي الثدييات الأولية وتطور منها منها ما يعيش حتى الآن من حيوانات ثديية . التسمية "سينودونت " تعني " أسنان الكلب " لكونها كانت حيوانات اكلات اللحوم.

انتشرت حيوانات السينودونت في جنوب القارة العظيمة غوندوانا وعثر على أحفوراتها في أمريكا الجنوبية وأفريقيا و الهند و القطب الجنوبي (أنتراكتيا). أما في شمال جوندوانا فقد عثر على أحفورات منها في شرق أمريكا الشمالية وفي بلجيكا وفي شمال غرب فرنسا. وتشكل مجموعة السينودونت أكثر أنواع الحيوانات تنوعا من الثيرابسيدات.

تصنيفها[عدل]

صفاتها[عدل]

Bienotherium yunnanense

كانت السينودونتات الأولى تحمل صفات الثدييات . وكانت أسنانها منوعة من قطعية وضروس وأنياب ، كما كبر حجم جمجمتها من الخلف . ومع تنوع بعضها مغايرا للمجموعة العليا للثدييات وعلى الأخص الثيريانات فمن المحتمل أن السينودونتات كانت تضع البيض .

بالنسبة إلى فتحاتها الازدواجية في الجمجمة temporal fenestrae فكانت أكبر عما سبقها من أجيال قديمة ، كما اتسع عطمتي الوجنتين (اللتان يشتبك فيهما الفك الأسفل) بحيث بدأت تتخذ شكل جمجمة الثدييات ، مما يزودها بعضبلات قوية للفك . وكان لها حنك ثانوي (الذي يفصل الفم عن فتحات الأنف) لم يكن في الحيوانات الأخرى البدائية من الثيرابيدات. وكانت عظمة فكها السفلي كبيرة . ومن المحتمل أن السينودونتات كانت من ذوات دم حار.

التفرع الحيوي[عدل]

التفرع الحيوي التالي يبين تصنيف العلماء "روتا" و "بوتا-برينك" و"ميتشل " و "بنتون" من عام 2013 ، وهو يبين تفرع السينودونتات : [3]

كذلك تبين الصور أشكال بعض أنواع السيرودونتات كما يتخيلها العلماء على أساس أحفوراتها العظمية المتحجرة، التي عثر عليها من العصر البرمي المتأخر ويرجع تاريخها إلى نحو 260 مليون سنة .


سينودونت 

Charassognathus





Dvinia



بروكينوسوكوس



 Epicynodontia 

Cynosaurus





Galesaurus



Progalesaurus






Nanictosaurus



Thrinaxodon





Platycraniellus


 كلبيات الأسنان الحقيقية 

Cynognathia



Probainognathia









التشعب التالي مأخوذ عن "روتا" و "بوثا-برينك" و "ميتشل" و "بنتون" من عام 2013 يبين تشعب أكثر تفصيلا للسينودونت وتطورها حتى تؤدي إلى الثدييات Mammaliaforms .[3] استغرق هذا التشعب نحو 60 مليون سنة:


سينودونت 

Charassognathus





Dvinia



بروكينوسوكوس



Epicynodontia

Cynosaurus





Galesaurus



Progalesaurus






Nanictosaurus



Thrinaxodon





Platycraniellus


كلبيات الأسنان الحقيقية

Cynognathia


Probainognathia

Lumkuia




Ecteninion





Aleodon



Chiniquodon





أمامي الفك




Trucidocynodon




Therioherpeton



Tritheledontidae

Riograndia





Chaliminia



Elliotherium





Diarthrognathus



Pachygenelus






Brasilodontidae

Brasilitherium



Brasilodon




Tritylodontidae

Oligokyphus




Kayentatherium




Tritylodon



Beinotherium





ثدييات الشكل

Sinoconodon



Morganucodon



















طبقا لهذا التشعب فقد استغرق تطور السينودونت حتى ظهور أوائل الثدييات نحو 60 مليون سنة ؛ بين 260 مليون سنة إلى نحو 200 مليون سنة سبقت .

المراجع[عدل]

  1. ^ العنوان : Fossilworks — المخترع: جون ألروي
  2. ^   تعديل قيمة خاصية معرف موسوعة الحياة (P830) في ويكي بيانات"معرف Cynodontia في موسوعة الحياة". eol.org. اطلع عليه بتاريخ 11 أكتوبر 2019. 
  3. أ ب Ruta، M.؛ Botha-Brink، J.؛ Mitchell، S. A.؛ Benton، M. J. (2013). "The radiation of cynodonts and the ground plan of mammalian morphological diversity". Proceedings of the Royal Society B: Biological Sciences. 280 (1769): 20131865. doi:10.1098/rspb.2013.1865. 

أقرأ أيضا[عدل]