أنطوان كلوت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من كلوت بك)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أنطوان كلوت
(بالفرنسية: Antoine-Barthélemy Clot-Bey)‏، و(بالفرنسية: Antoine Clot)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Gros - Docteur Clot-Bey.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 7 نوفمبر 1793[1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
غرونوبل[2]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 28 أغسطس 1868 (74 سنة) [1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مارسيليا  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of France.svg فرنسا[2]
Flag of the Ottoman Empire (1844–1922).svg الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في أكاديمية سانت بطرسبرغ للعلوم  [لغات أخرى] ،  والأكاديمية الوطنية للطب،  والأكاديمية الألمانية للعلوم ليوبولدينا،  وأكاديمية مرسيليا  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة طبيب،  وجراح[2]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الفرنسية[3]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل طب  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
الجوائز
Legion Honneur Commandeur ribbon.svg
 وسام جوقة الشرف من رتبة قائد  [لغات أخرى]    تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات

أنطوان براثيليمي كلوت (بالفرنسية: Antoine Barthelemy Clot)‏ (7 نوفمبر 1793، جرينوبل - 28 أغسطس 1868، مارسيليا) المعروف باسم كلوت بك، وهو طبيب فرنسي قضى معظم حياته في مصر، بعدما عهد إليه محمد علي باشا بتنظيم الإدارة الصحية للجيش المصري، وصار رئيس أطباء الجيش. منحه محمد علي باشا لقب "بك" تقديرًا لجهوده في النهضة الطبية التي أحدثها في مصر.

أقنع كلوت بك محمد علي باشا، بتأسيس "مدرسة الطب" في أبي زعبل عام 1827، تولى إدارتها، وكانت أول مدرسة طبية حديثة في الدول العربية، وكانت تضم 720 سريرًا، والتي نقلت بعد ذلك إلى قصر العيني، والذي غلب على اسمها فأصبحت تعرف باسم القصر العيني. أُلحق بها مدرسة للصيدلة، ثم أخرى لتخريج القابلات.

بذل كلوت بك جهودًا كبيرة في مقاومة الطاعون الذي حل بالبلاد عام 1830. وعُنيَّ بتنظيم المستشفيات وهو الذي أشار بتطعيم الأطفال ضد الجدري. وفي عام 1847، كان كلوت بك أول من استخدم البنج في مصر في عملياتٍ خاصة بالسرطان والبتر. أثرى كلوت بك المكتبة الطبية العربية، بالعديد من المؤلفات الطبية.

في عام 1849، عاد إلى مرسيليا، بعد أن ساد مصر حالة من الإهمال في عهد عباس حلمي الأول، ورغم ذلك، عاد إلى مصر عام 1856، في عهد محمد سعيد باشا الذي قرر إعادة افتتاح مدرسة الطب في احتفالٍ ضخم. وفي عام 1858، عاد كلوت بك إلى فرنسا لاعتلال صحته، وتوفي في مرسيليا عام 1868.

كُرمَّ بإطلاق اسمه على شارعين في القاهرة وجرينوبل. صدر كتابٌ عنه باللغة الفرنسية تحت عنوان «Clot Bey Médecin de Marseille» والتي تعني "كلوت بك طبيب من مرسيليا"، وهو من تأليف أحد أحفاده كريستيان جان ديبوا (بالفرنسية: Christian Jean Dubois)‏.

المراجع[عدل]

  1. أ ب معرف عضو الأكاديمية الوطنية للطب: http://www.academie-medecine.fr/composition/membres/fiche-membre/?id=776 — باسم: Antoine CLOT-BEY — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Académie nationale de médecine
  2. أ ب ت النص الكامل متوفر في: http://www.oxfordreference.com/view/10.1093/acref/9780195382075.001.0001/acref-9780195382075 — المحرر: Emmanuel K. Akyeampong و هنري لويس غيتس — العنوان : Dictionary of African Biography — الناشر: دار نشر جامعة أكسفوردISBN 978-0-19-538207-5
  3. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb123565313 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة

روابط خارجية[عدل]

Stethoscope-2.png
هذه بذرة مقالة عن طبيب أو جراح فَرنسي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.