المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

كلية القاسمي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 32°25′18″N 35°02′02″E / 32.421722222222°N 35.034°E / 32.421722222222; 35.034

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (أغسطس 2015)
كلية القاسمي.

تأسست أكاديمية القاسمي في باقة الغربية (لواء حيفا) سنة 1989م لإعداد معلمين للدين الإسلامي واللغة العربية وآدابها وذلك بمبادرة من طريقة القاسمي الخلوتية الجامعة الرحمانية كإحدى مؤسساتها التربوية، حيث يترأس مجلس امنائها الشيخ عبد الرؤوف القاسمي. والذي جاء خلفا للشيخ عفيف القاسمي الذي يعتبر الشيخ المؤسس للكلية وذلك بعد وفاته في عام 2000.

حازت أكاديمية القاسمي على اعتراف من قبل مجلس التعليم العالي لمنح شهادة اللقب الأول في التربية B.Ed (البكالوريوس) في عام 2002. وقد تطورت الكلية بشكل سريع لتصبح أكاديمية تربوية تعمل على اعداد المعلمين في مواضيع مختلفة، فبالأضافة للغة العربية وتدريس الدين الأسلامي تقوم الكلية بإعداد المعلمين في المسارات التالية: جيل الطفولة المبكرة، ابتدائي وفوق ابتدائي، وذلك في التخصصات: الدين الإسلامي، اللغة العربية وآدابها، الرياضيات، الحاسوب، اللغة الإنجليزية وادابها، التربية الخاصة، مربيات في رياض الأطفال وفي الصفوف الأولى والثانية، والعلوم. وتهيئهم للحصول على اللقب الأول B.Ed (البكالوريوس) في تخصصاتهم. بالإضافة فهناك مسار إعداد المعلمين لتأهيل خريجي الجامعات للحصول على شهادة تدريس.

وتقدمت الاكاديمية بطلب الاعتراف بشهادة M.ED (ماجيستير) إلى مجلس التعليم العالي وحصلت على الاعتراف في برنامج ال-M.ED في التعليم والتعلم والتربية الرياضية. وتقدمت الأكاديمية أيضا باقتراح لمجلس التعليم العالي حول إضافة تخصصين تطبيقيين وهما: الطفولة المبكرة وتدريس اللغة الإنجليزية في برنامج اللقب الثاني التعليم والتعلم، وبرنامج اللقب الثاني في "تدريس الدين الإسلامي" وكذلك برنامج اللقب الثاني في "التربية الرياضية"، وقد حصلت الكلية مؤخرا على اعتراف مجلس التعليم العالي في برنامج اللقب الثاني "M.Teach" الذي يمكن خريجي البكالرويس من الجامعات المختلفة اللحصول على اللقب الثاني في التدريس والحصول على شهادة تدريس والالتحاق بسلك التدريس وذلك في مسارات وتخصصات مختلفة. 

يتعلم اليوم في الأكاديمية أكثر من 3000 طالب وطالبة من جميع أنحاء البلاد، حيث يرأس أكاديمية القاسمي اليوم، الباحث البروفيسور بشار سعد من مدينة ام الفحم.

تضم أكاديمية القاسمي مراكز أكاديمية ومراكز تعلّم وجماهيرية مختلفة، كمجمع القاسمي للغة العربية، ومركز الدراسات الإسلامية والمخطوطات، والمكتبة، ومركز الإفتاء، ومتحف الآثار، ومركووحدة الحاسوب، ومركز موارد التعليم والتعلم، ومركز الرياضيات، ومركز اللغة الإنجليزية، ومركز الأبحاث والدراسات، ومركز الطفولة المبكرة، ومركز أدب الأطفال، ومركز الوالدية والأسرة، ومركز التعددية الثقافية، ومختبرات القاسمي لتدريس العلوم ، ومختبرات الحاسوب، ومركز تكنولوجيا المعلومات والإتصالات، ومركز القاسمي للبحوث العلمية وراديو القاسمي التربوي.

وتعتبر أكاديمية القاسمي احدى مؤسسات طريقة القاسمي الخلوتية الجامعة الرحمانية وأكبرها، وبالأضافة لها فإن هناك مجموعة كبيرة من المؤسسات، والتي تنضوي تحت مجموعة مؤسسات جمعية أتباع الشيخ حسني الدين القاسمي، ككلية الهندسة والعلوم بتخصصاتها: هندسة الكيمياء-تكنولوجيا الاغذية، والهندسة المدنية-إدارة البناء، والهندسة المعمارية والتصميم الداخلي، وهندسة برمجة الحاسوب، وهندسة البيوتكنولوجيا، والمسار المدمج، ومسار الاستكمالات والتي تمنح شهادة الدبلوم (هندسي)، وكلية الطب المكمل، ومدرسة القاسمي الأهلية-الفوق الإبتدائية، وشبكة روضات رياض الصالحين النموذجية، والمجمع الثقافي، وجميعها بإشراف أكاديمية القاسمي.

School.svg
هذه بذرة مقالة عن مدرسة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.