كوزو أوكاموتو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من كوزو أكاموتو)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كوزو أوكاموتو
معلومات شخصية
الميلاد 7 ديسمبر 1947 م
اليابان
مواطنة Flag of Japan.svg اليابان  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام  تعديل قيمة خاصية الديانة (P140) في ويكي بيانات
عضو في جيش أحمر ياباني  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
تهم
التهم قتل  تعديل قيمة خاصية أدين بتهمة (P1399) في ويكي بيانات

كوزو أوكاموتو (冈本 公 三) من مواليد 7 ديسمبر 1947) وهو طالب علم النبات من عائلة من الطبقة المتوسطة ,وكان عمره 24 عاما عندما تم تجنيده في الجيش الأحمر الياباني، اعتقل في وقت لاحق في لبنان. وخلال اقامته في لبنان، أشهر إسلامه، و كان واحدا من مرتكبي عملية مطار اللد. يتحدث كوزو العديد من اللغات مثل اليابانية والإنكليزية والعبرية والعربية والصينية والروسية بطلاقة.

المشاركة في العملية[عدل]

في 30 أيار 1972، وصل كلٌّ من كوزو أوكاموتو وياسويوكي ياسودا وأوكودايرا تسويوشي إلى مطار اللد الإسرائيلي في تل ابيب عن طريق الطيران الجوي الفرنسي قادمين من روما. وبعد النزول من الطائرة ذهب الثلاثة إلى منطقة الأمتعة للمطالبة باسترداد أمتعتهم، وأخذوا اسلحة رشاشة كانت معبأة داخل حقائب السفر، وشرعوا في فتح النار على الركاب الآخرين في منطقة الأمتعة .وكان الهجوم عملية مشتركة بينهم وبين الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي كانت وراء هذه الفكرة ردا على مساعدة اليابان بشن هجمات على الفلسطنيين ,و نتج عنها قتل 26 شخصا وجرح 71 آخرين. وقتل ياسويوكي ياسودا في الهجوم عندما نفدت ذخيرته. أما تسويوشي أوكودايرا انتحر بقنبلة يدوية . وأصيب كوزو أوكاموتو بجروح ثم اعتُقل عندما حاول الفرار من المحطة. وأصبح هذا الهجوم معروفا باسم مذبحة مطار اللد. وكان الضحايا معظمهم من المسيحيين .كان واحدا من الضحايا الإسرائيليين هارون كتسير وهو الشقيق الأصغر لإفرايم كاتسير الذي أصبح الرئيس الرابع لاسرائيل.

المحاكمة واطلاق السراح[عدل]

وجَّهت الحكومة الإسرائيلية الاتهام إلى أوكاموتو بموجب أنظمة طوارئ الدفاع، التي أنشئتها سلطات الانتداب البريطاني في عام 1945 وطبقتها على المقاتلين الإسرائيليين والعرب. و عين له المحكمة المحامي كريستمان ماكس المولود في شيكاغو المدرب في بريطانيا ولديه خبرة في الدفاع عن المتهمين الإسرائيليين بموجب أنظمة الطوارئ قبل عام 1948. وقد فوض أوكاموتو المحامي لتخليصه من حكم الإعدام وفي 23 يوليو 1973 حكم على كوزو أوكاموتو بالسجن مدى الحياة في إسرائيل. وقد قامت الجبهة الشعبية وعناصر الجيش الأحمر الياباني بخطف طائرة يابانية تابعة للخطوط الجوية وطالبوا بالإفراج عن أوكاموتو في مقابل الإفراج عن الرهائن على متن الطائرة. وأطلق سراح أوكاموتو في عام 1985 بعد 13 عاما، وذلك كجزء من عملية تبادل للأسرى مع الفصائل الفلسطينية. وبعد خروجه من السجن في إسرائيل انتقل كوزو أوكاموتو إلى ليبيا ثم سوريا وأخيرا إلى لبنان حيث لم شملهم مع غيره من أعضاء الجيش الأحمر الياباني.

نقل إلى لبنان[عدل]

في 15 فبراير 1997، اعتقل لبنان خمسة من أعضاء الجيش الأحمر هارو واكو، ماساو أداتشي، ماريكو ياماموتو، توراكازو أوكاموتو وكوزو لاستخدامهم جوازات سفر مزورة وانتهاء تأشيرة دخولهم. وحكم عليهم بالسجن ثلاث سنوات. وقد اصدرالحكمة القاضي سهيل عبد سامز في 31 يوليو 1997 .و بعد ان انتهت مدة السجن،رحَّل لبنان أربعة من أعضاء الجيش الأحمر الياباني إلى الأردن ومن عمان إلى اليابان عبر الطائرة وقد منحت الحكومة اللبنانية حق اللجوء السياسي لأوكاموتو كوزو لأنه وفقا للحكومة اللبنانية انه قد شارك في عمليات المقاومة ضد إسرائيل وتعرض للتعذيب في السجون الإسرائيلية. لايزال كوزو أوكاموتو مطلوبا، حيث طلبت الحكومة اليابانية تسليمه إليها.

المراجع[عدل]

  1. ابيير (1999)، ص. 202.
  2. "مقاتلي الجيش الأحمر القبض عليهم." BBC.com. 18 مارس 2000. استرجاع 6 سبتمبر 2011.
  3. مارك شرايبر (1996). صدمة جرائم اليابان بعد الحرب العالمية الثانية. تاتل النشر. ف. 215. ISBN 978-4- 900737-34-1. استرجاع 6 سبتمبر 2011.
  4. شرايبر، ص. 215
  5. أ ب "الجيش الأحمر الياباني عضو أوكاموتو يريد العودة إلى اليابان". ليبانونويري .. 6 مايو 2003. استرجاع 6 سبتمبر 2011.
  6. "كاميكازي في الأراضي المقدسة"، p. 206، في: دومينيك لابيير (1 يونيو 2003). ألف شمس. كامل الدائرة. ISBN 978- 81-7621-045-4. استرجاع 6 سبتمبر 2011.
  7. شركة Steinhoff، باتريشيا. "صورة من الإرهاب: مقابلة مع كوزو أوكاموتو." مسح الآسيوية، المجلد. 16، رقم 9 (سبتمبر 1976). PP. 830–845.
  8. "إسرائيل: الإرهابي للمحاكمة". الوقت. 24 يوليو 1972.
  9. المؤتمر الصحفي وزارة الشؤون الخارجية في اليابان 21 مارس 2000