لانسانا كوياتي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لانسانا كوياتي
Kouyate crop 2006 06 07 guinea 600.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 15 يوليو 1950 (71 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Guinea.svg غينيا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
مناصب
رئيس وزراء غينيا   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1 مارس 2007  – 23 مايو 2008 
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة جمال عبد الناصر في كوناكري  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة دبلوماسي،  وسياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في الأمم المتحدة،  والمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
Legion Honneur Commandeur ribbon.svg
 وسام جوقة الشرف من رتبة قائد  [لغات أخرى]    تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات

لانسانا كوياتي (مواليد 15 يوليو 1950) [1] سياسي ودبلوماسي غيني شغل منصب رئيس وزراء غينيا من 2007 إلى 2008. شغل سابقًا منصب السكرتير التنفيذي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (ECOWAS) من 1997 إلى 2002.

الخلفية والوظيفة السابقة[عدل]

ولد كوياتي في كوبا، غينيا، لما كانت مستعمرة فرنسية. درس الإدارة في جامعة كوناكري قبل أن يلتحق بالخدمة المدنية. في عام 1976، عُين مديرًا للعمل، ثم في العام التالي، انتقل إلى منصب مدير التجارة والأسعار والإحصاء، حيث كان مسؤولاً عن الشركات المملوكة للدولة.[1]

في عام 1982، عمل كوياتي في مشروع تنمية الأرز، ثم انتقل إلى السلك الدبلوماسي، وانضم إلى وفد غينيا في ساحل العاج. في عام 1985، عاد إلى وزارة الخارجية في كوناكري رئيسًا للشؤون الإفريقية ومنظمة الوحدة الإفريقية. بعد ذلك بعامين، أصبح سفير غينيا في مصر والأردن ولبنان والسودان وسوريا وتركيا. في عام 1992، أصبح الممثل الدائم لغينيا لدى الأمم المتحدة، حيث أصبح نائبًا لرئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة.[2]

في عام 1993، عُين نائبًا للممثل الخاص للأمين العام في الصومال لبعثة الأمم المتحدة الثانية في الصومال، ثم في فبراير 1994 أصبح القائم بأعمال الممثل.[3] في يونيو 1994، أصبح الأمين العام المساعد في إدارة الشؤون السياسية بالأمم المتحدة، [4] كانت إحدى مهامه الأولى القيام بجولة حول الدول الأعضاء في المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا لمناقشة الوضع في ليبيريا. واصل مشاركته في المناقشات لبناء الدعم الإقليمي لحل الحرب الأهلية الليبيرية الأولى.[5] ترك هذا المنصب في سبتمبر 1997 ليصبح السكرتير التنفيذي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (ECOWAS)، وهو المنصب الذي شغله حتى فبراير 2002.

خلال الفترة التي قضاها في ECOWAS، حصل كوياتي على وسام جوقة الشرف (القائد)، النجمة الأفريقية في ليبيريا، وحصل على وسام القائد الأحادي للتوغو.[6]

رئيس الوزراء[عدل]

نتيجة للإضراب العام في أوائل عام 2007، رُشح كوياتي لمنصب رئيس وزراء غينيا في 26 فبراير 2007. واختاره الرئيس لانسانا كونتي من قائمة قدمها قادة النقابات العمالية.[2] في 1 آذار/مارس، أدى اليمين الدستورية رئيسًا للوزراء في احتفال أقيم في كوناكري ؛ لم يكن كونتي حاضرا.[3] تم تسمية حكومته في 28 آذار / مارس، وتألفت من 19 وزيراً وثلاثة وزراء دولة. لم تضم أيًا من أعضاء الحكومة القديمة.[4]

في 5 كانون الأول (ديسمبر) 2007، زاد مرسوم إعادة هيكلة الوزارات من صلاحيات الأمين العام لرئاسة الجمهورية على حساب صلاحيات رئيس الوزراء، وفي 3 كانون الثاني/يناير 2008، أقال كونتي واستبدل جاستن موريل جونيور، وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة.، دون استشارة كوياتي. في 4 يناير، طالب كوياتي بإعادة موريل إلى منصبه وقال إنه لن يجلس في مجلس الوزراء دون موريل. أعلنت النقابات العمالية عن خطط لبدء "إضراب عام غير محدود" في 10 يناير، مطالبة بتنفيذ اتفاق كونتي مع النقابات بشكل صحيح وإعادة موريل.[5] اختارت حكومة كوياتي محاولة حل الوضع من خلال الحوار مع كونتي على أمل الحفاظ على السلام.[6] في 9 يناير، سحبت النقابات دعوتها للإضراب.[7]

تصاعدت التوترات بين كوياتي وكونتي بسبب قرار حكومة كوياتي إعادة شانتال كول، مستشار كونتي المسؤول عن الاتصالات في القصر الرئاسي، إلى فرنسا ؛ بالإضافة إلى ذلك، اختلفوا حول قرار كوياتي بالسماح لليبيين بإدارة الفنادق الفخمة.

الفصل والأحداث اللاحقة[عدل]

في مرسوم قُرأ في التلفزيون الحكومي في 20 مايو 2008، أقال كونتي كوياتي وحل محله أحمد تيديان سوار.[8][9][10] كان هذا يعد أمرًا مفاجئًا. كان يُعتقد بشكل عام أن كوياتي لن يُطرد قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في ديسمبر 2008.[11] بعد الإعلان، أُبلغ عن احتجاجات في كوناكري وكوروسا، على الرغم من أن المدن كانت هادئة مرة أخرى بحلول 21 مايو؛[10] كما أُبلغ عن احتجاجات في كانكان في 20 مايو و 21 مايو.

كان يُنظر إلى كوياتي على نطاق واسع على أنه خيبة أمل في دوره رئيسًا للوزراء، وعدم شعبيته تعني أن إقالته لم تُستقبل باضطرابات كبيرة من النوع الذي أدى إلى تعيينه قبل عام ؛ على وجه الخصوص، ارتبط وقته في المنصب بارتفاع أسعار المواد الغذائية، مما أدى إلى تفاقم المشاكل الاقتصادية في البلاد. كما اتهم بأن لديه طموحات رئاسية. ولأنه لم يتشاور مع المعارضة عند تشكيل حكومته ولم يدعو سياسيين معارضين للمشاركة فيها، رحبت المعارضة بإقالته وحثت سواريه على تجنب أخطائه. الأمين العام لاتحاد القوى الديمقراطية في غينيا (UFDG)، وصف أمادو أوري باه كوياتي بأنه "خطر على العملية الديمقراطية". [12] قالت إحدى القيادات النقابية، رابياتو سراه ديالو، إنه حتى الإعلان عن تشكيل حكومة سواري، لم يكن لديها ما تقوله.[10] أدى سواري اليمين في 23 مايو ولم يكن كوياتي حاضرًا في الحفل،[13] لأنه لم يكن قادرًا على مغادرة منزله بسبب حشد من المؤيدين خارجه.[14]

كان العديد من الجنود غير راضين عن فشلهم في تلقي متأخرات الأجور، وكانوا غير راضين عن فصل كوياتي، وشعروا أنه لم يُترك لهم أي شخص يمكنهم معالجة شكاواهم. في 26 مايو 2008، اندلعت اضطرابات بين الجنود وطالبوا بدفع متأخرات رواتبهم.[15]

انظر أيضًا[عدل]

روابط خارجية[عدل]

  • لا بيانات لهذه المقالة على ويكي داتا تخص الفن

مراجع[عدل]

  1. ^ "Lansana Kouyaté" (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 05 سبتمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Guineans back to work after deal", BBC News, 27 February 2007. نسخة محفوظة 2021-08-26 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Kouyate takes his oath in Conakry", AFP (IOL), 2 March 2007. نسخة محفوظة 9 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Guinea PM appoints new government", Al Jazeera, 29 March 2007. نسخة محفوظة 2008-10-15 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Tensions en Guinée: préavis de grève générale à partir du 10 janvier", AFP, 4 January 2008 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2012-09-16 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "Guinée: Le gouvernement privilégie la concertation avec Conté", Panapress, 5 January 2008 باللغة الفرنسية.
  7. ^ "Guinée: mot d'ordre de grève générale levé, selon un syndicaliste", AFP, 9 January 2008 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2012-09-16 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "Guinée: le Premier ministre Lansana Kouyaté limogé par le président Conté" نسخة محفوظة 22 May 2011 على موقع واي باك مشين., AFP, 20 May 2008 باللغة الفرنسية.
  9. ^ James Butty, "Guinea's Consensus Prime Minister Sacked" نسخة محفوظة 25 May 2012 at Archive.is, VOA News, 20 May 2008.
  10. أ ب ت "Guinea's president fires prime minister", Associated Press, 21 May 2008. نسخة محفوظة 24 أكتوبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ "Guinea: New threat to stability with dismissal of PM", IRIN, 21 May 2008. نسخة محفوظة 2011-08-07 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "Limogeage de Lansana Kouyaté, syndicats et opposition dans l'attente", AFP, 21 May 2008 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2008-12-26 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ "Politique: En l'absence de Lansana Kouyaté, Tidjane Souaré installé à la tête de la Primature par le secrétaire général de la Présidence" نسخة محفوظة 28 May 2008 على موقع واي باك مشين., Guineenews, 23 May 2008 باللغة الفرنسية.
  14. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع Friday
  15. ^ "Angry soldiers embark on rampage in Guinea", Sapa-AFP, 28 May 2008. نسخة محفوظة 24 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.