ليودولف، دوق شوابيا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ليودولف، دوق شوابيا
Liudolf of Swabia and his wife Ida.jpg 

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 930  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 6 سبتمبر 957 (26–27 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مكان الدفن دير سان ألبان، ماينز
مواطنة Flag of Germany.svg ألمانيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوجة إيدا من شوابيا
أبناء أوتو الأول، دوق بافاريا وشوابيا
ماتيلدا
الأب أوتو الأول  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الأم إدجيث من وسكس
أخوة وأخوات
عائلة سلالة أوتونية  تعديل قيمة خاصية عائلة نبيلة (P53) في ويكي بيانات

ليودولف (930 - 6 سبتمبر 957)؛ هو عضو في سلالة أوتونية، وأيضا هو دوق شوابيا بين عامي 950 حتى 954، أدى تمرده في 954/53 إلى أزمة كبيرة في مملكة ألمانيا الصاعدة، ليودولف هو أبن الدوق الساكسوني أوتو الأول أبن ووريث آنذاك هاينريش صياد الطيور وزوجته الأولى إدجيث من وسكس أبنة إدوارد الكبير ملك أنجلو ساكسونية، والدها صعد إلى العرش الألماني في 936 وبذلك أصبح ليودولف الوريث.

في 939 أصبح مخطوباً من إيدا[1] أبنة ووريثة هيرمان الأول، دوق شوابيا اختتم هذا الزواج بعد وفاة هيرمان حوالي 948/47.

في نوفمبر 950 توفي لوثر الثاني ملك إيطاليا، واغتصب برنغار الثاني العرش وقام بسجن أديلايد هي أحد أقرباء زوجته وأيضا هي شقيقة حليف أوتو كونراد الأول من بورغندي، عندما كان ملك ألمانيا على استعداد لـ حملة إيطاليا، قام ليودولف باحباط خطط والده وفي أوائل 951 قاد جيشاً من شوابيا وعبر جبال الألب وقامت بغزو لومبارديا، كان والده مستاء وقام باحباط هذا الخطة بدعم من شقيقه هاينريش الأول دوق بافاريا الذين اعتبروا حملة ليودولف انتهاكاً لمصالحه في شمال إيطاليا، ومع ذلك تلقى دوق شوابيا دعم قليل من نبلاء الإيطاليين، وأخيراً كان عليه أن يتابع القوات والده التي تقترب منه، وتارك له دون مكسب كبير.

ولكن عندما تزوج والده من أديلايد وريثة إيطاليا في نوفمبر 950 شعر بأن موقفه أصبح مهدداً وأصبح متحالفاً مع صهر كونراد، دوق لورين، ولكن مع ولادة أديلايد أبنه في 953 رفع ليودولف علم التمرد على الرغم من حصلوه على الدعم صهره في لورين، وأيضا حصل على دعم البافاريين، ومع ذلك الدوق هاينريش الأول من بافاريا عم ليودولف مع شقيقه الملك أوتو وضعا حداً لهذا التمرد، وفي 954 حُرم ليودولف من دوقيته، وعلى الرغم من التوفيق بينه وبين والده إلا أن لم يستطيع استرجاع الدوقية، استطاع غزو إيطاليا مرة أخرى في 957 استسلم العديد من المدن له ومع ذلك تمكن برنغار من الهروب، ليودولف توفي بشكل غير متوقع في 957 من الحمى في بوميا بالقرب من نوفارا، ودفن في 6 سبتمبر بـ دير سان ألبان في ماينز.

أبنه أوتو سيصبح لاحقاً دوق بافاريا وشوابيا، وأبنته ماتيلدا ستصبح راهبة، وأيضا من أنجازاته قيامه بتأسيس مدينة شتوتغارت جنوب ألمانيا.

المراجع[عدل]

  1. ^ Schutz 2010, p. 48.