لييفة عضلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لييفة عضلية
Blausen 0801 SkeletalMuscle.png
عضلة هيكلية، تظهر لييفة عضلية معلمة في أعلى الصورة إلى اليمين.

تفاصيل
يتكون من ساركومير[1]  تعديل قيمة خاصية يتكون من (P527) في ويكي بيانات
ترمينولوجيا هستولوجيكا H2.00.05.0.00007  تعديل قيمة خاصية ترمينولوجيا هستولوجيكا (P1694) في ويكي بيانات
رسم بياني لتركيب اللييفات العضلية (تحتوي على العديد من الخيوط العضلية وتكون في خطوط متوازية، أما القسيم العضلي يكون متسلسل)
مخطط لانزلاق الخيوط أثناء الانقباض العضلي

اللييفة العضلية أو ميوفابير هي وحدة مدورة الشكل من الليف العضلي.[2] تتألف العضلات من الخلايا العضلية التي تعرف باسم الألياف العضلية في نسيج العضلات المخططة وهذه الخلايا تحتوي على اللييفات العضلية. تنشأ هذه اللييفة خلال عملية التخلق المضغي بعملية تدعى تكون العضل.

تتألف اللييفة العضلية من عدد من البروتينات المعقدة مثل الأكتين والميوسين وتيتين وبروتينات أخرى. تنظم هذه البروتينات بخيوط رفيعة وثخينة تدعى الخيوط العضلية (بالإنجليزية: Myofilament) والتي تتكرر على طول اللييفة العضلية في القسيم العضلي. يحدث الانقباض العضلي من خلال انزلاق خيوط الثخينة (الميوسين) والرفيعة (الأكتين) أمام بعضها البعض.

التركيب[عدل]

تحتوي خيوط اللييفة العضلية على نوعين من الخيوط ثخين ورفيع:

  • تحتوي الخيوط الرفيعة على بروتين الأكتين بشكل أساسي ومرتبط مع بروتين النبيولن (بالإنجليزية: Nebulin).
  • تحتوي الخيوط الثخينة على بروتين الميوسن بشكل أساسي ومثبت بمكانه من قبل خيوط التيتين. يعتبر الميوسن مسوؤلاً عن توليد الحركة.

عند موت الانسان أو الحيوان يندمج بروتين الأكتين مع الميوسين في لحم الحيوان ليكون بروتين أكثر تعقيدا يسمى الأكتوموسين.

في العضلات المخططة مثل العضلات الهيكلية أو عضلة القلب، تملك خيوط الأكتين والميوسين طول محدد ومستمر بشكل منظم في كل ميكرومتر، وهو أقصر من طول الخلية العضلية الممدودة (عدة مليمترات في حالة خلايا العضلية الهيكلية للإنسان). تنظم الخيوط بشكل وحدات ثانوية متكررة على طول اللييفة العضلية. هذه الوحدات الثانوية تسمى القسيم العضلي. تتوضع اللييفات العضلية في الخلية العضلية بشكل خطوط متوازية على طول محور الخلية. تصطف الوحدات الثانوية (القسيم العضلي) بشكل مثالي تقريبا بجانب اللييفة العضلية. يؤدي هذا الاصطفاف إلى ظهور خصائص معينة تعطي شكل الخلية المخطط. لايوجد هذا الاصطفاف في خلايا العضلات الملساء ولذلك يغيب الشكل المخطط عن هذه العضلات وتسمى بالملساء.[3] تُظهر الخلايا العضلية بأشكال معينة ،مثل قطع اللحم، التلون البنائي (بالإنجليزية: Structural coloration) أو التقزح اللوني وذلك بسبب الاصطفاف الدوري للألياف والقسيمات العضلية.[4]

التكون[عدل]

أظهرت دراسة تطور عضلة الساق لجنين بعمر 12 يوم باستخدام المجهر الالكتروني وتقترح ألية لتطور اللييفة العضلية. الخلية العضلية النامية تحتوي على خيوط ثخينة بقطر 160–170 أنغستروم وخيوط رقيقة بقطر 60–70 أنغستروم. تحتوي اللييفات العضلية الصغيرة على نسبة 7:1 من الخيوط الثخينة والرقيقة. تصبح الخيوط العضلية الحرة أكثر تراصفا وتجمعا في ترتيب حزم سداسية على طول المحور للخلية العضلية في أماكن غشاء الليف العضلي الثانوي (بالإنجليزية: subsarcolemmal). تتشكل هذه التجمعات بغض النظر عن وجود مواد الحزمة z أو الحزمة M. تحدث هذه التجمعات بشكل تلقائي بسبب التراكيب الثلاثية لجزيئات الأكتين والميوسين والتي تحتوي على معظم المعلومات مع قوة الأيون وكثافة أدينوسين ثلاثي الفوسفات داخل الخلية العضلية المطلوبة لتجميع وحدات البروتين إلى خيوط اللييفة العضلية.[5]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ وصلة مرجع: http://purl.obolibrary.org/obo/go.owl — تاريخ الاطلاع: 10 مايو 2017
  2. ^ McCracken، Thomas (1999). New Atlas of Human Anatomy. China: Metro Books. صفحات 1–120. ISBN 1-5866-3097-0. 
  3. ^ Muscle Physiology – Myofilament Structure نسخة محفوظة 19 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Martinez-Hurtado, J L؛ Akram، Muhammad؛ Yetisen، Ali (November 2013). "Iridescence in Meat Caused by Surface Gratings". Foods. 2 (4): 499–506. doi:10.3390/foods2040499. 
  5. ^ Fischman, Donald A. (1967). "An electron microscope study of myofibril formation in embryonic chick skeletal muscle". The Journal of Cell Biology. 32: 558–75. PMC 2107275Freely accessible. PMID 6034479. doi:10.1083/jcb.32.3.557. 

وصلات إضافية[عدل]