هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

ما بامرئ من ضؤلة في وائل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ما بامرئ من ضؤلة في وائل
الاسم ما بامرئ من ضؤلة في وائل
المؤلف عمرو بن كلثوم
تاريخ التأليف القرن 1 ق هـ
اللغة العربية
عدد الأبيات 5 أبيات
البحر الرجز
ما بامرئ من ضؤلة في وائل  - ويكي مصدر

ما بامرئ من ضؤلة في وائل هي قصيدة شعرية لشاعر عمرو بن كلثوم، عدد أبياتها خمسة أبيات من البحر الرجز.[1]

'

نبذة عن المؤلف[عدل]

عمرو بن كلثوم بن مالك بن عتاب بن زهير التغلبي، من بني تغلب بن وائل، وينتهي نسبه إلى معد بن عدنان، وأمه هي ليلي بنت مهلهل الذي هو أخو كليب المشهور. وقد ساد عمرو بن كلثوم قومه وهو ابن خمسة عشر عامًا. ومات وله من العمر مائة وخمسون سنة 150. وكان فارسًا أبيًا جريئًا، حتى بلغ من أمره أن فتك بالطاغية عمرو بن هند، في بلاط سلطانه. وكان عمرو بن كلثوم شجاعًا مظفرًا مقدامًا فتّاكًا. وبه يضرب المثل في الفتك، فيقال: «أفتك من عمرو بن كلثوم لفتكه بعمرو بن هند».[2][3]

القصيدة[عدل]

ما بِامرِئٍ مِن ضُؤلَةٍ في وائِلٍ وَرِثَ الثُوَيرَ وَمالِكاً وَمُهَلهِلا
خالي بِذي بَقَرٍ حَمى أَصحابَهُ وَشَرى بِحُسنِ حَديثِهِ أَن يُقتَلا
ذاكَ الثُوَيرُ فَما أُحِبُّ بِفَضلِهِ عِندَ التَفاضُلِ فَضلَ قَومٍ أَفضَلا
عَمي الَّذي طَلَبَ العُداةَ فَنالَه بَكراً فَجَلَّلَها الجِيادَ بِكِنهَلا
وَأَبي الَّذي حَمَلَ المِئينَ وَناطِقُ ال مَعروفِ إِذ عَيِّ الخَطيبُ المِفصلا

أشعار أخرى لشاعر[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "ما بامرئ من ضؤلة في وائل - عمرو بن كلثوم - الديوان - موسوعة الشعر العربي". web.archive.org. 2019-05-06. اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2019. 
  2. ^ "شرح المعلقات السبع للزوزني • الموقع الرسمي للمكتبة الشاملة". shamela.ws. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2019. 
  3. ^ "أشعار الشعراء الستة الجاهليين • الموقع الرسمي للمكتبة الشاملة". shamela.ws. مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2019. 

وصلات خارجية[عدل]



Inkwell icon(blue).png
هذه بذرة مقالة عن قصيدة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.