هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

متلازمة الشاي والخبز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أكتوبر 2018)

ان متلازمة الشاي و الخبز المحمص هي شكل من أشكال سوء التغذية الشائعة بشكل عام لدي  كبار السن الغير قادرين علي  تجهيز الوجبات لأنفسهم  مما يجعل نظامهم الغذائي يقتصر علي الشاي والخبز المحمص الأمر الذي ينتج عنه نقص في الفيتامينات و  العناصر الغذائية الأخري [1]. غالبا ما تظهر هذه المتلازمة علي أنها  "هيبوناترميا" وهي انخفاض تركيز الصوديوم في مجري الدم  بسبب نقص الملح في الغذاء.

ان هذه المتلازمة غالبا ما عند انتقال الابناء من المنزل و عندما يموت شريك الحياه أو يكون علي مشارف الموت حيث أن كبير السن الذي يترك وحيدا دون وجود من يقوم باعداد الطعام له و دون امتلاكه لمهارات اعداد الطعام بنفسه سوف  يلجأ الي  و نظام غذائي  يتكون من طعام بسيط مثل الخبز ، الجبن ،المقرمشات و كذلك الأطعمة المعلبة. وفقا ل"نيويورك تايمز" فإن  ما يصل ل 60% من كبار السن الذين يعيشون في المنزل يعانون من سوء التغذية  أو معرضون لهذا الخطر علي الأقل . بالإضافة للمشكلات الناتجة عن نقص العناصر الغذائية فإن مثل هذه الحالة تعني أن مضاعفات الأمراض الأخري حتي نزلات البرد العادية يمكنها أن تكون في غاية الخطورة[2][3]

إن العوامل المؤدية لهذه المتلازمة تتضمن الانعزال الاجتماعي، و مشكلات نفسية مثل الاكتئاب،الأمراض، و القيود الجسدية. كما أن ازدياد عدد الأدوية التي يتناولها كبار السن يمكنها أن تؤثر في عادات تناول الطعام رغم أنه عامل أقل خطورة من المشكلات  النفسية ولكن هذه الأدوية يمكنها أن  تقلل من الشهية و يمكنها أن تغير نكهة الطعام أو تؤثر في طريقة امتصاص العناصر الغذائية  مما يجعل حصول كبار السن علي العناصر الغذائية الضرورية أمر صعب الحدوث.  وقد تضمنت نتائج مخبرية نموذجية  لمتلازمة الشاي والخبز المحمص ا نخفاض الأسمولية في المصل (نقص الضغط) مع اسمولية طبيعية في البول  لأن مستويات الهرمون المضاد لإدرار البول طبيعية.

مراجع[عدل]

  1. ^ "'Tea and Toast Syndrome' leads to loss of wellness and muscle in seniors". News-Medical.net (باللغة الإنجليزية). 2011-03-01. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2018. 
  2. ^ Nagourney، Eric. "HEALTH; Tea and Toast and a Danger That Can Be Hard to Spot" (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2018. 
  3. ^ "Olwen Anderson's Blog". olwenanderson.worldsecuresystems.com. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2018.