مجزرة العوفية (1832)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مجزرة العوفية في 1832م
جزء من المقاومة الشعبية الجزائرية ضد فرنسا
Prise de bone 27 MARS 1832.jpg
معلومات عامة
التاريخ 6 أفريل 1832م - 10 أفريل 1832م
الموقع وادي الحراش، الحراش، متيجة
36°42′56″N 3°10′10″E / 36.715541°N 3.1694757°E / 36.715541; 3.1694757إحداثيات: 36°42′56″N 3°10′10″E / 36.715541°N 3.1694757°E / 36.715541; 3.1694757
النتيجة معركة، حرب عصابات
المتحاربون
Flag of Algeria.svg المقاومون الجزائريون Flag of France.svg قوات الجيش الفرنسي
القادة
ربيع بن سيدي غانم. صافاري دوق روفيغو،
ماكسيميليان جوزيف شوينبيرغ.
القوة
Flag of Algeria.svg أكثر من 4.000 جندي زواوي Flag of France.svg 3.000 جندي فرنسي

مجزرة العوفية في أفريل 1832م شملت الأرجاء الشرقية المتاخمة لمدينة الجزائر في الحراش وسهل متيجة.

المقدمات[عدل]

كانت "قبيلة العوفية" تشكل خطرا على الاحتلال الفرنسي للجزائر بحكم تواجدها غير بعيد عن مدينة الجزائر وتشكل همزة وصل ما بين المقاومين في قصبة الجزائر والمقاومين الآخرين في سهل متيجة والأطلس البليدي والتيطري ومنطقة القبائل الزواوية.

وبالتالي فإن "معركة الحراش" التي جرت ما بين 17 و18 جويلية 1831م قد جعلت سلطة الاحتلال الفرنسي تحضر نفسها لإبادة "قبيلة العوفية" وتنتظر أول فرصة للقيام بذلك.

ذلك أن التوسع الاستيطاني للفرنسيين في سهل متيجة كان يقتضي الاستحواذ على أراضي القبائل الساكنة حول مدينة الجزائر ومن بينها "قبيلة العوفية".

وكانت "المزرعة النموذجية" التي تم إنشاؤها في منطقة بابا علي، والواقعة على ضفة وادي الحراش، تقتضي توسعا مضطردا للمساحات المزروعة لزيادة الإنتاجية الفلاحية واستقبال مستوطنين أوروبيين جدد.

المجزرة[عدل]

قام العقيد ماكسيميليان جوزيف شوينبيرغ، بعد أقل من شهر بعد استقدامه إلى الجزائر، بالتصدي في يوم 6 أفريل 1832م لـقبيلة العوفية في الجنوب الشرقي من مدينة الجزائر قرب الحراش (بالفرنسية: Maison-carrée)، وذلك تحت سلطة القائد العام للجزائر آنذاك وهو "الجنرال صافاري" (دوق روفيغو)[1].

وكانت "مجزرة قبيلة العوفية" قد أقدم على تنفيذها فوج الفرسان، مدعوما بسريتين من الفيلق الأجنبي الفرنسي، تحت إشراف وقيادة العقيد ماكسيميليان جوزيف شوينبيرغ الذي قام بإخضاع قبيلتي "العوفية" و"الخرازة" قرب مدينة الجزائر وكذلك وادي الحراش[2] · [3].

فقد كانت "قبيلة العوفية" تقطن في الجنوب الشرقي من مدينة الجزائر، في الإقليم الذي صار بعد ذلك بلدية من الضاحية هي بلدية الحراش[4] (Maison Carrée خلال مرحلة الاحتلال)، وكانت مكلفة خلال مرحلة إيالة الجزائر بحراسة البرج المحصن الذي أقامه الأتراك بجوار هذه أراضي هذه القبيلة[5].

ذلك أن إبادة "قبيلة العوفية" تمت خلال ليلة 6 أفريل 1832م إلى 7 أفريل 1832م، حيث تم القضاء على حوالي مائة جزائري من هذه القبيلة من طرف جنود فوج الفرسان والفيلق الأجنبي[6]، ولم ينج من هذه الإبادة إلا أربعة رجال[7].

فقد تمت مفاجأة هذه القبيلة قبيل فجر 7 أفريل 1832م من أجل معاقبتها بهمجية، حيث تم اعتقال شيخها واقتياده إلى مدينة الجزائر لتتم محاكمته وإدانته ثم يُطَبَّقَ عليه حكم الإعدام، ولقد هلك الكثير من الأهالي الجزائريين الأصليين خلال هذه الحادثة[8].

للتذكير، فإن دوق روفيغو أعطى الأمر لقواته في ليلة 5 أفريل 1832م بسحق "قبيلة العوفية" وإبادة أفرادها بالحراش، حيث هاجمتهم قوات العقيد ماكسيميليان جوزيف شوينبيرغ لكونها اشتبهت فيهم بأنهم قاموا بسلب مبعوثي "العميل فرحات بن سعيد" أحد المتذبذبين بين الولاء للأمير عبد القادر الجزائري وفرنسا بمنطقة الزيبان[9].

وقد تبين بعد التحقيق بأنه ليس لأفراد القبيلة أي مسؤولية في ذلك، إلا أن "شيخ القبيلة" تمت محاكمته محاكمة صورية وأُعْدِمَ رغم أن التهمة لم تثبت عليه ولا على القبيلة، وتم قطع رأسه وحمله هدية إلى دوق روفيغو الذي تبرع برأس "الشيخ ربيع بن سيدي غانم" ورأس أحد أفراد قبيلته إلى طبيب يدعى "بونافون" ليجري على الرأسين التجارب العلمية[10].

وكانت "قبيلة العوفية" الهادئة تعيش ليلتها في حالة من الغفلة حتى فوجئت بهجوم قوات العقيد ماكسيميليان جوزيف شوينبيرغ فكانت عملية إبادة لجميع سكانها لأنهم كانوا حلفاء المجاهدين في متيجة منطقة القبائل الزواوية، وقتلوا شيخ القبيلة أمام الملأ وباعوا أشياءهم للسفير الدنماركي[11].

وانتهت إبادة وتدمير "قبيلة العوفية" كلية خلال يوم 10 أفريل 1832م[12] · [13].

مكتبة الصور[عدل]

انظر أيضا[عدل]

فيديو إبادة قبيلة العوفية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Histoire de l'Algérie ancienne et moderne - Google Livres
  2. ^ Algérie Devoir de mémoire, Histoire d’un Parjure
  3. ^ فرنساالنازية تبنت سياسة إبادة الهنود الحمر في الجزائر/أذان الجزائريين تقطع مقابل 10 فرك فرنسي/ مشاة الموت و ال - mokhtari detective sans frontires نسخة محفوظة 01 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Cf. « Cela s'est passé un 7 avril 1832 » sur le site Babzman et la page Les origines de la Légion étrangère. نسخة محفوظة 24 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ La conquête coloniale de l'Algérie par les Français - Rebellyon.info نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Ouvrage collectif, Parler des camps, penser les génocides, Albin Michel, 1999, p. 324. نسخة محفوظة 16 يوليو 2014 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Cela s’est passé un 7 avril 1832 : Massacre de la la tribu El Ouffia d’El Harrach
  8. ^ Djazairess : Massacre de la tribu des Ouffia : repentance, refusée…
  9. ^ قبيلة العوفية نموذج لجرائم الاستعمار الفرنسي
  10. ^ تاريخ الجزائر - معركة العوفية الحراش - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب
  11. ^ جزايرس : مذبحة قبيلة العوفية أفضل شاهد على همجية فرنسا
  12. ^ Histoire : Massacres dans la Mitidja نسخة محفوظة 31 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ http://www.deyzed.com/histoire/algerie-francaise/algerie-colonisee/