مجموعة الخطوط الجوية الدولية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
مجموعة الخطوط الجوية الدولية
Logo IAG.svg
British Airways Iberia aircraft tails BA IB.jpg
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
النوع
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
موقع الويب
المنظومة الاقتصادية
الشركات التابعة
الخدمات
الصناعة
أهم الشخصيات
المؤسسون
المدير التنفيذي
الرئيس
المدير
الإيرادات والعائدات
البورصة
العائدات
الربح الصافي
الدخل التشغيلي
€(2.765) billion (2021)

المجموعة الدولية الموحدة للخطوط الجوية (International Consolidated Airlines Group SA)، التي يتم تداولها كمجموعة الخطوط الجوية الدولية (International Airlines Group) وعادة ما يتم اختصارها إلى «آي إيه جي» ("IAG")، هي شركة طيران أنجلو-إسبانية متعددة الجنسيات مع مكتبها المسجل في مدريد، إسبانيا، ومقرها العالمي في لندن، إنجلترا. تم تشكيلها في يناير 2011 بعد اتفاقية اندماج بين الخطوط الجوية البريطانية وأيبيريا، الناقلتين العلميتين للمملكة المتحدة وإسبانيا على التوالي، عندما أصبحت الخطوط الجوية البريطانية وأيبيريا شركتين تابعتين مملوكتين بالكامل لـ «آي إيه جي». تم منح مساهمي الخطوط الجوية البريطانية 55٪ من أسهم الشركة الجديدة.[5][6][7][8]

منذ إنشائها، وسعت «آي إيه جي» مجموعة عملياتها وعلاماتها التجارية من خلال شراء شركات طيران أخرى - بي إم أي (2011) وفيولينغ (2012) وأير لينغس (2015). تمتلك المجموعة أيضًا العلامة التجارية ليفل وأفيوس، برنامج مكافآت «آي إيه جي».

الشركة مدرجة في بورصة لندن وبورصة مدريد. وهي أحد مكونات مؤشر فوتسي 100 ومؤشر ايبكس 35.

تاريخ[عدل]

ذيول الطائرات التابعة للخطوط الجوية الإيبيرية والبريطانية، أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين

إنشاء «آي إيه جي» كشركة الخطوط البريطانية / أيبيريا القابضة[عدل]

وقعت شركة الخطوط الجوية البريطانية وأيبيريا اتفاقية اندماج أولية في نوفمبر 2009.[9][10][11] في أبريل 2010، وقعت شركة الخطوط الجوية البريطانية وأيبيريا اتفاقية اندماج كاملة، مع الموعد المقرر للانتهاء في أواخر عام 2010، رهنا بالحصول على الموافقات التنظيمية اللازمة.[12][13] اكتمل الاندماج بين الخطوط الجوية البريطانية وأيبيريا في 21 يناير 2011، وبدأت الأسهم في الشركة القابضة الجديدة «آي إيه جي» التداول في لندن ومدريد في 24 يناير.[14][15][16]

في 6 أكتوبر 2011، أنشأت «آي إيه جي» شركة أيبيريا إكسبرس، وهي شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة لتشغيل طرق المسافات القصيرة والمتوسطة من مركز «آي إيه جي» في مدريد وتوفير خدمة النقل على شبكة أيبيريا الطويلة.[17][18] بدأت أيبيريا إكسبريس عملياتها في 25 مارس 2012.[19][20]

شراء بي إم أي (2011)[عدل]

في 4 نوفمبر 2011، وافقت «آي إيه جي» من حيث المبدأ على الاستحواذ على شركة بريتش ميدلاند انترناشيونال (بي إم أي) من لوفتهانزا، في صفقة من شأنها زيادة حصة «آي إيه جي» في فتحات في مطار هيثرو من 45٪ إلى 54٪.[21][22] في 22 ديسمبر 2011، وافقت «آي إيه جي» على صفقة ملزمة مع لوفتهانزا للحصول على بي إم أي مقابل 172.5 مليون جنيه إسترليني.[23] في 30 مارس 2012، تمت الموافقة على الشراء، بشرط أن تقوم المجموعة المندمجة بتجريد 12 خانة يومية واستئجار فتحتين يوميًا في مطار هيثرو. اكتمل الاستحواذ في 20 أبريل 2012، وتم دمج أسطول ومسارات بي إم أي في جدول الخطوط الجوية البريطانية طوال عام 2012.[24] نصحت سلوتر آند ماي وهي شركة محاماة دولية مقرها في بونهيل رو، لندن«آي إيه جي» بشأن الاستحواذ على بي إم أي.[25]

شراء شركة فيولينغ وإنشاء «آي إيه جي» للشحن (2012)[عدل]

في 8 نوفمبر 2012، قدمت «آي إيه جي» عرضًا نقديًا لشراء فيولينغ، وهي شركة طيران إسبانية منخفضة التكلفة مقرها في برشلونة. كان العرض 7 يورو لكل سهم عادي من فيولينغ، مع توقع أن تبلغ التكلفة الإجمالية للشراء 113 مليون يورو. تم تمويله من موارد «آي إيه جي» الداخلية. إجمالي الأصول المبلغ عنها لشركة فيولينغ اعتبارًا من 30 سبتمبر 2012 (2012-09-30) 805 مليون يورو وفي الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2012 حققت أرباحًا قبل الضرائب بلغت 59 مليون يورو. تم قبول عرض متزايد بقيمة 9.25 يورو من قبل مجلس إدارة فيولينغ في 9 أبريل 2013، وحصل على موافقة غالبية المساهمين في 23 أبريل 2013. سيطرت «آي إيه جي» على فيولينغ في 26 أبريل 2013.[26][27]

في ديسمبر 2012، أكملت «آي إيه جي» دمج عمليات الشحن للخطوط الجوية البريطانية وبي إم أي وأيبيريا في وحدة أعمال واحدة، «آي إيه جي» للشحن.[28][29]

شراء أير لينغس (2015)[عدل]

في يناير 2015، قدمت «آي إيه جي» عرضًا بقيمة 1.36 مليار يورو لشراء أير لينغس. وكان من المتوقع قبول ذلك بعد رفض عطاءين سابقين.[30] في مايو 2015، وافقت الحكومة الأيرلندية على بيع حصتها في أير لينغس إلى «آي إيه جي»،[31] كما فعل مجلس إدارة شركة أير لينغس في أواخر يناير 2015.[32] أصبح الاستحواذ لا رجوع فيه في 18 أغسطس 2015.[33]

إنشاء ماركة ليفل[عدل]

المستوى إيرباص إيه 330-200

في مارس 2017، أُعلن أن شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة تُدعى ليفل ستبدأ العمل من برشلونة في يونيو 2017.[34]

في 29 ديسمبر 2017، أُعلن أن «آي إيه جي» اشترت أجزاء رئيسية من شركة الطيران النمساوية البائدة طيران نيكي بما في ذلك 15 طائرة إيرباص إيه 321 وحقوق المرور في دوسلدورف وميونيخ وفيينا وزيورخ وبالما دي مايوركا.[35] من المخطط إنشاء فرع نمساوي جديد لشركة فيولينغ كبديل لشركة نيكي.[35]

تم إحباط الاستيلاء النرويجي، وأوامر الأسطول الجماعي[عدل]

في أبريل 2018، أفيد أن «آي إيه جي» كانت تدرس الاستحواذ على شركة النرويجية، وهي شركة منافسة منخفضة الميزانية للمجموعة،[36] ولكن بحلول أوائل عام 2019، تخلصت «آي إيه جي» بالكامل من حصتها في النرويجية.[37]

في يونيو 2019، وقعت «آي إيه جي» خطاب نوايا لشراء 200 طائرة بوينغ 737 ماكس على الرغم من أن 737 ماكس كانت لا تزال معلقة في جميع أنحاء العالم في وقت التوقيع بعد حادثين مميتين من المحتمل أن يكونا بسبب تصميم نظام تعزيز خصائص المناورة (MCAS).[38] شكك محللو الطيران في قيادة «آي إيه جي» في إصدار مثل هذا الأمر عندما لا يزال تصميم بوينغ 737 ماكس قيد التصحيح. تجاهل ويلي والش، الرئيس التنفيذي لشركة «آي إيه جي»، مستقبل الطائرة المجهول. وقال: «نحن نتشارك مع علامة بوينغ التجارية». «هذه هي العلامة التجارية التي أتعامل معها. هذه هي العلامة التجارية التي عملت معها لسنوات. وهي علامة تجارية أثق بها».[39]

في معرض باريس الجوي لعام 2019، وافقت «آي إيه جي» أيضًا على شراء 14 طائرة من طراز إيرباص إيه 320 نيو إكس إل آر، 8 منها للتسليم إلى أيبيريا و 6 إلى أير لينغس، مع خيارات لـ 14 طائرة أخرى.[40]

شراء طيران أوروبا (2019)[عدل]

في نوفمبر 2019، أعلنت «آي إيه جي» أنها تخطط للاستحواذ على طيران أوروبا من غلوباليا مقابل 1 مليار يورو. الصفقة، الممولة من الديون الخارجية، وكان من المتوقع أن تكتمل في النصف الثاني من عام 2020، رهنا بموافقة الجهات التنظيمية.[41] في 20 يناير 2021، أعلنت «آي إيه جي» أنها أعادت التفاوض بشأن صفقتها للاستحواذ على طيران أوروبا (عبر أيبيريا) مقابل 500 مليون يورو نتيجة لوباء كوفيد-19. كما تفاوضت على تأخير الدفع لشركة غلوباليا لمدة 6 سنوات. من المتوقع أن يتم إتمام الصفقة في النصف الثاني من عام 2021، ويخضع الاستحواذ لموافقة المفوضية الأوروبية.[42][43]

في سبتمبر 2021، أعلنت مجموعة الخطوط الجوية الدولية أن الخطوط الجوية البريطانية ستنهي عملياتها الرئيسية قصيرة ومتوسطة المدى في مطار غاتويك بأثر فوري مما أدى إلى إلغاء أكثر من 30 مسارًا. جاء ذلك بعد فشل مفاوضات العمل المتعلقة بتسليم هذه العمليات، والتي كان معظمها لا يزال معلقًا بسبب جائحة كوفيد-19، إلى شركة تابعة تم تشكيل ميزانيتها حديثًا داخل «آي إيه جي».[44]

شؤون الشركات[عدل]

حجم أسطول الركاب الحالي لـ "آي إيه جي" (باستثناء الشحن) - مايو 2020

ملخص[عدل]

تم تأسيس «آي إيه جي» كشركة شراكة مساهمة مجهولة في إسبانيا، حيث تُعقد اجتماعات مجلس إدارة الشركة، ومقرها في إسبانيا لأغراض ضريبية.[45][46][47] «آي إيه جي» لديها قائمة رئيسية في بورصة لندن وكانت مكونة لمؤشر فوتسي 100 منذ 24 يناير 2011.[48][49] لديها إدراجات ثانوية في بورصات مدريد، برشلونة، بلباو وفالنسيا،[50][51] وكانت أحد مكونات مؤشر إيبكس 35 منذ 1 أبريل 2011.[52]

الخطوط الجوية القطرية هي مساهم أقلية في «آي إيه جي»، حيث استثمرت لأول مرة في عام 2015، حيث اشترت 9.99٪ من الشركة. زادت قطر حصتها بشكل مطرد منذ ذلك الحين، واستحوذت على 25.1٪ من الأسهم في فبراير 2020.[53]

يقع المقر التشغيلي لـ «آي إيه جي»، الذي يتحكم في إدارة كل من الشركات التابعة لها البريطانية والإسبانية، في مبنى ووترسايد في هارموندسورث، لندن الكبرى.[54]

هيكل المجموعة[عدل]

هيكل الشركات العاملة الرئيسية هو:[55][56]

شركة طيران الشركات التابعة شركة طيران غير تابعة لـ "آي إيه جي"
أير لينغس[57] Aer Lingus UK Aer Lingus Regional
الخطوط الجوية البريطانية BA CityFlyer SUN-AIR (امتياز)
أيبيريا (شركة طيران) ايبيريا اكسبريس نوستروم إير (امتياز، تداول باسم أيبيريا الاقليمية)
Level A
خطوط فيولينغ الجوية
الشركات التابعة الأخرى

A بما في ذلك مستوى فرنسا ومستوى النمسا..

اتجاهات الأعمال الجماعية[عدل]

الاتجاهات الرئيسية لمجموعة الخطوط الجوية الدولية خلال السنوات الأخيرة موضحة أدناه (كما في السنة المنتهية في 31 ديسمبر):

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020 2021
الاتجاهات المالية للمجموعة
حجم الأعمال (مليون يورو) 16339 18117 18675 20,170 20350 22.567 22972 24406 25506 7806 8455
الربح قبل الضريبة (مليون يورو) 527 (997) 227 828 1,801 2,362 2,493 3,487 2,275 (7,810) (3,507)
صافي الربح (مليون يورو) 485 (923) 147 1003 1,516 1952 2,009 2897 1,715 (6,923) (2,933)
EPS الأساسي (سنتات يورو) 31.1 (51.0) 6.6 48.2 73.5 93.0 95.8 142.7 86.4 (196.2) (59.1)
الاتجاهات التشغيلية للمجموعة
عدد الركاب (م) 51.7 54.6 67.2 77.3 88.3 100.7 104.8 112.9 118.3 31.3 38.9
البضائع المنقولة (بآلاف الأطنان) 661 680 701 702 682 444 539
عدد الطائرات (العاملة) (في نهاية العام) 529 548 546 573 598 533 531
ملاحظات / مصادر [59] [59] [59] [59] [59] [60]

في عام 2012، أفيد أن أرباح الخطوط الجوية البريطانية قد تلاشت بسبب خسائر أيبيريا، وأن شركة الطيران الإسبانية كانت في صراع من أجل بقائها.[61] بحلول عام 2013، خسرت شركة أيبيريا مليار يورو، مما تطلب من الرئيس التنفيذي «آي إيه جي» فيلي والش الدفاع عن اندماج «آي إيه جي».[62] بعد المزيد من الخسائر، كانت الميزانية العمومية لشركة «آي إيه جي» تعاني من عجز كبير حيث خاضت أيبيريا منافسة منخفضة التكلفة وركودًا، واعترف والش بأنه ربما كان على شركة الخطوط الجوية البريطانية تأجيل الاندماج، قائلاً: «إذا كنت أعرف أن الاقتصاد الإسباني سوف يتدهور إلى النطاق الذي حدث فيه، ربما نكون قد أخرنا القرار لكنني أعتقد في النهاية أن الاندماج هو الشيء الصحيح».[63] من عام 2014 فصاعدًا، عادت أيبيريا إلى الربحية، مما أظهر أن تنبؤات والش كانت مبررة.[64]

في فبراير 2021، قالت «آي إيه جي» إنها خسرت حوالي 7 مليارات يورو بسبب جائحة كوفيد-19 في عام 2020، لكن كان لديها 10.3 مليار يورو من الأموال السائلة لتجاوز الأزمة.[65]

القيادة العليا[عدل]

قائمة الرؤساء السابقين[عدل]

  1. أنطونيو فاسكيز روميرو (2011-2021)[68]

قائمة الرؤساء التنفيذيين السابقين[عدل]

  1. ويلي والش (2011-2020)[69]

عمليات[عدل]

شركات الطيران الفرعية[عدل]

تعمل الخطوط الجوية البريطانية، وأيبيريا، وأير لينغس، وفيولينغ، وليفل تحت أسماء تجارية منفصلة.[70]

للحصول على تفاصيل حول الطائرات الحالية التي تشغلها المجموعة، راجع تفاصيل الأسطول لكل من الشركات التابعة الرئيسية العاملة - أيبيريا، والخطوط الجوية البريطانية، وأير لينغس، وفويلينغ. تخدم الشركة بأكملها حوالي 200 وجهة.[71][72]

برنامج المسافر الدائم الجماعي[عدل]

تدير «آي إيه جي» برنامج المسافر الدائم «أفيوس» (Avios)، الذي تم إنشاؤه من اندماج برامج اير مايلز وو بي إيه مايلز وأيبيريا بلس بوينتس في 16 نوفمبر 2011.[73] نقاط أفيوس (Avios) هي عملة المسافر الدائم لشركة أير لينغس، والخطوط الجوية البريطانية، وأيبيريا، وليفل، والخطوط الجوية القطرية،[74] ويمكن استخدامها أيضًا للسفر ضمن تحالف عالم واحد بما في ذلك أمثال فيولينغ، وأمريكن، وفين إير، والقطرية، وكانتاس، إلخ..[75] تعني إعادة الهيكلة في عام 2015 أن جميع برامج الولاء التابعة لـ «آي إيه جي» والتي تستخدم أفيوس، بما في ذلك (Avios Travel Reward Program) و (British Airways Executive Club) وأيبيريا بلس، تم نقلها إلى مجموعة أفيوس، وهي شركة فرعية لـ «آي إيه جي».[58][76]

أُعلن في يوليو 2018، أن موقع (Avios.com) سيكون قريبًا من أعضاء نادي الخطوط الجوية البريطانية التنفيذي، مع تحويل جميع النقاط تلقائيًا إلى الخطوط الجوية البريطانية.[77] تحولت الخطوط الجوية القطرية، أكبر مساهم في «آي إيه جي»، إلى أفيوس كعملة مسافر دائم لها في مارس 2022.[78]

مراجع[عدل]

  1. ^ الاقتباس: http://www.es.iairgroup.com/phoenix.zhtml?c=240950&p=irol-newsArticle&ID=1929920.
  2. ^ وصلة مرجع: https://www.iairgroup.com/en/investors-and-shareholders/corporate-governance/iag-corporate-governance-structure.
  3. ^ وصلة مرجع: http://www.google.co.uk/finance?q=LON:IAG.
  4. أ ب وصلة مرجع: https://www.iairgroup.com/~/media/Files/I/IAG/press-releases/english/2020/Full%20year%20results%20release%20for%20the%20year%20to%20December%2031%202019.pdf.
  5. ^ "British Airways and Iberia sign merger agreement". BBC News. 8 أبريل 2010. مؤرشف من الأصل في 2022-07-03. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-09.
  6. ^ Hollinger، Penny (12 يناير 2015). "IAG's successes at Iberia should give heart to Dublin". The Times. مؤرشف من الأصل في 2022-05-20. اطلع عليه بتاريخ 2016-07-29.
  7. ^ "International Airlines Group formed as BA signs merger with Iberia". IBTimes. 8 أبريل 2010. مؤرشف من الأصل في 2021-10-04. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-11.
  8. ^ Vamburkar، Meenal (8 أبريل 2010). "British Airways and Iberia agree on merger". New Statesman. UK. مؤرشف من الأصل في 2015-10-02. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-11.
  9. ^ "British Airways, Iberia agree to £4 billion merger". Reuters. 12 نوفمبر 2009. مؤرشف من الأصل في 2022-03-20. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  10. ^ Osborne، Alistair (13 نوفمبر 2009). "BA-Iberia £4.4bn merger creates Europe's third-largest airline". The Telegraph. London. مؤرشف من الأصل في 2021-11-05. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  11. ^ "BA and Iberia agree merger deal". BBC News. 12 نوفمبر 2009. مؤرشف من الأصل في 2022-04-07. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  12. ^ Plummer، Robert (8 أبريل 2010). "BA's Iberia tie-up nears lift-off". BBC News. مؤرشف من الأصل في 2008-09-12. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  13. ^ Osborne، Alistair (9 أبريل 2010). "BA and Iberia sign €5.8bn merger deal". The Telegraph. London. مؤرشف من الأصل في 2021-11-06. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  14. ^ "BA-Iberia Overtakes Air France by Value as IAG Debuts". Bloomberg Businessweek. 24 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2021-11-30. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  15. ^ "Deals and strikes loom for IAG after BA-Iberia merger". Reuters. 24 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2021-05-08. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  16. ^ "British Airways, Iberia merge effective". The Independent. 22 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2015-09-24. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-07.
  17. ^ Jones، Rhys (6 أكتوبر 2011). "IAG sets up short-haul carrier Iberia Express". Reuters. مؤرشف من الأصل في 2021-09-30. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-04.
  18. ^ "Iberia to launch low-cost airline". Financial Times. 6 أكتوبر 2011. مؤرشف من الأصل في 2021-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2011-10-08.
  19. ^ BBC News – Spanish new low-cost airline Iberia Express launched. نسخة محفوظة 2022-01-10 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Iberia Express to launch on Sunday. نسخة محفوظة 2016-03-04 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Jones، Rhys (4 نوفمبر 2011). "British Airways owner IAG to buy UK's bmi". Reuters. مؤرشف من الأصل في 2021-09-30. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-04.
  22. ^ "BMI sold by Lufthansa to British Airways owner IAG". BBC News. 4 نوفمبر 2011. مؤرشف من الأصل في 2021-11-06. اطلع عليه بتاريخ 2011-11-04.
  23. ^ "British Airways owner IAG buys BMI from Lufthansa". BBC News. 22 ديسمبر 2011. مؤرشف من الأصل في 2021-11-12. اطلع عليه بتاريخ 2011-12-22.
  24. ^ International Airlines Group completes bmi acquisition. نسخة محفوظة 2022-02-26 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "International Airlines Group - Purchase of BMI". Slaughter and May. 22 ديسمبر 2011. مؤرشف من الأصل في 2012-09-18. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-25.
  26. ^ Julien Toyer (9 أبريل 2013). "Spain's Vueling accepts takeover bid from IAG". Reuters. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2013-04-12.
  27. ^ "IAG ups bid for budget airline Vueling by one third". Reuters. 22 أبريل 2013. مؤرشف من الأصل في 2022-02-26. اطلع عليه بتاريخ 2013-04-23.
  28. ^ "IAG Cargo launched as cargo brand for BA and Iberia". Logistics Manager. 3 ديسمبر 2012. مؤرشف من الأصل في 2013-10-12. اطلع عليه بتاريخ 2013-10-12.
  29. ^ "IAG Cargo launches brand". Air Cargo News. 5 ديسمبر 2012. مؤرشف من الأصل في 2018-10-17. اطلع عليه بتاريخ 2013-10-12.
  30. ^ Wall، Robert (26 يناير 2015). "British Airways Parent IAG Moves a Step Closer to Buying Aer Lingus". The Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 2021-09-30. اطلع عليه بتاريخ 2015-01-26.
  31. ^ "Ireland to sell Aer Lingus stake to IAG". BBC News. 26 مايو 2015. مؤرشف من الأصل في 2021-11-20. اطلع عليه بتاريخ 2015-05-27.
  32. ^ Molloy، Antonia (27 يناير 2015). "Aer Lingus board backs takeover offer from BA owner IAG". The Independent. مؤرشف من الأصل في 2021-11-22. اطلع عليه بتاريخ 2015-05-27.
  33. ^ "Aer Lingus joins IAG as shareholders approve deal". The Irish Times. 18 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 2021-11-02. اطلع عليه بتاريخ 2015-08-23.
  34. ^ "IAG Printer Friendly Version - News Release". Iairgroup.com. 17 مارس 2017. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2017-04-08.
  35. أ ب ch-aviation.com - IAG acquires Niki in €36.5mn deal 29 December 2017 نسخة محفوظة 2022-07-10 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ Paton، Graeme (12 أبريل 2018). "British Airways owner IAG considers takeover of Norwegian". The Times (UK). مؤرشف من الأصل في 2019-03-06. اطلع عليه بتاريخ 2018-04-12.
  37. ^ "Full Year 2018 International Consolidated Airlines Group SA Earnings Call". ياهو! فايننس. مؤرشف من الأصل في 2022-07-10. اطلع عليه بتاريخ 2019-03-10.
  38. ^ Isidore، Chris (18 يونيو 2019). "Boeing finds the first buyer for a 737 Max since its grounding". CNN. مؤرشف من الأصل في 2021-05-24. اطلع عليه بتاريخ 2020-02-27.
  39. ^ "Why This Airline CEO Just Bought 200 Boeing 737 MAX Planes—Despite Recent Issues". Fortune. 19 يونيو 2019. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2020-02-27.
  40. ^ "A321XLR Steals Paris Show". Airliner World. August 2019: 6.
  41. ^ Georgiadis، Philip (1 نوفمبر 2019). "British Airways group to buy Air Europa for €1bn". Financial Times. FT. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2020-02-27.
  42. ^ Reuters Staff (20 يناير 2021). "British Airways-owner IAG buys Air Europa in cut-price 500 million euro deal". Reuters. مؤرشف من الأصل في 2021-09-30.
  43. ^ "IAG agrees amended €500 million deal for Air Europa". Business Traveller. 21 يناير 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-12-20. اطلع عليه بتاريخ 2021-06-23.
  44. ^ aerotelegraph.com - "Low cost carrier plan failed: British Airways moves short-haul out of Gatwick" (German) 24 September 2021 نسخة محفوظة 2021-09-24 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ Noakes، Gary (8 أبريل 2010). "BA eyes Madrid expansion". Air & Business Travel News. مؤرشف من الأصل في 2012-02-29. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-11.
  46. ^ Wardell، Jane (8 أبريل 2010). "British Airways and Iberia sign merger deal to create one of world's biggest airline groups". Yahoo! Finance. مؤرشف من الأصل في 2010-04-13. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-11.
  47. ^ Otero, Lara (9 Apr 2010). "Iberia y British firman su fusión como primer paso para nuevas uniones". El País (بالإسبانية). elpais.com. Archived from the original on 2019-05-23. Retrieved 2010-04-11.
  48. ^ British Airways name will disappear from FTSE if Iberia merger goes ahead | Business. نسخة محفوظة 2021-09-30 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ "BA Iberia merger gets approval from shareholders". BBC News. 29 نوفمبر 2010. مؤرشف من الأصل في 2022-06-20.
  50. ^ "IAG shares begin trading, replacing BA and Iberia". BBC News. 24 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2022-05-17. اطلع عليه بتاريخ 2011-01-24.
  51. ^ "British Airways stands firm over crew dispute". Reuters. 13 يوليو 2010. مؤرشف من الأصل في 2010-07-17. اطلع عليه بتاريخ 2010-08-18.
  52. ^ "Results of the quarterly follow up meeting of the Technical Advisory Committee of the IBEX® Indices" (PDF). الحقائب والأسواق الإسبانية. 8 مارس 2011. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2012-03-23. اطلع عليه بتاريخ 2011-05-07.
  53. ^ "Qatar increases its stake in Aer Lingus-owner IAG to 25.1pc". independent (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-04-30. Retrieved 2020-02-19.
  54. ^ "Contact." نسخة محفوظة 2019-03-06 على موقع واي باك مشين.
  55. ^ "International Airlines Group". Plane Spotters. مؤرشف من الأصل في 2021-09-30. اطلع عليه بتاريخ 2020-05-09.
  56. ^ "Our network". International Airlines Group. مؤرشف من الأصل في 2021-10-29. اطلع عليه بتاريخ 2020-05-09.
  57. ^ Newenham، Pamela (2 سبتمبر 2015). "IAG formally takes control of Aer Lingus". The Irish Times. مؤرشف من الأصل في 2022-04-21. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-04.
  58. أ ب "About Avios". Avios. مؤرشف من الأصل في 2021-11-02. اطلع عليه بتاريخ 2017-01-16.
  59. أ ب ت ث ج "Annual Report and Accounts 2019" (PDF). International Airlines Group. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2022-03-03. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-23.
  60. ^ "Annual Report and Accounts 2020" (PDF). International Airlines Group. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2022-01-18. اطلع عليه بتاريخ 2022-02-25.
  61. ^ Milmo، Dan (18 نوفمبر 2012). "BA's Spanish marriage flies into financial difficulties". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2016-07-29.
  62. ^ Copham، Gwynn (28 فبراير 2013). "IAG defends BA-Iberia merger as Spanish airline falls to near-€1bn loss". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2016-07-29.
  63. ^ Thomas، Natalie (10 مايو 2013). "BA should have put Iberia merger on hold, Walsh admits". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 2021-11-10. اطلع عليه بتاريخ 2016-07-29.
  64. ^ Peña، Ángel (26 فبراير 2016). "IBERIA: LOS BENEFICIOS DESPEGAN TRAS UNOS AÑOS TORMENTOSOS". Expansión. مؤرشف من الأصل في 2021-10-05. اطلع عليه بتاريخ 2018-09-26.
  65. ^ Young, Sarah (26 Feb 2021). "BA-owner calls for COVID health passes after record $9 billion loss". Reuters (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-01. Retrieved 2021-02-26.
  66. ^ "International Consolidated Airlines Group S.A. - Executive Profiles". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2020-12-14.
  67. ^ Saunders، Eddie (9 سبتمبر 2020). "LUIS GALLEGO TAKES OVER AS IAG CHIEF EXECUTIVE". Aer Lingus. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01.
  68. ^ "Antonio Vázquez Romero". Instituto Franklin. مؤرشف من الأصل في 2021-10-15. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-14.
  69. ^ Strickland، John (11 أكتوبر 2020). "Willie Walsh: An Exceptional Airline Leader Retires". Forbes. مؤرشف من الأصل في 2022-01-23.
  70. ^ "British Airways and Iberia sign merger agreement". BBC News. 8 أبريل 2010. مؤرشف من الأصل في 2022-07-03. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-08.
  71. ^ "British Airways and Iberia sign merger agreement". BBC News. 8 أبريل 2010. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-08."British Airways and Iberia sign merger agreement".
  72. ^ "Fleet/Product". International Airlines Group. 30 يونيو 2012. مؤرشف من الأصل في 2021-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2014-01-17.
  73. ^ Burgoyne, Patrick (2 سبتمبر 2011). "AirMiles says adios, returns as Avios". Creative Review. مؤرشف من الأصل في 2015-03-18.
  74. ^ "Collect and spend Avios with Flybe". Flybe. مؤرشف من الأصل في 2022-04-11. اطلع عليه بتاريخ 2017-01-16.
  75. ^ "Vueling Oneworld – Benefiting from the Vueling British Airways Partnership". Thrifty Points (بالإنجليزية الأمريكية). 21 Jan 2019. Archived from the original on 2022-07-10. Retrieved 2019-02-07.
  76. ^ "Helping Avios analyse huge data sets to boost transparency and growth". PwC. مؤرشف من الأصل في 2021-10-12. اطلع عليه بتاريخ 2015-12-09.
  77. ^ "BA Avios Calculator for British Airways Points Redemptions". Thrifty Points (بالإنجليزية الأمريكية). 23 Mar 2019. Archived from the original on 2022-01-20. Retrieved 2019-03-24.
  78. ^ Flynn, David (23 Mar 2022). "Qatar Airways unlocks Avios transfers, opens more reward seats". Executive Traveller (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-05-25. Retrieved 2022-03-23.

روابط خارجية[عدل]

قالب:International Airlines Group قالب:A4E قالب:FTSE 100 Index constituents