مجموعة علي بابا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مجموعة علي بابا
Alibaba Group Logo.png
معلومات عامة
التأسيس
1999[2][3]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
موقع الويب
(الإنجليزية) www.alibaba.comالاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
المنظومة الاقتصادية
الشركات التابعة
الصناعة
أهم الشخصيات
الملاك

المؤسسون
المدير التنفيذي
الرئيس
الموظفون
50097 (31 مارس 2017)[3]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
الايرادات والعائدات
العائدات
158,273,000,000 رنمينبي (2017)[3]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
الربح الصافي
41,226,000,000 رنمينبي (2017)[3]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
رسملة السوق
البورصة
مقر الشركة الأم بمدينة هانغتشو، في جمهورية الصين الشعبية

مجموعة علي بابا القابضة (صينية مبسطة : 阿里巴巴集团 ؛ صينية تقليدية : 阿里巴巴集團 ؛ بينيين : Ālǐbābā Jítuán) هي شركة صينية في حوزة القطاع الخاص الصيني تكسب جل إيراداتها من أنشطتها التجارية عبر شبكة الإنترنت بما في ذلك محرك بحث للتسوق وخدمات الحوسبة السحابية وخدمات الدفع عبر الإنترنت وتجارة الجملة والتجزئة، إضافة إلى سوق عام يهدف لتسهيل التجارة بين الشركات والأفراد والتجار، على الصعيدين الدولي والصيني.

ويقع مقرها الرئيسي بمدينة هانغتشو، في جمهورية الصين الشعبية إذ حسب إحصاأت سنة 2014 توظف مجموعة علي بابا والشركات التابعة لها أكثر من 22،000 شخص [5] في أكثر من 70 مدينة ومنطقة، بما في ذلك الصين، هونغ كونغ، الهند، اليابان، كوريا، تايوان، المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

في عام 2012، قدرت قيمة مبيعات موقعين تابعين للمجموعة ب1.1 تريليون يوان (170 مليار دولار) بمعدل أكثر من موقعي المنافسين إيباي و أمازون مجتمعة [6] و في مارس 2013 قدرت المجلة الإقتصادية ذي إيكونومست القيمة مابين 55 مليار دولار لأكثر من 120 مليار دولار.

تم إنشاء المجموعة في عام 1999 عندما أراد مؤسسها جاك ما إنشاء بوابة إلكترونية موجهة للأعمال لربط الصناع والتجار الصينيين بالمشترين من جميع أنحاء العالم أسماها علي بابا دوت كوم ثم أنشئ موقع تاوباو على غرار موقع إيباي الموجه من المستهلك إلى المستهلك، والذي يعتبر واحداً من 20 مواقعا الأكثر زيارة على مستوى العالم بضمه لما يقرب من مليار منتج. تمثل مواقع مجموعة علي بابا القابضة أكثر من ٪60 من الطرود المسلمة للصين.

يمثل موقع علي باي (Alipay) خدمة الدفع المضمون عبر الإنترنت، ما يقرب نصف جميع معاملات الدفع الإلكتروني داخل الصين. تشكل فيها خدمات علي بابا الغالبية العظمى من هذه المدفوعات المستخدمة. حاليا تسعى المجموعة لطرح أبيل دوفر في الولايات المتحدة بعد تعذر التوصل إلى إتفاق مع المنظمين في هونغ كونغ.

التاريخ[عدل]

"مدينة تاوباو"، مقر الشركة الرئيسي لمجموعة علي بابا في شي شي، هانغتشو.
مقر الشركة في هانغتشو.[7]

مجموعة علي بابا القابضة المحدودة، شركة صينية متعددة الجنسيات متخصصة في التجارة الإلكترونية، تجارة التجزئة، الإنترنت، وتكنولوجيا الذكاء الصناعي. تأسست الشركة في عام 1999، منذ ذلك الحين وهي تقدم خدمات البيع للمستهلكين من رجال الأعمال والشركات الأصغر حجما عبر بوابات الويب، بالإضافة إلى خدمات الدفع الإلكترونية ومحركات البحث للتسوق وخدمات الحوسبة السحابية. تدير علي بابا مجموعة متنوعة من الشركات في جميع أنحاء العالم في العديد من القطاعات. تم اختيار المجموعة من قبل مجلة فورتشن كأكثر الشركات إثارة للإعجاب على مستوى العالم.[8][9]

في تاريخ إغلاق العرض العام الأولي للشركة (IPO) وصلت قيمتها إلى 25 مليار دولار أمريكي لتصبح بذلك هى الأعلى على مر التاريخ. في 19 سبتمبر 2014، بلغت القيمة السوقية للشركة 231 مليار دولار.[10]

بحلول يونيو 2018، بلغ السقف السوقي للمجموعة 542 مليار دولار لتصبح بذلك واحدة من أكبر 10 شركات في العالم وأكثرها قيمة.[11] في يناير 2018، أصبحت مجموعة علي بابا هي ثاني شركة آسيوية تتجاوز مبيعاتها حاجز 500 مليار دولار بعد تينسنت.[12][13] كما أصبحت في نفس العام على المركز التاسع في قيم العلامات التجارية العالمية.[14]

مع عمليات تجارية في أكثر من 200 دولة وإقليم تعد مجموعة علي بابا أكبر متجر تجزئة في العالم،[15] واحدة من أكبر شركات الإنترنت وشركات الذكاء الاصطناعي، واحدة من أكبر شركات رأس المال الاستثماري، واحدة من أكبر شركات الاستثمار في العالم.[16][17][18][19][20]

تستضيف الشركة أكبر الأسواق الإلكترونية (Alibaba.com) وتاوباو،[21][22] تجاوزت مبيعاتها وأرباحها على الإنترنت جميع تجار التجزئة في الولايات المتحدة (بما في ذلك وال مارت، أمازون وإي باي) مجتمعين منذ 2015.[23] توسعت الشركة في صناعة وسائل الإعلام، مع ارتفاع الإيرادات بنسبة ثلاث نقاط مئوية على أساس سنوي.[24][25]

أدارت المجموعة يوم الفرد في الصين إلى أكبر يوم للتسوق عبر الإنترنت في العالم في عام 2018. تراوحت الحصيلة النهائية على منصات علي بابا إلى 30,802,477,608 دولار أمريكي، بزيادة قدرها 27% عن إجمالي العام الماضي بأسعار الصرف الحالية، لكن أقل من النسبة التاريخية للشركة في عام 2017 حيث وصلت إلى 40%.[26][27]

الاسم والتأسيس[عدل]

جاك ما مؤسس الشركة

جاء اسم الشركة من شخصية علي بابا من كتاب الأدب العربي ألف ليلة وليلة بسبب جاذبيته العالمية. أوضح جاك ما، أحد المؤسسين الشركة قائلا:

" أثناء مكوثي على مقهى في مدينة سان فرانسيسكو خطر في بالي اسم علي بابا وكم هو جيدا لتسمية مشروعي حتى جاءت النادلة وسألتها هل تعرفين علي بابا؟ فأجابت نعم. فسألتها ماذا تعرفين عنه؟ فأجابت "افتح يا سمسم". حينها تأكدت أنه الاسم المناسب. خرجت من المقهى وتجولت في الشوارع، قابلت في ذلك اليوم 30 شخصا من الهند، ألمانيا، طوكيو وحتى الصين سألتهم جميعا هل تعرفون علي بابا؟ أجابوا جميعا بنعم "علي بابا- افتح يا سمسم". علي بابا رجل أعمال طيب وعطوف ساعد أهل قريته. علي بابا اسم سهل نطقة مهما اختلف لسان الناطق به. سجلنا أيضا اسم "اليمامة" في حال أراد أحدهم الزواج منا!"[28][29]

صرح لي تشوان، مسؤول تنفيذي كبير في شركة علي بابا، أن الشركة كانت تخطط في عام 2013 لفتح منافذ البيع التقليدية ومخازن ارتجاع بالشراكة مع شركة العقارات الصينية داليان واندا. بالإضافة إلى ذلك، اشترت بابا حصة 25% في سلسلة متاجر إينتيمي ريتيل الصينية للتجزئة الصينية المدرجة في هونغ كونغ في أوائل عام 2014.[30]

في أوائل عام 2017، وافق شين جيوجون مؤسس علي بابا وإنتيمي على دفع ما يقرب من 19.8 مليار دولار هونغ كونغ (2.6 مليار دولار) لتشييد سلسلة متاجر خاصة به.[31] وصلت أرباح علي بابا في عام 2014 من استثمارات المتاجر إلى 24% بما يقرب من 692 مليون دولار لترتفع بعد الصفقة إلى ما يقرب من 74% لتصبح قيمتها 2,64 قبل موافقة جيوجون تقريبا.[32]

الاكتتاب العام[عدل]

في 5 سبتمبر 2014، حددت المجموعة- في ملف تنظيمي مع هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية- سعرًا يتراوح ما بين 60 إلى 66 دولارًا أمريكيًا للسهم الواحد للاكتتاب العام الأولي المحدد (IPO). سيحدد السعر النهائي للسهم مدى اهتمام المستثمرين بأسهم المجموعة.

في 18 سبتمبر 2014، بلغ سعر الاكتتاب الأولي لمجموعة على بابا 68 دولارًا أمريكيًا، لترتفع قيمة أسهم المجموعة إلى 21.8 مليار دولار أمريكي. أصبح على بابا صاحب أكبر اكتتاب عام في تاريخ الولايات المتحدة.[33][34] في 19 سبتمبر 2014، بدأت أسهم علي بابا (BABA) التداول في بورصة نيويورك بسعر افتتاح 92.70 دولار في الساعة 11:55 بتوقيت شرق الولايات المتحدة.

في 22 سبتمبر 2014، أعلن كتاب علي بابا بأنهم قد مارسوا خيار greenshoe لبيع أسهم 15% أكثر مما كان مخططًا في الأصل، مما عزز إجمالي مبلغ الاكتتاب إلى 25 مليار دولار.[35][36]

جاك ما[عدل]

في سبتمبر 2018، أعلن رجل الأعمال والملياردير الصيني والشريك المؤسس للشركة جاك ما، أنه سوف يتنحى عن منصبه كرئيس خلال عام واحد حتى يتمكن من التركيز على الأعمال الخيرية.[37] صرحت بعدها صحيفة ذي إيكونوميست أن جاك ما كان له تأثيرا كبيرا ليس في الصين فقط وإنما في جميع دول العالم.[38]

الشركات والكيانات التابعة لها[عدل]

التجارة الإلكترونية ومنصات خدمات التجزئة[عدل]

في عام 2016، حققت كل من شركة علي بابا تاوباو وتيمول، وهما من أكبر أسواق البيع بالتجزئة على الإنترنت وأكثرها شعبية على مستوى العالم إجمالي مبيعات يصل إلى 3 تريليون يوان (478.6 مليار دولار أمريكي). تهدف المجموعة إلى مضاعفة حجم المعاملات إلى 6 تريليون يوان بحلول عام 2020. بحلول فبراير عام 2018، بلغ عدد المستخدمين النشطين في تاوباو إلى 580 مليون مستخدم شهريًا، في حين وصل العدد في تيمول إلى 500 مليون مستخدم نشط شهريًا.[39][40][41]

تهتم المجموعة بتوسيع سرعة شبكة التجارة الإلكترونية خارج البلاد،[42] حيث صرحت المجموعة أنها ستسثمر 100 مليار يوان على مدى خمس سنوات لبناء شبكة لوجستية عالمية لدعم التوسع خارج الصين. تقوم الشركة الآن بالفعل باستثمار 5.3 مليار يوان في شركة كانيوا اللوجستية لتعزيز حصتها من 47% إلى 51%.[43] سيجعل هذا الاستثمار كانيوا من أكبر المشاريع اللوجستية الصينية برأس مال يصل إلى 20 مليار دولار.

موقع علي بابا[عدل]

تعتبر منصة علي بابا هي النشاط الأساسي للشركة، كما تم اختيارها في عام 2014 كأكبر منصة تداول للأنشطة التجارية عبر الإنترنت للشركات الصغيرة في العالم.[44] تأسس الموقع في هانغتشو في شرق الصين بثلاث خدمات رئيسية. الصفحة الرسمية للموقع مكتوبة باللغة الإنجليزية كلغة وسيطة للتعامل مع المستوردين والمصدرين في أكثر من 240 دولة ومنطقة.[45]

تم تطوير البوابة الصينية 1688.com للتعامل مع الشركات الصينية. توفر المنصة موقع إلكتروني للبيع بالتجزئة على شكل معاملات حيث يسمح للمشترين الصغار بشراء كميات صغيرة من السلع بأسعار الجملة. تم طرح منصة علي بابا في بورصة هونغ كونغ عام 2007 واستمرت خمس أعوام قبل أن يتم شطبها في عام 2012.[46] في عام 2013، تم اطلاق قناة بث مباشر لموقع 1688.com الذي بفضلة زادت المبيعات اليومية بمقدار 30 مليون دولار.[47]

موقع علي إكسبريس[عدل]

شعار موقع علي إكسبريس

تم إطلاق منصة على اكسبريس في عام 2010. الموقع عبارة عن خدمة بيع بالتجزئة عبر الإنترنت تتكون من شركات صينية صغيرة تقدم منتجاتها للمشترين الدوليين عبر الإنترنت. يعتبر هذا الموقع هو موقع التجارة الإلكترونية الأكثر زيارة في روسيا.[48]

يسمح الموقع بتوفير منصة إعلامية للشركات الأخرى لبيع منتجاتها للمستهلكين لذلك من الأكثر دقة مقارنة علي اكسبريس بموقع إي باي،[49] حيث يمكن أن يكون البائع شركة أو فرد. الفرق الرئيسي بينه وبين تاوباو هو أن الموقع يستهدف المشتريين الدوليين في المقام الأول لا سيما في الولايات المتحدة الأمريكية، روسيا، البرازيل وإسبانيا.[50]

موقع تاوباو[عدل]

شعار شركة تاوباو.
شعار شركة تيمول.

بحلول عام 2013، أصبح سوق تاوباو أكبر منصة تسوق عبر الإنترنت للمستهلكين في الصين.[51] تأسس الموقع في عام 2003، مقدما مجموعة متنوعة من المنتجات للبيع بالتجزئة. في يناير 2015، كان الموقع الثاني الأكثر زيارة في الصين، وفقا لموقع أليكسا دوت كوم.[52] يعزى نمو تاوباو السريع إلى تقديمه لامكانية التسجيل المجاني والمعاملات الخالية من العمولات عن طريق استخدام منصة دفع مجانية لطرف ثالث.[53]

تمثل الإعلانات 85% من إجمالي أرباح الموقع. قدرت أرباح تاوباو في عام 2010 بما يقرب من 1.5 مليار يوان (235.7 مليون دولار أمريكي) ممثلة بذلك 0.4% فقط من إجمالي مبيعاتهم التي قدرت بما يقارب 400 مليار يوان (62.9 مليار دولار) هذا العام.[53]

وفقا لتشانغ يو، المدير التنفيذي لتاوباو، في الفترة ما بين عامي 2011 و 2013 ازدادت عدد المتاجر التي لا تقل مبيعاتها السنوية عن 100 ألف يوان بنسبة 60%، في حين ازدادت عدد المتاجر التي تنحصر مبيعاتها ما بين 10 آلاف ومليون يوان بنسبة 30%، بينما ازدادت نسبة المتاجر التي تتعدى حاجز المليون إلى 33%.[54]

تم تقديم موقع تيمول دوت كوم في أبريل 2008 كمنصة للبيع بالتجزئة عبر الإنترنت لتكميل بوابة المستهلك إلى المستهلك في موقع تاوباو ليصبح عملاً منفصلاً في يونيو 2011. بحلول أكتوبر 2013، كان الموقع الثامن الأكثر زيارة في الصين، حيث يقدم العلامات التجارية العالمية لقاعدة المستهلكين الصينيين الغنية على نحو متزايد.[55]

بالإضافة إلى ذلك، هناك موقع جوهوسوان، موقع تسوق جماعي في الصين. تم إطلاقه من قبل تاوباو في مارس 2010 وأصبح شركة منفصلة في أكتوبر 2011. لا تقدم منصة جوهوسوان إلا العروض تكون فيها المنتجات متوفرة لفترة زمنية محددة تبدأ من يوم إلى شهر بحد أقصى بأسعار مخفضة.[56]

أطلقت تاوباو أيضا خدمة تعرف باسم إيتاو في أكتوبر 2010 كموقع لمقارنة الأسعار. أصبح الموقع شركة منفصلة في يونيو 2011. وفقا لمجموعة علي بابا، فإن منصة إيتاو توفر منتجات من شركات عالمية كأمازون الصين، دانج دانج، جوم، نايكي الصينية وفانسيل كما هو الحال أيضا مع تاوباو وتيمول.[45]

مؤسسة فليجي[عدل]

فليجي (كانت تسمى سابقا رحلات علي) منصة للسفر عبر الإنترنت، تم تصميمها كمركز للتسوق عبر الإنترنت للعلامات التجارية مثل شركات الطيران والوكالات السياحية.[57][58] قررت الشركة أن تجعل شعارها على شكل "الخنزير الطائر" مع العبارة التالية:"يجعل السفر حياتك كحياة الخنزير- تأكل، تنام وتستمتع". تم إطلاق هذه المنصة في أواخر أكتوبر 2016. أعلنت الشركة أنها تستهدف جيل الشباب وأنها تأمل أن تصبح المنصة الأولى لتخطيط رحلات الشباب خارج الصين.[59]

في 7 أغسطس 2017، تم الإعلان عن توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين بين مجموعة علي بابا ومجموعة فنادق ماريوت الدولية، تهدف الاتفاقية إلى تكوين شركة جديدة تكون فيها فنادق ماريوت هي الاختيار الأول لشركة فليجي. للشركة الجديدة تطبيق على الهواتف المحمولة لحجز الرحلات.[60]

مجموعة لازادا[عدل]

إحدى مستودعات مجموعة لازادا

مجموعة لازادا هي إحدى شركات التجارة الإلكترونية السنغافورية، أسستها شركة روكت انترنت في عام 2011 بهدف إدارة مواقع في العديد من دول شرق أسيا مثل إندونيسيا، ماليزيا، الفلبين، سنغافورة، تايلاند وفيتنام. أطلقت مواقعها في مارس 2012، مع نموذج تجاري لبيع المخزون للعملاء من مستودعاتها الخاصة.[61]

في عام 2013 أضافت نموذج السوق الذي سمح لتجار التجزئة ببيع منتجاتهم من خلال المواقع الخاصة بهم. تقدم لازادا مجموعة واسعة من المنتجات في فئات مختلفة مثل الالكترونيات الاستهلاكية، السلع المنزلية، لعب الأطفال، الأزياء والمعدات الرياضية.

في أبريل 2016، أعلنت مجموعة علي بابا أنها تنوي الحصول على حصة مسيطرة في لازادا عن طريق دفع 500 مليون دولار لشراء أسهم جديدة غير شراء أسهم بقيمة 500 مليون دولار من المستثمرين الحاليين.[62] في مارس 2018، أعلنت علي بابا عن خطتها لاستثمار ملياري دولار إضافية في الشركة لتصل قيمة استثماراتها الحالية فيها إلى 4 مليار دولار. كما أعلنت عن نيتها في تنصيب المؤسس المشارك لمجموعة علي بابا لوسي بينج كمدير تنفيذي جديد لازادا.[63]

11 مان[عدل]

في 11 يونيو 2014، أطلقت علي بابا موقع التسوق الأمريكي 11 مان مصرحه بأنه سيحتوي على أكثر من 1000 تاجر في مختلف الفئات مثل الملابس، الموضة، المجوهرات، الكماليات بالإضافة إلى السلع الداخلية كالتحف واللوحات.[64][65]

في 23 يونيو 2015، أعلنت علي بابا عن بيعها للموقع إلى شركة أوبن سكاي، شركة تسوق عبر الإنترنت مقرها في نيويورك.[66]

الحوسبة السحابية وتقنية الذكاء الاصطناعي[عدل]

علي بابا كلاود[عدل]

شعار علي بابا كلاود

تهدف علي بابا كلاود إلى إنشاء منصة لخدمات الحوسبة السحابية، بما في ذلك استخراج بيانات التجارة الإلكترونية، معالجة بيانات التجارة الإلكترونية وتخصيص البيانات.

تأسست في سبتمبر 2009 بالتزامن مع الذكرى العاشرة لمجموعة علي بابا.[45] لدى المجموعة مشغلين في هانغتشو، بكين، هونغ كونغ، سنغافورة، وادي السليكون ودبي.[67][68] في يوليو 2014، دخلت شركة علي بابا كلاود في صفقة شراكة مع انسبر.[69] في عام 2009، استحوذت شركة علي بابا على هاي الصين، أكبر خدمة لتسجيل النطاقات وخدمات استضافة المواقع في الصين وضمتها علي بابا كلاود.

تعتبر الشركة هي أكبر شركة للحوسبة السحابية الراقية في الصين.[70]

علي جيني[عدل]

شعار علي جيني

مساعد شخصي ذكي ذو منصة مفتوحة مقرها في الصين تم تقديمها في مؤتمر الحوسبة لعام 2017 في هانغتشو.[71][72][73][74] يتم استخدام علي جيني الآن في تيمول.[75][76]

علي او إس[عدل]

شعار علي او إس

علي او إس (المعروف سابقًا باسم "أليون او إس" أو "يون او إس" ) هو نظام تشغيل مصمم للأجهزة المحمولة.[77][78][79]

فينتك ومنصات الدفع عبر الإنترنت[عدل]

علي باي[عدل]

شعار منصة علي باي
طلب الطعام والدفع بأليباي في الصين

تم إطلاق منصة علي باي في عام 2004،[53] كمنصة للدفع عبر الإنترنت تابع لجهة خارجية بدون رسوم معاملات. توفر المنصة خدمة الضمان، حيث يمكن للمشترين التحقق مما إذا كانوا راضين عن المنتجات التي قاموا بشرائها قبل الإفراج عن المال للبائع. بالإضافة إلى ذلك، قامت شركة أنت المالية،[80] شركة أخرى تابعة لمجموعة علي بابا نظام الدفع باستخدام علي باي منذ عام 2004.[81][82][83]

في عام 2010 انفصلت شركة علي باي عن مجموعة علي بابا في خطوة مثيرة للجدل.[84][85][86] وفقا لتقرير بحوث المحللين، كان لدى علي باي أكبر حصة سوقية في الصين مع 300 مليون مستخدم نشط متحكمة بذلك بنصف عمليات الدفع عبر الانترنت في الصين في فبراير 2014.[87]

في عام 2013، أطلقت علي باي منصة للتعاملات المالية أسمتها "Yu'ebao" (余额宝).[88]. في عام 2015، أعلنت مجموعة علي بابا على عملها لإنشاء نظاما للدفع يعمل بالتعرف على وجة المالك فقط.[89] يعتبر نظام الدفع السريع والموثوق به من أهم عوامل نجاح المجموعة. تقدم المجموعة عدة أنظمة للدفع مثل بطاقة الائتمان، بطاقات الخصم، علي باي، كويك باي (الدفع السريع) والخدمات المصرفية عبر الانترنت.[90]

تم تصنيف جريدة أنت فاينانشال التابعة لشركة علي بابا في المركز السادس من قبل مجلة فورتشن موضحة دورها في الاهتمام بالبيئة حيث حققت نجاحا كبيرا في الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.[91][92]

الخدمات الترفيهة[عدل]

قامت شركة علي بابا بإنشاء منصة للخدمات الترفيهية تقوم المنصة بحجز تزاكر، إقامة الحفلات الموسيقية، المسرحيات، الرياضات الإلكترونية والأحداث الرياضية.[93][94] توفر المنصة تطبيقات للحجز والاستفسار وتحميل الألعاب.[95]

علي ميوزيك[عدل]

في مارس 2015، تم إطلاق علي ميوزيك، قسم الموسيقى الخاص بمجموعة علي بابا. يمتلك القسم تطبيقي Xiami Music و Tiantian Music. في يوليو 2015، عينت المجموعة جاو تشاوسونج رئيسا للشركة وسونج كي مديرا تنفيذيا.[96]

في عام 2017، توقعت تينسنت ميوزيك أرباحا بقيمة 10 مليار دولار بعد توقيع اتفاقية حقوق مع مجموعة علي بابا لتعزيز مكانتها في السوق الصينية. بموجب شروط الصفقة، ستحصل علي بابا على الحق في بث الموسيقى من العلامات الدولية مثل سوني ميوزيك، مجموعة يونيفرسال الموسيقية وواي جي إنترتينمنت.[97]

علي صور[عدل]

في مارس 2014، وافقت علي بابا على الحصول على حصة مسيطرة في مجموعة الإذاعة والصور الصينية مقابل 804 مليون دولار.[98][99] أعلنت الشركتان أنهما ستنشئان لجنة استراتيجية للفرص المستقبلية المحتملة في مجال الترفيه عبر الإنترنت وغيرها من المجالات الإعلامية.[100] [101]

يوكو تودو[عدل]

في أبريل 2014، وافقت مجموعة علي بابا ويونفنغ كابيتال، شركة أسهم خاصة يرأسها جاك ما مؤسس علي بابا،[102] على الحصول على حصة مجتمعة قدرها 18.5% في يوكو تودو، والتي تبث سلسلة من البرامج التلفزيونية الشهيرة وأشرطة الفيديو الأخرى عبر الإنترنت.[103][104]

تسلسل زمني[عدل]

انظر أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ https://figshare.com/articles/GRID_release_2017-05-22/5032286 — تاريخ الاطلاع: 7 يونيو 2017
  2. ^ https://figshare.com/articles/GRID_release_2017-05-22/5032286 — الاصدار 2017-05-22[1]https://dx.doi.org/10.6084/M9.FIGSHARE.5032286
  3. ^ https://figshare.com/articles/GRID_release_2017-05-22/5032286
  4. ^ http://lenta.ru/news/2014/11/21/taobao/
  5. ^ بلغت إيرادات مجموعة علي بابا عام 2011 إلى 2.8 مليار دولار على مدى هامش الربح 40٪ نسخة محفوظة 03 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ علي بابا الظاهرة الصينية العالمية نسخة محفوظة 10 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "Alibaba Subsidiary Aboub B2B Marketplace". ABOUB. مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 نوفمبر 2017. 
  8. ^ "Alibaba Named to FORTUNE's World's Most Admired Companies List | Alizila.com". Alizila.com. 19 January 2018. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2019. 
  9. ^ McClay، Rebecca (25 July 2017). "10 Companies Owned by Alibaba". Investopedia. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2019. 
  10. ^ Baker، Lianna B.؛ Toonkel، Jessica؛ Vlastelica، Ryan (September 19, 2014). المحررون: Orlofsky، Steve؛ Adler، Leslie. "Alibaba surges 38 percent on massive demand in market debut". رويترز. مؤرشف من الأصل في 13 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2017. 
  11. ^ "Alibaba Group Holding Market Cap (BABA)". ycharts.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. 
  12. ^ "Alibaba market value hits the $500 billion valuation mark · TechNode". TechNode. 25 January 2018. مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2019. 
  13. ^ "Beijing's battle to control its homegrown tech giants". TODAYonline (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. 
  14. ^ "China Now Has 2 of the Top 10 Most Valuable Brands in the World For the First Time". Fortune (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2019. 
  15. ^ "Alibaba's logistics ambition goes global". EJ Insight. 16 June 2014. مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2019. 
  16. ^ "Huge Rounds, Heated Competition: How Tencent & Alibaba Are Defining VC In China - Crunchbase News". Crunchbase News. مؤرشف من الأصل في 24 أكتوبر 2018. 
  17. ^ McLaughlin، Bay. "This Week In China Tech: Alibaba Brings AI To Pig Farming And Retail Tech On The Rise". Forbes (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 9 يوليو 2018. 
  18. ^ McLaughlin، Bay. "This Week In China Tech: Alibaba Buys Chip Maker, Face Scans To Board Planes, And More". Forbes (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 9 يوليو 2018. 
  19. ^ McLaughlin، Bay. "This Week In China Tech: Alibaba Invests 1 Trillion Yuan And China Battles Against Google's AlphaGo". Forbes (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 9 يوليو 2018. 
  20. ^ "How Alibaba is using AI to power the future of business" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 7 مايو 2019. 
  21. ^ "Alibaba's Nine Biggest Competitors in Asia". Global From Asia. 23 August 2018. 
  22. ^ "Alexa Top 500 Global Sites". www.alexa.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 مايو 2019. 
  23. ^ Cheng، Allen (July 25, 2017). "Alibaba vs. The World". Institutional Investor. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2018. 
  24. ^ "Alibaba generates more revenue than Amazon and eBay combined". RT International (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 21 يناير 2019. 
  25. ^ "Alibaba Becomes World's Most Valuable Retail Brand | News | Apparel Magazine(AM)". apparelmag.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018. 
  26. ^ Pham، Sherisse (November 10, 2018). "Alibaba Singles Day sales top $30 billion". CNN. مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ November 16, 2018. 
  27. ^ "Tech in Asia - Connecting Asia's startup ecosystem". www.techinasia.com. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018. 
  28. ^ "Where did Alibaba, the brand name, come from?". Wordlab. 15 October 2007. مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2015. 
  29. ^ https://web.archive.org/web/20070227023026/– The original forum post referred to in the wordlab article; it does not appear to have been posted by Alibaba staff
  30. ^ Hsu، Alex (3 July 2013). "Alibaba to Open Brick and Mortar Stores in Wanda Plazas Across China". BrightWire News. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2013. 
  31. ^ Mozur، Paul؛ Esther Fung (31 March 2014). "Alibaba to Pay $692 Million for Stake in Intime Retail". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2014. 
  32. ^ Lin, Liza; Nathan Becker (January 10, 2017), "Alibaba Bags Chinese Retailer Intime in $2.6 Billion Deal" (subscription), وول ستريت جورنال. Retrieved 2017-01-10. نسخة محفوظة 10 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ "Alibaba's IPO Priced at $68 a Share". The Wall Street Journal. 18 September 2014. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 18 سبتمبر 2014. 
  34. ^ "Alibaba prices at $68, becomes top U.S. IPO". USA Today. 18 September 2014. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 سبتمبر 2014. 
  35. ^ Picker، Leslie؛ Chen، Lulu Yilun (22 September 2014). "Alibaba's Banks Boost IPO Size to Record of $25 Billion". Bloomberg L.P. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2015. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2014. 
  36. ^ "Alibaba Sells Extra Shares; IPO Raises $25B, Breaks Global Record". IBTimes.com. 22 September 2014. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2014. 
  37. ^ "China will struggle to produce another Jack Ma". The Economist (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2018. 
  38. ^ "China will struggle to produce another Jack Ma". The Economist (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2018. 
  39. ^ "22 Amazing Taobao Statistics". DMR. 19 January 2017. مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2018. 
  40. ^ "18 Amazing Tmall Statistics". DMR. 19 February 2017. مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2018. 
  41. ^ Lee، Cyrus. "Alibaba achieves 3 trillion yuan transaction volume milestone | ZDNet". ZDNet (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2018. 
  42. ^ Wu، Kane؛ Cadell، Cate (September 26, 2017). المحرر: Muralikumar Anantharaman. "Alibaba takes control of logistics business, pledges $15 billion to expand network". رويترز. مؤرشف من الأصل في 3 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2017. 
  43. ^ "Alibaba to Take Majority Stake in Cainiao Network". Alibaba Group (باللغة الإنجليزية). 2017-09-26. مؤرشف من الأصل في 03 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 أكتوبر 2017. 
  44. ^ "Alibaba Flexes Muscles Before IPO". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 7 فبراير 2016. اطلع عليه بتاريخ 26 نوفمبر 2014. 
  45. أ ب ت "Alibaba Group Company Overview". Alibaba Group Group. مؤرشف من الأصل في 4 مايو 2014. اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر 2013. 
  46. ^ "Alibaba Group Said to Plan Privatizing Alibaba.com Close to IPO Price". Bloomberg L.P. مؤرشف من الأصل في 10 يناير 2015. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2014. 
  47. ^ Hsu، Alex (17 July 2013). "Alibaba's 1688.com Launches New Direct Channel, Responsible for 30 Million USD Per Day in Transactions Value". BrightWire News. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2013. 
  48. ^ Adrien Henni (2014-09-09). "Alibaba tops e-commerce sites in Russia as well as China". Internetretailer.com. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 09 مايو 2017. 
  49. ^ Kasperkevic، Jana (2014-09-23). "Why Alibaba is a success in the US: its market for human hair extensions nets American women in its weave". The Guardian (باللغة الإنجليزية). ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 مايو 2017. 
  50. ^ GOOALI®. "Jack Ma: Su inspiradora historia". GOOALI® (باللغة الإسبانية). مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 مايو 2017. 
  51. ^ "Alibaba's Jack Ma Is Moving On, With an IPO Looming". بلومبيرغ إل بي. Bruce Einhorn. مؤرشف من الأصل في 2 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2013. 
  52. ^ "Taobao's Alexa Statistics". Alexa.com. مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 يناير 2015. 
  53. أ ب ت Zhe، Sun (January 2012). "From Stall to Mall". News China. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2014. 
  54. ^ Hsu، Alex (17 July 2013). "Alibaba's Taobao Continues to Attract New Stores, Focuses on Personalized Services, Store Branding and Customized Contracts". BrightWire News. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2013. 
  55. ^ "Alexa Web Site Statistics for Tmall.com". Alexa.com. Alexa.com. مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر 2013. 
  56. ^ "Microsoft and eTao". The Next Web. مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2015. 
  57. ^ "Fliggy, the online travel platform you (probably) haven't heard of". tnooz (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2018. 
  58. ^ "5 reasons why travel brands need to take notice of Alibaba's Fliggy - ChinaTravelNews". www.chinatravelnews.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2018. 
  59. ^ "Alibaba Relaunches Travel site as Fliggy to Compete with CTrip". Inbound Reporter. Tom Berrigan. مؤرشف من الأصل في 16 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2018. 
  60. ^ POLING، MONICA (March 15, 2018). "Marriott Targets Chinese Travelers via Alibaba". مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2018. 
  61. ^ Lazada Group website نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  62. ^ Alibaba Expands in Southeast Asia With $1 Billion Lazada Deal, www.bloomberg.com, 12.4.2016 نسخة محفوظة 19 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  63. ^ Choudhury، Saheli Roy (2018-03-19). "Alibaba invests additional $2 billion in Southeast Asian e-commerce firm Lazada". CNBC. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2018. 
  64. ^ Juro Osawa (11 June 2014). "Alibaba Tackles Amazon, eBay on Home Turf". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2014. 
  65. ^ "BBC News – China's Alibaba plans US online shop". bbc.com. مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 يوليو 2014. 
  66. ^ Juro Osawa؛ Eva Dou (23 June 2015). "Alibaba Stumbles in U.S. Online Market". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2019. 
  67. ^ Wanxia، Lin (22 November 2016). "Alibaba Cloud's global expansion program rolls into Dubai". www.atimes.com. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2016. 
  68. ^ "aliyun.com". مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. 
  69. ^ "Aliyun & Inspur Partner to Beat Cloud competition". مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2018. 
  70. ^ Mutton، Paul (May 27, 2015). "Aliyun cloud growth makes Alibaba largest hosting company in China". Netcraft. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2016. 
  71. ^ "Alibaba enters voice-activated market with its Tmall Genie". South China Morning Post (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2018. 
  72. ^ "Alibaba voice assistant speaker, AliGenie X1, launched in China". Mobilescout.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2018. 
  73. ^ "Alibaba Challenges Google, Amazon With New Echo-Like Device". Bloomberg.com. 2017-07-05. مؤرشف من الأصل في 9 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2018. 
  74. ^ "Alibaba's AI-powered speaker hits the shelves · TechNode" نسخة محفوظة 21 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  75. ^ "Alibaba debuts AliGenie open voice platform". eng.hangzhou.gov.cn. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2018. 
  76. ^ "Alibaba Launches AliGenie X1 Smart Speaker With Genie AI Assistant - Gizmochina". Gizmochina (باللغة الإنجليزية). 2017-07-05. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2018. 
  77. ^ Perez، Bien (November 27, 2016). "Alibaba's AliOS overtakes Apple's iOS as China's second-largest smartphone operating system". South China Morning Post. مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ November 27, 2016. 
  78. ^ "Alibaba Cloud Computing and Haier GroupLaunch AliOS OS-Powered Smartphone : Global Growth Investors". General Atlantic. مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2012. 
  79. ^ "Alibaba announces 'cloud-powered' Aliyun OS, K-Touch W700 phone". Engadget (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2018. 
  80. ^ Antgroup.com نسخة محفوظة 26 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  81. ^ "China's Ant Financial reportedly raises $10 billion at $150 billion valuation". CNBC. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 يونيو 2018. 
  82. ^ Wang، Yue. "Ant Financial Said To Close $150B Funding Round". Forbes. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 يونيو 2018. 
  83. ^ "China's digital-payments giant keeps bank chiefs up at night". The Economist. مؤرشف من الأصل في 15 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 يونيو 2018. 
  84. ^ Guilford، Gwynn (June 2014). "Alibaba has a new way of explaining its controversial Alipay spinoff". Quartz. مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2019. 
  85. ^ "Race for China's $5.5tn mobile payment market hots up". Financial Times. 1 May 2017. مؤرشف من الأصل في 10 فبراير 2019. 
  86. ^ John Heggestuen (11 February 2014). "Alipay Overtakes PayPal As The Largest Mobile Payments Platform In The World". Business Insider. مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2019. 
  87. ^ John Watling (14 February 2014). "China's Internet Giants Lead in Online Finance". The Financialist. Credit Suisse. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2014. اطلع عليه بتاريخ 15 فبراير 2014. 
  88. ^ Chohan، Usman W. "Financial Innovation in China: Alibaba's Leftover Treasure – 余额宝". McGill University. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2014. 
  89. ^ "알리바바, 알리페이에 '얼굴 인식' 결제 도입" [Alibaba introduces 'Face Recognition' payment to AliPay]. Newsis (باللغة الكورية). Seoul, South Korea. March 17, 2015. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2017. 
  90. ^ Wu، Jen-Her؛ Li، Qi؛ Wei، Kwok Kee (2016-07-02). "Alibaba's IT platform and electronic commerce synergy in driving "Singles' Day"". Journal of Organizational Computing and Electronic Commerce. 26 (3): 193–202. ISSN 1091-9392. doi:10.1080/10919392.2016.1194050. 
  91. ^ Wang، Yanfei (2017-09-09). "Ant Financial ranked 6th in Fortune environmental list". China Daily. مؤرشف من الأصل في 12 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 أكتوبر 2017. 
  92. ^ "Ant Financial named in Fortune's "Change the World" list--China Economic Net". en.ce.cn. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2018. 
  93. ^ "Alibaba announces live entertainment business group - TechNode". TechNode. 20 September 2017. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2019. 
  94. ^ Fuscaldo، Donna (20 September 2017). "Alibaba Launches Unit Dedicated to Live Events". Investopedia. مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2018. 
  95. ^ "Alibaba Owned UCWeb Faces Risk Of Ban For Data Theft Allegations". inc42.com. مؤرشف من الأصل في 9 أبريل 2019. 
  96. ^ "Alibaba Names Renowned Musician Gao Xiaosong to Run Music Unit | Alizila.com". Alizila.com (باللغة الإنجليزية). 2015-07-20. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2018. 
  97. ^ "Alibaba and Tencent collaborate on music copyright · TechNode". TechNode (باللغة الإنجليزية). 2017-09-12. مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2018. 
  98. ^ Kwok، Donny؛ Thomas، Denny؛ Carsten، Paul (March 12, 2014). المحرر: Edwina Gibbs. "Alibaba buys ChinaVision stake for $804 million; gains TV, movie content". رويترز. مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ October 12, 2017. 
  99. ^ Rob Cain (June 7, 2015). "Is Jack Ma's Alibaba Pictures Really Worth $10 Billion?". forbes.com. مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ June 17, 2015. 
  100. ^ Yuan، Li (November 16, 2017). "Spoiler Alert: Jack Ma Beats Jet Li, but No Hollywood Ending for Alibaba". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2018. 
  101. ^ Patrick Frater (April 9, 2015). "Chinese Media Stocks Stage Major Rally in U.S. and Asian Markets". variety.com. مؤرشف من الأصل في 21 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ April 14, 2015. 
  102. ^ "Youku Tudou Inc.: Private Company Information". Bloomberg.com. 
  103. ^ "Youku Tudou Partners with Xiaomi to Accelerate Multi-Screen Ecosystem Development". Youku Tudou. November 12, 2014. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ December 23, 2015. 
  104. ^ Neil Gough (April 28, 2014). "Alibaba Buys Stake in Chinese Web TV Company for $1.2 Billion". New York Times. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2018. 

وصلات داخلية[عدل]