مجيد رفيع زاده

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مجید رفیع زاده
Dr. Majid Rafizadeh Harvard.jpg

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 25 ديسمبر 1980(1980-12-25)
الإقامة الولايات المتحدة, واشنطن
الجنسية أمريكي
اللقب دكتور مجید رفیع زاده
الحياة العملية
التعلّم جامعة هارفرد, جامعة كاليفورنيا سانتا باربرا
المدرسة الأم جامعة هارفارد  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة رئيس المجلس الأمريكي الدولي في الشرق الأوسط ,محلل سياسات لدى, أكاديمي ، المؤلف، خطيبا ، صحفي،

مجید رفیع زاده (بالفارسية: مجید رفیع‌زاده)(ولد في 25 ديسمبر 1980) [1] هو عالم سياسي أمريكي، باحث في جامعة هارفارد[2][3] ، محلل سياسي، خبير و معلق على السياسة الخارجية الأمريكية والشرق الأوسط.[4].رفیع زاده هو رئيس المجلس الأمريكي الدولي في الشرق الأوسط[5] وعضو في مجلس إدارة مراجعة هارفارد الدولي في جامعة هارفارد.[6][7] هو في الأصل من جمهورية الإسلامية الإيرانية . تم إدراجه كواحد من الشخصيات الإيرانية الأمريكية العامة البارزة، وهو صحفي ، ناشط في مجال حقوق الإنسان، وهو زميل رفيع في اللاعنف الدولية، وعضو في المجلس الاستشاري الدولي لمركز الدراسات المتقدمة في مجال الطاقة، بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وعضو في مشروع الخليج 2000 بالشرق الأوسط لجامعة كولومبيا للشؤون الدولية والعامة، رفیع زاده اشتغل سفيرا للمجلس الوطني الإيراني الأميركي و مقره في واشنطن العاصمة.[1][8]

النشأة والمسيرة[عدل]

خريج هارفارد، رفیع زاده حصل أيضا عدة درجات من جامعات أخرى مثل جامعة سانتا باربرا بكاليفورنيا. وهو حاصل على الدكتوراه في الشؤون الحكومية و الدولية، ماجستير في الدراسات العالمية والدولية، ماجستير في الاتصالات والصحافة، ماجستير في اللغويات والتدريس، و كالوريوس في اللغويات.[1][2][3]

رفیع زاده عمل سابقا في الأمم المتحدة، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، مركز وودرو ويلسون الدولي للباحثين، اللاعنف الدولية، وعمل سفيرا للمجلس الوطني الإيراني الأميركي مقره في واشنطن العاصمة. فهو يجيد اللغة الإنجليزية والفارسية والعربية والدارية، و يتحدث الفرنسية و العبرية.[1][2]

المهنة, الجوائز و التقدير[عدل]

كثيرا ما يطلب منه الاطلاع على سياسة الولايات المتحدة الخارجية وشؤون الشرق الأوسط للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والمسؤولون في الاتحاد الاسيوي والبرلمانات، رفیع زاده درس وحاضر في عدة جامعات منها جامعة جنوب فلوريدا، جامعة هارفارد و أكسفورد، جامعة سانتا باربرا بكاليفورنيا ،[9] حاصل على العديد من الجوائز والمنح الدراسية والزمالات الأكاديمية وغير الأكاديمية بما في ذلك المنحة فولبرايت الدراسية، و يتحدث بشكل منتظم في المناسبات بما في ذلك الأكاديمية الدبلوماسية في فيينا، قادة وزارة الخارجية لزملاء الديمقراطية، معهد فرنسا للعلاقات الدولية (IFRI)، شركة توتال للنفط والغاز، ندوة ميلتون للدبلوماسية و مؤتمرات الشؤون الخارجية.[10][11][12]

رفیع زاده يظهر بانتظام على وسائل الوطنية والدولية بما في ذلك سي إن إن، تلفزة وراديو بي بي سي العالمية ، أي بي بس، الجزيرة، فوكس نيوز، أخبار سي تي في، أر تي، أمريكا سي سي تي في، الحرة وفرانس 24 الدولية.[4][13][14][15][16][17] كثيرا ما يستهد و يكتب على المنشورات الأكاديمية وغير الأكاديمية مثل هذه نيويورك تايمز الدولية، لوس أنجلوس تايمز، سي إن إن، فريد زكريا جي بي إس، المحيط الأطلسي، السياسة الخارجية، الأمة، أخبار بلومبرج، الجزيرة، ديلي بيست، جريدة ييل للشؤون الدولية، جريدة جورج تاون للشؤون الدولية، مجلة هارفارد الدولية .[7][8][18][19][20][21][22][23]

عندما كان طفلا، كافحت عائلته البقاء على قيد الحياة في الفقر. وكان مجید رفیع زاده الأول من 11 طفلا في العائلة الذي تخرج من المدرسة، و بعد ذلك دخل الكلية والجامعة. نشأ بمعرفة ثقافتين متميزة و يتحدث اللغتين العربية والفارسية. رفیع زاده أشار إلى أن هذا أعطاه نظرة عميقة على التقاليد الاجتماعية الدينية والاجتماعية السياسية للعالمين الفارسي و العربي.[24][25]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث Dr. Majid Rafizadeh نسخة محفوظة 12 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت "Harvard University Scholar Majid Rafizadeh". 7 August 2013. Harvard University. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2013. 
  3. أ ب "Will Rouhani alter Iran's policy on Syria?". 7 August 2013. CNN. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  4. أ ب "Majid Rafizadeh on the Middle east". CNTV. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  5. ^ Have nuclear talks been more successful for Iran than the West? - CNN.com نسخة محفوظة 30 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "Our Advisory Board". Harvard. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  7. أ ب "How Bashar al-Assad Became So Hated". 17 April 2013. The Atlantic. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  8. أ ب "Jobs key to Middle East's revolutionary wave". 7 August 2012. CNN. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  9. ^ Majid Rafizadeh at University of California Santa Barbara - RateMyProfessors.com
  10. ^ "Rafizadeh". 
  11. ^ "UK Parliament" (PDF). 
  12. ^ "France Institute of International Relations Majid Rafizadeh". 13 June 2013. IFRI. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2013. 
  13. ^ "Majid Rafizadeh US Foreign Policy Expert". CTV. اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2013. 
  14. ^ "Majid Rafizadeh US Foreign Policy Specialist". اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2013. 
  15. ^ "Majid Rafizadeh Middle East Expert". Aljazeera. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2013. 
  16. ^ "Majid Rafizadeh Middle East Scholar". BBC. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2013. 
  17. ^ "Majid Rafizadeh Middle East Specialist". Skynews. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2013. 
  18. ^ "How Bashar al-Assad took Syria to the brink and beyond". 7 September 2013. CNN. اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2013. 
  19. ^ "Majid Rafizadeh Column". 7 September 2013. Aljazeera. اطلع عليه بتاريخ 07 سبتمبر 2013. 
  20. ^ "The Struggle". 
  21. ^ "Iran's Economic Interests". 
  22. ^ AL-ASSAD، BASHAR (1 September 2012). "Syrian scholar says family held by 'fake rebels'". France 24. تمت أرشفته من الأصل في 07 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  23. ^ "For Syrian Shiites, civil war isn't simply rebels vs. government". CNN. 9 May 2013. تمت أرشفته من الأصل في 04 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013. 
  24. ^ http://www.theremarkabl.es/profile/?id=59
  25. ^ Dr. Majid Rafizadeh نسخة محفوظة 16 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]