محرك حراري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

المحرك الحراري (بالإنجليزية: Heat engine) هو جهاز نظري أو عملي يقوم بتحويل الطاقة الحرارية إلى شغل ميكانيكي. يسمى الخرج الميكانيكي بالعمل، والطاقة الحرارية المُدخلة بالحرارة. تعمل المحركات الميكانيكية في دورات حرارية خاصة ، كما يمكن أن تكون هذه المحركات مفتوحة على الهواء مثلا أو الماء ، أو مغلقة (معزولة). (دورة مفتوحة أو مغلقة).

في الهندسة والديناميكية الحرارية يقوم المحرك الحراري بتحويل الطاقة الحرارية إلى عمل ميكانيكي عن طريق استغلال التدرج في الحرارة بين مصدر ساخن وحوض بارد (مثل الهواء أو مجرى مائي كالنهر).

تنتقل الحرارة من المصدر، مروراً بالوسط العامل (غاز أو سائل مثل الماء والبخار) في المحرك ، إلى الجو الخارجي ذو حرارة منخفضة (إخراج العادم). وأثناء هذه العملية يتحول جزء من الحرارة المكتسبة في النظام إلى شغل عن طريق استغلال خصائص المادة العاملة (عادة ما تكون غازية أو سائلة).

مخطط يوضح طريقة عمل المحرك الحراري : تنتقل حرارة عالية Qh عبر وسط عمل فينتج شغل W وتخرج باقي الحرارة Qcفي هيئة عادم في وسط منخفض الحرارة.

الكفاءة[عدل]

تعرف كفاءة آلة حرارية بأنها جزء الطاقة الحرارية القادمة من الوقود التي تتحول إلى شغل. وتوجد للكفاءة حد أقصى \eta_\text{Carnot} تعرفها دورة كارنو حيث يمد النظام بطاقة من الخارج ، ويخرج منه قدرا من الحرارة عند درجتين من درجات الحرارة معروفتين {T_\mathrm{max}} و{T_\mathrm{min}} بافتراض عدم حدوث فقد للحرارة عن طريق الاحتكاك أو تسريب حراري. وتعرف دورة كارنو الكفاءة بأنها :


\eta_\text{Carnot} = \frac{T_\mathrm{max}-T_\mathrm{min}}{T_\mathrm{max}} = 1 - \frac{T_\mathrm{min}}{T_\mathrm{max}}

وللوصول إلى كفاءة كارنو لآلة يشترط ان تتم جميع العمليات في الدورة الترموديناميكية كعمليات عكوسية. وهذا معناه ان ما يسمى في الحركة الحرارية ب إنتروبيا S النظام ككل مكونا من الآلة نفسها والجو المحيط بها لا تزيد (أي تبقى الإنتروبية ثابتة لا تتغير).

وطبقا ل القانون الثاني للديناميكا الحرارية فلا يمكن للإنتروبية أن تنخفض ، وبناءا على ذلك فلا بد من الاحتفاظ بها ثابتة خلال عمليات الدورة.

 \Delta S = \oint d S = \oint \frac{dQ}{T} = 0
dQ هي كمية صغيرة من الحرارة المتبادلة خلال إحدى خطوات العملية ، عند درجة الحرارة T .

وعمليا لا يمكن الوصول إلى كفاءة دورة كارنو ، ذلك لأن :

  • اكتساب الحرارة يتم عند درجة حرارة اقل من

T_\mathrm{max} وفقد حرارة يتم أيضا عند درجات حرارة أعلى من {T_\mathrm{min}} (مثلما في محرك ستيرلينغ رغم العزل التام للحرارة).

  • أي آلة تحدث فيها احتكاك ، مما يخفض من نسبة الشغل المكتسب ،وأخيرا
  • عندما تسير العمليات سريعا وتتسرب حرارة بسبب التوصيل الحراري ، فيضيع جزء من لحرارة ولا يتحول إلى شغل ننتفع به.

بالنسبة إلى مضخة حرارية -وهي بعكس الآلة الحرارية تحول الشغل إلى حرارة - فتوصف كفاءتها بمقياس عدد القدرة.

أمثلة[عدل]

محرك احتراق داخلي[عدل]

يعمل محرك الاحتراق الداخلي عند درجات حرارة تصل أي 2500 درجة مئوية (2773 كلفن ويخرج منها غاز العادم عند درجة حرارة نو 1000 رجة موية (1273 كلفن). فتكون كفاءة المحرك :


\eta = 1 - \frac{1273\,\mathrm K}{2773\,\mathrm K} = 0{,}54 = 54\,\%

وفي الواقع تصل كفاءة محرك الجازولين الذي يعمل في ظروف ملائمة إلى 38 % فقط ، ومحرك ديزل 45 % فقط ، ومحركات السفن التي تعمل بطيئا قد تصل كفاءتها 50%. ورغما ذلك ففي الظروف الطبيعية للقيادة يعمل محرك السيارة التي تحرق البنزين بكفاءة اقل من 25 % كما تصل كفاءة محرك الديزل في الظروف الطبيعية للقيادة أقل م 30%.

محطة قوى بالغاز والبخار[عدل]

يمكن ربط دورات ترموديناميكية مختلفة ببعضها البعض مثلما في حالة محطة القة ى التي تعمل بالغاز والبخار : فهي تجمع بين عمليات التوربين الغازي ومحطة قوى بخارية :

  1. تتميز باستغلال عملية تصل فيها درجة حرارة الغاز إلى 1500 درجة مئوية لتشغيل التوربين ، ويخرج الغاز من التوربين ودرجة حرارته نحو 700 درجة مئوية ،
  2. ثم استغلال عملية تتم عند درجة حرارة بين 700 إلى 100 درجة مئوية في الآلة البخارية.

بذلك يمكن من الوجهة النظرية الوصول إلى كفاءة دورة مكافئة تعمل بين درجتي الحرارة 1500 - 100 مئوية. وتصل كفاءة مثل تلك المحطة عمليا إلى نحو 60%.

أنواع المحرك الحراري[عدل]

بما أن غازا يستعمل كوسط للشغل فيمكن تصنيف الآلة الحرارية بكونها تنتمي إلى مايسمى "آلة سيولية حرارية "

تصنيف طبقا لطريقة انتاج الطاقة[عدل]

تصنيف طبقا لتولد الضغط[عدل]

أنظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]