هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

محمد جمال (ناشط سياسي)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
محمد جمال الدين عبد الرازق
محمد جمال (ناشط سياسي)

معلومات شخصية
الميلاد 3 يناير 1970(1970-01-03)
القاهرة -  مصر
الوفاة 21 يناير 2012 (42 سنة)
القاهرة -  مصر
سبب الوفاة طعنة نافذة بالصدر
الجنسية مصري
اللقب روبن هود الثورة المصرية

محمد جمال الدين عبد الرازق (3 يناير 1970 ـ 21 يناير 2012) والشهير ب مصري أو جو المصري ناشط سياسي مصري، شارك في ثورة 25 يناير وكان أحد الناشطين البارزين بها، كان عضوا في ائتلاف لجان الدفاع عن الثورة ومؤسس التراس حرية بميدان التحرير وشارك في فاعليات حملة عسكر كاذبون ومنسق لمسيرات الدفاع عن ضباط 8 أبريل وتضامن مع اعتصام القضاة أمام دار القضاء العالي مطالباً بتطهير القضاء،[1] وأطلق عليه رفقاؤه في الميدان لقب روبن هود الثورة المصرية.[2]

في 21 يناير 2012 وأثناء اعتصام القضاة، قام أحد البلطجية بطعن محمد جمال طعنة نافذة أدت لتهتك القلب والرئتين. عقب الحادث صرحت وزارة الداخلية على لسان وزير الداخلية وقتها محمد إبراهيم بعدم وجود شبهة جنائية، وأنه كان تحت تأثير الخمر والمخدرات ولكن تم بعد ذلك تكذيب تلك الأكاذيب بعد ورود التقرير الخاص بالطب الشرعى الذي أثبت عدم وجود آثار للكحوليات أو المواد المخدرة في جسده.[3]

نشأته وحياته[عدل]

محمد جمال المصرى

ولد في 3 يناير 1970 في القاهرة، نشأ في أسرة متوسطة ميسورة الحال، وكان يعمل في المجال السياحي.

نشاطه السياسي[عدل]

ثورة25 يناير[عدل]

شارك في ثورة 25 يناير منذ اندلاع شرارتها الأولى في ميدان التحرير في 25 يناير 2011 ولم يترك الميدان حتى بعد رحيل مبارك ضد سيطرة المجلس العسكرى الذى أدار الفترة الانتقالية وقتها مطالباً بحكم مدني بعيداً عن الحكم العسكري والديني لمصر، وشارك في أحداث شارع مجلس الوزراء 2011 و أحداث شارع محمد محمود وأحداث مسرح البالون واقتحام السفارة الإسرائيلية في القاهرة 2011، وكان عضوا في ائتلاف لجان الدفاع عن الثورة ومؤسس التراس حرية بميدان التحرير وشارك في فاعليات حملة عسكر كاذبون ومنسق لمسيرات الدفاع عن ضباط 8 أبريل وتضامن مع اعتصام القضاة أمام دار القضاء العالي مطالباً بتطهير القضاء.[4][5]

أحداث محمد محمود[عدل]

شارك محمد جمال في أحداث شارع محمد محمود التي اندلعت في 19 فبراير 2011 بعد مقتل المعتصمين في ميدان التحرير وفض اعتصامهم بالقوة وكان أحد المتواجدين في الصفوف الأمامية في مواجهة الداخلية والمجلس العسكري وتم اعتقاله وتعذيبه بمعسكرات الأمن وإصابته في الأحداث.[6]

مقتله[عدل]

تقريرالطب الشرعي بعدم تعاطيه كحوليات

بعد أن أنهى محمد جمال مشاركته في فاعلية مليونية حلم يوم الجمعة 20 يناير [7] اتجه إلى دار القضاء العالي كي يكمل تنسيقه لمشاركة القضاة المعتصمين هناك في ذكرى الثورة والضغط على المجلس العسكري بقيادة المشير طنطاوي لتحقيق أهداف الثورة، ولكن تم اغتياله فجر يوم السبت 21 يناير 2012[8] على يد بلطجية مأجورين تم الدفع بهم من قِبل النظام[9] وقتها لإغتيال محمد، وتم طعنه بالقلب بطعنة نافذة أدت لتهتك القلب والرئتين، وبعدها سارعت وزارة الداخلية عن طريق وزير الداخلية وقتها الوزير محمد إبراهيم بتشويه حياة محمد جمال وادعت أنه كان تحت تأثير الخمر والمخدرات، ولكن تلك الأكاذيب نفاها ما ورد بالتقرير الخاص بالطب الشرعي الذي أثبت عدم وجود آثار للكحوليات أو المواد المخدرة في جسده مما يتعارض مع رواية الداخلية، وقامت لجنة الدفاع عنه بإصدار بيان من هيئة الدفاع عن محمد جمال ردا على السيد وزير الداخلية وسارعت عدة منظمات حقوقية والحركات الثورية بإدانة الحادث.[10][11]

تنبأه بالشهادة قبل مقتله[عدل]

قبل اغتياله بعدة أيام وفي حفل تأبين مينا دانيال كان له كلمة صغيرة أقسم فيها بأنه القادم وقال "أنا الشهيد اللى جاى ..والله أنا الشهيد اللى جاى"[12][13]

محاكمة قاتله[عدل]

تم القبض على القاتل [14] وهو بلطجى ومسجل جرائم نفس وهو من البلطجية[15] [16] التي استخدمهم النطام وقتها ضد الثوار، واعترف بالجريمة تفصيليا وقضت الدائرة 17 بمحكمة جنايات شمال القاهرة برئاسة المستشار محمد فتحي صادق، بمعاقبة القاتل عبد المجيد إبراهيم عبد المجيد مسجل خطر قضايا نفس بالسجن المؤبد لإدانته بقتل الناشط السياسي محمد جمال الدين، ذلك الحكم الذي يعد الأول من نوعه حيث أنه الحكم الوحيد بالإدانة الذي تم في قضايا الثوار. وفي المحاكمة كانت مفاجئة وهي أن المحامي الذي تولى الدفاع عن المتهم سبق وشارك في الدفاع عن ضباط قسم المنتزة بالإسكندرية المتهمين بقتل ثوار 28 يناير وأن توليه الدفاع عن الجاني بالقضية يفتح مجال احتمالات تبعية المتهم لأجهزة الشرطة.[17][18]

وقفات إحتجاجية[عدل]

نظم عدد من أصدقائه وبعض أعضاء الحركات الثورية عدة وقفات تنديداً بمقتله.[19][19][20]

المصادر[عدل]

  1. ^ القضاة المفصولون يواصلون اعتصامهم أمام "القضاء العالى"
  2. ^ المؤبد للمتهم بقتل "روبن هود" الثورة المصرية
  3. ^ وقفة احتجاجية لإحياء ذكرى استشهاد محمد جمال والمطالبة بالقصاص - شبكة رصد
  4. ^ اعتصام القضاة المفصولين
  5. ^ القضاة المفصولون يواصلون اعتصامهم أمام "القضاء العالى"
  6. ^ ‫الشهيد الثائر محمد جمال يوم 20 نوفمبر 2011 - YouTube
  7. ^ 2012
  8. ^ مجهولون يغتالون ناشطًا سياسيًا خلف "القضاء العالي" وسط ذهول القضاة المعتصمين
  9. ^ بالصور .. القوي الثورية تتهم الداخلية بحماية البلطجية واستخدام الغاز والخرطوش لفضهم
  10. ^ الشبكة العربية تستنكر اغتيال الناشط السياسى محمد جمال
  11. ^ وقفة احتجاجية لإحياء ذكرى استشهاد محمد جمال والمطالبة بالقصاص - شبكة رصد الإخبارية
  12. ^ فيديو..”جو المصري” قبل أيام من استشهاده: أقسم بالله أنا الشهيد الجاي
  13. ^ حكاية محمد جمال .. روبن هود الثورة المصرية
  14. ^ الحكم بالسجن المؤبد على مسجل خطر متهم بقتل الناشط محمد جمال الشهير بروبن هود الثورة
  15. ^ أمين شرطة: بعض أجهزة الداخلية تستخدم البلطجية لإثارة الفوضى
  16. ^ «مراسلات نخنوخ».. داخلية البلطجية .. أم بلطجية الداخلية؟
  17. ^ المؤبد للمتهم بقتل روبن هود الثورة المصرية
  18. ^ السجن المؤبد لمسجل خطر قتل ناشطا لهتافه ضد المجلس العسكري
  19. ^ أ ب وقفة أمام القضاء العالى خلال جلسة النطق بالحكم في قضية محمد جمال
  20. ^ لإحياء ذكرى محمد جمال الشهير بـ "مصري" - صحيفة الدستور

وصلات خارجية[عدل]