مدرسة القبة الشرعية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مدرسة القبة الشرعية
تقديم
البلد المملكة العربية السعودية
مدينة الهفوف
إحداثيات 25°22′40″N 49°35′10″E / 25.377785°N 49.586037°E / 25.377785; 49.586037  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
نوع مدرسة إسلامية
تاريخ البناء 18 أكتوبر 1610
الموقع الجغرافي

المدرسة القبّة الشرعية أو اختصارًا المدرسة القبة هي مدرسة إسلامية حنفية في الهفوف، المملكة العربية السعودية. هي أقدم مدرسة دينية بالأحساء وتقع في الجهة الشمالية من حي الكوت بمدينة الهفوف والجهة الجنوبية الغربية من قصر إبراهيم الأثري. سميت بذلك لوجود قبة كبيرة تاريخية بها. أوقفها الوالي العثماني علي بن أحمد باشا البريكي سنة 1019 هـ/ 1610 م. [1][2] تقدر مساحتها 204 أمتار مربعة وخمسة عشر سنتيميتر وتتميز بطراز عثماني وتعد أول مدرسة علمية مستقلة متخصصة في تدريس العلوم الشرعية واللغة العربية في شرق الجزيرة العربية والخليج العربي. [3]يؤكد بعض أقوال تاريخ شفوي وجود طريق سري يربط بين القصر والمدرسة كان يستخدمه المعلمون أثناء ذهابهم إلى القصر، في حال استدعائهم من قبل الوالي العثماني على المنطقة. [4]
قد قام بالتدريس فيها على مدى قرون ماضية عدد من مشايخ أسرة الملا، منهم عبد اللطيف بن عبد الرحمن الملا. وقام بتجديد بنائها محمد بن أحمد الملا وتم افتتاحها مجدداً في 1 محرم 1431 هـ/ 17 ديسمبر 2009.

تاريخها[عدل]

أسسها وأوقفها الوالي العثماني علي بن أحمد باشا البريكي في يوم 1 شعبان 1019/ 18 أكتوبر 1610 على طلبة العلم من الحنفية، وجعل على نظارتها محمد بن علي آل ملا، ومن بعده يسندها إليه من ذريته، وشرط أن يكون المدرس فيها حنفي المذهب. أوقف أحمد باشا البريكي عليها أوقافًا من العقارات ومزارع الأرز والتمور لتمويل نفقاتها. [1]
كان يدرس بهذه المدرسة من أسرة آل ملا عمر بن محمد ثم ابنه عبد الرحمن ثم ابنه عبد اللطيف ثم عبد الله بن أبي بكر ثم عبد اللطيف بن عبد الرحمن، وآخر من درس بها ابنه أحمد بن عبد اللطيف آل ملا المتوفي سنة 1402 هـ/ 1982 م ثم ساءت حالة مبني المدرسة. حتى قام محمد بن أحمد آل ملا بتجديد عمارتها لتؤدي رسالتها والتي من أجلها أوقفها مؤسسها. [1]
جرى ترميم هذه المدرسة وتجديد بنائها تحت إشراف محمد بن أحمد الملا وتم افتتاحها مجدداً بتاريخ 1 محرم 1431 هـ/ 17 ديسمبر 2009.[5] وعملية الترميم كلف له 300 ألف ريال سعودي، واستخدم في مشروعه مواد من البيئة كالطين واللبن والجص للحفاظ على الطابع القديم للمدرسة.[4]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب ت عبد الإله بن محمد الملا (2001). وسيلة الظفر في المسائل التي يفتى فيها بقول زُفر (الطبعة الأولى). بيروت،‌ لبنان: دار خضر. صفحة 26. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "مدرسة القبة". مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ جريدة الرياض | مدير جامعة الفيصل يطلع على تاريخ مدرسة القبة الشرعية بالهفوف نسخة محفوظة 2020-09-28 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب 300 ألف ريال تعيد مدرسة القبة إلى الحياة العلمية في الأحساء | صحيفة الاقتصادية نسخة محفوظة 2020-09-28 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ مدرسة القبة الشرعية تستقطب الباحثين والأكاديميين - أخبار السعودية | صحيقة عكاظ نسخة محفوظة 2020-09-28 على موقع واي باك مشين.