مرتضی المطهري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من مرتضی مطهري)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
آية الله الشيخ مرتضى مطهري
صورة معبرة عن مرتضی المطهري

معلومات شخصية
الميلاد 1919
فريمان، الجمهورية الإسلامية في إيران
الوفاة 1979
قم، الجمهورية الإسلامية في إيران
الجنسية Flag of Iran.svg إيران تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام، والشيعة تعديل قيمة خاصية الديانة (P140) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة فيلسوف، وكاتب، والآخوند،وثيولوجي تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
تأثر بـ محمد حسين الطباطبائي محمد الحسين الحسيني الطهراني هاشم الحداد علي القاضي

مرتضى مطهّري (1919 - 1979) عالم دين وفيلسوف إسلامي شيعي، العضو المؤسس في شورى الثورة الإسلامية في إيران إبان الأيام الأخيرة من سقوط نظام الشاه، ومن المنظرین جمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.[1][2] هوأحد أبرز تلامذة المفسر والفيلسوف الإسلامي محمد حسين الطباطبائي و روح الله الخمیني. صاحب الشبكة الواسعة من المؤلفات التأصيلية والعقائدية والفلسفية الإسلامية، من أهم مميزاته بيان تعاليم الإسلام والتشيع بعبارات سهلة، وواضحة وسهلة، للجيل الصاعد في ذلك الوقت. له مؤلفات كثيرة، في فروع العلوم الإسلامية المختلفة، وقد ترجمت الى لغات مختلفة، ويعدمطهري من أفراد الثورة الإسلامية في إيران وقادتها المؤثرين. كان مؤسس المشارك لحسينية إرشاد التي تعدّ من أهم مراكز نشر المعارف الإسلامية قبل الثورة الإسلامية في إيران. وجمعیة رجال الدین المقاتلین(جمعیة روحانیت مبارز) بعد الثورة الإسلامیة فی ایران، تم تعيينه رئيسا لمجلس قيادة الثورة.[3] جعلت الحكومة الإيرانية يوم شهادته يوم المعلم في إيران.

مرتضی مطهري في شبابه

.

حیاته[عدل]

ولد مطهري في مدینة فریمان في محافظة خراسان في 31 يناير 1919، وكانت عائلته عالمة ومتدینة أصلها من هيرات، أفغانستان.[4] أبوه الشيخ محمد حسين مطهري من الوجهاء في منطقته. تلقى تعليمه الأولي في فرامین. ثم حضر الحوزة العلمية في قم 1944-1952 . فحضر دروس السيد الخميني والسيد البروجردي. سافر الى أصفهان وتعرف هناك على الميرزا أغا علي الشيرازي، حيث تعلم عنده التحقيق في نهج البلاغة. ثم عاد الى قم والتحق بدرس العلامة الطباطبائي،وثم غادر طهران سنة 1953م.[4] وانضم الى جامعة طهران، حيث كان يدرس فيها الفلسفة في كلية الإلهيات والمعارف الإسلامية التابعة لجامعة طهران لمدة 22 عاما. وقد كان له خلال هذه الفترة علاقة بمنظمة فدائيو الإسلام، فقد كان مستشارا لهم. بين عامي 1965 و1973 قدم محاضرات منتظمة في حسينية ألإرشاد في شمال طهران. كتب مطهري العديد من الكتب عن الإسلام، وإيران، والموضوعات التاريخية. وبناء على هذا فإن شخصيته بدأت من (فريمان) عندما كان مع أبيه المؤمن وختمت في طهران، وكانت جميع هذه العناصر المختلفة: محيط الأب العائلي، ومحيط الحوزة العلمية في قم، مؤثرة في تكوين هذه الشخصية[5].

دراسته[عدل]

أكمل الشيخ المطهّري دراسته الابتدائية عند والده، وعندما بلغ عمره اثنتي عشرة سنة ذهب إلى مدينة مشهد لتحصيل العلوم الدينية، وبقي مشغولاً بطلب العلوم الحوزوية إلى عام 1936م، ثمّ ذهب إلى مدينة قم لغرض إكمال دراسته، فدرس الفلسفة والفقه والأصول عند روح الله الخميني، كما حضر دروس الفلسفة والحكمة الإلهية ل محمد حسين الطباطبائي، والشيخ مهدي المازندراني، ودرس الأخلاق عند الشيخ علي الشيرازي الإصفهاني. وفي عام 1944م ذهب إلى مدينة بروجرد لحضور دروس الأخلاق التي كان يلقيها السيد حسين البروجردي آنذاك، وفي عام 1946م عاد إلى مدينة قم مع أُستاذه السيّد البروجردي بدعوة من أساتذتها، وبسبب بعض المشكلات المعاشية التي واجهها الشيخ المطهَّري في مدينة قم اضطرَّ إلى السفر إلى طهران، واتَّجه هناك نحو التأليف والتدريس في الجامعة.

  • ومن آرائه العلمية التي ذكرها في كتابه المهم إيران والإسلام: أن الشيخ عبد القادر الكيلاني من سلالة الحسن بن علي بن أبي طالب.

أسرته[عدل]

تزوج مطهري مع عالية روحاني ابنة أحد علماء مدينة مشهد. و کان نتيجة هذا الزواج أربع بنات وثلاثة أولاد؛ و أبنائه هم: علي مطهري ومحمد مطهري . ومن أصهاره علي لاريجاني رئیس مجلس الشورى الإسلامي ومجید عباسبور أحد أساتذة جامعة شريف التكنولوجية.[6]

أساتذته[عدل]

نذكر منهم ما يلي :

  1. حسين البروجردي أستاذه في الفقه و الأصول.
  2. روح الله الخميني: تعلم درس الأخلاق والفلسفة على يده أولاً[7] .
  3. محمّد تقي الخونساري.
  4. محمد حسين الطباطبائي: كان قد تتلمذ عدة سنوات على يد الطباطبائي وحصل على فوائد وافرة منه [7].
یصاحب مرتضی المطهري أستاذه روح الله الخميني حین نزوله من الطائرة عند عودته من باریس

أساتذته في العرفان[عدل]

  1. هاشم الحداد.
  2. محمد الحسين الحسيني الطهراني.

من تلامذته[عدل]

  1. آية الله السيد محمد محسن الطهراني (درس عنده شرح كتاب الأسفار لصدر المتألهين الشيرازي) .

مواقفه من نظام الشاه[عدل]

كان الشيخ المطهَّري من أوائل المؤيّدين للثورة الإسلامية التي قادها روح الله الخميني في 1963م، وبعد اعتقال الخميني على أثر تلك الأحداث كان الشيخ المطهَّري من بين الذين اعتقلهم النظام، لأنَّه كان على علم من مكانته التي يحتلّها عند الخميني.

مؤلفاته[عدل]

من مؤلفاته:

  1. العدل الإلهي.
  2. في رحاب نهج البلاغة.
  3. الإنسان والقضاء والقدر.
  4. نهضة المهدي (ع) في ضوء فلسفة التاريخ.
  5. الحركات الإسلامية في القرن الرابع عشر الهجري.
  6. الإنسان الكامل.
  7. الإنسان والإيمان.
  8. المجتمع والتاريخ.
  9. الإنسان في القرآن.
  10. التعرّف على القرآن.
  11. الدوافع نحو المادّية.
  12. إحياء الفكر في الإسلام.
  13. الحق والباطل.
  14. قصص الأبرار .
  15. مقدمة على أصول الفلسفة للعلامة الطباطبائي، .
  16. نظام حقوق المرأة في الإسلام، .
  17. النبي الأمي.
  18. التعليم والتربية في الإسلام.
  19. التوحيد .
  20. النبوة .
  21. المعاد .
  22. الإمامة والزعامة .
  23. الفطرة .
  24. الإسلام ولإيران .
  25. أصول الفلسفة ومنهج الواقعیة
  26. حول الثورة الإسلامیة.
  27. الجهاد.
  28. الإسلام ومتطلبات العصر

اغتياله[عدل]

في 1 مايو عام 1979 اغتيل مرتضى مطهري في طهران إثر إصابته بطلق ناري من قبل عضو من مقاتلين جماعة الفرقان؛ و ذلك بعد مغادرته في وقت متأخر الإجتماع الذي كان قد عقد في بيت يد الله صحابي.[8]

المراجع[عدل]

  1. ^ عرفان مطهری، روزنامهٔ ایران، ۱۳ اردیبهشت ۸۶، صفحهٔ «آیینه»
  2. ^ Manouchehr Ganji (2002). Defying the Iranian Revolution: From a Minister to the Shah to a Leader of Resistance. Greenwood Publishing Group. p. 109. ISBN 978-0-275-97187-8. Retrieved 8 August 2013.
  3. ^ Debating Muslims Michael M. J. Fischer, Mehdi Abedi
  4. ^ أ ب Kasra, Nilofar. "Ayatollah Morteza Motahhari". IICHS. Retrieved 27 July 2013.
  5. ^ ،مقابلة أجريت في شهر نيسان عام 1981م (نقلاً عن مجلة رسالة الثورة). http://bahrainonline.org/showthread.php?t=330103
  6. ^ http://www.asemanweekly.com/article/1583/اولین-شوک-انتخاباتی-ردصلاحيت-چهره‌های-منتقد-توسط-هیات‌های-اجرایی-وزارت-کشور
  7. ^ أ ب الشهيد المطهري(رض) من منظور السيد القائد الخامنئي(دام ظله)
  8. ^ Nikazmerad, Nicholas M. (1980). "A Chronological Survey of the Iranian Revolution". Iranian Studies 13 (1/4): 327–368. doi:10.1080/00210868008701575. Retrieved 31 July 2013.

مصادر ووصلات خارجية[عدل]

طالع ايضاً[عدل]