مرو الشاهجان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مرو الشاهجان
صورة جوية لمدينة مرو     مرو الشاهجان
صورة جوية لمدينة مرو
موقع مرو الشاهجان على خريطة تركمانستان
مرو الشاهجان
مرو الشاهجان
الموقع منطقة مرو ،تركمانستان
المنطقة آسيا الوسطى
إحداثيات 37°39′46″N 62°11′33″E / 37.662777777778°N 62.1925°E / 37.662777777778; 62.1925  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
النوع مدينة إسلامية تاريخية
الحضارات العربية،الفارسية،المغولية،السلجوقية
Faravahar background
تاريخ إيران الكبرى
حتى ظهور الدول والقوميات الحديثة
قبل الحداثة

مرو أو كما تعرف قديمًا بمرو الكبرى أو مرو الشاهجان تمييزًا لها عن مرو الروذ وهي الآن عاصمة منطقة ماري في تركمانستان -وماري تحريف لمرو - ويقدر عدد سكانها 123,000 نسمة، تقع مدينة مرو على ضفاف نهر المرغاب[1]. تعد المدينة حاليا وفقا لليونسكو من مواقع التراث العالمي ويقال انها كانت أكبر مدن العالم في القرن الثاني عشرالميلادي.

الاسم[عدل]

إذا أطلق المؤرخون اسم مرو مجردًا فهم في الغالب يقصدون مرو الشاهجان لا مرو الروذ. ومعنى مرو باللغة الفارسية المرج ظن بعض المؤرخين والبلدانيين أنها سميت مروًا لوجود حجارة المرو بها وهذا خطأ وضحه ياقوت الحموي في كتابه [2]، والشاهجان تعني روح الملك أو نفس الملك فبذلك يكون اسمها بالعربية مرج نفس الملك.

قال الحموي عنها[3]:

مرو الشاهجان مرو الشاهجان: هذه مرو العظمى، أشهر مدن خراسان وقصبتها.. أما لفظ مرو فقد ذكرنا أنه بالعربية الحجارة البيض التي يقتدح بها، إلا أن هذا عربي ومرو مازالت عجمية، ثم لم أر بها من هذه الحجارة شيئا ألبتة. وأما الشاهجان: فهي فارسية، معناها: نفس السلطان؛ لأن الجان هي النفس أو الروح، والشاه هو السلطان، سميت بذلك لجلالتها عندهم مرو الشاهجان

الجغرافيا[عدل]

تقع المدينة على احداثيات 37.6000 شمالاً, 61.8333 شرقاً. المدينة عبارة عن واحات في صحراء كاراكام، التي تقع على نهر المرغاب.

التاريخ[عدل]

هي من أمهات مدن خراسان، يطلق عليها مرو الشاهجان، تمييزا لها عن مرو الروذ، وكانت قاعدة خراسان أيام السلجوقيين وصدر الإسلام[1]، وكذلك كانت مركز خراسان أيام أن كان المأمون فيها، واستمرت كذلك إلى أن نقل الطاهريون مركز خراسان إلى نيسابور، وأطلق عليها البعض أنها «أم القرى» لخراسان[4].

الفتح الإسلامي[عدل]

ذاع صيت المدينة في التاريخ الإسلامي كأحد مراكز الجهاد في بلاد ما وراء النهر، كما تكتسب أهمية أخرى كذلك في الأدب العربي حيث يضرب العرب بأهلها الأمثال في البخل فحين يقول العربي أنك من اهل مرو فهو يرمي إلى انك بخيل، دخل الإسلام بعدما فتحت على يد الأحنف بن قيس.

في بعض التقاليد الهندية تعتبر مدينة ماري الموطن الأصلي للآريون. بين عامي 1145-1153 ولمدة وجيزة وباستمرار اعتبرت أكبر مدينة في العالم من عدد السكان حيث فاق عدد السكان 200,000 نسمة.

العهد السوفييتي[عدل]

المدينة الحديثة انشأت في عام 1884 كمركز إداري للجيش الروسي. وتطورت عن طريق الاتحاد سوفييتي كمركز للمنتجات القطنية من خلال الاستعمال الواسع لهندسة الري.

مشاهير من مرو[عدل]

الصحابة الذين دفنوا فيها:-[عدل]

دفن فيها عدد من الصحابة أبرزهم[5]:

  1. بريدة بن الحصيب الأسلمي
  2. أبو برزة
  3. قريط بن أبي رمثة
  4. الحكم بن عمرو الغفاري

علماء ولدوا أو نشأوا بها:-[عدل]

  1. عبد الله بن المبارك.
  2. أحمد بن حنبل ولد بمرو ثم قدم لبغداد.
  3. إسحاق بن راهويه المروزي ثم ذهب لنيسابور.
  4. بشر بن الحارث الملقب بالحافي.
  5.  عبد الله بن عثمان بن جبلة بن أبي رواد الأزدي العتكي المروزي. الشهير بقلب عبدان.
  6. سعيد بن منصور الخراساني مؤلف كتاب السنن أصله من مرو وانتقل إلى جوزجان
  7. محمد بن نصر المروزي.
  8. أبو بكر القفال كان قفالا ثم اتجه إلى الفقه بعد أن صار عمره 30 سنة.
  9. أبو حمزة السكري
  10. أبو المظفر السمعاني
  11. عبد الرحمن الخازني المكنى بأبي الفتح؛ هو العالم المسلم الفيزيائي والأحيائي والكيميائي والرياضي والفيلسوف الذي تأثر بالفلسفة الإغريقية البيزنطية؛ عاش بصحة وبنية قويتين ما بين عامي 1115 و 1155م.

الاقتصاد والثروات[عدل]

تعتبر المدينة رابع أكبر المدن في تركمانستان، وأكبر مركز صناعي، للغاز الطبيعي حيث أنه في عام 1968م تم اكتشاف احتياطات هائلة من الغاز الطبيعي على بعد 20 كيلومتر غرب المدينة. وتشتهر كذلك بصناعات القطن، والقطن والغاز هما أهم المنتجات في تركمانستان. وهي مركز تجاري للقمح وجلود الحيوانات والصوف.

مدن شقيقة[عدل]

مراجع للاستزادة[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب كتاب «صورة الأرض» لابن حوقل، ص434، و«الجغرافيا» لابن سعيد المغربي، 1/53
  2. ^ الصعب، هيثم سعد. "مرو الشاهجان ومرو الروذ". مدونة هيثم الصعب. اطلع عليه بتاريخ 2017-05-02. 
  3. ^ «معجم البلدان»، 4/54.
  4. ^ «أحسن التقاسيم»، 1/110، 115.
  5. ^ محمد صالح المنجد (2013-07-31)، مدينة مرو، اطلع عليه بتاريخ 2017-05-02