مستخدم:Omar az5/ملعب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

تعريف الروبوت:


يُستخدم الروبوت (بالإنجليزية: Robot) لوصف آلة محوسبة، تم تصميمها للاستجابة للمدخلات، أو التفاعل مع البيئة المحيطة بها، وظهر هذا المصطلح لأول مرة في عام 1921م على يد كاريل كابيك (Karel Capek)، واليوم تُستخدم الروبوتات لأداء المهام المتكررة والصعبة؛ مثل بناء

السيارات، أو أجهزة الكمبيوتر، بالإضافة إلى دمجها مع خصائص الذكاء الاصطناعي (بالإنجليزية: Artificial Intelligence)؛ لتصبح قادرة على التفكير، والتصرف بشكل يُشبه البشر.

الروبوت

قوانين صناعة الروبوت:

لصناعة الروبوتات قوانين تحكم كيفية تطويرها، وبرمجتها، وتسمّى بقوانين أسيموف التي أنشأها إسحاق أسيموف، وفيما يأتي ذكر لهذه القوانين:

القانون الأول: لا يجب أن يتسبب الروبوت للإنسان بالأذى أو الضرر.

القانون الثاني: يجب أن يطيع الروبوت أوامر البشر؛ إلا إذا كانت هذه الأوامر تتعارض مع القانون الأول.

القانون الثالث: يجب على الروبوت حماية وجوده، بشكل لا يتعارض مع القانون الأول أو الثاني.


استخدامات الروبوت:

- تنظيم المرور

في عاصمة جمهوريّة الكونغو، كينشاسا، تمَّ استخدام إنساناً آلياً من أجل تنظيم السّير، حيثُ يستطيع هذا الروبوت الدّوران، كما أنّه مزوَّد بالإضاءة من الأمام والخلف باللّونين الأحمر والأخضر، حيثُ إنَّ اللّون الأحمر يُشير إلى إيقاف السّير، بينما الأخضر للسّماح بالمرور، ويحتوي على آلات تصوير تُمكّنه من تحليل وضع السّير، وهذا الروبوت يُعتَبر اقتصاديّاً؛ لأنّه يعمل بالطّاقة الشمسيّة.


العمليّات الجراحيّة

يُستخدَم الإنسان الآلي في العمليّات إمّا للقيام ببعض المَهام أثناء العمليّة أو جميع المَهام، وقد تمَّ قبول استخدامه في المُستشفيات في عام 2000م من قِبل إدارة الغذاء والدّواء الأمريكيّة، ومنذ ذلك الوقت تمَّ تزويد العديد من مُستشفيات أوروبا والولايات المُتّحدة الأمريكيّة بالرّوبوتات، حيث يعود ذلك على المريض بفوائد صحيّة عديدة، منها: شفاء أسرع. التّخفيف من الألم وفُقدان الدم أثناء العمليّة. تخفيف آثار الجروح النّاتجة من العمليّة. تقليل نسبة احتماليّة حدوث الالتهابات.


إزالة الألغام

يُستخدَم الإنسان الآليّ على هيئة مركبة مُصفّحة من أجل إزالة الألغام (بالإنجليزيّة: Minesweeping) التي قد يكون بعضها قابِلاً للانفجار، حيثُ إنّ بعض هذه الرّوبوتات تقوم بسحب اللّغم إلى داخلها ومن ثُمَّ تجعلها تنفجر في بيئة معزولة. يتم إعطاء هذا الرّوبوت الأوامر عن طريق جهاز تحكُّم عن بُعد (بالإنجليزيّة: Remote control)، ويستطيع روبوت الدي ثري (بالإنجليزيّة: D-3) -وهو أحد الأمثلة على هذه الرّوبوتات- مسح ألف متر مُربّع في السّاعة.


التجسُّس

من استخدامات الرّوبوت في المجالات العسكريّة هو التجسُّس على العدو، حيثُ تقوم الرّوبوتات المزوّدة بسلاسل بالتنقُّل في مناطق العدو، ونظراً لصغر حجمها فيصعب اكتشافها، كما أنّها مُزوّدة بآلات تصوير ذات رؤية ليليّة (بالإنجليزيّة: Night vision)، إضافةً إلى مُحرّكات من أجل تحريك عجلاتها، وتقوم هذه الرّوبوتات بجمع المعلومات عن الإقليم، ودراسته، وتحليله، إضافةً إلى اكتشاف الأماكن التي يصعُب على الإنسان أن يصل إليها، ويتمّ إعطاء الأوامر للروبوت عن طريق أجهزة التحكُّم عن بُعد.


حيوان منزلي اليف

توجد بعض الرّوبوتات التي يُمكن التّسلية بها كأيّ حيوان أليف، فكلب الروبوت هو أحد الأمثلة عليها، حيثُ يقوم هذا الرّوبوت باللّعب كأي كلب، ويقوم أيضاً بإصدار الأصوات، كما أنّه يمتلك شخصيّةً وذكاءً، ويستطيع فهم كلام الإنسان عن طريق التّدريب، ويُمكن التحكُّم به عن بُعد بواسطة بعض الإكسسوارات الإضافيّة، ولا يحتاج إلى برمجة وتركيب، كما أنّه يستطيع التحرُّك والدّوران بواسطة عجلات، ويحتاج هذا الرّوبوت إلى الشّحن دوريّاً.


مكنسة كهربائيّة آليّة

يُستَخدَم الرّوبوت أيضاً في المُساعدة بالأعمال المنزليّة، حيثُ يوجد على هيئة مكنسة كهربائيّة تقوم بتنظيف الأرض بشكلٍ آليّ كُل فترة مُحدّدة، تحتوي هذه الروبوتات على بطاريّة قابلة للشّحن، كما أنّها مُزوّدة بالمُحرِّكات من أجل تحريك العجلات، وتحتوي على حسّاسات تعمل بالأشعّة تحت الحمراء (بالإنجليزيّة: Infrared) من أجل معرفة المُحيط الموجودة فيه.


اختراع الروبوت

لم يخلُ خيال الإنسان من التّفكير في الرّجال الآلييّن؛ فقد دارت العديد من القِصص في الأفلام والرّوايات حول الرّجال الآليّين؛ فبعضها قد أتى من الفضاء غازياً الأرض، وبعضها يمتلك ذكاءً خارقاً يفوق ذكاء الإنسان، وبعضها يتحوَّل من شكلٍ لآخر، وآخَر يلعب، والبعض الآخر يستأنس به الإنسان. كل ذلك دفع الإنسان للتّفكير فعليّاً في تحويل هذه الأفكار إلى حقيقة من أجل استخدام الإنسان الآليّ في مجالات مُتعدّدة، فقد تم تصنيع روبوتات بدرجة عالية من الدّقة وبكافّة الأشكال. من الأفلام السّينمائيّة القديمة والحديثة التي احتوت على فكرة الرّوبوت.






تعد هواوي أكبر شركة صينية لإنتاج معدات الاتصالات في العالم، وتنتشر منتجاتها في أكثر من 170 دولة حول العالم. صنفت عام 2010 في قائمة أغنى خمسمئة شركة في العالم، بحسب مجلة "فورتشن" الأميركية.


التأسيس:


تأسست شركة هواوي عام 1987 في مدينة شنزن جنوبي الصين، من المهندس السابق في جيش التحرير الشعبي رن زتشنغفي، برأسمال يصل إلى 21 ألف يوان صيني، وهو مبلغ لا يزيد على 3500 دولار أميركي.

فقد قام المهندس السابق بتأسيس شركة اتصالات صينية محلية قادرة على إنتاج مفاتيح مقاسم الهاتف دون الاعتماد على المشاريع المشتركة لنقل التقنية من الشركات الأجنبية، فتأسست بذلك هواوي.

وتعود البداية إلى أواخر الثمانينيات عندما تقدمت عدة مجموعات بحثية صينية لشراء وتطوير تقنية مقاسم الهاتف، وكان ذلك يتم عادة من خلال مشاريع مشتركة مع شركات أجنبية، لأن تقنيات الاتصالات في الصين كانت وقتها مستوردة من الخارج.


المقر:


يوجد مقر هواوي في مدينة شنزن، كما أنها أسست مقرها الرئيسي في الشرق الأوسط منذ أكثر من عشر سنوات في البحرين، ويبلغ عدد موظفيها نحو 170 ألفا.


النشاط:


تركز نموذج أعمال الشركة في البداية على بيع مقاسم هواتف خاصة مستوردة من هونغ كونغ، لكن الشركة عززت استثمارها في مجالي البحث والتطوير لتصنيع تقنيتها الخاصة، وبحلول عام 1990 كان لديها نحو 55 موظفا في مجالي البحث والتطوير، وبدأت بتصنيع منتجاتها الخاصة من المقاسم مستهدفة الفنادق والشركات الصغيرة.

وفي سنة 1996 عندما تبنت الحكومة الصينية سياسة صارمة نحو دعم مصنعي معدات الاتصالات المحليين وتقييد استخدام المنتجات الأجنبية المنافسة، لجأت الشركة الصينية لتأسيس عددا آخر من مكاتب البحث والتطوير.

وفي الفترة من 1998 إلى 2003 تعاقدت هواوي مع شركة "آي بي أم" الأميركية للاستشارات الإدارية، وأجرت تعديلات جوهرية على إدارتها وهيكلة تطوير منتجاتها، وسرعت من وتيرة تمددها نحو الأسواق العالمية وحققت مبيعات عالمية تجاوزت مئة مليون دولار، وأسست أول مركز للبحث والتطوير خارج الصين، وكان ذلك في مدينة ستوكهولم السويدية.


اعلان:


وفي عام 2010 ظهر اسم هواوي لأول مرة في قائمة أغنى خمسمئة شركة، والتي تنشرها سنويا مجلة "فورتشن" الأميركية، وذلك بعد وصول مبيعاتها السنوية إلى 21.8 مليار دولار وصافي أرباحها إلى 2.67 مليار دولار.


الحصيلة:


تعتبر هواوي أكبر منتج لمعدات الاتصالات في العالم، وثالث أكبر مورد للهواتف الذكية، وصاحبة عدد هائل من مكاتب البحث والتطوير، ومالكة لعشرات آلاف براءات الاختراع. فحتى تاريخ 31 ديسمبر/كانون الأول 2013 تقدمت هواوي بأكثر من 44 ألف طلب براءة اختراع في الصين ونحو 19 ألف طلب خارج الصين، ونحو 15 ألف طلب بموجب معاهدة التعاون بشأن البراءات؛ وحظي نحو 37 ألف طلب منها بالموافقة.

كما كان للشركة منذ عام 2010 النصيب الأكبر في ما يختص بجودة معيار براءة اختراع تقنية التطور الطويل الأمد/شبكات الجيل الرابع المتقدمة (LTE/LTE-A)، وعلى وجه الخصوص تمت الموافقة على 466 من مقترحات الشركة بخصوص تلك التقنية بوصفها تمثل معايير أساسية، مما مكنها من احتلال المركز الأول والاستئثار تقريبا بنحو 25% من المقترحات التي نالت الموافقة على مستوى العالم.


وتنتشر منتجات وحلول هواوي في أكثر من 170 دولة حول العالم، ويعتبر مجال البحث والتطوير ركيزة أساسية في دعم مشاريعها التجارية، حيث يعمل لديها أكثر من سبعين ألف موظف في هذا المجال، أي ما نسبته حوالي 45% من إجمالي عدد موظفيها حول العالم.

وفي عام 2013 استثمرت الشركة 5.4 مليارات دولار أميركي -أي 14% من إجمالي عائدات مبيعاتها- في برامج البحث والتطوير.

وتعتبر هواوي من أوائل الشركات الفاعلة في مجال البحث والتطوير المخصص لمستقبل شبكات الجيل الخامس، إذ تبلغ استثماراتها في هذا المجال أكثر من ستمئة مليون دولار حتى عام 2018، ومع نهاية 2013 كانت الشركة قد انضمت إلى أكثر من 170 من المؤسسات العالمية المتخصصة بوضع معايير ومقاييس تكنولوجيا قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.






مفاهيم الإنترنت :

1 .الإنترنت شبكة لشبكات المعلومات

إن الإنترنت هي نظام عالمي لدمج شبكات الحواسيب المتصلة به. وتتبادل الحواسيب وشبكات الحاسوب المعلومات وذلك بالاتصال ببعضها البعض باستخدام بروتكول IP/TCP) بروتوآول التحكم بالإرسال وبروتوآول الإنترنت). تتصل الحواسيب مع بعضها البعض من خلال شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية ويمكن استخدام الإنترنت في إرسال الخطابات الإلكترونية ونقل الملفات آما أنها تمثل مدخلاً للوصول للمعلومات على الشبكة الدولية.


تتضمن أمثلة شبكات المعلومات المتصلة بالإنترنت: المكتبات والمستشفيات ومراآز البحوث والوآالات الحكومية والجامعات. ومن الممكن الربط بين شبكات المنظمات المحلية والوطنية والدولية. ومثال على ذلك مكتبة منظمة الصحة العالمية والتي هي منظمة دولية تحمل العنوان


تطورالإنترنت:

في البداية نشأت الإنترنت لتسمح للحواسيب بالتشارك في المعلومات العلمية والعسكرية وآانت تُعرَف بالأربانت ARPANET وذلك في نهاية عقد الستينات. وقد استمر التطوير بواسطة مؤسسة العلوم الوطنية Foundation Science National في عقد الثمانينات والتي طورت وسائل اتصال الإنترنت لتربط بين العديد من أقسام الحواسيب الجامعية. في عام 1989 اقترح تيم برنرز – لي وآخرون معه آانوا يعملون في المختبر الأوربي لفيزياء الجُسيمات- بروتوآولاً جديداً للاتصالات لغرض نقل المعلومات. تأسست هذه التكنولوجيا على نظام النصوص المترابطة hypertext system وأدى إلى تطور الإنترنت في عقد التسعينات.


الشبكة العنكبوتية العالمية:


إن الشبكة العنكبوتية العالمية نظام من مزودات الإنترنت التي تستخدم HTTP) بروتوآول نقل النصوص المترابطة) وذلك لنقل الوثائق التي تُنسَّق في لغة تأثير النصوص المترابطة. ويتم استعراض هذه النصوص باستخدام برمجيات متصفح الإنترنت مثل نيتسكيب Netscape أو مستكشف الإنترنت Explorer Internet .يستطيع نظام النصوص المترابطة أن يربط وثيقة ما بوثائق أخرى على الإنترنت من خلال الارتباط النصي. وأصبح من الممكن أن تنتقل من وثيقة إلى أخرى على الإنترنت من خلال هذا الارتباط النصي الموجود داخل متصفح الإنترنت.


البحث في الإنترنت:

تحتوي الانترنت على آمية هائلة من المعلومات تغطي موضوعات متباينة وهي تستضيف فهارس المكتبات والمقالات والموضوعات الجديدة والتقارير والوسائط الإعلامية المتعددة والمعلومات المرجعية ومعلومات خاصة بالشرآات آما أنها تحتوي على آراء شخصية. يتم إعداد المعلومات من موارد متعددة ومتباينة مثل المؤسسات الأآاديمية والوآالات الحكومية والمنظمات المهنية والمعلومات التجارية والشخصية. يمكن تنظيم بعض المعلومات الموجودة على الإنترنت في أدلة حيث تصنف المعلومات لفئات أو ملفات خاصة وبطريقة منظمة. على سبيل المثال قد نجد ذلك في دليل عام آما في موقع ياهو com.yahoo.www://http أو في دليل يغطي موضوعاً خاصاً مثل الصحة.


محركات البحث:


إن محرك البحث أداة جيدة ومفيدة لاآتشاف وتحديد المعلومات على الإنترنت. فبرنامج محرك البحث يحدد ويزور الصفحات على شبكة الإنترنت. يقوم محرك البحث بجمع المعلومات ثم فهرسة الموقع أليا. أي آلمات موجودة على صفحات الإنترنت يكون محرك البحث قد زارها ستُخزن في قاعدة معلومات المحرك. عندما تبحث في الإنترنت عن موضوع يتم عمل بحث عن ما يتفق وينسجم معها من المعلومات الموجودة على صفحات الإنترنت التي سبق زيارتها من قِبل محرك البحث.


تقنيات البحث:

من الممكن أن تبحث في الإنترنت باستخدام بينيات البحث البسيطة أو باستخدام ملامح أآثر تطورا. ويمتلك آل محرك بحث ملامح مختلفة شيئا ما عن بعضها البعض ولذا فمن الجيد أن تبحث عن المحرك الملائم الذي يفي بأغراضك. من الممكن أن تستخدم البحث البولي الكامل باستخدام المعاملات NOT , OR, AND . إن استخدام العامل المنطقي (و) AND بين مصطلحين يعني البحث في الجمل والعبارات التي تحوي آلا المصطلحين أو لتضييق مجالات البحث وجعلها أآثر جودة وخصوصية مثل ابحث عن الملاريا (و) الطفيلي parasite AND malaria . أما وضع العامل المنطقي "أو" (OR (بين مصطلحين يعني البحث في الجمل والعبارات التي تحوي أحد المصطلحين على الأقل. وبالتالي يترك البحث واسعا ومثال ذلك الملاريا (أو) الطفيلي malaria OR parasite عندما تريد البحث عن موضوعات تحتوي على مصطلح واحد ولا تريد المصطلح الآخر استخدم الكلمة الإنجليزية الدالة على النفي (NOT ( لاستبعاد هذه الموضوعات المحتوية على المصطلح الثاني ومثال ذلك الملاريا (ليس) الطفيلي parasite AND malaria


إدارة موارد الإنترنت:

إذا عثرت على مواقع إنترنت هامة ومفيدة لك وتود العودة لها بسهولة، يمكنك استخدام علامة الكتاب bookmark في شريط مهام التصفح في النتسكيب Netscape أو اضفها إلى المفضلات favourites الخاصة بك في مستكشف الإنترنت Explorer Internet .يمكنك الضغط على زر شريط الأدوات وسيكون لك الخيار في حفظ الوصلة النصية المترابطة الخاصة بالموقع. يمكنك اعطاء الموقع اسما وسيتم تخزينه في قائمة استعدادا لزيارتك القادمة للموقع. لزيارة الموقع مرة أخرى اضغط على المفضلات أو علامة الكتاب وستنتقل مباشرة للموقع.


موقع انترنت

المؤلف: احمد محمد محمود ريان

رقم الطبعة: الطبعة الاولى

الصفحات: 143 - 146