مسكين الدارمي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسكين الدارمي
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة 90 هـ
الحياة العملية
المهنة شاعر
P literature.svg بوابة الأدب


مسكين الدارمي هو ربيعة بن عامر التميمي. وسُمّي الدارمي نسبة إلى دارم أحد أجداده. هو شاعر أموي.

سُمي مسكين لقوله:[1]

أنا مسكين لمن أنكرنيولمن يعرفني جدّ نطق
لا أبيع الناس عرضي إننيلو أبيع العرض منّي لنفق

تأييده لبني أمية[عدل]

كان من المؤيدين لتوليه يزيد العهد بالخلافة من قبل أبيه الخليفة معاوية بن أبي سفيان، وقد أنشد في ذلك قصيدة في حضور أشراف بني أمية، منها:[1]

إذا المنبر الغربي خلاّه ربهفإن أمير المؤمنين يزيد

وافق ما قاله هوى بني أمية، ووصله معاوية وومن بعده يزيد على ذلك، وأجزلا صلته، وكذلك فعل زياد بن أبيه والي العراق، ومنحه مالًا وأرضًا حين ضرب القحط العراق، ولما مات زياد سنة 53 هـ (حوالي 673م) رثاه مسكين بقوله:[1]

رأيت زيادة الإسلام ولّتجهاراً حين ودّعنا زياد

وسبب ذلك تبادل للهجاء مع الفرزدق.

قصة الخمار الأسود[عدل]

للدارمي أبيات مشهورة حول امرأة جميلة ترتدي خمارًا أسودًا، وقصتها أن تاجرًا يبيع خُمُرًا من العراق قد باع جميع خُمُره إلاّ السوداء منها، فلجأ إلى الدارمي المشهور بالعبادة، والتنسّك، [بحاجة لمصدر] فأمره أن يذيع في الناس هذه الأبيات:[2]

قُلْ للمَليحَةِ في الخِمارِ الأسودِ ماذا فَعَلتِ بِزاهِدٍ مُتَعبِّدِ
قَد كان شَمَّرَ للصلاةِ إزارَهُ حَتى قَعَدتِ لَه بِبابِ المَسجدِ
رُدِّي عَلَيهِ صَلاتَهُ وصيامَهُ لا تَقتُليهِ بِحَقِّ دِينِ مُحَمَّدِ

فشاع بين الناس أن الدارمي قد ترك الزهد، وعشق صاحبة الخمار الأسود، لذلك تنافست النساء لشراء الخُمُر السود حتى نفدت من البائع.

مصادر[عدل]

  1. أ ب ت د.عبد السلام الترمانيني، " أحداث التاريخ الإسلامي بترتيب السنين: الجزء الأول من سنة 1 هـ إلى سنة 250 هـ"، المجلد الأول (من سنة 1 هـ إلى سنة 131 هـ) دار طلاس ، دمشق.
  2. ^ قل للمليحة بالخمار الأسود نسخة محفوظة 04 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.