يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

مشروع روزيتا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المخصصة لذلك. (سبتمبر 2020)


مشروع روزيتا
رسالة المنظمة مشروع روزيتا هو تحالف عالمي من أخصائيي اللغات والناطقين باللغات الأمّ للعمل على إنشاء مكتبة إلكترونية للغات الإنسانية.
تجاري? لا
نوع المشروع أرشيف للغات الإنسانية
منتجات Rosetta Disk
الحالة الحالية فعال
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
الحالة غير معروف
مشروع روزيتا هو تحالف عالمي من المتخصصين في اللغة والناطقين باللغات الأمّ للعمل على تطوير نسخة معاصرة من حجر الرشيد التاريخي الذي استمر بين 2000 و1200 بعد الميلاد ؛ بإدارة مؤسسة Long Now Foundation. يهدف المشروع إلى دراسة معمقة وأرشفة شبه دائمة لـ 1500 لغة . بعض هذه اللغات بقي أقل من ألف متحدث بها. اللغات الأخرى في طريقها إلى الزوال بسبب السياسة اللغوية القائمة على تحديد لغة رسمية للبلد وهذا يزيد من انتشار اللغات الرئيسية التي تُستخدم كوسيلة للتعليم في المدارس العامة ووسائل الإعلام الوطنية. (على سبيل المثال ، تزاحم لغة توك بيسين "ببطء" اللغات الأخرى في بابوا غينيا الجديدة. ) [1] الهدف من المشروع هو إنشاء منصة فريدة لعلوم اللسانيات المقارنة للتعليم وإجراء الأبحاث، بالإضافة إلى أداة لغوية فعالة قد تساعد في استعادة أو تنشيط اللغات الزائلة في المستقبل. [2] [3]

المشروع يؤسس أرشيف واسع للغات من خلال إسهامات مفتوحة، عملية مراجعة مفتوحة مشابهة للاستراتيجية التي أسست قاموس أكسفورد الإنجليزي. الأرشيف النهائي سيكون متاحاً في ثلاثة أشكال: قرص عالي الوضوح من النيكل قطره ثلاثة إنشات ( 7.62 سم) عليه حفر متناهي الصغر وبصلاحية 2,000 سنة للاستخدام; مرجع ضخم من مجلد واحد وأرشيف إلكتروني متنامي.

مفهوم[عدل]

خمسون إلى تسعون في المئة من لغات العالم (باللون الأحمر) من المتوقع أن تختفي بحلول القرن القادم.

بحلول القرن القادم، من المتوقع اختفاء خمسين إلى تسعين في المئة من لغات العالم. العديد من هذه اللغات موثقة بشكل بسيط أو غير موثقة على الإطلاق.[بحاجة لمصدر] الكثير من الشرح اللغوي، خصوصاً اللغات التي ينطق بها أعداد قليلة، ستبقى مهمشة في إطار أبحاث شخصية أو مؤرشفة بشكل ضعيف في أماكن غير ممولة.

كجزء من الجهود المبذولة للحفاظ على إرث تنوع اللغات واللسانيات، تسهم مؤسسة Long Now Foundation بالتخطيط لإجراء دراسة إلكترونية واسعة وأرشفة شبه دائمة ل1,500 لغة من حوالي 7,000 لغة إنسانية.

المشروع له ثلاثة أهداف متداخلة:

  1. إنشاء منصّة غير مسبوقة للتعليم والبحث في مجال اللسانيات المقارنة.
  2. تطوير أداة تعليمية فعالة وتوزيعها على نطاق واسع والتي من الممكن أن تساعد في استعادة اللغات المفقودة والمغيبة في المستقبل.
  3. تقديم أداة فنية تعرض التنوع الهائل للغات الإنسانية بالإضافة إلى المخاطر الحقيقية التي تهدّد هذا التنوع.

مجموعة اللغات ال1,500 تتوسع على بنية مماثلة لفلسفة حجر الرشيد من خلال أرشفة عشر مكونات لكل لغة من اللغات ال1,500 المختارة.

الهدف هو وجود مصدر مفتوح للسانيات "لينكس اللغويات"، منحة إلكترونية تعتمد على جهود تعاونية من الاختصاصيين والمساهمين من آلاف الأكاديميين والمتحدثين الأصيلين باللغات الأمّ. المشروع ينظّم أرشيف رسمي لمجموعات الباحثين في جامعات ستانفورد، يال، بيركلي، مكتبة الكونغرس الأمريكي، المعهد الأمريكي الصيفي للغويات ( مكاتبهم في دالاس).

سيكون أرشيف مشروع روزيتا متاحاً للجميع في وسائط من ثلاثة أشكال:

  1. أرشيف مجاني ينمو باستمرار، متاح أيضاً على أقراص DVD؛ [4]
  2. مرجع ضخم من مجلد واحد؛   [ بحاجة لمصدر ]
  3. قر[ بحاجة لمصدر ]ص صغير صالح للاستخدام لأطول فترة ممكنة.

تم الانتهاء من "النسخة 1.0" من قرص روزيتا عالي الوضوح في الثالث من نوفمبر 2008.[5] يحتوي القرص على 13,000 صفحة من المعلومات باستخدام 1,500 لغة،[6] والتي يمكن قرائتها بعد تكبيرها 650 مرة باستخدام ميكروسكوب.

في أوائل عام 2017، تم إصدار قرص روزيتا قابل للارتداء.[6] تم تطوير القرص باستخدام عملية تصنيع مشابهة للنسخة الأولى منه، الفرق الرئيسي هو أن قطر الأرشيف النهائي يبلغ 2 سم، وهذا يمكن من ارتدائه كزينة للجسم. إحدى الجهات تقدم تعليمات بثماني لغات مختلفة و نصوص (إندونيسية، أنجليزية، هندية، مندرين، عربية حديثة، إسبانية، سواحيلية وروسية)، والأخرى أرشيف لأكثر من 1000 لغة إنسانية تم جمعها في 2016. بحلول نوفمبر 2017، بيعت كل النسخ المبدئية التي تتكون من 100 قرص، ولكن ستكون إصدارات أخرى متاحة.[7]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ A.V. (24 July 2017). "Papua New Guinea's incredible linguistic diversity". ذي إيكونوميست. مؤرشف من الأصل في 07 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ The Rosetta Project, Presented by Maria Zijlstra on Lingua Franca, 24 March 2012, ABC Radio National (Australian Broadcasting Corporation) نسخة محفوظة 2017-03-31 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Dr. Laura Welcher – The Rosetta Project & The Language Commons, March 7th, 2011, by Austin Brown, Blog of the Long Now نسخة محفوظة 2020-09-14 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Interactive Disk". Rosettaproject.org. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Pajic, Lucija; Lukyanov, Alexander A. (2008). "Finite Element Modelling of Volumetric and Shear Ductile Micro- and Macro-Fracture Processes Under Long Time Loading". 2008 7th International Pipeline Conference, Volume 3. ASME. doi:10.1115/ipc2008-64331. ISBN 978-0-7918-4859-3. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب ... Catalogue of publications of the Smithsonian institution. Corrected to June, 1862. Washington,: Smithsonian institution,. 1862. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: extra punctuation (link)
  7. ^ O’Beirne, Rónán (2002-01). "Rosetta Project200221Rosetta Project. San Francisco, CA: Long Now Foundation Visited: 03/10/01". Reference Reviews. 16 (1): 23–23. doi:10.1108/rr.2002.16.1.23.21. ISSN 0950-4125. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)

روابط خارجية[عدل]