مضادات الطفيليات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الصيغة الهيكلية للميترونيدازول

مضادات الطفيليات هي فئة من الأدوية التي تستخدم لعلاج الأمراض الطفيلية مثل تلك التي تسببها الطفيليات الداخلية مثل الديدان الخيطية (الديدان)، الديدان (الدودة الشريطية)، الديدان المثقوبة (الديدان المفلطحة)، والأوالي الطفيلية [1] (المسببه للملاريا) [2] وتلك الأمراض التي تسببها الطفيليات الخارجية مثل القمل والبراغيث والسوس والقراد.[3]

مُقدّمة[عدل]

الطفيليّات هي كائنات حَيّة تستفيد من كائنات حيّة أخرى، مثل الجسم البَشريّ، للتغذّي وكمكانِ تعيشُ فيه. وقد يُصاب الشخصُ بها عن طريق تناول طعام أو ماء ملوَّثين أو لدغة حشرَة أو مُخالطة جنسيّة. وتُعرفُ الأمراض الحاصلة بسبب الطفيليّات باسم الأمراض الطفيليّة. قد تكون الأمراض الطفيليّة خفيفة أو قد تكون مُهدّدةً للحياة. للوقاية أهميّةٌ خاصّةٌ، حيث لا يوجد لقاحات للأمراض الطفيليّة. و تتوفّر بعض الأدوية لعلاج عدوى الطفيليات. يُساعدُ هذا البرنامج التثقيفي على تكوين فهمٍ أفضل عن الأمراض الطفيليّة. وهوَ يتحدّثُ عن كيفية تسبّب الطفيلي بالمَرض، وأعراض الأمراض الطفيليّة، والأمراض الطفيليّة الشائعَة.[4]

الأنواع[عدل]

مضادات الديدان الخيطية[عدل]

Ancylostoma caninum, a type of دودة شصية, attached to the intestinal mucosa.

مضادات الديدان الشريطية[عدل]

مضادات الديدان المثقوبة[عدل]

مضادات الأميبيات[عدل]

الاستخدامات الطبية[عدل]

مضادات الطفيليات تعالج الأمراض الطفيلية، التي تؤثر حوالي 2 مليار شخص.[1]

المعالجة[عدل]

يمكن إعطاء مضادات الطفيليات عبر مجموعة متنوعة من الطرق تبعا لأدوية معينة، بما في ذلك عن طريق الفم، موضعيا، وعن طريق الوريد.[5]

تاريخ تطوير الأدوية[عدل]

كانت مضادات الطفيليات المبكرة غير فعالة، في كثير من الأحيان سامة للمرضى، وصعبة التطبيق ذلك لصعوبة التمييز بين المضيف والطفيليات.[5] بين عامي 1975 و 1999 لم يكن هناك سوى 13 من 1300 كأدوية جديدة مضادة للطفيليات، الأمر الذي أثار القلق من وجود الحوافز الكافية على قيادة تطوير علاجات جديدة للأمراض التي تستهدف البلدان ذات الدخل المنخفض بشكل غير متناسب. [6]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Kappagoda، Shanthi؛ Singh، Upinder؛ Blackburn، Brian G. (2011). "Antiparasitic Therapy". Mayo Clin Proc. 6 (86): 561–583. doi:10.4065/mcp.2011.0203. 
  2. ^ "Collaboration on the Development of Anti-Parasitic Drugs for Both Malaria and Leishmaniasis". Drugs for Neglected Diseases Initiative. اطلع عليه بتاريخ 02 أكتوبر 2015. 
  3. ^ "Antiparasitic drugs". Drugspedia.org - cached. اطلع عليه بتاريخ 02 أكتوبر 2015. 
  4. ^ الأمراضُ الطُّفَيليَّة - كافة - الموسوعة الصحية نسخة محفوظة 06 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ أ ب "ANTIPARASITICS". Purdue University Cytology Laboratories. Purdue Research Foundation. اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2015. 
  6. ^ Pink، Richard؛ Hudson، Alan؛ Mouries، Marie-Annick؛ Bendig، Mary (September 2005). "Opportunities and Challenges in Antiparasitic Drug Discovery". Nature. 4: 727–740. doi:10.1038/nrd1824.