مضمار سباق الخيل الروماني في بيروت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مضمار سباق الخيل الروماني في بيروت
رسم تخطيطي لمضمار سباق قيسارية: ربما يشبه إلى حد ما مضمار سباق عربات الخيل الروماني في بريتوس (بيروت) الغير بعيد
رسم تخطيطي لمضمار سباق قيسارية: ربما يشبه إلى حد ما مضمار سباق عربات الخيل الروماني في بريتوس (بيروت) الغير بعيد
الموقع بيروت،  لبنان
المنطقة محافظة بيروت
النوع مضمار سباق خيل
المساحة 3500 م2
الحضارات الرومانية
تواريخ الحفريات 1988

كان مضمار سباق الخيل في بيريتوس عبارة عن حلبة سباق موجود في المستعمرة الرومانية بيريتوس (بيروت حالياً). وهو يُشكل الحلبة القديمة من حلبتي سباق كانتا متواجدتان في بيروت.[1][2]

تاريخه[عدل]

بُنيّ ميدان سباق الخيل بالقرب من ميناء ومنتدى بيريتوس (بيروت الحالية).[3] وكان واحداً من أكبر ميادين السباق في بلاد الشام، محتلاً مساحة قدرها 3500 متر مربع،[3] وربما كان مماثلاً في تصميمه العام لسيرك ماكسيموس الموجود في روما. وهو يتألف من بوابات الانطلاق وحلقة من مسارين مستقيمين متصلين بنهاية على شكل نصف دائرة. كان المضمار يستخدم غالباً لسباق العربات، التي كانت رياضة شعبية للغاية تحظى بشغف عال من الجماهير في جميع أنحاء الإمبراطورية الرومانية. حيث كان مسار المضمار محاطاً بمقاعد جلوس للمتفرجين. ذُكرّ مضمار سباق بيريتوس في كتاب "Expositio totius mundi et gentium" (وصف للعالم وشعوبه) الذي ألفه شخص مجهول في النصف الثاني من القرن الرابع، كواحد من أفضل خمس مضامير سباق في بلاد الشام، يقع الباقي في أنطاكية ولاوديكيا وقيسارية وصور.[4]

خلال القرنين السادس والسابع من حكم الإمبراطورية البيزنطية، أدت الاضطرابات العنيفة بين الفصائل السياسية التي وقعت في حلبات السباق (مثل أعمال شغب نايك في القسطنطينية) إلى هجرهم التدريجي لها كونها أماكن مُكلفة مدعمة رسمياً لأجل الترفيه الجماعي. لذلك سقط ميدان سباق الخيل في بيريتوس في حالة من التجاهل والإهمال.

وفي فترة لاحقة من عصر الحكم العربي أُعيد استخدام أحجار المضمار في تشييد مبانٍ أخرى بينما طُمس المضمار نفسه شيئاً فشيئاً، إلا أنه وفقاً لعالم الآثار لي ليفين، ظل مساره واضحاً بما فيه الكفاية حتى حدده عالم الآثار روبرت دو ميسنيل دو بويسون في القرن العشرين على إنه مضمار لسباق الخيل.[5] بدأ أعمال التنقيب التمهيدية للمضمار جزئياً في 1988. وقد كُشفّ عن جزء من جدار يبلغ طوله 90 متراً تقريباً، بجوار المسار المستقيم وأُسُس لمقاعد الجلوس عند نهاية المضمار شبه الدائرية.[6]

يقع موقع ميدان سباق الخيل بالقرب من كنيس ماغين أبراهام في وادي أبو جميل، حيث الحي اليهودي التاريخي في بيروت.[3]

حماية الموقع[عدل]

في 2009، اُدرج الموقع رسمياً في قائمة الجرد العام للمباني التاريخية وقرر وزير الثقافة اللبناني تمام سلام أنه يجب الحفاظ على الموقع وتحويله إلى معلم سياحي.[6]

ولكن وفقاً لمقال نُشر في الصحيفة الفرنسية اليومية الشرق اليوم (L’Orient le Jour)، وافق خليفته غابي ليون في مارس 2012 على خطط لبناء مجمع سكني فاخر على أنقاض ميدان سباق الخيل الروماني في بيروت، متجاوزاً بذلك توصيات ثلاثة من أسلافه: طارق متري وسليم وردة وتمام سلام.[7][8] وعلى أثره، نظمت جمعية التجمع للحفاظ على التراث اللبناني (APLH) احتجاجات في محاولة لثني وزارة الثقافة عن قرارها بالسماح بالبناء على الميدان.[9][1] وبعد القضية التي رفعتها الجمعية، علقت المحكمة في 31 مايو 2012 قرار وزارة الثقافة، رقم 849، بتفكيك ميدان سباق الخيل الروماني الذي كان من شأنه أن يسمح ببناء مشروع سكني في الموقع.[10] ظل الموقع محمياً حتى 2015 عندما بدأت أعمال البناء مجدداً.

انظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]


  1. أ ب نشطاء يكافحون من أجل الحفاظ على التراث الروماني في بيروت - BBC News Arabic نسخة محفوظة 24 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ L’hippodrome romain de Beyrouth englouti par les promoteurs - L'Orient-Le Jour نسخة محفوظة 14 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب ت "Save Beirut's Heritage: The Roman Hippodrome To Be Demolished". A Separate State of Mind. 18 May 2012. مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2018. 
  4. ^ Humphrey، John H. (1986). Roman Circuses: Arenas for Chariot Racing. دار نشر جامعة كاليفورنيا. صفحة 441. ISBN 9780520049215. OCLC 8826280. doi:10.1080/00665983.1987.11021240.  نسخة محفوظة 14 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Humphrey، John H. (1986). Roman Circuses: Arenas for Chariot Racing. دار نشر جامعة كاليفورنيا. صفحة 491-492. ISBN 9780520049215. OCLC 8826280. doi:10.1080/00665983.1987.11021240.  نسخة محفوظة 14 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب Alkantar، Bassam (13 March 2012). "Minister of Culture "Dismantles" Beirut's Roman Hippodrome". Al-Akhbar English. مؤرشف من الأصل في 18 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2018. 
  7. ^ "L'hippodrome romain de Beyrouth englouti par les promoteurs". لوريون لوجور (باللغة الفرنسية). 16 March 2012. مؤرشف من الأصل في 14 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2018. 
  8. ^ "Former culture ministers lash out at Layoun over Beirut's Roman hippodrome issue". Now Lebanon. 11 May 2012. مؤرشف من الأصل في 08 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2018. The three previous Culture Ministers, Mitri, Wardé, and Salam criticized Layoun's move and reiterated the importance of protecting and preserving the archeological site 
  9. ^ "Protest called to protect Lebanese ancient ruins". Al-Akhbar English. 20 March 2012. مؤرشف من الأصل في 18 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2018. 
  10. ^ Redaction (31 May 2012). "Hippodrome Romain de Beyrouth: La Justice suspend la décision de démantèlement suite au recours de l'APPL". Libna News (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2012. اطلع عليه بتاريخ 01 يونيو 2012.