معاداة العرب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
لافتة في بار في تايلند تعبر عن معادات العرب حيث تقول:ممنوع جلوس العرب هنا لا نريد عرب يستهلكون الكحول ويتحدثون للنساء - نحن نحترم إيمانك بالإسلام - شكراً لك
تشويه قبر المسيحيين العرب في إسرائيل وكتبت بالعبرية "الموت للعرب".

معاداة العرب هو مصطلح يشير إلى العدائية والإجحاف نحو الأشخاص ذوي الأصول العربية. يتم عادةً الخلط بين هذا المصطلح ومصطلح معاداة الإسلام[1]. هناك العديد من الأقليات غير المسلمة العربية، مثل الأقباط في مصر والعرب المسيحيين في فلسطين ولبنان وسوريا والعراق، كما يوجد أقليات من اليهود العرب.

نظرة تاريخية[عدل]

تواجد العداء للعرب في أوروبا والأمريكيتينلقرون[بحاجة لمصدر]. تم استهداف العرب في إسبانيا منذ القرن الخامس عشر حينما سقطت غرناطة، آخر دولة عربية في الأندلس. تحول جزء من العرب إلى المسيحية سواء طواعية أو إكراه وأطلق عليهم لقب الموريسكيون، وبناءً على مرسوم 1610 فقد تم طردهم من إسبانيا إلى شمال أفريقيا بعد أن تم اضطهادهم من قبل محاكم التفتيش في إسبانيا. تم استحداث كلمة "مورو" التي تحمل معاني سلبية كإشارة إلى العرب.[2]

تم اعتقال ونفي 7,000 عربي بعد أن تم إلحاق ولاية حيدر أباد المحكومة من قبل المسلمين إلى الهند في سنة 1948[بحاجة لمصدر].

صورة العرب في هوليوود[عدل]

في عقد الثمانينات والتسعينات، ومن خلال قوة العلاقات الأمريكية والإسرائيلية، وفشل المشروع الأمريكي لاستقرار عرب فلسطين منذ عام 1948، شهدت انتشار نمطية صورة العرب بوصفهم إرهابيين كما في أفلام الدرع الإنساني وقواعد الاشتباك (فيلم) وأكاذيب حقيقية وغيرها.

و لكن في سنة 2005 تم إخراج فيلم مملكة السماء والذي يتحدث عن الحروب الصليبية وخاصة عن قوة العرب والقائد صلاح الدين الأيوبي في هذه المعارك، وقد بين هذا الفيلم لأول مرة في تاريخ هوليود محاسن العرب وقوتهم.

معاداة العرب في فارس[عدل]

معاداه العرب فی الأدب الفارسی یعود الی الکثیر من الکتاب الفرس ومنهم صادق تشوبک وبادکوبهالذان[بحاجة لمصدر]عرفا بمعاداتهم للقومیة العربیة فی کتاباتهم. وایضا توجد اشعار منسوبه لکبار الشعراء الفرس تضخ بمعاداه العرب وتحقیرالقومیهالعربیه[بحاجة لمصدر] ومنها اشعار منسوبه للشاعر الغنائی الفارسی صاحب ملحمه: شهنامه وتعنی بالعربیه کتاب الملک فیها یحقر العرب وهی کالتالی مع ترجمتها:زشیرشترخوردن وسوسمار /عرب را به جایی رسیده است کار=من شراب حلیب الابل واکل الجرابیع وصلت جرائه العرب لحدان. /که تاج کیانی کند ارزو، تفو برتوای جرخ گردون تفو= ان یتمنی تاج الملکیه ا بصق علی وجه الزمان بصقل. /عرب هرکه باشد به من دشمن است، کزاندیش وبدخوی واهریمن است=العربی عدوی ممن کان، فهو منحرف الفکروسیء الطباع وشیطان. واحد الکتاب الذین قاموا بمعاداه العرب هو:میرزا اغا خان کرمانی الذی وصف العرب بمعشر من اکلی الجرابیع الذین یعیشنون کحفاه فی الصحراء وفی کتاب رحلات ناصرخسرو(القران 11المیلادی)قام بوصف العرب بانهم مجرد اناسقساهوغیرمتحضرین[بحاجة لمصدر]. وایضا نری نمط الکتابه لدی صادق هدایت الذی قام بذم العرب فیجمیعکتبه[بحاجة لمصدر] حتی عندما النص لایمت بصله للعرب ووصفهم ب:العرب الغائط والوحوش وقساه القلب ،مصاصی دماء ،وسخین ،دنیئین ،قذرین وذوو بشره سوداء ومن باقی الکتاب الفرس نستطیع ذکر:فتح علی اخوند زاده ومیرزا اقا کرمانی ووکثیر من المعاصرین الذین قاموا بوصف العرب کاناس وحوش وسکانالبادیه[بحاجة لمصدر]وحملوهم مسوولیه انعدام الامبراطوریه الساسانیه التی وصفوها بانها مهد التمدن والثقافة الفارسیه ومنها نذکرکلام صادق هدایت عندما قال بان الثقافة الإسلامیه الفارسیه هی دخیله ونتیجه تواجدها عند الفرس لیس الا نتیجه انتصار الشیطان علی الافکار النیره الفارسیه.

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ الجارديان: يجب رفض معاداة الإسلام بقدر رفض العنصرية
  2. ^ إيشيباريا إيشابي، أجوستين؛ إيميليا فرناندز جود (مايو 2007). "مقياس جديد لإجحاف معاداة العرب : دليل الحقيقة والشرعية". مجلة علم النفس الصناعي التطبيقي 37 (5): 1077–1091. doi:10.1111/j.1559-1816.2007.00200.x.