معاهدة بلجراد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
صلح بلجرادlong_name=معاهدة بلجراد
Belgrade Treaty 1739.png

التوقيع 18 سبتمبر 1739
المكان بلغراد، مملكة صربيا (حالياً صربيا)
الموقعون الإمبراطورية الروسية،  والدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية الموقعون (P1891) في ويكي بيانات
الأطراف قالب:Flagcon ملكية هابسبورغ
 Ottoman Empire

معاهدة بلغراد والمعروفة باسم صلح بلغراد هي معاهدة سلام وُقعت في 18 سبتمبر عام 1739 في بلغراد بملكية هابسبورغ لصربيا (حالياً صربيا)، من قبل الدولة العثمانية و هابسبورغ معلنة إنهاء الحرب التركية النمساوية (1737-1739).

خلفية[عدل]

الحالة السياسية قبل الحرب 1737-1739

المعاهدة[عدل]

الوضع السياسي عام 1739 بعد معاهدة بلغراد.

أنهت هذه المعاهدة القتال بعد خمس سنوات من الحرب التي انضم فيها آل هابسبورغ إلى الإمبراطورية الروسية في حربها ضد العثمانيين. بموجب معاهدة بلغراد تنازل هابسبورج عن مملكة صربيا بالاضافة إلى بلغراد والجزء الجنوبي من بانات تيميشوارا وشمال البوسنة لصالح العثمانيين، أولتينيا المكتسبة بموجب معاهدة باساروفجا في 1718 لصالح الأفلاق (العثمانية)، وتعيين الحدود إلى نهري سافا والدانوب. أجبر انسحاب هابسبورغ روسيا لقبول السلام  بعاهدة نيس، حيث كان يسالتي سمحت لها ببناء ميناء آزوف والحصول على موطئ قدم على البحر الأسود.[1]

أنهت معاهدة بلغراد فعلياً مملكة صربيا التي كانت موجودة منذ عام 1718، ليشهد هذا الإقليم فيما بعد الحرب التركية النمساوية (1788-1791) ليُدرج مؤقتاً مرة أخرى تحت التاج الملكي لهابسبورغ في 1788 بمساعدة كوتشا أنديلكوفيتش.[2]

فيما بعد[عدل]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Treaty of Nis (1739), Alexander Mikaberidze, Conflict and Conquest in the Islamic World: A Historical Encyclopedia, ed. نسخة محفوظة 27 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Dennis P. Hupchick, The Balkans:From Constantinople to Communism, (Palgrave Macmillan, 2002), 213.

مصادر[عدل]

  • Hochedlinger، Michael (2003). Austria's Wars of Emergence: War, State and Society in the Habsburg Monarchy, 1683-1797. Longman. ISBN 978-0-582-29084-6. 
  • Roider، Karl A. (1972). "The Perils of Eighteenth-Century Peacemaking: Austria and the Treaty of Belgrade, 1739". Central European History. 5 (3). doi:10.1017/s0008938900015478. 

وصلات خارجية[عدل]