معجم علم الفلك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

هذه الصفحة عبارة عن معجم لعلم الفلك. يهتم هذا العلم بالأشياء والظواهر السماوية التي تنشأ خارج الغلاف الجوي لكوكب الأرض. مجال علم الفلك يتضمن العديد من المفردات وعدد كبير أيضا من المصطلحات.

أ[عدل]

  • أقمار المشتري يضم كوكب المشتري 63 قمراً مؤكدو الوجود، [1] مما يعطي المشتري أكبر عدد من أقمار المدارات التي تصنف ك "محمية بشكل معقول" من أي كوكب آخر في المجموعة الشمسية.[2] الأكثر شهرة من هذه الأقمار هي أكبر أربعة بينهم وهم ما يسمى بأقمار جاليللو ،و التي اكتشفها جاليليو جاليلي في عام 1610 للميلاد وكانت هذه الأقمار الأربعة هي أول الأجسام الفضائية التي اكتشفت وهي تدور في مدار قريب من الأرض أو الشمس.
  • أستروجراف عبارة عن جهاز منظار كاسر فوتوغرافي, وعادةً ما يستخدم في مجال الكشف الواسع في السماء ليلاً ومساعدة الكشف عن الكويكبات و النيازك و المذنبات.
  • أسطرلاب الأَسْطُرلاب (ويقال له: الأصْطُرلاب)[3] هو آلة فلكية قديمة وأطلق عليه العرب ذات الصفائح. وهو نموذج ثنائي البعد للقبة السماوية، وهو يظهر كيف تبدو السماء في مكان محدد عند وقت محدد. وقد رسمت السماء على وجه الأسطرلاب بحيث يسهل إيجاد المواضع السماوية عليه. بعض الأسطرلابات صغيرة الحجم وسهلة الحمل، وبعضها ضخم يصل قطر بعضها إلى عدة أمتار
  • أنتيكيثيرا هي آلة ميكانيكية قديمة اخترعها الإغريق للحساب الفلكي، تم اكتشافها عام 1900 من حطام الأنتيكيثيرا، وهي معروضة الآن في المتحف الأثري الوطني في أثينا.
أنتيكيثيرا

ب[عدل]

  • بقايا نجمية (بالإنجليزية: Stellar Remnants) البقايا النجمية تتكون عندما تموت النجوم، فإنها تترك وراءها مخلفات عادة تكون اجسام معقدة وعادة مايطلق عليها (الثقوب السوداء-النجوم النيوترونية-الأقزام السوداء- الاقزام البيضاء) وهذا يعتمد على الكتلة الأولية للنجوم وكيف كانت طريقة موتها[4]
  • بار (بالإنجليزية: Bar) وحدة قياس للضغط الجوي وتساوي 100 كيلو باسكال، والمليبار يساوي 100 باسكال،والمليبار وحدة قياس الضغط الجوي الرئيسية عند مستوى سطح البحر والذي يكون في المعدل 1013.25 مليبار.[5]

ت[عدل]

ويحدث هذا نتيجة للمقاومة التي يسببها الغلاف الجوى نتيجة الاصطدامات المتكررة بين القمر الصناعي وجزيئات الهواء المحيطة به.

  • تسارع التسارع او العجلة هو معدل تغير السرعة المتجهة بالنسبة للزمن[6]

ث[عدل]

  • ثقب أسود الثقب الأسود هو منطقة في الفضاء ذات كثافة مهولة (اى تحوي كتلة بالغة الكبر بالنسبة لحجمها) غالبا تفوق مليون كتلة شمسية ، تصل الجاذبية فيها إلى مقدار لا يستطيع الضوء الإفلات منها ، ولهذا تسمى ثقبا أسودا. يتكون الثقب الأسود بتجمع مادة كثيرة تنضغط تحت تأثير جاذبيتها الخاصة، وتلتهم معظم ما حولها من مادة حتى تصل إلى حالة ثقب أسود. كل هذا يحدث فيها بفعل الجاذبية . وهي نفس قوة الثقالة التي تتكون بواسطتها النجوم ، ولكن النجوم تتكون من كتل صغيرة نسبيا ؛ فالشمس مثلا لها 1 كتلة شمسية ، أما الثقب الأسود فهو يكون أكثر كتلة من 1 مليون كتلة شمسية.

ج[عدل]

  • جهاز مراقبة طفاوة الشمس كورونوغراف أو جهاز مراقبة طفاوة الشمس[7] (بالإنجليزية: Coronagraph) هو جهاز اخترعه عالم الفلك الفرنسي "برنار فرديناند ليو " في عام 1930 خاص برصد جو الشمس ، ومن ضمنه الجزء الداخلي من هالة الشمس (كورونا). ويتكون الجهاز من تلسكوب وجزء خاص لحجب أشعة الشمس .

ح[عدل]

ذلك لأن تلك الاحداثيات والبيانات تتغير مع الوقت لأن مواقع الكواكب والنجوم تتغير مع الزمن .

InnerSolarSystem-en.png
  • حزام الكويكبات هو منطقة تقع بين كوكبي المريخ والمشتري، وتدور في هذه المنطقة كمية هائلة من الكويكبات الصغيرة التي تتكون في الأساس من الصخور وبعض المعادن

خ[عدل]

  • خط الاستواء الدائرة الوهمية العظمى التي تقسم الكرة الارضية او أي جرم سماوي إلى نصفين متساويين شمالي وجنوبي.
  • خرزات بيلي حبات بيلي حبات لامعة من الضوء تظهر قبل اكتمال كسوف الشمس الكلي بثوان قليلة او بعد انتهاء الكسوف الكلي بثوان ايضا، وسبب حبات بيلي هو انعكاسات لاشعة الشمس عن فوهات اطراف سطح القم ، وسميت بحبات بيلي نسبة إلى العالم الفرنسي(فرانسيس بيلي) 1774-1844 الذي كان أول من لاحظها.[8][9][10]

د[عدل]

ذ[عدل]

ر[عدل]

أساسيات عمل الكاشوف: يرسل نبضة طاقة (الخضراء) على الجسم فتنتشر الارتدادات (أزرق) ويعود جزء بسيط منها إلى مصدره.

ز[عدل]

  • زيغ ضوئي هو فشل شعاع الضوء في أن يتركَّز بصورة جيدة بعد مروره عبر عدسة أو انعكاسه من مرآة. يحدث التركيز التام عند تقاطع أشعة الضوء في نقطة واحدة. وهناك نوعان من الزيغ الضوئي أو الانحراف: الزيغ الكروي والزيغ اللوني.[15] اكتشف جيمس برادلي الظاهرة عام 1728م.

و الزيغ الفلكي هو ظهور الجرم السماوي في غير موقعة الحقيقي.

س[عدل]

رسم توضيحي لسحابة أورط، وسحابة هيل وحزام كويبر
  • سحابة أورط (بالإنجليزية: Oort cloud) هي سحابة تحيط بالمجموعة الشمسية. تعتبر السحابة (مع حزام كيوبر) المصدر الرئيسي للمذنبات. تحتوي على آلاف الكوكيبات.
  • سنة ضوئية (بالإنجليزية: light year) (ويرمز لها بالرمز: ly)'[16]) وحدة قياس للمسافة وهى المسافة التي يقطعها الضوء في الفراغ خلال السنة الارضية الواحدة وتساوي 9،46 مليون مليون كلم او 9.46 تريليون كلم وتعادل 63,241 وحدة فلكية .محددة من قبل الاتحاد الفلكي الدولي[17]
  • 'سدس (آلة) (بالإنجليزية: Sextant) هو آلة فلكية قديمة كانت تستخدم لقياس الزاوية بين جسمين أو نجمين ، والتي ابتكارها إسحق نيوتن في القرن السابع عشر الميلادي. تستخدم آلة السدس في الأساس لتحديد الزاوية بين جرم سماوي والأفق الذي يعرف باسم الارتفاع. كما يمكن استخدمها لقياس المسافة بين القمر والأجرام السماوية من أجل تحديد التوقيت وفروقه عن توقيت غرينيتش، وهو أمر مهم لتحديد خطوط الطول الجغرافية.

ش[عدل]

ص[عدل]

ض[عدل]

ط[عدل]

ظ[عدل]

ع[عدل]

  • عناقيد المجرات مجموعة كبيرة من المجرات القريبة من بعضها وتتشابه من حيث العمر وسرعة التمدد و يتكون العنقود المجري من مئات او الآلاف المجرات.[19]

غ[عدل]

  • غبار كوني جسيمات مادية صغيرة يحتمل أن يتراوح حجمها بين جزء من مائة وجزء من عشرة آلاف جزء من المليمتر تنتشر خلال الفضاء و هناك أنواع مختلفة من الغبار الكوني و هي تعتمد على مكان تواجده ، فمنها ما يوجد في المجرات ومنها الغبار البين نجمي وهو ما يشكل السدم ، والغبار بين الكواكب . و ترجع أهمية الغبار الكوني إلى مساهمته في المراحل الأولية من تكون النجوم و النجوم ذات الكواكب مثل المجموعة الشمسية.[20][21]
  • غاوس (وحدة) في الفلك غاوس وحدة قياس الحقل المغناطيسي للجرم السماوي، والحقل المغناطيسي الارضي يساوي ما بين 0.25 إلى 0.65 غاوس .[22]

ف[عدل]

فوهة صدمية على سطح القمر

ق[عدل]

  • قزم أبيض القزم الأبيض هو نوع من أنواع النجوم في مجرتنا مجرة درب التبانة، أو الطريق اللبني، وله حجم صغير في حدود حجم الكوكب (ولذلك أطلق عليه اسم قزم مقارنة بأحجام النجوم) ولكن كثافته عالية، تصل إلى مليون مرة قدر كثافة الشمس. وألوانها ما بين اللون الأبيض والأصفر.
  • قدر مطلق مقدار لمعان النجم اذا وضع على بعد عشرة فراسخ فلكية، والفرسخ الفلكي عبارة عن وحدة قياس تساوي 3،26 سنة ضوئية.
  • قرص متنامي كتل من الغاز والغبار تتجمع حول النجوم الوليدة او التي في مرحلة التشكل.[23]

ك[عدل]

ل[عدل]

  • ليزر شعاع يتصف بضوئية عالية وبانتشاره المستقيم لمسافات كبيرة نتيجة التماسك في فوتوناته.

م[عدل]

ن[عدل]

ه[عدل]

و[عدل]

ي[عدل]

ملاحظات[عدل]

  1. ^ حسب قاموس المورد، البعلبكي، بيروت، لبنان.

مراجع[عدل]

  1. ^ Sheppard, Scott S. "The Giant Planet Satellite and Moon Page". Departament of Terrestrial Magnetism at Carniege Institution for science. اطلع عليه بتاريخ 2008-08-28. 
  2. ^ "Solar System Bodies". JPL/NASA. اطلع عليه بتاريخ 2008-09-09. 
  3. ^ أسْطُرلاب - المعجم الكبير، مجمع اللغة العربية، القاهرة
  4. ^ novacelestia.
  5. ^ المكتب الدولي للموازين والمقاييس (2006)، النظام الدولي للوحدات (PDF) (الطبعة 8th)، صفحة 127، ISBN 92-822-2213-6 .
  6. ^ Bondi، Hermann (1980). Relativity and Common Sense. Courier Dover Publications. صفحة 3. ISBN 0-486-24021-5. 
  7. ^ قاموس المعاني جهاز لمراقبة طفاوة الشمس
  8. ^ Baily، Francis. "On a remarkable phenomenon that occurs in total and annular eclipses of the sun". Monthly Notices of the Royal Astronoy Society, Vol. 4, p.15. Bibcode:1836MNRAS...4...15B. 
  9. ^ Littmann، Mark؛ Willcox, Ken؛ Espenak, Fred (1999). Totality - Eclipses of the Sun. دار نشر جامعة أكسفورد. صفحات 65–66. ISBN 0-19-513179-7. 
  10. ^ O. Staiger. "The Experience of Totality". 
  11. ^ NASA. "RADAR means: Radio Detection and Ranging". Nasa Explores. 
  12. ^ "Radar definition in multiple dictionnaries". Answers.com. 
  13. ^ "Radar definition". Merriam Webster Dictionnary. 
  14. ^ "Radar definition". Webster Dictionnary. 
  15. ^ الموسوعة العربية
  16. ^ ISO 80000-3:2006 Quantities and Units - Space and Time, Annex C, Other non-SI units given for information, especially regarding the conversion factors (p18)
  17. ^ International Astronomical Union، Measuring the Universe: The IAU and Astronomical Units، اطلع عليه بتاريخ 18 October 2016 
  18. ^ "Schedar". Alcyone Bright Star Catalogue. 
  19. ^ "Hubble Pinpoints Furthest Protocluster of Galaxies Ever Seen". ESA/Hubble Press Release. اطلع عليه بتاريخ 13 January 2012. 
  20. ^ Spacecraft Measurements of the Cosmic Dust Flux", Herbert A. Zook. doi:10.1007/978-1-4419-8694-8_5
  21. ^ "Applications of the Electrodynamic Tether to Interstellar Travel" Gregory L. Matloff, Less Johnson, February, 2005
  22. ^ C. C. Finlay, S. Maus, C. D. Beggan, T. N. Bondar, A. Chambodut, T. A. Chernova, A. Chulliat, V. P. Golovkov, B. Hamilton, M. Hamoudi, R. Holme, G. Hulot, W. Kuang, B. Langlais, V. Lesur, F. J. Lowes, H. Lühr, S. Macmillan, M. Mandea, S. McLean, C. Manoj, M. Menvielle, I. Michaelis, N. Olsen, J. Rauberg, M. Rother, T. J. Sabaka, A. Tangborn, L. Tøffner-Clausen, E. Thébault, A. W. P. Thomson, I. Wardinski, Z. Wei, and T. I. Zvereva (2010). "International Geomagnetic Reference Field: the eleventh generation". Geophysical Journal International. 183: 1216–1230. Bibcode:2010GeoJI.183.1216F. doi:10.1111/j.1365-246X.2010.04804.x. 
  23. ^ Nowak، Michael A.؛ Wagoner, Robert V. (1991). "Diskoseismology: Probing accretion disks. I - Trapped adiabatic oscillations". Astrophysical Journal. 378: 656–664. Bibcode:1991ApJ...378..656N. doi:10.1086/170465. 
  24. ^ The Quasi-Stellar Radio Sources 3c 48 and 3c 273