معركة بيت سوسين

هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
معركة بيت سوسين
جزء من الصراع العربي الإسرائيلي
RuinsOfLydda.png
الجو العام لمعارك اللطرون
معلومات عامة
التاريخ 9 يونيو 1948
الموقع بيت سوسين ،  فلسطين
الحالة إنتصار للقوات العربية ثم هدنة أشرفت عليها الأمم المتحدة
المتحاربون
الأردن المملكة الأردنية
دولة فلسطين جيش الجهاد المقدس
 إسرائيل
القادة
الأردنجون باغوت غلوب

السعودية عبدالعزيز الضمادي

دولة فلسطين أفراد من جيش الجهاد المقدس ً

إسرائيل دافيد بن غوريون

إسرائيل شاموئيل كوهين

إسرائيل كتيبة من هاجاناه

القوة
380 500
الخسائر
14 قتيل وحوالي 100 جريح 89 قتيل وأكثر من 220 جريح (حسب الرواية العربية)

34 قتيل و18 جريح (حسب الإذاعة الإسرائيلية)

موقع معركة بيت سوسين على خريطة فلسطين الانتدابية
موقع معركة بيت سوسين
موقع معركة بيت سوسين

معركة بيت سوسين وكيبوتس هي واحدة من سلسلة معارك اللطرون بالقرب من القدس وهي جزء من حرب فلسطين 1948. بدأت كرد فعل انتقامي من القوات العربية في الأردن في 9 يونيو 1948 حيثُ قامت القوات العربية بقيادة عبد العزيز حمود الضمادي الشمري[نبذة عن ضابط 1][1] بمهاجمة بيت سوسين الواقعة تحت سيطرة القوات الإسرائيلية وحصارهم بسلاح المدفعية لمدة 8 ساعات.[2]

أحداث المعركة[عدل]

بعد المعركة انسحب الاسرائيليين من بلدة بيت سوسين والقرى المجاورة ووقعت عليهم خسائر بمقتل 34 إسرائيلي وإصابة 18 آخرين[3]، ومقتل اثنان من الجيش العربي.[اسماء المقتولين 1] قام عبد العزيز الضمادي وهو قائد هذه المعركة بالتمثيل وحرق جثة الضابط الإسرائيلي شموئيل كوهين بعد قتله، وهو ما أغضب الإسرائيليين ودفعهم إلى محاولة الانتقام بشنّ هجمات كيبوتس ولكن عادت عليهم الخسائر مرة أخرى بمعركة كيبوتس الثانية التي قُتل فيها 55 إسرائيليًا وجُرحَ عشرات آخرين، مقابل خسائر صغيرة للقوات العربية قدرت بـ 30 قتيلًا وجريحًا طوال هذه المعارك التي استمرت ليومين.[4]

قصيدة[عدل]

نُسبت قصيدة إلى الشاعر فواز العبد الله الرويلي أحد المشاركين في هذه المعركة وقد وثقها بهذه الأبيات (وهي من الشعر النبطي باللهجة النجدية)

...
قصيدة الشاعر فواز العبدالله الرويلي
(فواز العبدالله الرويلي)
يا ناشد عني[أ]تراني بسوسين
نمشي مع الضيغميبجيش وسرايا
نمشي ورا الي دعاناونادانا ملبين
وجيناه مابين مكبرورافع الراية
وطَلْبتي ماهيب[ب]غيرك فلسطين
تحرير ارضكورفعة الشعب والراية
ياعل غازيك يصيرعلمٍ بعد عين[ج]
صهيون جاكووراه ظل ودعاية
والله فلا نركعولا حنا منهزمين
مادام بمقدام الوغاسيد الراية
عبدالعزيز الضيغمي[ه]شاهرٍ بالعنوانين[د]
ابن ضماد هل العزجزل العطايا
يبوحمود جيناكباعداد ملتمين
نطلب منى النصر والعزوإلا الشهادة
اما نفك الارضوالنهر والبساتين
ولا بثراها نلتحفخير النهاية


ملاحظات[عدل]

  1. ^ عبدالعزيز بن حمود بن علي بن محمد بن علي الضمادي كان جندي فصيل في القوات العربية في الأردن، ثم انضم لجيش الجهاد المقدس. قدم من حائل شمال السعودية بعد مقتل جده علي الضمادي في معركة الجثامية، وفي عام 1936 انشق عن الحامية البريطانية في الأردن وانضم إلى صفوف الثوار الفلسطينيين وقُبض عليه في ثورة فلسطين، وحُكم عليه بالإعدام لأكثر من أربعة مرات فر منها جميعًا، وهو مؤسس ديوان شمر في الزرقاء في الأردن 1951. فيما بعد أصدر الملك فيصل بن عبدالعزيز دعوة له للعودة إلى حائل بورقة كُتب فيها «أن هذا الرجل يعز علينا، وعلى من يقرأ هذه الرسالة تخليص أموره وتيسير وصوله … فيصل بن عبدالعزيز ثم التوقيع »، وعاد الى حائل عام 1972.
  1. ^ الفلسطيني سعدون كمال والسعودي جابر الشمري
  1. ^ يا ناشدٍ عني: أي يا من تسأل عني وعن حالي
  2. ^ طلبتي: بمعنى رغبتي
  3. ^ في هذا الشطر يدعو على الإحتلال الإسرائيلي ، بأن يكون أثراً بعد عين، فيكون المعنى: لعل غازيكِ يكون أثراً بعد عين، كنايةً بالهزيمة
  4. ^ شاهر بالعناوين: بمعنى كثير الذكر أو المشهور في العناوين (ويُقصد بها عناوين الأخبار أو الصحف.
  5. ^ وهنا إشارة إلى عبدالعزيز الضمادي، ويسمى بالضيغمي لأن أسرته تعود بالنسب إلى الضياغم من شمر

المراجع[عدل]

  1. ^ "قائمة بأسماء المشاركين في حرب 48 كان من بينهم عبدالعزيز الضمادي". آرتدتيوب.
  2. ^ "السعوديين في حرب فلسطين .. رؤية وتوثيق محمد الأسمري". مؤرشف من الأصل في 2021-09-23.
  3. ^ "دار الاذاعة الاسرائيلية". مدار. مؤرشف من الأصل في 2021-01-21. اطلع عليه بتاريخ 2022-11-27.
  4. ^ عويد علي الكود الرمالي. كتاب رحلة الخمس وخمسون عاماً. دار النشر للتوزيع. ص. 17.