معركة حقل غاز الشاعر (أكتوبر–نوفمبر 2014)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
معركة حقل غاز الشاعر الثانية
جزء من الحرب الأهلية السورية
Homs in Syria (+Golan hatched).svg
محافظة حمص
معلومات عامة
التاريخ 28 أكتوبر – 6 نوفمبر 2014
(9 أيام)
الموقع منطقة تدمر، محافظة حمص، سوريا
34°33′15″N 38°17′00″E / 34.5542°N 38.2833°E / 34.5542; 38.2833  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
النتيجة انتصار الجيش السوري[1]
  • الدولة الإسلامية تستولي على حقول غاز الشاعر، وجحار والمهر، وشركة حيان للغاز وتل زملة المهر
  • الجيش يستعيد السيطرة على كل الأراضي التي فقدها
المتحاربون
تنظيم داعش سوريا الجمهورية العربية السورية

المقاومة السورية[2]

القادة
حسن عبود
(أمير الدولة الإسلامية في حمص)[3]
العقيد سهيل الحسن
(القائد العام)[4]
العقيد محمد جابر
(قائد صقور الصحراء)[5]
فادي إسماعيل 
(قائد الدفاع الوطني)[6]
الوحدات
غير معروف اللواء 18[7]
صقور الصحراء
وحدات الدفاع الوطني في حمص.
الخسائر
200+ قتيل، 73 أسير (ادعاء المصدر)[8] 58 قتيل (ادعاء المصدر)[6]

معركة حقل غاز الشاعر الثانية هي معركة بين تنظيم داعش والحكومة السورية من أجل السيطرة على حقل غاز الشاعر خلال الحرب الأهلية السورية. وقد كان الهجوم هو الثاني من نوعه الذي تشنه قوات تنظيم الدولة الإسلامية داعش .

مراجع[عدل]

  1. ^ "Syrian army retakes al-Shaer gas field". Al Monitor. 18 نوفمبر 2014. 
  2. ^ Leith Fadel. "Syrian Army Captures Final Oil Well at Al-Sha'ar; Nusra Losing Ground in Idlib". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2014. 
  3. ^ "Syria fights to free gas field from Islamic State". sacbee. اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2014. 
  4. ^ "Elijah J. Magnier on Twitter". تويتر. 
  5. ^ "Senior Al-Qaeda Fighter Killed at Sheikh Miskeen; Desert Hawks Reassigned to Dara'a Front". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2014. 
  6. أ ب "ISIS Backpedalling at Al-Sha'ar Gas Fields; SAA on the Offensive". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2014. 
  7. ^ "Syrian Army Overlooking Al-Sha'ar Gas Fields; 9 Chechen Fighters Captured in Jabal Al-Sha'ar". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2014. 
  8. ^ "ISIS Suffers Devastating Losses in Eastern Syria This Week". المصدر. اطلع عليه بتاريخ 8 نوفمبر 2014.