معركة ظفر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
معركة ظفر
معركة سلمى
جزء من حروب الردة
حملات خالد بن الوليد
خارطة تُظهرُ أبرز المعارك التي وقعت أثناء حُرُوب الرَّدة بين المُسلمين والقبائل العربيَّة المُرتدَّة عن الإسلام ومعهم مُدعي النُبوَّة.
خارطة تُظهرُ أبرز المعارك التي وقعت أثناء حُرُوب الرَّدة بين المُسلمين والقبائل العربيَّة المُرتدَّة عن الإسلام ومعهم مُدعي النُبوَّة.
معلومات عامة
التاريخ اكتوبر 632
الموقع ظفار، حائل،  السعودية حاليا
14°12′41″N 44°24′12″E / 14.21138889°N 44.40333333°E / 14.21138889; 44.40333333  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
النتيجة انتصار المُسلمين
المتحاربون
BlackFlag.svg دولة الخِلافة الرَّاشدة المرتدين
القادة
خالد بن الوليد أم زمل سلمى بنت مالك
القوة
غير معروف غير معروف
الخسائر
ضئيلة كبيرة

معركة ظفر أحد معارك حروب الردة وقعت في عام 632 بين خالد بن الوليد وأم زمل سلمى بنت مالك من ظفر - وكانت من سيدات العرب -. وقد هزمها خالد، وتوفيت في ساحة المعركة.

المعركة[عدل]

اجتمع طائفة كثيرة من الفلال يوم بزاخة من أصحاب طليحة من بني غطفان، فاجتمعوا إلى أم زمل سلمة، فلما اجتمعوا إليها ذمرتهم لقتال خالد، فهاجوا لذلك، وناشب إليهم آخرون من بني سليم وطيء وهوازن وأسد، فصاروا جيشا كثيفا، وتفحل أمر هذه المرأة، فلما سمع بهم خالد بن الوليد سار إليهم، واقتتلوا قتالا شديدا وهي راكبة على جمل أمها الذي كان يقال له: من يمس جملها فله مائة من الإبل وذلك لعزها، فهزمهم خالد وعقر جملها وقتلها، وبعث بالفتح إلى أبو بكر الصديق رضي الله عنه.[1][2]

مراجع[عدل]

  1. ^ البداية والنهاية – الجزء السادس فصل في مسيرة الأمراء من ذي القصة على ما عوهدوا عليه
  2. ^ تاريخ الطبري 3/ 263 - 264