معين شريف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
معين شريف
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 15 مايو 1972 (العمر 44 سنة)
الجنسية  لبنان
الحياة الفنية
نوع الصوت جبلي
الآلات الموسيقية العود والبيانو
شركة الإنتاج روتانا ,Dilara master
المهنة مغني
سنوات النشاط 1994-حتى الآن
تأثر بـ وديع الصافي

معين شريف (15 مايو 1973 -) مغني لبناني معين شريف هو المطرب المعروف من مواليد 15/05/1972 من برج الثور ولد في لبنان بعلبك من ضيعة اليمونة. عندما كان في سن 8 سنوات اكتشفت والدته موهبته الغنائية فأحضرت له أساتذة لتعليم الموسيقا. تعلم على البيانو وعلى العود. كان يأخذ عوده الخاص به ويذهب إلى نهر في ضيعته كان يجلس بقربه ويستلهم قدراته الرائعة لكي يدرب صوته حتى أصبح بهذا المستوى الرائع.

توفي والده وعمره 28 سنة وبعده بسنتين توفيت والدته، عاش مع إخوته وتابع تعليمهم وتربيتهم انشغل عن الغناء بسبب موت والديه.

بعدها تخطى هذه المرحلة وتابع مسيرته الفنية مع أعمال جديدة مثل" نصيبي" و "أهل الخير"

شارك في برنامج ليالي لبنان عندما كان عمره 12 سنة، استضافوه في هذا البرنامج ولم يكن متسابقا لأنه كان صغير السن ولكن لتقديمه كموهبة صغيرة السن وغنى أغنية صعبة جدا للمطرب الكبير وديع الصافي كانت بعنوان ((عم حلفك بالغصن يا عصفور)). و ذلك لولعه الشديد بالمطرب الكبير وديع الصافي.

شارك في برنامج استديو الفن في عام 1994 وتخرج منه بنجاح وقد حصل على كثير من الجوائز طوال مسيرته الغنائية

وبعدها أصبح يصدر ألبومات خاصة به. لقّب نفسه ((بمطرب الجيلين)) لكي يواكب الجيل الصاعد في الأغاني الصاخبة ولكي يحافظ على التراث اللبناني الأصيل.

تعلم في مدرسة الأستاذ وديع الصافي وقد اعتبر الأستاذ الصافي معين شريف أنه الابن الروحي له.

شارك في كثير من المهرجانات وقد غنى بصحبة الفنانة أصالة نصري في كثير من الحفلات أغنية للأستاذ وديع وفيروز.

وهو يتابع مسيرته الفنية على خطى الأستاذ وديع وعلى طبيعته وعفويته، وقع معين عقدا مع شركة روتانا و قناة الموسيقى لكنه لم يجدد العقد بسبب خلافات مع الشركة بعد إتهامه لها بإفساد الفن العربي.

.[1]

ألبوماته[عدل المصدر]

فيديو كليب[عدل المصدر]

حياته الشخصية[عدل المصدر]

متزوج من مريم شريف وهي ابنة الشيخ غازي شريف مسؤول حزب الله في البقاع الغربي[بحاجة لمصدر] وله من الأولاد ابن اسمه محمد وبنت اسمها منى

مراجع[عدل المصدر]

  1. ^ "معين شريف". موقع "يا هلي".