مقتل شيرين أبو عاقلة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مقتل شيرين أبو عاقلة
Shireen Abu Akleh - Al Jazeera.jpg
 

جزء من القضية الفلسطينية
Coordinates of Shireen Abu Akleh murder.png
 
A: موقع شيرين لحظة إصابتها بالطلق الناري.
B: موقع إطلاق النار من الفلسطينيين  تعديل قيمة خاصية (P242) في ويكي بيانات 

المعلومات
البلد  فلسطين
الموقع مخيم جنين  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الإحداثيات 32°27′50″N 35°17′03″E / 32.4638247°N 35.2840992°E / 32.4638247; 35.2840992  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
التاريخ 11 أيار/مايو 2022
07:08 (توقيت فلسطين)
الهدف شيرين أبو عاقلة
نوع الهجوم إطلاق نار
الخسائر
الوفيات 1   تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الضحايا شيرين أبو عاقلة
المنفذون جيش الاحتلال الإسرائيلي

شيرين أبو عاقلة هي صحفيّة فلسطينيّة كانت تعملُ لدى قناة الجزيرة، وقد اغتيلت في صباح الحادي عشر من أيار/مايو 2022 على يدِ قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تغطيتها لاقتحامهِ مخيم جنين.[1][2][3] أُصيبت أبو عاقلة برصاصة مباشِرة في رأسها،[2][4] ونُقِلَت إلى مستشفى ابن سينا التخصّصي حيث أُعلن عن وفاتها.[4][5]

نعش شيرين أبو عاقلة في شوارع رام الله ، خلال التكريم الذي أقيم قبل الجنازة، 12 مايو 2022.

الاغتيال

لقطة شاشة لمقطع نشرته شبكة الجزيرة، يظهر مكان استهداف شيرين أبو عاقلة بعد لحظات من إصابتها، وتبدو شيرين ممدة على الأرض على بطنها من غير حراك.

أعلنت قناة الجزيرة – المؤسسة التي كانت تعملُ فيها – في تمامِ الساعة السابعة وأربع دقائق من صباح يوم الأربعاء الموافق للحادي عشر من أيار/مايو 2022 عن إصابة مراسلتها شيرين أبو عاقلة برصاصِ جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال تغطيتها لتوغله واقتحامه مخيم جنين،[6] قبل أن تُعلن في خبرٍ موالي بعد دقائق خبر «استشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة برصاص الجيش الإسرائيلي».[7] أكَّدت قناةُ الجزيرة أنَّ شيرين كانت ترتدي سترة الصحافة ومع ذلك فقد استُهدفت من قِبل جيش الاحتلال، قبل أن تنشر شبكة الجزيرة الإعلاميّة بيانًا ذكرت فيه: «في جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي على اغتيال شيرين»، وأدانت هذه الجريمة التي وصفتها بــ «البشعة».[8]

نشرت قناة الجزيرة فيديو يُظهر لحظة ما بعد إصابة شيرين، حيثُ ظهرت ملقيّةً على الأرض وسطَ سماع أصوات إطلاق النيران من قِبل جنود قوات الاحتلال الإسرائيلي على مقربةٍ من زميلتها الصحفيّة شذا حنايشة،[9] التي أكَّدت لاحقًا أنَّ جيش الاحتلال تعمَّد قتلَ طاقم الجزيرة حيثُ انتظر وصول الطاقم الإعلامي لمنطقة مفتوحة وبدأ إطلاق النيران بشكل كثيف رغم أنَّ المنطقة التي كان فيها الطاقمُ الصحفيّ لم تشهد إطلاق نار من فلسطينيين هناك.[10] أكَّدت شذا أيضًا أن قوات الاحتلال منعت وصول سيارات الإسعاف لإنقاذ شيرين أبو عاقلة.[11] أُصيب خلال عمليّة الاغتيال الصحفي بمكتب الجزيرة علي سمودي الذي رافقَ شيرين لحظة اغتيالها،[12] حيثُ تلقَّى هو الآخرُ رصاصةً في ظهره من قِبل جنود قوات الاحتلال، والذي أكَّد على أن «شيرين قُتلت بدم بارد وقوات الاحتلال استمرت بإطلاق النار بعد إصابتها».[13]

فيديو خارجي
فيديو من قناة الجزيرة يُظهر اللحظات الأولى ما بعد استهداف الصحفيّة شيرين أبو عاقلة على يدِ قوات الاحتلال الإسرائيلي على يوتيوب

على جانبٍ مقابلٍ فقد أفادت صحيفة هآرتس الإسرائيليّة أنَّ مسلحين فلسطينيين أطلقوا النار على جنودٍ من الجيش الإسرائيلي ومنها رد الجنود بعد ذلك بإطلاق النار عليهم،[3] مع ذلك فقد أفادَ العديدُ من شهود العيان أنَّ المنطقة كانت هادئة قبل وفاتها، كما رفضوا التصريحات الإسرائيلية بشأن مقتلها.[14] أفادت قناة الجزيرة على لسانِ وليد العمري مدير مكتب القناة في فلسطين والأراضي المحتلة أنّه لم يكن هناك إطلاق نارٍ من قبل مسلّحين فلسطينيين،[2] كما أكَّد العمري أن أبو عاقلة كانت ترتدي خوذة وأُصيبت في منطقة مكشوفة تحت أذنها مما يدلُّ على أنها «استُهدِفَت عمدًا».[15] أظهرَ مقطع الفيديو للحظاتِ ما بعد إطلاق النار على أبو عاقلة أنها كانت ترتدي فعلًا سترة الصحافة الزرقاء مكتوبٌ عليها بوضوح كلمة «صحافة» (بالإنجليزية: Press)‏.[3]

التشريح

أعلنَ مدير دائرة الطب العدلي في جامعة النجاح الوطنية ريان العلي الانتهاء من المرحلة الأولى من تشريح جثمان أبو عاقلة،[16] حيث أكَّد أنه لا يُوجد أيُّ دليلٍ على أنَّ إطلاق النار كان من مسافة تقلًّ عن متر، وأضافَ أنه تمَّ التحفظ على مقذوفٍ مشوه حتى تتمَّ دراسته مخبريًا،[17] فيما أكَّد مدير معهد الطب العدلي في نابلس أنَّ الرصاصة التي أصابت شيرين أبو عاقلة كانت قاتلة وبشكلٍ مباشر في الرأس.[18] اقتحمت شرطة الاحتلال بُعيد ساعات من اغتيالها الصحفيّة الفلسطينيّة منزلها في القدس ثمَّ قامت بفضِّ التجمّع في محيطه واعتدت بالضربِ على المتضامنين.[19][20]

الدفن

هذه صورة من مشاهد تشييع جثمان الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة عقب اغتيالها في فلسطين

نُقلَ جثمان شيرين إلى دير اللاتين بجنين للصلاة عليها، ثم نُقلت من معهد الطب العدلي في مدينة نابلس أينَ جرى تشريحها إلى مدينة رام الله في تمام الساعة الثالثة والنصف (بالتوقيت المحلّي)،[21] ووصلَ جموع المشيّعين وجثمان الصحفيّة إلى مكتب الجزيرة في مدينة رام الله بالضفة الغربيّة بعد نحو الساعة والنصف.[22] أُعلن عن أن مراسم تشييعها ستتمُّ في اليومِ الموالي انطلاقًا من مقر الرئاسة الفلسطينية في مدينة البيرة.[22]

أُقيم على الساعة العاشرة صباحًا من يوم الخميس الموافق للثاني عشر من أيار/مايو موكبٌ رسمي لوداع وتكريم شيرين أبو عاقلة في مقرّ الرئاسة الفلسطينية برام الله استعدادًا لنقلها للقدس،[23] لكنّ سلطات الاحتلال الإسرائيلي عرقلت موكب الجنازة حينما كانت متجهةً نحو القدس.[24] وصلَ الجثمان بعد نحوِ الساعتين وجرت مراسيمُ توديعها بشكلٍ رسميّ رغم حصار الشرطة الإسرائيلية لعددٍ من المشيعين أمام المستشفى الفرنسي في القدس.[25]

منعَت قواتُ الاحتلال وضع صورٍ لشيرين أبو عاقلة في البلدة القديمة بالقدس،[26] وأكَّد طوني أبو عاقلة – وهو شقيقُ شيرين – أنَّ قوات الاحتلال رفضت وجود أيّ علمٍ فلسطيني داخل منزل العائلة.[27] أُقيمَت يوم الجمعة الموافق للثالث عشر من أيار/مايو وقفةٌ كبيرةٌ بالأعلام الفلسطينية أمام المستشفى الفرنسي في القدس حيث يُوجد جثمان شيرين وذلك قُبيل انطلاق جنازتها من أجل نقلها إلى مثواها الأخير، ثمّ قامَت شرطة الاحتلال مجددًا بمحاصَرة المستشفى كما أغلقت الطرق والمداخل المؤديّة له، ودفعت بتعزيزاتٍ إضافية في محيط المستشفى وخارجه.[28]

أكَّدت مراسلة الجزيرة جيفارا البديري أنَّ شرطة الاحتلال في القدس اشترطَت إنزال الأعلام الفلسطينيّة وإخراج جثمان شيرين في سيارة الموتى، لكنَّ الفلسطينيون أصرّوا على إخراج الجثمان على الأكتاف وسيرًا على الأقدام.[29] انطلقت مسيرة تشييع الصحفيّة في تمامِ الساعة الثانيّة زوالًا من المستشفى الفرنسي باتجاه كنيسة الروم الكاثوليك في القدس، وصُوّرت مقاطع فيديو من عينِ المكان أوضحت قواتُ الاحتلال وهي تُحاول منعَ إخراج الجثمان وتقمع مسيرة التشييع حيث اعتدت بالضربِ بالهراوات على عددٍ من المشيّعين بينهم حاملي نعش أبو عاقلة وكادت أن تُسقطه.[30] أُعيدَ إدخال جثمان شيرين إلى المستشفى بعد الاعتداءات من قوات الاحتلال على الموكب.[31] ودخلت الشرطة الإسرائيلية الحشود لإنزال الأعلام الفلسطينية.[32]

أُخرجَ جثمان شيرين من المستشفى للمرة الثانيّة ونُقلَ هذه المرّة عبر سيارة نقل الأموات بعد قمع شرطة الاحتلال مسيرة التشييع، وقامت الأخيرة مجددًا باقتحامِ السيّارة التي تنقلُ الجثمان نازعةً العلم الفلسطيني منها، كما منعت الفلسطينيين من اللحاق بشيرين والمشاركة في تشييعها.[33] وصلَ الجثمان وجموع المشيّعين لكنيسة الروم الكاثوليك في القدس في الثانية والنصف زوالًا وبدأت مراسم التأبين رغمَ اعتداء شرطة الاحتلال للمرة الرابعة على المشاركين في المراسم في محيط كنيسة الروم الكاثوليك.[34] واصلت شرطةُ الاحتلال نصب حواجزها على الطريق المؤدي إلى المقبرة معيقةً وصول الفلسطينيين في الوقتِ الذي بدأَ نقلُ الجثمان من كنيسة الروم الكاثوليك باتجاهِ مقبرة جبل صهيون في القدس، وقرعَت الكنائس أجراسها تزامنًا مع التشييع،[35] ثمّ وريت الثرى في نحوِ الخامسة مساءً في مقبرة جبل صهيون بمدينةِ القدس المحتلة حيث دُفنت إلى جانبِ والدَيها.[36]

التحقيق

قوات الاحتلال الإسرائيلي تهاجم جنازة شيرين أبو عاقلة وتضرب المشيعين وهم يحملون نعشها.
تحقيقات أوليّة غير رسميّة

واصلَ الطب الجنائي الفلسطيني تحقيقاته وتجميعهِ الأدلة في اغتيال شيرين أبو عاقلة،[37] فيما نقلت الصحيفةُ العبريّة هآرتس عن تحقيقٍ أولي للجيش الإسرائيلي أنَّ شيرين كانت على بُعد 150 مترًا لحظة استهدافها وأنَّ وحدة دوفدوفان – وهي وحدة خاصّة من وحدات النخبة في الجيش الإسرائيلي[38] – أطلقت عشرات طلقات الرصاص، كما أكّدت ذاتُ الصحيفة أنَّ الرصاصة التي أصابت شيرين هي من عيار 5.56 ملم وأُطلقت من بندقية طراز إم 16،[39] مضيفةً أنَّ بعض رصاصات جنود وحدة دوفدوفان الإسرائيليّة أُطلقت باتجاه الشمال حيث كانت توجد شيرين أبو عاقلة.[40] نقلت هآرتس مجددًا عن السياسي الإسرائيلي ناشمان شاي قولهُ إنّ «مصداقية إسرائيل في واقعة قتل شيرين أبو عاقلة ليست كبيرة»، وأكّدت الجريدة العبريّة أنَّ «شيرين أصبحت بوفاتها رمزا لوحشيّة الاحتلال الإسرائيلي وانتهاك حرية الصحافة»،[41] مستفيضةً أنّ «الجيش والشرطة الإسرائيليان لا يتمتعان بثقة الفلسطينيين والعالَم لجهة حماية الصحفيين الفلسطينيين» وأن «إسرائيل نفسها لم تقدم أي دليلٍ على أن جنودها لم يطلقوا النار على شيرين أبو عاقلة».[42]

نشرت جريدةُ وول ستريت جورنال تحقيقًا مطوّلًا اعتمدت فيهِ على آراء مسؤول إسرائيلي لم تكشف هويّته ذكرَ أنه لا يُمكن استبعاد أن تكون الرصاصة التي قَتلت أبو عاقلة قد أُطلقَت من الجانب الإسرائيلي،[43] كما أكَّد لها مجددًا نتائجَ التحقيق الأولي الذي نشرت صحيفهُ هآرتس بعضًا من معلوماته، وقالَ أنه سيكون صعبًا تحديد المسؤول عن مقتل الصحفيّة الفلسطينية دون الحصول على الرصاصة القاتِلة.[44] نشرت قناةُ سي إن إن هي الأخرى تقريرها نقلًا عن شهود عيان أكّدوا لها أنَّ الجنود الإسرائيليون أطلقوا النار على الصحفيين ومنهم أبو عاقلة ولم يكن هناك مسلَّحون فلسطينيون في مكان القَتل.[45] نقلت واشنطن بوست عن مسؤول إسرائيلي قولهُ إنَّ الجيش يُحقّق في 3 وقائع إطلاق نار من قِبل جنوده،[46][47] أمَّا موقعُ والا العبري فقد أكَّد الجيش الإسرائيلي لا يستبعدُ في هذه المرحلة أنَّ قواته استهدفت بالخطأ شيرين أبو عاقلة.[44] على جانبٍ مقابلٍ فقد اعترفَ قائد القيادة المركزية الإسرائيلية أنَّ جنود الجيش الإسرائيلي أطلقوا النار عشوائيًا في أماكن عدة لكنه نفى معرفتهُ سبب إصابة أبو عاقلة تحديدًا مع أنه لم يستبعد أيَّ سببٍ محتمل على حدّ تعبيره.[48]

نقلت هآرتس مجددًا عن مسؤول إسرائيلي في الخامس عشر من أيار/مايو قولهُ إنَّ «جنديًا إسرائيليًا أَطلق النار على بُعد حوالي 190 مترًا من شيرين أبو عاقلة، وأنّه كان جالسًا في سيارة جيب مسلحًا ببندقية بعدسة تلسكوبية وقد يكونُ من أصابها»،[49] كما أردفت الصحيفةُ العبريّة عن نفسِ المسؤول قولهُ إنَّ «الجندي المتهم باغتيال شيرين قال في استجوابه إنه لم يرها ولا يعرف أنه أطلقَ النار عليها».[50][51]

تحقيق النيابة العامة الفلسطينيّة الأولي

أكّدت النيابة العامة الفلسطينيّة في تحقيقها الأولي أنَّ مصدر إطلاق النار الوحيد لحظة إصابة شيرين كان من قوات الاحتلال، وأنَّ السبب المباشر لوفاتها هو تهتك الدماغ جراء مقذوف ناري ذي سرعة عاليّة،[52] كما أكَّدت «استمرار الإجراءات التحقيقيّة في الجريمة النكراء التي ارتكبتها قوات الاحتلال».[53]

رفض التحقيق الجنائي من الجانب الإسرائيلي

أعلنت هآرتس في التاسع عشر من أيار/مايو نقلًا عن مصادر رسميّة في الجيش الإسرائيلي رفضَ الأخير فتح تحقيقٍ جنائي في ظروف مقتل شيرين أبو عاقلة،[54] كما أكّد ذاتُ المصدر أنَّ «لا شُبهات جنائيّة في مقتل شيرين ولا نريد أن يفضي التحقيق لخلافاتٍ داخل الجيش والمجتمع».[55] أكَّدَ جيشُ الاحتلال في ردٍ رسمي ما نقلتهُ صحيفةُ هآرتس العبريّة حيث نشرَ بيانًا ذكرَ فيهِ أنّه «لا مجال في الوقت الراهن لفتح تحقيق جنائي في ظروف مقتل شيرين أبو عاقلة».[56]

التغطية الإعلامية الغربية

قبر شيرين أبو عقلة - يظهر عليه ميكروفون شعار الجزيرة

بعد إعلان شبكة الجزيرة خبر مقتل صحفيّتها شيرين أبو عاقلة على يدِ قوات الاحتلال الإسرائيلي، نشرت جريدةُ نيويورك تايمز الأمريكيّة مقالةً على موقعها الرسمي وتغريدة على حسابها الرسمي في موقع تويتر وكذلك منشورات في حساباتها على باقي مواقع التواصل الاجتماعي للمقالة التي حَملت عنوان «AI Jazeera said one of its journalists was killed in the West Bank city of Jenin during clashes between Israeli forces and Palestinian gunmen» (بالعربيّة: قالت الجزيرة إنَّ أحد صحفييها قُتلَ في مدينة جنين بالضفة الغربية خلال اشتباكات بين القوات الإسرائيلية ومسلحين فلسطينيين) وهو ما لم تُصرّح به شبكة الجزيرة.[57] أثارت المقالة الكثير من الجدل وسُرعان ما قامت الجريدة الأمريكيّة بتعديل بعضٍ من فقرات المقال وكذا العنوان كما حذفت التغريدة على تويتر وفي باقي حساباتها على منصّات التواصل ناشرةً اعتذارًا عن الخطأ الذي وقعت فيهِ حيثُ كتبت: «تصحيح: أخطأ[نا] في تغريدة سابقة بخصوص بيان الجزيرة حول موت شيرين أبو عاقلة. قالت الشبكة [شبكة الجزيرة] إنها قُتلت برصاص القوات الإسرائيليّة في مدينة جنين بالضفة الغربية، ولم تذكر أنها قُتلت خلال اشتباكاتٍ بين القوات الإسرائيلية ومسلّحين فلسطينيين».[58]

نشرت فايننشال تايمز مقالًا مقتضبًا حول قضيّة شيرين وكان عنوانه «Veteran Al Jazeera journalist shot dead in West Bank» (بالعربيّة: صحافيّة الجزيرة المخضرمة تموت بإطلاق نار في الضفّة الغربية).[59][60][61] وصفت شبكة بي بي سي البريطانيّة خلال مقالةٍ لها باللّغة الإنجليزيّة مشهد اعتداء قوات الاحتلال على المشيّعين في جنازة شيرين بـ «التدافع» (بالإنجليزية: Jostle)‏،[62] كما وصفَت هجوم قوات الاحتلال على النعش وحامليه بأنّه «عنفٌ اندلعَ خلال التشييع» (بالإنجليزية: Violence breaks out at funeral of reporter Shireen Abu Aqla in East Jerusalem)‏.[63]

نشرت جريدةُ فوربس مقالًا كان جزءٌ من عنوانهِ «hit in the head by a bullet» (بالعربيّة: أُصيبت برصاصة في رأسها) حيث اكتفَت ببني العنوانِ للمجهول ولم تُشر للجهة التي تقفُ خلف الإصابة ولا للسبب.[64] أثارَ المقالُ الكثير من الجدل في منصّات التواصل واضطرَّت معهُ الجريدة لحذف تغريداتها حول الموضوع بذاك الشكل وعدَّلت عنوان المقالة إلى «Al-Jazeera Journalist Shot And Killed While Covering Israeli Raid In West Bank» (بالعربيّة: أصيبت صحفية الجزيرة وقتلت في أثناء تغطيتها لغارة إسرائيليّة في الضفة الغربية).[65] نشرت رويترز هي الأخرى مقالًا وصفَت فيهِ اعتداء قوات الاحتلال على حاملي نعش شيرين حتى كاد يسقط بـ «التصادم» (بالإنجليزية: Clashing)‏،[66] وهو ما أثارَ الكثير من الانتقادات ما دفعَ وكالة الأنباء العالميّة لتعديل المقالة ونشر اعتذارٍ على حسابها الرسمي في موقع تويتر حيثُ ذكرت هذه المرّة أنَّ «الشرطة الإسرائيليّة اعتدت بالضربِ على مشيّعي جنازة الصحفيّة الفلسطينيّة المقتولة» مستندةً في ذلك لمقاطع فيديو من عينِ المكان.[67]

تداعيات

استمرَّت قواتُ الاحتلال في عمليّاتها الاقتحاميّة حيثُ اقتحَمت صباح يوم الجمعة أطراف مخيّم جنين المكان الذي اغتيلَت فيهِ شيرين فاندلعت اشتباكاتٌ مسلَّحة بين أبناء البلدة وجنود الاحتلال.[68] أُصيبَ بحسبِ وسائل إعلام فلسطينيّة خلال هذل الاقتحام الأسير المحرَّر داود الزبيدي شقيق الأسير زكريا برصاصِ قناص إسرائيلي.[69] عمدت قوات الاحتلال لإطلاقِ قذائف على منزل عائلة الدبعي في المخيّم لإجبارهم على تسليم أنفسهم، ما تسبَّبَ في إصابة 3 فلسطينيين.[70] تصاعَدت حدّة الاشتباكات مع استمرار قوات الاحتلال في الاعتداء على أبناء البلدة، وخاصّة حينما استهدفت بالرصاص سيارة إسعاف تابعة لمستشفى ابن سينا.[71] أعلنت وزارةُ الصحة الفلسطينية عن 13 إصابة وصلت إلى المستشفيات في جنين بينها إصابتان حرجتان،[72] بينمَا أعلنت صحيفةُ يديعوت أحرونوت العبريّة إصابة مجنَّد من وحدة اليمام الإسرائيليّة بجروح خطيرة، وأكَّدت القناة 11 العبريّة خبر مقتل الضابط خلالَ المواجهات مع الفلسطينيين في جنين عندَ اقتحامِ قوات الاحتلال للمدينة.[73] أعلنت وزارة الصحّة الفلسطينية لاحقًا خبرَ مقتل داوود الزبيدي من مخيّم جنين متأثرًا بالجروحِ التي أُصيب بها قبل يومين برصاص الاحتلال،[74] ووَجَّهت عائلة داوود للاحتلال تُهمٌ بتعمّد تصفيّتهِ خاصّةً أنّه شقيق زكريا القيادي في حركة فتح وأحد الأسرى الذين شاركوا في العمليّة التي عُرفت باسمِ نفق الحريّة.[75] اندلعت صبيحة يوم الأربعاء الموافق للثامن عشر من أيار/مايو مواجهاتٌ مسلّحةٌ بين فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين حينما أقدَمت دوريات عسكريّة إسرائيلية على اقتحامِ المخيّم وحاصرت واقتحَمت عددا من المنازل،[76] كما اعتقَلت 17 فلسطينيًا بحسبِ نادي الأسير الفلسطيني في مناطق مختلفة بالضفة الغربية.[77]

ردود الفعل

شبكة الجزيرة الإعلامية

جاء في بيانٍ لشبكة الجزيرة الإعلامية:

في جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي وبدم بارد على اغتيال مراسلتنا شيرين أبو عاقلة.

ودانت الشبكة «هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته»، وأضافت:

نُحمّل الحكومة الإسرائيلية وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين.[78]

وطالبت الشبكة المجتمع الدولي «بإدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة». وذكرت أن شهودًا أوضحوا أن «جيش الاحتلال أطلق الرصاص الحي تجاه المتظاهرين والطواقم الصحفية. وأطلق جنود الاحتلال الرصاص على الزميلة شيرين رغم أنها كانت ترتدي سترة الصحافة التي تميزهم عن غيرهم أثناء التغطيات».[78]

محليًا

فلسطين

أدانت الرئاسة الفلسطينيّة ما سمّتها «جريمة إعدام قوات الاحتلال للصحفيّة شيرين أبو عاقلة» وحمَّلت الحكومة الإسرائيلية المسؤوليّة عن هذه الجريمة،[79] فيما أعلنت حركة حماس أنَّ «ما جرى هو اغتيالٌ متعمدٌ وجريمة مركبة ويجب أن يُحاسَب عليها الاحتلال في المحافل الدولية».[80] نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين «الصحفيّة الفلسطينية المتميّزة شيرين أو عاقلة بعد تعرضها لرصاص الاحتلال المباشر أثناء اقتحامه لمخيم جنين»،[81] كما أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين «اغتيال الشهيدة شيرين أبو عاقلة الذي يهدف لقتل الحقيقة التي تنقلها وسائل الإعلام عن جرائم الاحتلال وعنصريته»،[78] في حين قالت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إنَّ «جريمة اغتيال الإعلامية شيرين أبو عاقلة تؤكد مدى استهتار إسرائيل بالرأي العام العالمي وبالقيم والأعراف الدوليّة».[82] في بيانٍ له ذكرَ رئيس الوزراء الفلسطيني أنَّ عملية اغتيال شيرين هو «يومٌ أسودٌ على الصحافة في العالم وعلى كل إنسان حر».[83] وجَّهت الخارجية الفلسطينيّة تعميمًا إلى السفارات الفلسطينيّة بضرورة التحرك الفوري من أجل فضح جريمة إعدام الإعلاميّة شيرين أبو عاقلة، كما أكَّدت أنها «ستُتابع بالتنسيقِ مع نقابة الصحفيين والمنظمات الحقوقية هذه الجريمة البشعة تمهيدًا لرفعها للمحكمة الجنائية الدوليّة»،[84] وأضافت لاحقًا بعدَ الدعوات الإسرائيليّة للتحقيق المشتَرك في إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة أنّ هذه الدعوات هي محاولةٌ مفضوحةٌ لطمسِ الجريمة، وطالبت المجتمع الدولي والمحاكم المختصَّة بمساءلة ومحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين كما وصفتهم في بيانها.[85]

إسرائيل

قالَ رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت «أنَّ هناك احتمال كبير بأن الصحافية الفلسطينية، التي قُتلت بعد تعرضها لإطلاق النار خلال عملية عسكرية إسرائيلية في الضفة الغربية قد تكون قُتلت بنيران فلسطينيّة»،[86] ثمّ سُرعانَ ما تراجعت الحكومة الإسرائيليّة عن موقفها الأول حينما ذكرَ رئيس الأركان الإسرائيلي في بيانٍ رسميّ أنّه «لا يُمكن تحديد جهة النيران التي استهدفت شيرين أبو عاقلة ونأسف لمقتلها وتم تعيين فريق خاص للتحقيق» وذلك بعدما كان قد نفى في البدايةِ هو ومسؤولون إسرائيليون آخرون بينهم رئيس الوزراء وقوف الجيش الإسرائيلي خلفَ العمليّة.[87] ذكرَ المتحدث باسم الخارجية الإسرائيليّة أنّه «لا تُوجد معلومات كافية حول الجهة التي أطلقت منها النيران على شيرين».[88] نشرَ عضو الكنيست المتطرّف إيتمار بن غفير تغريدةً على حسابهِ الرسمي في موقع التدوين المصغَّر تويتر ذكرَ فيها: «عندما يُطلق الإرهابيون النار على جنودنا عليهم أن يردوا بإطلاق النار بكامل قوتهم حتى لو كان هناك صحفيون من قناة الجزيرة».[89] قامَ وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس بعقدِ ندوة صحفيّة جديدة ذكر فيها أسفهُ لمقتل صحفيّة الجزيرة وطلبَ من الفلسطينيين تسليمهُ الرصاصة التي تسبَّبت في مقتلها كما وعدَ بفتح تحقيقٍ شامل، مصرًا من جديدٍ على أنَّ المؤشرات الأولية لا تُشير إلى أن جنود الجيش الإسرائيلي أطلقوا النار.[90]

دوليًا

الدول
  •  قطر: أدانت الخارجيّة القطرية «بأشد العبارات اغتيال قوات الاحتلال الإعلامية شيرين أبو عاقلة».[91]
  •  هولندا: نشرَ وزير الخارجية الهولندي بيانًا قالَ فيهِ إنّه «مصدومٌ من الوفاة المأساويّة لصحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة».[92]
  •  الولايات المتحدة: نشرت السفارة الأمريكية في إسرائيل بيانًا قالت فيه: «نشعرُ بحزن عميق لفقدان الصحفية الأمريكية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة ونقدم تعازينا لعائلتها وزملائها وأصدقائها في شبكة الجزيرة والمجتمع الفلسطيني» مضيفةً أنَّ «الولايات المتحدة تدعمُ الحريّات الصحفية وحماية الصحفيين خلال تأديتهم واجباتهم».[93]
  •  الأردن: أدانَ وزير الخارجية الأردني بأشدّ العبارات قتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة في جنين المحتلَّة، وأكَّد على أن «قتل الصحفية جريمة بشعة واعتداء صارخ على حرية الصحافة ويجب محاسبة مرتكبيها».[95]
  •  ليبيا: أدانَ رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا بأشدّ العبارات «اغتيال قوات الاحتلال الصهيوني الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة».[96]
  •  عمان: ذكر وزير الخارجية العماني أنَّ «قتل الصحفية شيرين أبو عاقلة عمل مستنكر ومرفوض ونعبر عن مواساتنا وتعازينا لأسرتها».[97]
  •  باكستان: أدانَ رئيس الوزراء الباكستاني بشدة اغتيال الصحفية بشبكة الجزيرة شيرين على يدِ القوات الإسرائيلية.[98]
  •  الكويت: أدانت وزراة الخارجية الكويتية واستنكرت بشدّة اغتيال قوات الاحتلال الإسرائيلي الإعلامية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، وطالبت المجتمع الدولي فتح تحقيق لمساءلة مرتكبي هذه الجريمة البشعة وملاحقتهم أمام جهات العدالة الدوليّة.[99]
    • أكَّد رئيس مجلس الأمة الكويتي أنَّ «قتل الصحفية البطلة شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال شاهدٌ جديدٌ على زيف ادعاءاته وعلى ضعف وذلة الكيان الصهيوني».[100]
  •  إيران: ذكر المتحدث باسمِ الحكومة الإيرانية أنَّ «استشهاد شيرين أبو عاقلة جريمة ارتكبها الكيان الصهيوني وهي خرقٌ للقانون الدولي واعتداءٌ على حريّة الإعلام».[101]
  •  بلجيكا: أدانت الخارجيّة البلجيكية قتل صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة وقدَّمت عزائها لمحبيها كما دعت لتحقيقٍ سريعٍ وحازم، مضيفةً أنَّ حرية الصحافة وأمن الصحفيين يجبُ حمايتهما دومًا وفي كلّ مكان.[102]
  •  جيبوتي: أدانَ وزير خارجية جيبوتي اغتيال قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة التي كانت من أبرز المتصدين لسياسة الاستيطان الإسرائيليّة كما وصفها.[78]
  •  مصر: أدانت وزارة الخارجيّة المصرية بأشد العبارات ما وصفتها «جريمة الاغتيال النكراء للصحفية الفلسطينية في قناة الجزيرة شيرين».[103]
  •  أفغانستان: أدانت وزارة الخارجية الأفغانيّة بشدة قتل الاحتلال الإسرائيلي المتعمَّد لمراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة في فلسطين كما وصفتها.[104]
  •  ألمانيا: نشرت الخارجية الألمانيّة بيانًا قالت فيهِ إنَّ التقارير الواردة حول مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة صادمةٌ للغاية للحكومة الألمانية.[105]
  •  فرنسا: نشرت الخارجية الفرنسية بيانًا قالت فيهِ إنَّ «مقتل شيرين أبو عاقلة صادمٌ للغاية وندينه ونُطالب بتحقيقٍ شفاف بملابسات عملية القتل».[106]
  •  لبنان: نشرَ رئيس الحكومة اللبنانية بيانًا وردَ فيه: «نحيي روح الزميلة شيرين أبو عاقلة واستشهادها وسام فخر على جبين الشعب الفلسطيني الذي يُواجه الاحتلال بشجاعة وعزم».[107]
  •  سويسرا: أكّدت الخارجية السويسرية الحاجة لضمان حماية الصحفيين وسلامتهم كما لإجراء تحقيقٍ شامل في مقتل أبو عاقلة.[108]
  •  إسبانيا: أدانت الخارجية الإسبانية بشدة مقتل الصحفية شيرين أبوعاقلة وطالبت بالتحقيق وباحترام حرية الصحافة وعمل الصحفيين.[109]
  •  كندا: طالبت وزيرة الخارجية الكندية بتحقيقٍ مفصلٍ في مقتل شيرين أبو عاقلة وشدَّدت على ضمانِ حقوق وسلامة الصحفيين حول العالم.[110]
  •  إيطاليا: ذكرت الخارجية الإيطاليّة أنها تشعرُ باستياء عميق لمقتل شيرين أبو عاقلة مُضيفةً أنَّ حماية حريّة الصحافة أساسي ومن الضروري تحديد المسؤول ووضع حد للعنف.[111]
  •  أيرلندا: أدان عضو البرلمان الأيرلندي وناشط السلام ريتشارد بويد باريت مقتل الصحافيّة شيرين أبو عاقلة. كما طالب بتحقيق بالحادثة، منتقدًا ازدواجيّة المعايير التي تتعامل بها حكومات العالم الغربي مع الغزو الروسي لأوكرانيا والاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينيّة.[112]
  •  الأرجنتين: أدانت الخارجيّة الأرجنتينية هي الأخرى اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة خلال ممارسة عملها الصحفي، كما أدانت اعتداءات الشرطة الإسرائيلية على جنازتها داعيةً لتحقيقٍ مستقلٍّ لتوضيح ما حدث.[113]


المنظمات الدوليّة الإنسانية

ودَّعت المتحدثة باسم اليونيسيف في الشرق الأوسط شيرين بالقول: «وداعًا يا صوت فلسطين وشكرًا جزيلًا على الشجاعة والموضوعية والمهنية الصحفيّة»،[114] فيما ذكرَ الاتحاد الدولي للصحفيين في بيانٍ رسميّ له أنَّ «شهادات الصحفيين الذين كانوا برفقة شيرين أبو عاقلة تؤكد أن استهدافها كان متعمدًا ومنهجيًا» وأضافَ أنه «تم استهداف الصحفيين الذين يرتدون سترات صحفية محددة بشكل دقيق من قِبل قناصة إسرائيليين».[115] أدانت نقابة الصحفيين العراقيين هي الأخرى جريمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة وطالبت بإجراء تحقيقٍ دولي عاجلٍ للكشفِ عن الجناة.[116]

نشرَ الاتحاد الوطني للصحفيين في بريطانيا بيانًا قال فيه إنّهم مصدومون من قَتْلِ الصحفيّة شيرين من قِبل القوات الإسرائيلية خلال تغطية مداهمات جنين،[117] ومثله فعلَ الاتحاد العام للصحفيين العرب الذي أدانَ «بكلّ قوة جريمة العدو الصهيوني البشعة التي نتج عنها استشهاد الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة»، و«حمَّل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة بحق حرية الصحافة» كما طالبَ «بتحقيقٍ دولي يحضره وفدٌ منه للكشف عن ملابسات هذه الجريمة المروعة».[118]

ذكرت النقابة التونسية للصحفيين في بيانٍ لها: «فُجعنا بتصفية الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة أثناء تغطيتها للاجتياح الصهيوني لمخيم جنين. هذه الجريمة النكراء حلقة إضافية في سلسلة استهداف الإرهاب الصهيوني للصحفيين الشجعان بفلسطين»،[119] فيما أكَّد اتحاد الصحفيين الألمان على «ضرورةِ محاسبة قَتَلة شيرين أبو عاقلة في أسرع وقت ممكن وتوضيح ملابسات مقتلها».[120] نشرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيانًا ذكرت فيهِ التالي: «صدمنا خبرُ مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة ونعرب عن أعمق تعازينا لأسرتها وأصدقائها وزملائها ... لا بدَّ من توضيح التفاصيل الدقيقة لمقتلها»،[121] كما أكَّد المدير العام لمنطمة مراسلون بلا حدود أنَّ قتل شيرين أبو عاقلة خرقٌ خطيرٌ لمعاهدات جنيف وللائحة مجلس الأمن الدولي حول حماية الصحفيين.[122]

على جانبٍ آخرٍ فقد قدَّمت الفدرالية الدولية للصحفيين مشروعًا للمحكمة الجنائية الدولية حول الاستهداف الممنهج والمتكرر للصحفيين الفلسطينيين بغرضِ اعتبار استهداف الصحفيين الفلسطينيين جرائم حرب.[123] أدانَ بيانٌ من الأزهر «اغتيال الكيان الصهيوني الإرهابي الصحفية شيرين أبو عاقلة ونُطالب بمحاكمة القَتلة»،[124] كما أدانت نقابة الصحفيين اليمنيين جريمة الاغتيال برصاص جنود الكيان الصهيوني الغاصب كما ورد في بيانها،[125] ومثله فعلت نقابة الصحفيين المصريين التي دعت لإجراء تحقيقٍ دولي في الجريمة،[126] فضلًا عن النقابة الوطنية للصحافة المغربيّة التي أدانت هي الأخرى جريمة الاغتيال.[127]

نشر المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان في اليوم الموالي لاغتيالِ شيرين تقريرًا وثق فيه استهدافَ الجيش الإسرائيلي للصحافيّة الفلسطينيّة أثناء عملها الميداني برصاصةٍ في الرأس رغم ارتدائها درعًا عليه شارة الصحافة، ووفقًا لتحقيقات الأورومتوسطي، فقد قُتلت أبو عاقلة برصاصةٍ إسرائيليّة متعمّدةٍ أصابتها أسفل أذنها في المنطقة غير المحميّة من الخوذة التي كانت ترتديها، وفي نهاية التقرير دعا الأورومتوسطي إلى فتح تحقيقٍ دولي مستقلٍ بالقضية مؤكّدًا على أنَّ الجيش الإسرائيلي استمرَّ بإطلاق النار على كل من حاول الاقتراب منها أو إسعافها لعدة دقائق.[128]

نشرت المنظمة الحقوقيّة هيومن رايتس ووتش بيانًا مطوّلًا أكَّدت فيهِ على أنَّ «وعود إسرائيل بالتحقيق فارغة والمجموعات الحقوقية وثقت لمدة طويلة كيف أن تحقيقاتها أقرب إلى بروتوكولات تلميع الصورة».[129] أجرى مركز بتسيلم الحقوقي الإسرائيلي تحقيقًا في مقتل الصحفية الفلسطينيّة أظهرَ بحسبِ المنظمة تناقضًا بين رواية الجيش الإسرائيلي وما حدث بالفعل.[130] ذكرَ مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أنّه «يشعرُ بالفزع لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة أثناء تغطيتها لعملية عسكرية إسرائيلية في جنين»، وحثَّ على إجراءِ تحقيقٍ مستقلٍ وشفافٍ في مقتلها، كما أكَّد على أنَّ مسألة الإفلات من العقاب يجب أن تنتهي، فيما ذكرت الأمم المتحدة أنَّ «الاعتداءات على الصحفيين هي اعتداءٌ على حرية التعبير والدفاع عن الصحافة هو دفاع عن الديمقراطيّة».[131] لفتت حركةُ مقاطعة إسرائيل بي دي إس الانتباه إلى أنَّ الفصل العنصري في إسرائيل مسؤولٌ عن اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة بحسبِ ما جاء في بيانها المطوَّل الذي نصحت فيهِ الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد الأوروبي التوقف عن الندم على موتها والبدء بإدانة القتلة ومعاقبتهم.[132]

معرض صور

انظر أيضاً

المراجع

  1. ^ "Veteran Al Jazeera journalist shot dead in West Bank"، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022.
  2. أ ب ت "Israeli forces shoot dead Al Jazeera journalist"، الجزيرة (قناة) (باللغة الإنجليزية)، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  3. أ ب ت Khoury, Jack (11 مايو 2022)، "Al Jazeera Reporter Killed, Another Journalist Wounded in Israeli Army Raid in Jenin"، هاآرتس (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  4. أ ب Hammad, Shatha (11 مايو 2022)، "Al Jazeera journalist Shireen Abu Akleh shot dead during Israeli raid in the West Bank"، ميدل إيست آي (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  5. ^ Abdulrahim, Raja (11 مايو 2022)، "Al Jazeera Journalist Is Killed During Clashes in West Bank"، نيويورك تايمز (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  6. ^ دغلس, عاطف (11 مايو 2022)، "شيرين أبو عاقلة.. ابنة كل بيوت فلسطين - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  7. ^ الخليل, عوض الرجوب - (11 مايو 2022)، "محاولة لإخفاء مخطط إسرائيلي يستهدف جنين.. فصائل فلسطينية تنعى شيرين أبو عاقلة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  8. ^ "استشهاد شيرين أبو عاقلة.. شبكة الجزيرة: قوات الاحتلال اغتالت مراسلتنا بدم بارد ونطالب العالم بإدانة الجريمة البشعة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  9. ^ "استشهدت بجوارها.. الصحفية شذى حنايشة تكشف تفاصيل وفاة زميلته"، مصراوي.كوم، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  10. ^ "الصحفية شذا حنايشة تروي لحظات استشهاد شيرين أبوعاقلة"، النهار أونلاين، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  11. ^ "ماذا قالت الصحفية شذا حنايشة الشاهدة على جريمة قتل الزميلة ابو عاقلة - فيديو"، وكالة رم للأنباء - أخبار عاجلة، آخر الأخبار، صور وفيدوهات للحدث.، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  12. ^ "علي السمودي يروي لـ"العين الإخبارية" تفاصيل إطلاق النار عليه مع شيرين أبو عاقلة"، العين الإخبارية، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  13. ^ نوفل, عزيزة (11 مايو 2022)، "اغتيال شيرين أبو عاقلة.. اللحظات الأخيرة قبل استشهاد مراسلة الجزيرة برصاص الاحتلال في جنين - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  14. ^ Hendrix, Steve (11 مايو 2022)، "American reporter killed by IDF, network says; Israel calls for inquiry"، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  15. ^ وتد, محمد (11 مايو 2022)، "استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال في جنين" [Journalist Shireen Abu Akleh was killed by the occupation's bullets in Jenin]، Arab48، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  16. ^ دبي, الحرة - (11 مايو 2022)، "الطب العدلي يكشف النتائج الأولية لتشريح جثمان أبو عاقلة"، الحرة، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  17. ^ "تقرير تشريح جثمان شيرين أبو عاقلة يؤكد: رصاصة متفجرة اخترقت رأسها"، اليوم السابع، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  18. ^ الله, سامر خويرة ــ رام (11 مايو 2022)، "نتائج تشريح جثمان أبو عاقلة: أصيبت برصاصة مباشرة تسببت بتهتك الدماغ"، العربي الجديد، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  19. ^ "قوات الاحتلال الإسرائيلي تداهم منزل شيرين أبو عاقلة وتعتدي على المتضامنين (فيديو) - أخبار سياسة"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  20. ^ Hajj, Ahmad El (11 مايو 2022)، "بالفيديو ـ لحظة وصول جثمان شيرين أبو عاقلة من نابلس إلى مكتب قناة الجزيرة وسط رام الله"، AlJadeed.tv، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  21. ^ "شيرين أبو عاقلة: النيابة الفلسطينية "تمهد لإحالة" التحقيق في مقتل مراسلة الجزيرة إلى المحكمة الجنائية الدولية وإسرائيل تعرض "تحقيقا مشتركا""، BBC News عربي، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  22. أ ب "استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال في جنين"، عرب 48، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  23. ^ "بحضور محمود عباس... تشييع رسمي لجثمان الصحفية شيرين أبو عاقلة في رام الله"، فرانس 24 / France 24، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  24. ^ "جثمان الصحفية شيرين أبو عاقلة يصل القدس"، بوابة الشروق، 29 سبتمبر 2018، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  25. ^ الاهرام, بوابة، "بحضور رسمي وشعبي.. المئات يشيعون جثمان الشهيدة الصحفية شيرين أبو عاقلة من رام الله - صور"، بوابة الأهرام، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  26. ^ "فيديو.. قوات الاحتلال تمنع تعليق صور شيرين أبو عاقلة في القدس"، دنيا الوطن، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  27. ^ الجندي, أسيل (11 مايو 2022)، "الجزيرة نت في منزل شيرين أبو عاقلة- الحزن يخيم على القدس.. وداعا للطفلة الهادئة والعمّة الحنونة والصحفية الإنسانة - أخبار أحداث فلسطين"، الجزيرة نت، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  28. ^ "دفن جثمان الزميلة شيرين أبو عاقلة في القدس المحتلة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  29. ^ "كاد النعش يسقط.. الاحتلال يعترض جنازة شيرين ويمنع حملها على الأكتاف ويضرب المشيعين (فيديو) - أخبار فلسطين"، الجزيرة مباشر، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  30. ^ "جيفارا البديري مراسلة الجزيرة تصف لـCNN حالة جثة شيرين أبو عاقلة بعد ساعات على إطلاق النار"، CNN Arabic، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  31. ^ نت, الميادين (13 مايو 2022)، "الاحتلال يعتدي على المشاركين في تشييع الشهيدة شيرين أبو عاقلة"، شبكة الميادين، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  32. ^ Matilda Aprea Malmqvist (14 مايو 2022)، "أعمال عنف خلال تشييع جنازة صحفي الجزيرة"، www.aftonbladet.se (باللغة السويدية)، مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2022.
  33. ^ الميادين, شبكة (13 مايو 2022)، "فلسطين المحتلة: مراسلة الميادين: قوات الاحتلال تقحم عناصر استخباراتها بين المشيعين وتعتدي على بعضهم"، شبكة الميادين، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  34. ^ "جنازة شيرين أبو عاقلة: اشتباكات في مخيم جنين واستعدادات لدفن جثمان مراسلة الجزيرة"، BBC News عربي، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  35. ^ "جثمان الشهيدة أبو عاقلة يصل إلى مثواه الأخير في مقبرة جبل صهيون بالقدس"، وكالة غزة الآن الإخبارية، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  36. ^ الله, نائلة خليل ــ رام؛ الله, محمود السعدي ــ رام؛ المحتلة, محمد عبد ربه ــ القدس (13 مايو 2022)، "فلسطين تودّع ابنتها شيرين أبو عاقلة بتشييع مهيب: أجراس القدس فلتُقرع"، العربي الجديد، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  37. ^ معلا, سعيد أبو (11 مايو 2022)، "معهد الطب العدلي: إصابة أبو عاقلة "قاتلة بشكل مباشر" وأدت إلى تهتك كامل بالدماغ وعظام الجمجمة"، القدس العربي، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  38. ^ اليوم, فلسطين (11 مايو 2022)، "خلال تحقيق للجيش ..هآرتس: وحدة "دوفدوفان" أطلقت الرصاص نحو موقع شيرين"، فلسطين اليوم، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  39. ^ "Initial Israeli probe says Shireen Abu Akleh was 300 feet from army when killed"، Middle East Eye، 22 يوليو 2017، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  40. ^ Harel, Amos (11 مايو 2022)، "Initial IDF probe: Inconclusive if Palestinian journalist was killed by Israeli or Palestinian fire - Israel News"، Haaretz.com، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  41. ^ "صحيفة عبرية: شيرين أبو عاقلة أصبحت رمزا لوحشية الاحتلال"، جريدة الغد، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  42. ^ "Israel's credibility 'not very high,' minister says on killing of Al Jazeera journalist - Israel News"، Haaretz.com، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  43. ^ "وول ستريت جورنال: الجيش الإسرائيلي حدد إطلاق نار من جانبه ربما تسبب بمقتل شيرين أبو عاقلة - الأخبار"، الجزيرة مباشر، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  44. أ ب اليوم, فلسطين (13 مايو 2022)، "صحيفة أميركية: مسؤول "إسرائيلي" لا يستبعد تورط "إسرائيل" في اغتيال أبو عاقلة"، فلسطين اليوم، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  45. ^ Gold, Hadas؛ Salman, Abeer (12 مايو 2022)، "Thousands mourn slain journalist Shireen Abu Akleh as Palestinians call for accountability"، CNN، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  46. ^ "اغتيال شيرين أبو عاقلة.. الاحتلال يحقق مع أحد جنوده وواشنطن تتوقع مساءلة كاملة لمرتكبي الجريمة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  47. ^ نت, المصدر أونلاين ـ الجزيرة (28 مارس 2013)، "الاحتلال يحدد مصدر إطلاق النار ويحقق مع أحد جنوده.. صحيفتان أميركيتان تكشفان تفاصيل جديدة بشأن اغتيال شيرين أبو عاقلة"، المصدر أونلاين، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  48. ^ مقالة, بقلم طاقم تايمز أوف إسرائيل (20 نوفمبر 2021)، "محادثات بين إسرائيل والفلسطينيين للتعاون في التحقيق في ظروف مقتل مراسلة الجزيرة – تقرير"، تايمز أوف إسرائيل، مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  49. ^ "صحيفة هآرتس عن مسؤول إسرائيل: الجندي الذي قتل شيرين أبو عاقلة لم يراها - أخبار فلسطين"، الجزيرة مباشر، 15 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2022.
  50. ^ "هآرتس عن مسؤول إسرائيلي: جندي إسرائيلي أطلق النار من مسافة 190 مترا من شيرين أبو عاقلة وقد يكون أصابها - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 15 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2022.
  51. ^ Hasson, Nir (14 مايو 2022)، "Israeli police violence at Al Jazeera journalist's funeral reveals a deeper problem - Israel News"، Haaretz.com، مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2022.
  52. ^ الخارجي, قسم (13 مايو 2022)، "النيابة الفلسطينية في استشهاد شيرين أبوعاقلة: قوات الاحتلال أصابتها بمقذوف عالي السرعة"، صدى البلد، مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  53. ^ "النيابة العامة الفلسطينية تُعلن النتائج الأولية للتحقيق في جريمة اغتيال شيرين أبو عاقلة"، دنيا الوطن، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  54. ^ "الجيش الإسرائيلي يرفض فتح تحقيق في مقتل شيرين أبو عاقلة والسلطة تعدّ القرار جريمة جديدة بحق الفقيدة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 19 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2022.
  55. ^ Harel, Amos (19 مايو 2022)، "Israeli military will not conduct criminal probe into Al Jazeera reporter's death - Israel News"، Haaretz.com، مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2022.
  56. ^ "Shireen Abu Akleh: Israel won't investigate killing of Palestinian-American journalist"، Middle East Eye، 19 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2022.
  57. ^ "Shireen Abu Akleh, Palestinian Journalist, Dies, Aged 51"، The New York Times، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  58. ^ "NYT"، Twitter، 14 مايو 2017، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  59. ^ "Veteran Al Jazeera journalist shot dead in West Bank"، Financial Times، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  60. ^ باريس, العربي الجديد ــ؛ لندن (11 مايو 2022)، "اغتيال شيرين أبو عاقلة في الصحافة الغربيّة: تستّر على هوية المجرم"، العربي الجديد، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  61. ^ ""يوم أسود" في تاريخ الصحافة.. استشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة يفجّر غضبا عربيا وحزن يعم المنصات - أخبار سياسة"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  62. ^ Berg, Raffi (13 مايو 2022)، "Shireen Abu Aqla: Violence at Al Jazeera reporter's funeral in Jerusalem"، BBC News، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  63. ^ "مئات الصحفيين والمتضامنين يعتصمون في لندن تنديدا باستشهاد أبو عاقلة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  64. ^ Hagi, Sarah (11 مايو 2022)، "The Media Has a Difficult Time Saying Israeli Forces Killed Shireen Abu Akleh"، Gawker، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  65. ^ Ray, Siladitya (11 مايو 2022)، "Al-Jazeera Journalist Shot And Killed While Covering Israeli Raid In West Bank"، Forbes، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2022.
  66. ^ "Israeli police beat mourners at funeral of slain Palestinian journalist"، Reuters، 14 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2022.
  67. ^ "Reuters"، Twitter، 14 مايو 2017، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2022.
  68. ^ "إصابة خطيرة في صفوفه.. جيش الاحتلال ينسحب من جنين بعد اعتقال فلسطيني وتدمير منزله - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  69. ^ الميادين, شبكة (13 مايو 2022)، "فلسطين المحتلة: مراسلة الميادين: إصابة داوود الزبيدي شقيق الأسير زكريا الزبيدي برصاص الاحتلال لدى اقتحامها مخيم جنين"، شبكة الميادين، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  70. ^ "اشتباكات جنين تتوسع.. مقتل ضابط إسرائيلي ودعوات فلسطينية لتصعيد المواجهة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  71. ^ "إصابة 13 فلسطينيا في اقتحام الجيش الإسرائيلي لـ"جنين""، Anadolu Ajansı، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  72. ^ "جرح 13 فلسطينيا في اشتباكات جديدة مع الجيش الاسرائيلي في جنين"، euronews، 13 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  73. ^ إسرائيل, طاقم تايمز أوف إسرائيل (13 مايو 2022)، "مقتل ضابط في وحدة الـ"يمام" خلال اشتباكات عنيفة مع مسلحين فلسطينيين في جنين"، تايمز أوف إسرائيل، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  74. ^ "استشهاد شقيق الأسير زكريا الزبيدي متأثرا بإصابته في اشتباكات جنين"، Watan، 15 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  75. ^ الله, سامر خويرة ــ رام (15 مايو 2022)، "اتهامات للاحتلال بتصفية داود الزبيدي انتقاماً"، العربي الجديد، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  76. ^ "قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم مخيم جنين مجددا - القدس المحتلة"، الجزيرة مباشر، 18 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2022.
  77. ^ "العدو يعتقل 17 فلسطينياً... واشتباكات بمخيّم جنين"، الأخبار، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2022.
  78. أ ب ت ث "اغتيال شيرين أبو عاقلة.. إدانات عربية ودولية واسعة ومطالب بالتحقيق في الجريمة البشعة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  79. ^ "الرئاسة الفلسطينية: اغتيال شيرين أبو عاقلة إعدام نفذته قوات الاحتلال - الأخبار"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  80. ^ "حركة حماس: اغتيال الاحتلال الإعلامية شيرين أبو عاقلة جريمة قتل متعمّدة ومدانة بأشد العبارات"، موقع قناة المنار - لبنان، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  81. ^ اليوم, فلسطين (11 مايو 2022)، ""الجهاد الإسلامي": استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة جريمة دامغة شاهدة على إرهاب الاحتلال"، فلسطين اليوم، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  82. ^ "الديمقراطية تنعي الشهيدة الإعلامية شيرين أبو عاقلة وتحمل الاحتلال المسؤولية"، دنيا الوطن، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  83. ^ "رئيس الوزراء الفلسطيني: ندعو إلى تحقيق دولي تشارك فيه الأمم المتحدة في جريمة اغتيال الصحافية شيرين أبو عاقلة"، المركزية، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  84. ^ "مقتل شيرين أبو عاقلة.. إدانات عربية ودولية تنعى الصحفية الفلسطينية"، العين الإخبارية، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  85. ^ الاهرام, بوابة، "الخارجية الفلسطينية: الدعوات الإسرائيلية للتحقيق في اغتيال أبوعاقلة محاولة مفضوحة لطمس الجريمة"، بوابة الأهرام، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  86. ^ بوكسرمان, بقلم ايمي سبيرو و آرون؛ بوكسرمان؛ كيلر-لين؛ بوكسرمان؛ إسرائيل (11 مايو 2022)، "رئيس الوزراء: مراسلة الجزيرة قُتلت على الأرجح بنيران فلسطينية في جنين"، تايمز أوف إسرائيل، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  87. ^ فابيان, بقلم إيمانويل؛ بوكسرمان؛ كيلر-لين؛ بوكسرمان؛ إسرائيل (11 مايو 2022)، "رئيس أركان الجيش الإسرائيلي يأسف لمقتل مراسلة الجزيرة ويقول إنه لا يزال من غير الواضح من أطلق النار عليها"، تايمز أوف إسرائيل، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  88. ^ "الخارجية دانت قتل أبو عاقلة وإصابة المسودي: انتهاك للقانون الدولي الإنساني وخرق لحرية الإعلام"، موقع قناة المنار - لبنان، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  89. ^ "Under Maintenance"، الرئيسية في الميادين، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  90. ^ "غانتس: الجيش الإسرائيلي لم يطلق النار على صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة"، CNN Arabic، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  91. ^ ""جريمة شنيعة".. قطر تدين اغتيال مراسلة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة"، Anadolu Ajansı، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  92. ^ "واشنطن والاتحاد الأوروبي يطالبان بالتحقيق في مقتل شيرين أبو عاقلة، وتنظيم الدولة الإسلامية ينشر فيديو لـ"إعدام 20 مسيحيا" في نيجيريا"، BBC News Arabic، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  93. ^ "السفارة الأمريكية في إسرائيل "تأسف" لوفاة أبو عاقلة وتدعو إلى "تحقيق شامل""، مونت كارلو الدولية / MCD، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  94. ^ "مجلس النواب الأمريكي يقف دقيقة صمت حدادا على روح شيرين أبو عاقلة (فيديو) - أخبار سياسة"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  95. ^ نوفل, محمود (11 مايو 2022)، "الأردن.. لجنتا فلسطين وخارجية النواب تدينان اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة"، صدى البلد، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  96. ^ للأنباء, وكالة قدس برس إنترناشيونال، "الأردن.. وقفة أمام مقر قناة الجزيرة تندد باغتيال"، وكالة قدس برس إنترناشيونال للأنباء، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  97. ^ "إدانات عربية ودولية واسعة لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة"، صحيفة الخليج، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  98. ^ "صحفيون تحت القصف.. قائمة اغتيالات مناطق الحروب تُسجل "شيرين أبو عاقلة""، سكاي نيوز عربية، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  99. ^ "الكويت تعرب عن إدانتها واستنكارها الشديدين لجريمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة"، بوابة الشروق، 21 فبراير 2021، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  100. ^ "الكويت تُدين جريمة إعدام الاحتلال للصحفية شيرين أبو عاقلة"، وكالة خبر الفلسطينية للصحافة، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  101. ^ نت, الميادين (11 مايو 2022)، "إيران تدين جريمة القتل المتعمد للصحافية شيرين أبو عاقلة"، شبكة الميادين، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  102. ^ "بلجيكا تدين اغتيال شيرين أبو عاقلة وتدعو لحماية حرية الصحافة"، بوابة الشروق، 21 فبراير 2021، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  103. ^ "مصر تعرب عن إدانتها لاغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين ابو عاقلة"، المواطن، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  104. ^ Attard, Joe (11 مايو 2022)، "Palestinian journalist murdered by Israel: this is a war crime! - Israel & Palestine - Middle East"، In Defence of Marxism، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  105. ^ Ebrahim, Nadeen؛ Lawati (11 مايو 2022)، "Shireen Abu Akleh, journalist killed in the West Bank, was 'the voice of Palestinian suffering'"، CNN، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  106. ^ الرباط, هسبريس من (11 مايو 2022)، "تنديد عالمي بمقتل شرين أبو عاقلة‎‎"، Hespress - هسبريس جريدة إلكترونية مغربية، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  107. ^ الياس, عبد معروف وسعد (11 مايو 2022)، "لبنان الرسمي والشعبي يدين قتل الصحافية شيرين أبو عاقلة"، القدس العربي، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  108. ^ "Mataron a una periodista palestina de Al Jazeera durante un operativo israelí en Cisjordania - Denuncian que Shireen Abu Akleh fue asesinada por el Ejército de Israel"، PAGINA12 (باللغة الإسبانية)، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  109. ^ Tiempo, Casa Editorial El (11 مايو 2022)، "Periodista de Al Jazeera fue asesinada a sangre fría, según denuncia Catar"، El Tiempo (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  110. ^ "The world responds to death of Shireen Abu Akleh"، thestar.com، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  111. ^ "Jerusalem Church calls killing of Palestinian journalist a 'blatant tragedy'"، Crux، 12 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2022.
  112. ^ Irish Mp Shireen, Middle East Eye نسخة محفوظة 13 مايو 2022 على موقع واي باك مشين.
  113. ^ "Argentina pide investigación independiente del "crimen" de periodista Akleh"، SWI swissinfo.ch (باللغة الإسبانية)، 14 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2022.
  114. ^ ""نشعر بالحزن والصدمة".. دبلوماسيون أجانب ينعون الزميلة شيرين أبو عاقلة ويدعون إلى تحقيق سريع وشفاف - الأخبار"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  115. ^ ""الدولي للصحفيين" يتعهد بإحالة قضية أبو عاقلة للجنائية الدولية"، Anadolu Ajansı، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  116. ^ "بعد مقتل الصحفية الفلسطينية.. نقابة الصحفيين العراقيين تطالب بتحقيق دولي عاجل - محليات"، قناه السومرية العراقية، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  117. ^ "جمعيات صحفية ونقابية تستنكر جريمة اغتيال مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة وتدعو لمحاسبة القتلة - أخبار سياسة"، الجزيرة نت، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  118. ^ "اتحاد الصحفيين العرب يطالب بتحقيق دولي للكشف عن ملابسات مقتل شيرين أبو عاقلة"، بوابة الشروق، 11 يوليو 2021، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  119. ^ "نقابة الصحفيين تندد بتصفية الصحفية الفلسطينية شيرين ابو عاقلة"، المصدر تونس، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  120. ^ "اتحاد الصحفيين الألمان: يجب محاسبة قتلة شيرين أبو عاقلة في أسرع وقت ممكن وتوضيح ملابسات مقتله"، المركزية، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  121. ^ نت, الميادين (11 مايو 2022)، "تنديد دولي باغتيال الصحافية أبو عاقلة: جريمة بشعة واعتداء على حرية الإعلام"، شبكة الميادين، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  122. ^ موسى, خليل (11 مايو 2022)، "غضب فلسطيني ودولي عقب قتل شيرين أبو عاقلة في جنين"، اندبندنت عربية، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  123. ^ "شيرين أبو عاقلة: إدانات واسعة ودعوات لإجراء تحقيق في مقتل مراسلة الجزيرة أثناء تغطيتها لغارة إسرائيلية"، BBC News عربي، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  124. ^ ""الأزهر" يدين اغتيال الصحفية "شيرين أبو عاقلة""، أمد للإعلام، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  125. ^ متابعات, المصدر أونلاين - (11 مايو 2022)، ""جريمة قتل متعمّدة".. نقابة الصحفيين اليمنيين تدين اغتيال مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة برصاص قوات الاحتلال"، المصدر أونلاين، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  126. ^ "نقابة الصحفيين تدين جريمة اغتيال الشهيدة شيرين أبو عاقلة وتدعو لتحقيق دولى"، اليوم السابع، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  127. ^ ""نقابة الصحافة المغربية" تدين اغتيال شيرين أبوعاقلة وتعتبره استهدافا وجريمة متعمدة"، العمق المغربي – جريدة إلكترونية مستقلة تهتم بأخبار المغرب، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  128. ^ الإنسان, المرصد الأورومتوسطي لحقوق، "الأراضي الفلسطينية.. إفادات مقلقة حول استهداف الجيش الإسرائيلي للصحافية شيرين أبو عاقلة"، المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  129. ^ "الأمم المتحدة: لـ"تحقيق مستقل وشفاف" في مقتل شرين أبو عاقلة"، Lebanon24، 01 يناير 1900، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  130. ^ "(بتسيلم): الرواية الإسرائيلية عن استشهاد الصحفية أبو عاقلة غير صحيحة"، دنيا الوطن، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  131. ^ ""جميع المعطيات تشير إلى إسرائيل".. منظمات حقوقية دولية تدين جريمة اغتيال الزميلة شيرين أبو عاقلة (فيديو) - الأخبار"، الجزيرة مباشر، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.
  132. ^ "Shireen Abu Akleh, figure d'Al Jazeera, tuée « de sang froid » par l'armée d'occupation en Cisjordanie"، Middle East Eye édition française (باللغة الفرنسية)، 11 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2022.