المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

ملعب ليوبولد سيدار سينغهور

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يونيو 2008)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

إحداثيات: 14°44′48.10″N 17°27′7.25″W / 14.7466944°N 17.4520139°W / 14.7466944; -17.4520139

الملعب خلال مباراة السنغال والكاميرون

ملعب ليوبولد سيتغور (Stade Leopold Senghor)، هو ملعب متعدد الاستخدامات، يقع في داكار عاصمة السنغال. غالباً مايستخدم في مباريات كرة القدم، والملعب يعتبر مقر لنادي اتحاد دوانس الرياضي. تم بناءه في سنة 1985، ويتسع لقرابة 60.000 متفرج.

وصلات خارجية[عدل]

{{تاريخ الملعب

ملعب ليوبولد سيدار سنغور متعدد النشاطات الرياضية وهو أكبر ملعب في السنغال. موجود في العاصمة داكار، على الطريق المؤدي إلى المطار الذي يحمل نفس الاسم.

تم تدشين الملعب من طرف الرئيس ضيوف بتاريخ 31 أكتوبر 1985، وأطلق عليه للأول مرة اسم ملعب الصداقة. و لعبت فيه بين فريق جان دارك وفريق Jaraf، وسجل موسى نداو لأول هدف في تاريخ هذا الملعب.

و أيضا احتضن هذا الملعب نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 1992.

و تم تغيير اسم الملعب في عام 2001، حيث أسند إلى اسم الشاعر ورجل الدولة السنغالي ليوبولد سيدار سنغور الذي توفي في نفس العام.

خصائص الملعب

لقد تم مساعدة السنغال على بناء الملعب بتمويل صيني، الهندسة المعمارية تمثل عش الطائر، ويتسع هذا الملعب لإستعاب 60 ألف مقعدا. و يوجد خمس فئات من المدرجات ومرفق يضم المدرج الرسمي، المدرج المغطى، المدرج المكشوف ومدرج الزوايا (اثنين).

بغض النظر عن كرة القدم، الرياضة الأكثر شعبية، يتم تنظيم فيه ألعاب القوى، الكرة الطائرة، كرة السلة، التنس، تنس الطاولة، المبارزة، الجمباز، المصارعة السنغالية، الملاكمة، الكاراتي، الجودو والتايكوندو.

أحداث

- كأس أفريقيا للأمم لكرة القدم 1992 - الدولي لألعاب القوى اجتماع في داكار منذ عام 2005 - وفقا للتقاليد، يستضيف الملعب كل سنة في أوائل جانفي، مباريات في المصارعة السنغالية.

و أحداث تاريخية جرت فيه.

البابا يوحنا بولس الثاني 22 فبراير 1992، قام بإحتفال كبير بعد زيارته للسنغال.

و أيضا في هذا المجمع الرياضي الذي أدى فيه اليمين الدستورية الرئيس عبد الله واد في 3 أبريل 2007، بعد إعادة انتخابه.

}}