منطقة تشيرنوبل المحظورة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
منطقة تشيرنوبل المحظورة
Checkpoint ditkatky chernobyl zone.JPG
 

Map of Chernobyl Exclusion Zone.svg
 

الإحداثيات 51°18′00″N 30°00′18″E / 51.3°N 30.005°E / 51.3; 30.005  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات[1]
تاريخ التأسيس 27 أبريل 1986  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
تقسيم إداري
 البلد Flag of Ukraine.svg أوكرانيا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
التقسيم الأعلى كييف أوبلاست  تعديل قيمة خاصية (P131) في ويكي بيانات
العاصمة تشيرنوبل  تعديل قيمة خاصية (P36) في ويكي بيانات
خصائص جغرافية
 المساحة 2600 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية (P2046) في ويكي بيانات
عدد السكان
 عدد السكان 314 (2007)  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
الكثافة السكانية 0.120 نسمة/كم2
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+02:00،  وت ع م+03:00  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

منطقة تشيرنوبل المحظورة (بالروسية: Зона отчуждения Чернобыльской АЭС) (بالأوكرانية:Чорнобильська зона відчуження), هي منطقة خطرة وممنوعة على الإنسان في أوكرانيا, حيث مازالت المنطقة في تشرنوبل مصابة بالإشعاعات النووية متأثرة بالتسمم في الأماكن الطبيعية منذ عام 1986 بسبب كارثة تشيرنوبل، ويتاح للزوار زيارة منطقة تشرنوبل بإشراف مباشر من الحكومة الأوكرانية حتى لا يعرضوا حياتهم للخطر.[2][3][4]

تأسست المنطقة من قِبل القوات المسلحة السوفيتية بعد وقت قصير من كارثة عام 1986، وكانت في البداية منطقة نصف قطرها 30 كلم (19 ميلًا) من منشأة تشيرنوبل للطاقة النووية، وهي معيّنة للإخلاء وتحت السيطرة العسكرية. عُدّلت حدودها منذ ذلك الحين لتغطي المساحة العظمى من أوكرانيا. تَحُدّ منطقة استبعاد تشيرنوبل منطقة تُدار بشكل مستقل، وهي محمية بوليسي الحكومية للإشعاع، الواقعة إلى الشمال في بيلاروسيا. أُديرت منطقة استبعاد تشيرنوبل من قِبل وكالة خدمة الطوارئ في أوكرانيا، في حين أُديرت منشأة الطاقة وهيكلها الحديدي (وحاجزها الآمن) بشكل مستقل.

تغطي منطقة الاستبعاد مساحة تبلغ نحو 2600 كيلومتر مربع (1000 ميل مربع) في أوكرانيا وتحيط مباشرةً بمنشأة تشيرنوبل للطاقة النووية حيث يكون التلوث الإشعاعي الناتج عن التهاطل النووي في أعلى مستوياته ويُحظر وصول عامة الناس والسكن في المنطقة. لا تعد مناطق إعادة التوطين الإلزامي والترحيل الطوعي الأخرى جزءًا من منطقة الاستبعاد المحظورة، إذ توجد في المناطق المحيطة وفي جميع أنحاء أوكرانيا. في فبراير 2019، كُشف عن محادثات أُجريت لإعادة رسم حدود منطقة الاستبعاد لإظهار انخفاض الإشعاع في الأرجاء الخارجية للمنطقة.[5][6][7]

يكمن الهدف من منطقة الاستبعاد في حظر الوصول إلى المناطق الخطرة، والحد من انتشار التلوث الإشعاعي، وإجراء أنشطة الرصد الإشعاعي والبيئي. تعَد منطقة الاستبعاد اليوم واحدة من أكثر المناطق الملوثة إشعاعيًا في العالم وتجذب اهتمامًا علميًا كبيرًا بسبب المستويات العالية من الكشف عن الإشعاع في بيئتها، بالإضافة إلى زيادة اهتمام السياح.[8][9][10]

جغرافيًا، تتضمن المنطقة رايون (مقاطعة) كييف الشمالية وأوبلاست (منطقة) زيتومير الأوكرانية.

نبذة تاريخية[عدل]

قبل عام 1986[عدل]

تعد المنطقة تاريخيًا وجغرافيًا في وسط إقليم بوليشا. كانت هذه المنطقة التي يغلب عليها طابع الأراضي الخشبية الريفية والأهوار موطنًا لنحو 120,000 شخص يعيشون في مدينتي تشيرنوبل وبريبيات بالإضافة إلى 187 من المجموعات الصغيرة، ولكنها الآن غير مأهولة في الغالب. بقيت جميع المستوطنات محددة على الخرائط الجغرافية ولكنها مُيّزت بأنها «غير مأهولة». كانت الغابة في المنطقة المحيطة بريبيات نقطة محورية في مقاومة البارتيزان خلال الحرب العالمية الثانية، التي سمحت للسكان الذين أُخلوا بالتملص من الحراس والعودة إلى الغابة. وقفت «شجرة البارتيزان» أو «شجرة الصليب» في الأراضي الخشبية بالقرب من منشأة تشيرنوبل للطاقة النووية، التي استُخدمت لشنق البارتيزان المأسورين. سقطت الشجرة بفعل الزمن عام 1996 ويقف الآن نصب تذكاري موقعها.[11]

إنشاء منطقة الاستبعاد[عدل]

منطقة العشرة كيلومترات ومنطقة الثلاثين كيلومترًا[عدل]

تأسست منطقة الاستبعاد في 2 مايو 1986 بعد وقت قصير من كارثة تشيرنوبل، عندما قررت لجنة حكومية سوفيتية برئاسة نيكولاي ريجكوف إنشاء منطقة «عشوائية نوعًا ما» نصف قطرها 30 كلم (19 ميلًا) من المفاعل الرابع باعتبارها منطقة إخلاء. قُسمت منطقة الثلاثين كلم في البداية إلى ثلاث مناطق فرعية: المنطقة المجاورة مباشرةً للمفاعل الرابع، ومنطقة يبلغ نصف قطرها حوالي 10 كيلومترات (6 أميال) من المفاعل، والمتبقي من منطقة الثلاثين كلم. اختلفت الملابس الواقية والمرافق المتاحة بين هذه المناطق الفرعية.[7]

في وقت لاحق من عام 1986، بعد إنتاج خرائط محددة للمنطقة الملوثة، قُسمت المنطقة إلى ثلاث مناطق لتعيين مناطق إخلاء أخرى بناءً على حد الجرعة المنقح الذي يبلغ 100 ملي زيفرت.

  • «المنطقة السوداء» (أكثر من 200 ميكرو زيفرت بالساعة)، وهي مكان لا يجب أن يعود إليه الأشخاص الذين أُخلوا.
  • «المنطقة الحمراء» (بين 50-200 ميكرو زيفرت بالساعة)، وهي منطقة قد يعود إليها الأشخاص الذين أُخلوا منها حين يعود الإشعاع إلى مستوياته الطبيعية.
  • «المنطقة الزرقاء» (بين 30-50 ميكرو زيفرت بالساعة)، وهي المنطقة التي بدأ إخلاء الأطفال والنساء الحوامل منها في بداية صيف عام 1986.

أًصدر إذن خاص للوصول والسيطرة العسكرية الكاملة على المنطقة في وقت لاحق عام 1986. على الرغم أن عمليات الإخلاء لم تكن فورية، فقد أُخلي 91,200 شخص في نهاية المطاف من هذه المناطق.

في نوفمبر 1986، مُنحت السيطرة على أنشطة المنطقة لجمعية الإنتاج الجديدة (بالروسي «كومبيانت»). كانت مسؤولية الجمعية تشغيل منشأة الطاقة باعتبار أن مقرها في مدينة تشيرنوبل التي أُخليت، بالإضافة إلى تطهير منطقة الثلاثين كلم، وإمداد المنطقة بالمواد والسلع، وبناء مساكن خارج مدينة سلافوتيتش الجديدة المعيّنة لموظفي منشأة الطاقة وعائلاتهم.

في مارس 1989، أُنشئ «مفهوم المعيشة الآمنة» للأشخاص الذين يعيشون في مناطق ملوثة خارج منطقة الاستبعاد في بيلاروسيا وأوكرانيا وروسيا. في أكتوبر 1989، طلبت الحكومة السوفيتية المساعدة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية لتقييم «مفهوم المعيشة السوفيتية الآمنة» لسكان المناطق الملوثة. «حُقق الاحتواء الجزئي، خلال الفترة السوفيتية، من خلال إعادة التوطين الانتقائي والتحديد الإقليمي للمناطق الملوثة».

بعد الاستقلال[عدل]

في فبراير 1991، صُدّق على مرسوم الوضع القانوني للمناطق المعرضة للتلوث الإشعاعي الناتج عن حادث منشأة تشيرنوبل النووية، الأمر الذي جدد حدود منطقة الاستبعاد وحدد مناطق إعادة التوطين الإلزامي والطوعي، ومناطق الرصد المعزز. استندت الحدود إلى رواسب التربة من نظير السترونتيوم 90، ونظير السيزيوم 137، والبلوتونيوم بالإضافة إلى معدل الجرعة المكافئة (زيفرت/الساعة) حسبما حددته اللجنة الوطنية للوقاية من الإشعاع في أوكرانيا. أُسندت مسؤولية رصد الأنشطة وتنسيقها في منطقة الاستبعاد إلى وزارة الشؤون في تشيرنوبل.[12]

أُجريت دراسات متعمقة عامي 1992 و1993، وتوّجت بتحديث قانون عام 1991، تبع ذلك مزيد من عمليات الإخلاء من منطقة بوليشا. حُدد عدد من مناطق الإخلاء، وهي: «منطقة الاستبعاد» و«منطقة إعادة التوطين المطلق (الإجباري)» و«منطقة إعادة التوطين الطوعي المكفول»، بالإضافة إلى العديد من المناطق في جميع أنحاء أوكرانيا المعيّنة لتكون مناطق رصد للإشعاع. استمر إخلاء المناطق الملوثة خارج منطقة الاستبعاد في مناطق إعادة التوطين الإلزامية والطوعية، إذ أُخلي 53,000 شخص من مناطق في أوكرانيا منذ 1990 وحتى 1995.[6]

في عام 1997، أضيفت منطقتا بوليسكي وناروديتشي اللتان أُخليتا إلى المنطقة الحالية من منطقة الاستبعاد، وتشتمل المنطقة الآن على منطقة الاستبعاد وأجزاء من منطقة إعادة التوطين المطلق «الإلزامي» لمنطقة تبلغ مساحتها تقريبًا 2600 كيلومتر مربع (1000 ميل مربع). وُضعت هذه المنطقة تحت «إدارة منطقة الاستبعاد ومنطقة إعادة التوطين المطلقة (الإلزامية)» في وزارة الطوارئ.

في 15 ديسمبر 2000، توقف جميع إنتاج الطاقة النووية في منشأة الطاقة بعد احتفال رسمي مع الرئيس آنذاك ليونيد كوتشما حين أُوقف تشغيل آخر مفاعل متبقٍ على قيد العمل، وهو المفاعل الثالث. تُوفر الطاقة لأعمال التفكيك الجارية وللمنطقة الآن من خلال منشأة كهرباء حديثة البناء تعمل بالزيت.[13]

تُخلى مناطق الاستبعاد الآن باستثناء عدد قليل من الساموسي (العائدون أو المستوطنون ذاتيًا). تستمر المناطق الواقعة خارج منطقة الاستبعاد المعيّنة لإعادة التوطين الطوعي في الإخلاء.

الناس في المنطقة[عدل]

السكان[عدل]

تشير التقديرات إلى أن منطقة الثلاثين كلم تعتبر موطنًا لنحو 197 من المستوطنين ذاتيًا الذين يعيشون في 11 قرية بالإضافة إلى مدينة تشيرنوبل. يعَد هذا الرقم في انخفاض، إذ انخفض عن التقديرات السابقة البالغة 314 شخصًا في عام 2007 و1200 شخص في عام 1986. يتألف هؤلاء السكان من كبار السن، بمتوسط عمر يبلغ 63 عامًا. أصحبت السلطات متسامحة مع وجودهم بعد محاولات الطرد المتكررة، وسمحت لهم بخدمات دعم محدودة. يُسمح للمقيمين الآن البقاء بشكل غير رسمي من قِبل الحكومة الأوكرانية.[14][15]

يعمل نحو 3000 شخص في منطقة التباعد في مهام مختلفة، مثل بناء حاجز تشيرنوبل الآمن الجديد، والإيقاف المستمر لعمل المفاعلات، وتقييم الظروف في المنطقة ورصدها. لا يعيش الموظفون داخل المنطقة، بل يتناوبون العمل هناك فقط. يعمل بعض العمال في نوبات «3-4» (أي ثلاثة أيام إجازة ثم أربعة أيام عمل بعدها)، بينما يعمل الآخرون 15 يومًا، مقابل 15 يوم إجازة. ينتقل العمال الآخرون إلى المنطقة يوميًا من سلافوتيتش. تُحتسب مدة المناوبات بدقة لأسباب تتعلق بالمعاش والرعاية الصحية. يُراقب كل من يعمل في المنطقة من أجل التراكم الحيوي الداخلي للعناصر المشعة.[16]

مراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية (P402) في ويكي بيانات "صفحة منطقة تشيرنوبل المحظورة في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 1 ديسمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Petryna, Adriana (2002). Life Exposed: Biological Citizens after Chernobyl. New Jersey: Princeton University Press. ISBN 978-0-691-09019-1. مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Marples, David R. (1988). The Social Impact of the Chernobyl Disaster. New York: St. Martin's Press. ISBN 0-312-02432-0. مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Mould, R. F. (2000). Chernobyl Record: The Definitive History of the Chernobyl Catastrophe. Bristol, UK: Institute of Physics Publishing. ISBN 0-7503-0670-X. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Chernobyl: The end of a three-decade experiment بي بي سي نيوز. 14 February 2019. Retrieved 15 February 2019. نسخة محفوظة 25 نوفمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب "Zoning of radioactively contaminated territory of Ukraine according to actual regulations". ICRIN. 2004. مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2013. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب Bondarkov, Mikhail D.; Oskolkov, Boris Ya.; Gaschak, Sergey P.; Kireev, Sergey I.; Maksimenko, Andrey M.; Proskura, Nikolai I.; Jannik, G. Timothy (2011). Environmental Radiation Monitoring in the Chernobyl Exclusion Zone - History and Results 25 Years After. US: Savannah River National Laboratory / Savannah River Nuclear Solutions. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Decree of the President of Ukraine № 393/2011 On approval of the State Agency of Ukraine of the Exclusion Zone". State Agency of Ukraine on Exclusion Zone Management. 6 April 2011. مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Postcard from hell". الغارديان. 18 October 2004. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "A photographer visited the abandoned towns around Chernobyl more than 20 times over the past 25 years, and the captivating photos show just how suddenly time stopped in its tr..." en. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); Invalid |script-title=: missing prefix (مساعدة)
  11. ^ "IAEA Frequently Asked Chernobyl Questions". الوكالة الدولية للطاقة الذرية. مؤرشف من الأصل في 23 فبراير 2011. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Nasvit, Oleg (1998). "Legislation in Ukraine about the Radiological Consequences of the Chernobyl Accident" (PDF). Research Activities About the Radiological Consequences of the Chernobyl NPS Accideent and Social Activities to Assist the Sufferers by the Accident, KURRI-KR-21, Research Reactor Institute, Kyoto University 注. 25: 51–57. مؤرشف من الأصل (PDF) في 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "IAEA's Power Reactor Information System polled in May 2008 reports shut down for units 1, 2, 3 and 4 respectively". مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ URA-Inform (28 August 2012). "ChernobylZone squatter captured" (باللغة الروسية). URS-Inform. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Marples, David (3 May 2012). "Chornobyl's legacy in Ukraine: Beyond the United Nations reports". Kyiv Post. مؤرشف من الأصل في 21 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Rothbart, Michael. "After Chernobyl". مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)