منظمة الطاقة الذرية الإيرانية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


تأسست منظمة الطاقة الذریة الإیرانیة بعد المصادقة علی قانون "منظمة الطاقة الذریة" في 7 یولیو 1974 و كان رئيسها الأول أکبر اعتماد. والرئیس الحالي هو علي أكبر صالحي.

المسؤولیة[عدل]

هذه المنظمة هي الهيئة الرسمية الرئيسية المسؤولة عن تنفيذ اللوائح و تشغيل منشآت الطاقة النووية في إيران. و يقع مقرها الرئيسي في شمال أميرآباد حي في طهران ، و لديه مرافق في جميع أنحاء البلاد. و يرأس المنظمة حاليا علي أكبر صالحي[1] ، الذي اختير ليحل محل فريدون عباسي 15 أغسطس 2013.

علي أکبر صالحي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية

مهمة المنظمة[عدل]

أسندت مهمة تطویر التقنیة النوویة، خاصة فیما یتعلق بإنتاج الكهرباء عبر محطات ذریة إلی منظمة الطاقة الذریة. و قد جاء فی المادة الأولى من القانون التأسیسي لمنظمة الطاقة الذریة الصادر في شهر یولیو من العام 1974، أن السبب الرئیسي لتأسیس هذه المنظمة، هو «الإستفادة من الأشعة و الطاقة الذریة فی الصناعة و الزراعة و تأسیس المحطات النوویة لإنتاج الكهرباء و مصانع تحلیة المیاه المالحة، و كذلك إنتاج المواد الأولیة اللازمة للصناعات النوویة، و إنشاء بنیة تحتیة علمیة و تقنیة لرفد المشاریع ذات الصلة، و تكوین نظام تنسیق و مراقبة لكل ما یتصل بالطاقة الذریة من أنشطة على مستوى البلاد عامة»

قبل الثورة الإسلامیة[عدل]

في السنوات الباقیة على انتصار الثورة الإسلامیة في إیران (و هي 4 سنوات، مابین تأسیس منظمة الطاقة الذریة و انتصار الثورة الإسلامیة)، كانت المنظمة تسعى لتحقیق الهدف المرسوم لها و هو إنتاج 23000 میغاواط بواسطة إقامة محطات إنتاج كهرباء ذریة. و علیه فقد أبرمت المنظمة مجموعة من العقود، لإنشاء محطات ذریةْ لإنتاج الكهرباء، وكذلك لتأمین الوقود النووي اللازم لهذه المحطات. وقد کان لهذه العقود و متابعتها، الأثر الأبرز في تطور المنظمة بشکل سریع. في نفس الوقت فإن الدعم العلمي و التقني من الدول المتقدمة في المجالات النوویة، بدأ في التوجه نحو المنظمة، منذ تأسیسها.[2]

انظر أیضا[عدل]

منشآت نووية في إيران

الیوم الوطني للتقنیة النوویة الإیرانیة

محطة بوشهر الكهروذرية

المراجع[عدل]