المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

ميلوفان ياكشيتش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
ميلوفان ياكشيتش
Jaksic Mihajlovic Theophilo.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 21 سبتمبر 1909(1909-09-21)
كولاشين
الوفاة 25 ديسمبر 1953 (44 سنة)
الإسكندرية مصر
سبب الوفاة نوبة قلبية  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
الاسم الكامل ميلوفان ياكشيتش
الجنسية Flag of Yugoslavia (1992–2003).svg يوغوسلافيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة المهنية
مركز اللعب حارس مرمى
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق مشاركات

(أهداف)



؟؟؟؟-1939
جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية بي أيه إس كيه بيوغراد
تشيكوسلوفاكيا سلافيا براغ
جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية بي أيه إس كيه بيوغراد
جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية ليوبليانا
المنتخب الوطني
1934-1930 جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية يوغوسلافيا 9 (0)
المواقع
fifa.com 51407

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط 2 عدد مرات الظهور بالمنتخب وعدد الأهداف

ميلوفان ياكشيتش بالصربية : Милован Јакшић (21 سبتمبر 1909 في كولاشين ، إمارة الجبل الأسود – 25 ديسمبر 1953 في الإسكندرية ، مصر) لاعب كرة قدم من الجبل الأسود كان يجيد اللعب في مركز حارس مرمى .

أطلق عليه لقب ميلوفان العظيم بسبب تصديه للكثير من الكرات ومساهمته في تأهل منتخب بلاده للدور النصف النهائي من بطولة كأس العالم لكرة القدم 1930 التي أقيمت في الأوروغواي .

على الرغم من أن بنيته الجسمانية كانت متوسطة إلا أنه كان يتميز بالقوة البدنية وتمتاز شخصيته بالشجاعة وردات الفعل الممتازة . أمضى أغلب مسيرته الرياضية كلاعب في نادي بي أيه إس كيه بلغراد حتى اعتزاله في سنة 1939 .

لعب ميلوفان 9 مباريات دولية مع منتخب يوغوسلافيا وكانت الأولى في 13 أبريل 1930 في مواجهة منتخب بلغاريا وديا في بلغراد وانتهت بالفوز 6-1 بينما كانت الأخيرة في 2 سبتمبر 1934 وذلك في مواجهة منتخب تشيكوسلوفاكيا وديا أيضا وانتهت بالخسارة 1-3 . على الرغم من المنافسة الشديدة على مركز حارس المرمى الأساسي في المنتخب إلا أنه تم اختياره في النهاية من أجل المشاركة في بطولة كأس العالم الأولى . لعب في المباريات الثلاث وقدم أداء عالي المستوى في المباراة الأولى في مواجهة منتخب البرازيل .

بعد الاعتزال بقي ميلوفان على صلة بعالم كرة القدم أولا بموافقته على تعيينه في منصب رئيس اتحاد المدربين في يوغوسلافيا من 1950 إلى 1953 ثم بتعيينه مدير فني لنادي ريد ستار بلغراد . عندما سافر إلى مدينة الإسكندرية المصرية في سنة 1953 تعرض إلى أزمة قلبية مفاجئة وتوفي هناك .

وصلات خارجية[عدل]