نصيب الأصغر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
آدم بن عبد العزيز
معلومات شخصية
الميلاد غير معروف
بادية اليمامة
تاريخ الوفاة ~ 175 هـ/791
مواطنة Umayyad Flag.svg الدولة الأموية
Black flag.svg الدولة العباسية
الشريك جعفرة
أبناء الحجناء
الحياة العملية
الفترة العصر الأموي
العصر العباسي
النوع شعر عربي تقليدي
الحركة الأدبية شعر العصر الأموي
الشعر في العصر العباسي الأوَّل
المهنة شاعر
اللغات المحكية أو المكتوبة اللغة العربية
P literature.svg بوابة الأدب

أبو الحجناء نصيب الأصغر (؟ - ~ 175 هـ/791) شاعر عربي مخضرم شهد العصر الأموي والعصر العباسي الأوَّل، تُنسَب إليه قصائد أكثرها في مديح الحكام.

سيرته[عدل]

نشأ نصيب الأصغر في بادية اليمامة، وهو عبد زنجي حبشي، انتقل إلى خدمة المهدي في فترة خلافة أبيه، أبو جعفر المنصور، واعتقه المهدي بعد أن أُعجِب بشعره، وزوَّجه أمةً وأسكنه في الكوفة. امتدح نصيب الأصغر كثيراً من الحكام، وأكثر شعره في مدح المهدي، وامتدح أيضاً: شيبة بن الوليد العبسي، ثُمامة بن الوليد العبسي، عبد الله بن محمد الأشعث. وسُجِنَ نصيب في اليمن عندما أرسله المهدي هناك ليجلب إبلاً مهرية، وكتب إلى عامله في اليمن أن يُعطِيه عشرين ألف دينار ثمن الإبل، أضاعها نصيب في الطعام والشراب واللهو، لكنَّ المهدي عفا عنه عندما جُلِبَ إليه مُكبَّلاً. عمَّر نصيب الأصغر إلى خلافة هارون الرشيد، الذي أوكل إليه أعمال في الكوفة والشام تكسَّب منها، وكان هارون الرشيد يُفضِّله على بقيَّة الشعراء. وكانت تربطه بالبرامكة صلات وثيقة، وتقرَّب من الفضل بن يحيى. اختلفت الروايات حول تاريخ وفاته، فيذكر بعضها أنَّه تُوفِّي قبل عام 175هـ، بينما تذكر روايات أخرى أنَّ وفاته كانت بعد 190هـ.[1][2]

أجادت ابنته حجناء الشعر بدورها، وهي التي تكنَّى بها، وتُنسَب إليها قصيدتان الأولى تمدح فيها المهدي، والأخرى تمدح فيها ابنة المهدي.[3]

شعره[عدل]

أسلوب نصيب الأصغر في شعره تقليدي عفيف، ولم ينجر وراء الشعراء المُحدِّثين في عصره، وتناول في شعره إلى جانب المديح الغزل والهجاء والفخر.[4][5]

مراجع[عدل]

  1. ^ عمر فروخ، تاريخ الأدب العربي: الأعصر العباسيَّة. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الرابعة - 1981، ص. 117
  2. ^ عفيف عبد الرحمن، مُعجم الشعراء العباسيين. جروس برس - طرابلس. دار صادر - بيروت. الطبعة الأولى - 2000، ص. 561
  3. ^ بشير يموت، شاعرات العرب في الجاهلية والإسلام. المكتبة الأهليَّة - بيروت. الطبعة الأولى - 1934. ص. 227-228
  4. ^ عمر فروخ، ص. 117
  5. ^ عفيف عبد الرحمن، ص. 561

انظر أيضًا[عدل]