هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.

نظام إيداع واستعادة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

نظام الإيداع والاستعادة (DRS) عبارة عن رسم أو ضريبة إضافية على المنتج عند شرائه ثم يتم خصمه عندما تتم إعادة المنتج. ومن بين الأمثلة الشهيرة على ذلك، عندما فرض تشريع ودائع الحاويات بأن يتم استرداد الأموال عندما تتم إعادة حاوية المشروبات. ويعد نظام الإيداع والاستعادة بمثابة أداة معتمدة على التسويق للتعامل مع العوامل الخارجية. وكما هو الحال مع ضريبة بيجوفين، يهدف نظام الإيداع والاستعادة إلى الحد من تلوث العديد من الأنواع من خلال خلق حافز لإعادة المنتج.[1]

ورغم أنه يستخدم في أغلب الأحوال مع حاويات المشروبات، إلا أنه يمكن استخدامه كذلك مع المواد الأخرى بما في ذلك الفضلات السائلة والغازية.[2] ويتم استخدام أنظمة الإيداع والاستعادة على منتجات مثل البطاريات والإطارات وزيوت السيارات والإلكترونيات الاستهلاكية وألواح الشحن.

وهناك ثلاث ميزات محتملة لنظام الإيداع والاستعادة، وهي: منع التخلص من النفايات بشكل غير قانوني من خلال توفير حافز مالي، وتسهيل المراقبة والتنفيذ، وجعل التهرب من دفع النفقات أمرًا صعب المنال.[1]

ويمكن أن تكون أنظمة الإيداع والاستعادة تطوعية أو إجبارية من خلال التشريع.

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب Walls، Margaret (November 2011). "Deposit-Refund Systems in Practice and Theory" (PDF). RFF DP 11-47. Resources for the Future. مؤرشف من الأصل (PDF) في 01 أغسطس 2014. اطلع عليه بتاريخ 22 أغسطس 2012. 
  2. ^ Fullerton، Don (January 2000). "Two Generalizations of a Deposit-Refund System". NBER Working Paper No 7505. National Bureau of Economic Research. مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 أغسطس 2012. 
Economy.png
هذه بذرة مقالة عن علم الاقتصاد أو موضوع متعلق به بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.