نهاية هوليوود (فيلم)

هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
نهاية هوليوود
Hollywood Ending (بالإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
ملصق فيلم نهاية هوليوود (2002).jpg
ملصق الفيلم
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
مدة العرض
  • 112 دقيقة عدل القيمة على Wikidata
اللغة الأصلية
البلد
موقع التصوير
موقع الويب
dreamworks.com… (الإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
الطاقم
المخرج
السيناريو
البطولة
الديكور
التصوير
الموسيقى
التركيب
صناعة سينمائية
الشركة المنتجة
المنتجون
التوزيع
نسق التوزيع

نهاية هوليوود (بالإنجليزية: Hollywood Ending)‏ فيلم كوميدي رومانسي أمريكي عام 2002 من تأليف وإخراج وودي آلن، الذي يلعب أيضًا الشخصية الرئيسية،[7] ويروي الفيلم قصة مخرج سينمائي شهير يعاني من عمى هستيري بسبب ضغوط الإخراج الشديدة.[8] عرض الفيلم خارج المنافسة في مهرجان كان السينمائي 2002.[9]

طاقم التمثيل[عدل]

وودي آلن: في دور فال واكسمان

تيا ليوني: في دور إيلي

جورج هاميلتون: في دور إد

تريت ويليامز: في دور هال جايجر

ديبرا ميسينج: في دور لوري

نيل هوف: في دور وكيل إعلان

مارك رايدل: في دور آل هاك

لو يو: في دور مصور

بارني تشنغ: في دور مترجم

جودي ماركل: في دور أندريا فورد

إسحاق مزراحي: في دور إليو سيباستيان

ماريان سيلديس: في دور الكسندرا

تيفاني ثيسين: في دور شارون بيتس

بيتر جيريتي: في دور طبيب نفساني

جريج موتولا: في دور مخرج مساعد

فريد ميلاميد: في دور باباس

جيف مازولا: في دور رجل الدعم

آرون ستانفورد: في دور ممثل

إيريكا ليرسن: في دور ممثلة

جو ريجانو: في دور عارض

مارك ويبر: في دور توني واكسمان

روشيل أوليفر: في دور مشرف البرنامج النصي[10]

أحداث الفيلم[عدل]

فال واكسمان مخرج سينمائي مرموق، تنحسر عنه الأضواء ويقوم بإخراج الإعلانات التجارية. يتم الإستغناء عنه بعد تصويره إعلان عن مزيل للعرق في شمال كندا المتجمد.  يبحث بشدة عن مشروع فيلم حقيقي، وفجأة يتلقى عرضًا لإخراج فيلم ضخم الميزانية. تساعد في الحصول على هذا العرض، زوجته السابقة، إيلي، وصديقها هال، مدير الاستوديو الذي إستولى عليها وتسبب في هجرها لفال منذ سنوات. يقبل فال إخراج الفيلم على مضض، لكن هذا الضغط يسبب له مرضًا نفسيًا جسديًا يصيبه بالعمى قبل بدء الإنتاج. يقوم آل مدير أعمال فال بتشجيعه ومساعدته للعمل وإخراج الفيلم وهو أعمى، ويخفي فال هذا السر عن الممثلين وطاقم العمل، وأيضا عن زوجته السابقة إيلي وصديقها هال مدير الاستوديو. يبحث فال عن رجل من طاقم العمل ليوجهه أثناء الإخراج، ويقع الإختيار على شاب صيني يقوم بالترجمة بين العاملين والمصور الصيني الذي لايعرف الإنجليزية. تحدث خلافات بين المصور الصيني وطاقم العمل ومدير الاستوديو مما تتسبب في ترك المصور الصيني للعمل وتعيين مصور أمريكي مكانه. يتمسك فال بوجود المترجم الصيني وسط ذهول الجميع. يعيد فال إحياء علاقته مع إيلي ويعيد التواصل مع ابنه توني المنفصل عنهما، بينما تتركه لوري صديقته الشابة. يستعيد فال ما فقده من حياته، ويستعيد بصره أيضًا، ويدرك أن الفيلم الذي أخرجه وهو كفيف كان كارثة، وبالرغم من ذلك، حقق نجاحًا كبيرًا في فرنسا، ودعته الجهات الفرنسية لإخراج فيلم هناك، وبعد استعادة إيلي، قال بسعادة: «الحمد لله، الفرنسيون موجودون».[11][12]

استقبال الفيلم[عدل]

تلقى الفيلم ردود أفعال متباينة من النقاد. منح موقع الطماطم الفاسدة، الفيلم تقييم 46% بناء على آراء 134 ناقد، وكتب إجماع نقاد الموقع: «بالرغم من إحتواء فيلم نهاية هوليوود على بعض النقاط الإيجابية ولكنه مازال بعيدًا عن أن يكون واعدًا أومتطورًا»،[13] وعلى موقع الميتاكريتك نجد أن الفيلم حصل على معدل 47%، بناءً على آراء 37 ناقد.[14] الجماهير التي استطلعت آراؤها شبكة السينماسكور (شركة أبحاث مقرها لاس فيغاس تستعرض شرائح الجمهور السينمائي)[15] منحت الفيلم درجة (-B) على أساس مقياس من (+A) إلى (F).[16] يعتقد الناقد السينمائي براينت فريزر أن الفيلم يعاني من ضعف المونتاج، وكتب: «الأمر الأكثر إحباطًا هو الإحساس بأن كان من الممكن أن يكون أفضل قليلاً مما هو عليه في الواقع. في 114 دقيقة، يفتقر بشكل حاسم إلى الإيجاز الذي تتميز به أفلام وودي آلن. المخرج الذي إشتهر في يوم من الأيام بتقطيع أفلامه حتى يصل إلى العظم، يعطينا الآن لقطات متقطعة وممتدة يظهر فيها فنانون يبدون وكأنهم يرتجلون حوارهم».[17] صنف نقاد السينما روبي كولين وتيم روبي في عام 2016، الفيلم على أنه أسوأ أفلام وودي آلن.[18]

بلغت مبيعات التذاكر في الولايات المتحدة إلى ما يقل قليلاً عن 5 ملايين دولار،[19][20] بإجمالي عالمي يبلغ 14.8 مليون دولار.[21] تم عرض الفيلم خارج المنافسة في مهرجان كان السينمائي 2002.[22]

المصادر[عدل]

  1. ^ وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0278823/. الوصول: 3 مايو 2016.
  2. أ ب ت ث وصلة مرجع: http://stopklatka.pl/film/koniec-z-hollywood. الوصول: 3 مايو 2016.
  3. ^ وصلة مرجع: http://www.filmaffinity.com/es/film427551.html. الوصول: 3 مايو 2016.
  4. أ ب وصلة مرجع: http://www.metacritic.com/movie/hollywood-ending. الوصول: 3 مايو 2016.
  5. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش وصلة مرجع: http://www.imdb.com/title/tt0278823/fullcredits. الوصول: 3 مايو 2016.
  6. أ ب ت ث ج ح خ د مذكور في: قاعدة بيانات الأفلام التشيكية السلوفاكية. لغة العمل أو لغة الاسم: التشيكية. تاريخ النشر: 2001.
  7. ^ Hollywood Ending (2002) (بالإنجليزية), Archived from the original on 2021-02-13, Retrieved 2021-04-28
  8. ^ Hollywood Ending (2002) (بالإنجليزية), Archived from the original on 2020-10-29, Retrieved 2021-04-28
  9. ^ 2002-04-10T00:00:00+01:00. "Woody Allen's Hollywood Ending to open Cannes". Screen (بالإنجليزية). Archived from the original on 2014-11-09. Retrieved 2021-04-28.
  10. ^ "Hollywood Ending Cast and Crew - Cast Photos and Info". Fandango (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-10-26. Retrieved 2020-10-26.
  11. ^ idrawonmywall (14 Nov 2016). "Hollywood Ending (2002)". I Draw on My Wall (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-02-22. Retrieved 2021-04-28.
  12. ^ Hollywood Ending (2002) - IMDb، مؤرشف من الأصل في 2014-08-04، اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28
  13. ^ "Hollywood Ending (2002) - Rotten Tomatoes". web.archive.org. 27 سبتمبر 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-09-27. اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28.
  14. ^ "Hollywood Ending Reviews - Metacritic". web.archive.org. 31 ديسمبر 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-12-31. اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28.
  15. ^ "What is a CinemaScore?". Cinemascore (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-11-12. Retrieved 2021-04-28.
  16. ^ "Home". Cinemascore (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2021-04-26. Retrieved 2021-04-28.
  17. ^ "Hollywood Ending". web.archive.org. 16 يونيو 2016. مؤرشف من الأصل في 2016-06-16. اطلع عليه بتاريخ 2020-10-26.
  18. ^ Collin, Robbie; Robey, Tim (2 Sep 2016). "All 47 Woody Allen movies - ranked from worst to best". The Telegraph (بالإنجليزية البريطانية). ISSN 0307-1235. Archived from the original on 2020-10-26. Retrieved 2020-10-26.
  19. ^ "Hollywood Ending (2002) - Financial Information". The Numbers. مؤرشف من الأصل في 2020-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28.
  20. ^ "Hollywood Ending". Box Office Mojo. مؤرشف من الأصل في 2020-08-06. اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28.
  21. ^ "Hollywood Ending (2002) - Financial Information". The Numbers. مؤرشف من الأصل في 2020-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2021-04-28.
  22. ^ 2002-04-10T00:00:00+01:00. "Woody Allen's Hollywood Ending to open Cannes". Screen (بالإنجليزية). Archived from the original on 2014-11-09. Retrieved 2021-04-28.

وصلات خارجية[عدل]

https://www.imdb.com/title/tt0278823/ نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.rottentomatoes.com/m/hollywood_ending نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.metacritic.com/movie/hollywood-ending نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.tcm.com/tcmdb/title/411822/hollywood-ending#overview نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.popmatters.com/hollywood-ending-2496246794.html نهاية هوليوود (فيلم)

http://www.woodyallenpages.com/films/hollywood-ending/ نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.indiewire.com/2014/07/here-are-woody-allens-worst-movies-23858/ نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.screendaily.com/woody-allens-hollywood-ending-to-open-cannes/408872.article نهاية هوليوود (فيلم)

https://www.nytimes.com/2002/05/01/movies/film-review-there-s-deceit-and-then-there-s-deceit.html نهاية هوليوود (فيلم)