نورث أمريكان إف-100 سوبر سابر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
إف-100 سوبر سابر
(F-100 Super Sabre)
F-100A.jpg
طائرة إف-100 أمريكية
معلومات عامة
النوع
بلد الأصل
المهام
سعر الوحدة
697,029 $ (إف-100 دي)
التطوير والتصنيع
الصانع
الكمية المصنوعة
حوالي 2,294
طورت من
سيرة الطائرة
دخول الخدمة
انتهاء الخدمة
أول طيران
الوضع الحالي
خرجت من الخدمة
الخدمة
المستخدم الأساسي
مستخدمون آخرون
الخصائص
المحرك
الطول
15٫2 متر عدل القيمة على Wikidata
باع الجناح
11٫81 متر عدل القيمة على Wikidata
الارتفاع
4٫95 متر عدل القيمة على Wikidata
أقصى ارتفاع
15٬000 متر عدل القيمة على Wikidata
السلاح

الإف-100 سوبر سابر (بالإنجليزية: F-100 Super Sabre)‏ هي طائرة حربية نفاثة من إنتاج شركة نورث أميريكان أفياشن الأمريكية لصناعة الطائرات. خدمت الإف-100 في القوات الجوية الأمريكية منذ 1954 وحتى 1971. وخدمت في القوات الجوية للحرس الوطني الأمريكي حتى عام 1979. استخدم معدن التيتانيوم بكثافة في هذه الطائرة كما أنها كانت قادرة على التحليق بسرعات فوق صوتية.[1]

صممت الإف-100 أساسا كتطوير وامتداد للإف-86 سابر.[2] بتطويرها كمقاتلة-قاذفة تم استبدال الإف-100 بالطائرة إف-105 ثاندرتشيف والتي تطير بسرعة ماخ 2 في مهمات القصف خلال حرب فييتنام. استخدمت الإف-100 بكثافة فوق جنوب فييتنام خلال تلك الحرب كطائرة دعم جوي قريب حتى استبدلت بالطائرة الأكثر كفاءة والتحت صوتية الإيه-7 كورسير.[3] كما خدمت الإف-100 في عددا من القوات الجوية التابعة لحلف الناتو ودول أخرى حليفة للولايات المتحدة.

التصميم والتطوير[عدل]

في يناير 1951، قدمت النورث أميريكان أفياشن اقتراحا للقوات الجوية الأمريكية بتطوير مقاتلة نهارية فوق صوتية. كانت تشمى «سابر 45» نسبة إلى أن اجنحتها كانت مرتدة للوراء بزاوية قدرها 45°، وكانت تعد تطورا لإف-86 سابر. تم فحص فحص النموذج في 7 يوليو 1951 وبعد أكثر من مئة تعديل، تم قبول الطائرة باسم إف-100 في 30 نوفمبر 1951. في 3 يناير 1952، طلبت القوات الجوية الأمريكية نموذجين أوليين. ثم في شهر فبراير طلب 23 طائرة إف-100 إيه، ثم 250 اخرين في أغسطس.

طارت ال YF-100A لأول مرة في 25 مايو 1953، أي قبل سبعة شهور من الميعاد المحدد. وصلت لسرعة ماخ 1.05 على الرغم من أنها زودت بمحرك تم تقييمه على أنه ضعيف. طار النموذج الأولي الثاني في 14 أكتوبر 1953. خرجت أول إف-100 إيه من خطوط الإنتاج في 9 أكتوبر 1953. كان التقييم العملي من قبل القوات الجوية للإف-100 في الفترة من نوفمبر 1953 إلى ديسمبر 1955 هو أن الطائرة لها أداء متفوق إلا انها ليست جاهزة بعد للتعبئة على مستوى كبير نظرا للعيوب الكثيرة في التصميم. نظرا لتلك العيوب قتل الطيار «جورج ويلش» التابع لشركة نورث أميريكان وهو يختبر الإف-100 إيه في 12 أكتوبر 1954.

رغم كل هذا، نتيجة للتأخير في برنامج الإف-84 إف ثاندرستريك، طلبت القوات الجوية الإف-100 للخدمة. كما طلبت أن تكون النسخ المقبلة من الإف-100 مقاتلة-قاذفة وأن تكون لديها القدرة على القاء القنابل النووية.

المواصفات[عدل]

رسم تخطيطى للثلاثة أبعاد.

الصفات العامة[عدل]

الأداء[عدل]

انظر أيضاً[عدل]

معرض صور[عدل]

المصادر[عدل]