نور النساء عنايت خان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نور النساء عنايت خان
Noor Inayat Khan.jpeg
 

معلومات شخصية
الميلاد 1 يناير 1914[1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
موسكو  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 13 سبتمبر 1944 (30 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
معسكر الاعتقال داكاو  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة إعدام رميا بالرصاص  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة
British Raj Red Ensign.svg الراج البريطاني  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الأب عنايت خان  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الأم Ameena Begum  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P25) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم École Normale de Musique de Paris  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
تعلمت لدى ناديه بوولنجر  تعديل قيمة خاصية (P1066) في ويكي بيانات
المهنة شاعرة،  وكاتِبة،  وكاتبة للأطفال،  ومقاومة  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل شعر  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الفرع Women's Auxiliary Air Force  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P241) في ويكي بيانات
المعارك والحروب الحرب العالمية الثانية  تعديل قيمة خاصية (P607) في ويكي بيانات
الجوائز
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات

نور النساء عنايت خان (بالإنجليزية: Noor Inayat Khan)‏ (بالهندوستانية، (اللغة الأردية): نور عنایت خان، بالديوناكري: नूर इनायत ख़ान) (2 يناير 1914 – 13 سبتمبر 1944) أميرة هندية مسلمة، ولدت في روسيا عام 1914، شاركت في حركة المقاومة ضد النازيين خلال فترة الحرب العالمية الثانية، ولقد وصفها البريطانيون بالشجاعة ولقبوها بالبطلة لعملها بتفانٍ وإخلاص، وقتلها النازيون بعد تعذيبها بشكل وحشي لمدة عشرة أشهر.

تمثال الأميرة نور النساء عنايت خان الذي أقيم في ساحة "غوردون" الشهيرة بوسط لندن عام 2012

أقامت المملكة المتحدة تمثالاً لها، في ساحة "غوردون" الشهيرة بوسط لندن، وأزيح عن التمثال الستار في حضور الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث، وابنتهما الأميرة آن[5].

عملت الأميرة الهندية نور النساء التي نشأت في بريطانيا وفرنسا، في صفوف قوات النخبة في مجال الجاسوسية لصالح بريطانيا خلال فترة الحرب العالمية الثانية، وعملت مشغلة للراديو اللاسلكي عام 1942. وساهمت في تلك المهمة في فترة احتلال ألمانيا النازية لفرنسا، ودفعت حياتها ثمناً لذلك.

وفاتها[عدل]

ألقي القبض عليها من قبل القوات النازية في فرنسا، واقتيدت إلى سجن انفرادي في ألمانيا، وتعرضت للتعذيب لمدة عشرة أشهر متواصلة، إلا أنها لم تستسلم ولم تكشف عن الأسرار التي لديها ولا عن مهمتها، أعدمت بإطلاق النار عليها وعلى ثلاثة اعتقلوا معها في 13 سبتمبر/أيلول 1944.[5]

التكريم[عدل]

منحت بعد مقتلها وسام "صليب جورج" في المملكة المتحدة، تكريماً لها على شجاعتها، وأقامت لها نصب تذكاري في وسط لندن. كما منحتها فرنسا وسام "صليب الحرب". وأقامت فرنسا لها نصبين تذكاريين.

المصادر[عدل]