هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

هارون بن غريب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هارون بن غريب
معلومات شخصية

هارون بن غريب ويُكنى ابن الخال، كان قائداً من ولاة العصر العباسي، كان أبو خال الخليفة المقتدر بالله، فعُرف بابن الخال.

حياته[عدل]

كانت إقامته ببغداد، ينتدبه الخليفة للمهمات، إلى أن مات أبوه سنة 305هـ فقلده المقتدر بالله أعمال أبيه، وخلع عليه وعقد له اللواء بذلك. وكانت له يد في قمع ثورة بغداد سنة 308هـ، وقاتل القرامطة في واسط سنة 316هـ فقتل جماعة منهم وأرسل الأسرى إلى بغداد على الجمال ومعهم 170 رأساً، وولي بلاد الجبل، وعقد له على أعمال فارس سنة 319هـ فقاتله مرداويج الديلمي بنواحي همدان، فانهزم هارون، وعاد إلى بغداد في أوائل سنة 320هـ، واستفحل أمر مؤنس الخادم الخارج على الخليفة، فهاجم بغداد، وبرز المقتدر بعسكره وقواده وهارون في مقدمتهم. إلا أن هذا أخبر المقتدر قبل المعركة بأنه لا ثقة له برجاله وقلوبهم مع مؤنس، فلم يقاتل. وقُتل المقتدر وبويع القاهر فولاه "ماه الكوفة" وقصبتها الدينور، وخُلع القاهر ووُلِّي الخلافة الراضي بالله ابن المقتدر سنة 322هـ، ورأى هارون أنه أحق بالدولة من غيره من القواد لقرابته من الراضي، فكاتب بعض القواد يعدهم بزيادة أرزاقهم، وزحف من الدينور إلى خانقين، وأراد دخول بغداد عنوة، فقاتله القواد والمتغلبون بعد أن استأذنوا الراضي، فقتلوه وحملوا رأسه إلى بغداد.[1][2]

وفاته[عدل]

قُتل في بغداد عام 322هـ - 934م.

مراجع[عدل]

  1. ^ النجوم الزاهرة 3 : 198
  2. ^ الكامل لابن الأثير : حوادث سنة 322 هـ 69
Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.